الصــدر "يجمِّد" كتلة الأحرار للسنوات الأربـع القادمة

رقم العدد: 4081 تاريخ اخر تعديل: 12/6/2017 7:53:26 PM

 بغداد / المدى

دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر كتلة الاحرار النيابية الى عدم الترشّح الى الانتخابات المقبلة، مشدداً على ضرورة الالتزام بتلك التوجيهات. مجدداً التأكيد على ضرورة التحرك نحو تشكيل"كتلة وطنية عابرة". وكشف صلاح العبيدي المتحدث باسم الصدر، يوم الاحد ا

دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر كتلة الاحرار النيابية الى عدم الترشّح الى الانتخابات المقبلة، مشدداً على ضرورة الالتزام بتلك التوجيهات. مجدداً التأكيد على ضرورة التحرك نحو تشكيل"كتلة وطنية عابرة".

وكشف صلاح العبيدي المتحدث باسم الصدر، يوم الاحد الماضي، أن الصدر لن يدعم كتلة الأحرار في الانتخابات المقبلة، كاشفاً عن مساعٍ لتشكيل"تحالفات وطنية وليست انتخابية".
وكانت مصادر في التيار الصدري قد كشفت، الأسبوع الحالي، عن استعدادات يجريها بعض أعضاء كتلة الاحرار لإعلان انشقاقهم عن التيار الصدري وتشكيل قائمة انتخابية مستقلة.
وأعاد الصدر، في أكثر من مناسبة، هيكلة المؤسسات التابعة لتياره من بينها الهيئة السياسية، التي كان آخرها في الـ9 من أيلول الماضي، بعد أيام من ثبوت تورط أحد أعضاء كتلة الاحرار في تهريب مدير عام في وزارة الزراعة من داخل سجن وسط بغداد.
وقال رئيس كتلة الاحرار ضياء الاسدي، في بيان حصلت (المدى) على نسخة منه أمس، ان"الصدر وخلال لقاء جمعه معه رفض مشاركة أعضاء الأحرار في الدولة تشريعاً وتنفيذاً". وأكد أن"هناك توجيهات من الصدر، يجب على العاملين بالكتلة اعتمادها والتمسك بها".
وأضاف رئيس كتلة الاحرار إن"الصدر أبلغ بأن جميع الذين عملوا كتنفيذيين أو تشريعيين في كتلة الأحرار، غير مسموح لهم بالمشاركة في الانتخابات المقبلة". وأشار الى أن"زعيم التيار وجّه بأن تكون السنوات الأربع المقبلة لكل من عمل في كتلة الأحرار سنوات راحة، أو عمل غير العمل الحكومي التنفيذي أو التشريعي".
ونقل الاسدي عن الصدر بانه"وجه بإمكانية استئناف العمل السياسي، وبناء المؤسسة السياسية وإعدادها للأربع سنوات المقبلة، وذلك بعد الانتخابات، وهو أمر مرهون بالظروف والمعطيات".
وأكد رئيس كتلة الأحرار أن"الكتلة التي يدعمها الصدر وجماهير التيار الصدري هي الكتلة الوطنية العابرة ولا ينبغي التقاطع معها وهناك جهات مكلفة بالتعاون معها وإدارة عملها غير كتلة الأحرار".
وتابع الاسدي ان"الإخوة والأخوات التنفيذيين من اصحاب الدرجات الخاصة العاملين في مؤسسات الدولة، سيكون لهم ترتيب خاص وسيكون لهم غطاء سياسي فنرجو منهم عدم الاستعجال". ودعا"الجميع من التشريعيين نوابا وأعضاء مجالس محافظات والمحافظين ونوابهم الى أن يوقعوا على رسالة سنوجهها الى الصدر تفيد بأن كتلة الأحرار والعاملين فيها لن يتقدموا للترشح للانتخابات المقبلة تنفيذا لتوجيهات قيادتنا".