تقنيات

رقم العدد: 4101 تاريخ اخر تعديل: 1/1/2018 5:59:08 PM

بهذه الطريقة تحذف بياناتك من هاتفك الذكي عندما يرغب المستخدم في التخلص من هاتفه الذكي القديم سواءً ببيعه أو بإهدائه للآخرين، يتعين عليه قبل ذلك التأكد من حذف البيانات الخاصة به بصورة صحيحة.وأوضح المكتب الاتحادي لأمان تكنولوجيا المعلومات، أن إرجاع ال

بهذه الطريقة تحذف بياناتك من هاتفك الذكي

عندما يرغب المستخدم في التخلص من هاتفه الذكي القديم سواءً ببيعه أو بإهدائه للآخرين، يتعين عليه قبل ذلك التأكد من حذف البيانات الخاصة به بصورة صحيحة.وأوضح المكتب الاتحادي لأمان تكنولوجيا المعلومات، أن إرجاع الهاتف الذكي إلى إعدادات المصنع لا يكفي لإزالة البيانات بأمان وعدم استرجاعها مرة أخرى. لذا يجب تفعيل خاصية تشفير البيانات، إن لم تكن فعّالة من قبل، وبعد ذلك يمكن إعادة الهاتف إلى إعدادات المصنع، فيتعذر على المالك الجديد للجهاز الجوال قراءة أي بيانات.
وإذا كان الهاتف الذكي لا يدعم وظيفة تشفير البيانات، فإنه يجب حذف البيانات أولاً، ثم إعادة الكتابة على الذاكرة بالكامل من خلال تشغيل الكاميرا على وضع تسجيل الفيديو، مع مراعاة عدم التطرق إلى حوارات خاصة أثناء تسجيل الفيديو حتى لا يظهر الصوت في مقطع الفيديو، وبعد ذلك يتم إفراغ الذاكرة مجدداً وإعادة الهاتف إلى إعدادات المصنع مرة أخرى.

 

فضائح تقنية خلال 2017

تميّز عام 2017، الذي ودعناه أمس الأول، بكثرة الفضائح التقنية في مجالات مختلفة (الهواتف الذكية والإنترنت والألعاب الإلكترونية).
في هذه المادة، نستعرض لكم أبرز وأكبر الفضائح التقنية خلال هذا العام، كما رصدها موقع "بيزنيس إنسايدر:"
• يوتيوب: أقدمت علامات تجارية كبرى على سحب إعلاناتها، التي تقدر بملايين الدولارات، بسبب ظهور محتوى متطرف على موقع يوتيوب. يأتي هذا بعدما تبيّن أن إشهار هذه العلامات التجارية الكبرى (فيريزون وبيبسي وول مارت) ظهر بجوار مقاطع فيديو تروّج لوجهات نظر متطرفة ومحتوى ينشر الكراهية.
• غوغل: أصدرت شركة غوغل، في أغسطس/ آب، قراراً بإقالة موظف كتب مذكرة داخلية أرجعت التفاوت بين الجنسين في صناعة التكنولوجيا إلى فروق بيولوجية. وقال صاحب المذكرة جيمس دامور "يرجع جانب من الاختلاف في توزيع التفضيلات والقدرات بين الرجال والنساء، إلى أسباب بيولوجية قد تفسّر هذه الفروق؛ لماذا لا نرى تمثيلاً متساوياً للنساء في قطاع التكنولوجيا، وفي القيادة".
• فيسبوك: خلال سبتمبر/ ايلول، اعترفت شركة فيسبوك، أن بعض الإعلانات التي اشتراها الروس على موقعها الاجتماعي العام الماضي، روّجت لمناسبات خلال حملة انتخابات الرئاسة الأميركية، وهو ما أكد الأخبار الرائجة حول استغلال المواقع الاجتماعية من أجل التأثير في نتائج الانتخابات.
• الأخبار الزائفة: قضت عدّة مواقع (تويتر وفيسبوك وغوغل) عام 2017 في محاربة الأخبار الزائفة والكاذبة. إلا أن أسوأ ما حدث كان بعد هجوم لاس فيغاس، حيث اكتسحت الأخبار والمعلومات المغلوطة حول هذا الحادث الشبكات الاجتماعية. واعترفت هذه الأخيرة بالأمر وقالت إنها "فقدت السيطرة".
• ياهو: أعلنت ياهو، أن اختراقاً للبيانات وقع عام 2013 وصل إلى جميع حساباتها البالغ عددها 3 مليارات حساب، وهو ما شكّل صدمة في صفوف مستخدمي ومستخدمات الموقع خوفاً على سلامة بياناتهم.

 

إنستغرام يبدأ بإظهار منشورات "موصى بها"

بدأ تطبيق "إنستغرام" بإظهار منشورات "موصى بها" (recommended ) للمستخدمين. وتعمل الميزة على اقتراح صور ومقاطع فيديو بناءً على ما يتابعه المستخدمون وما يُعجبون به، وما تُعجب به الحسابات التي يتابعونها.
ولن يخلط المستخدمون بين المنشورات الموصى بها وبين صفحتهم الرئيسة، لأنّ "إنستغرام" يعنون تلك المنشورات تحت خانة. "Recommended for You" وستتضمن تلك الخانة من ثلاثة إلى خمسة منشورات، بحسب موقع "تك كرانش" التقني.
وليست الميزة بجديدة كلياً على التطبيق، إذ يقترح "إنستغرام" محتوى على المستخدمين في خانة "اكتشف" (Explore) ، لكنّ تلك المنشورات لا تظهر على الصفحة الرئيسة "هوم فيد" الخاصة بالمستخدم، إنما عليه الدخول إلى صفحة "اكتشف" ليراها. لكنّ "ريكومّندد" تُعتبر التغيير الأكبر في "إنستغرام" منذ تحويل خوارزمية عرض المنشورات من الترتيب الزمني إلى ترتيب الأهمية. إذ إنّ الميزة تحوّل التطبيق إلى منصّة يستطيع مستخدموها رؤية المحتوى المنتشر عالمياً، وليس فقط المستخدمين الذين يتابعونهم بشكلٍ محدد، في ما يُشبه خانة "إكسبلور" الخاصة بـ"فيسبوك".
وفي تعزيزٍ لتلك الخطوة، طرح "إنستغرام" منذ مدّة خاصيّة متابعة (Follow) الوسوم والقصص المتعلقة بموضوعٍ معين.