الصقور في مهمة مستحيلة أمام الاتحاد الجزائري

رقم العدد: 4268 نوع النسخة: ورقية تاريخ اخر تعديل: 9/8/2018 11:54:24 AM

 العربي يغيّب كاصد وبايش ودومنيك عن الإياب

 بغداد/ حيدر مدلول

يبحث فريق القوة الجوية لكرة القدم وصيف دوري الكرة الممتاز عن تحقيق فوز ثمين بأكثـر من هدف بالمواجهة الصعبة التي تجمعه مع مضيّفه فريق اتحاد العاصمة الجزائري بالساعة التاسعة مساء اليوم الأحد على ملعب عمر حمادي بالعاصمة الجزائر، ضمن منافسات جولة الإياب من الدور الثاني والثلاثين من بطولة كأس العرب للأندية الأبطال 2019.

وقال عضو إدارة نادي القوة الجوية الرياضي جاسم كاطع في حديث خصّ به (المدى): إن فريقه أجرى آخر وحدة تدريبية له مساء أمس السبت، على ملعب عمر حمادي الذي سيحتضن المباراة تحت قيادة المدرب باسم قاسم بمشاركة جميع اللاعبين الذين تم اختيارهم من قبله وهم (فهد طالب وأمجد رحيم وسامح سعيد وأحمد عبد الرضا وحسين محسن وسعد ناطق وعلي بهجت ومصطفى محمد معن وزاهر ميداني وفهد كريم وكرار علي بري وعلي حصني ومحمد قاسم ومحمد علي عبود وكرار نبيل وأحمد عبد الأمير وصالح سدير وحمادي أحمد وأمجد راضي وعماد محسن وعلي يوسف) وتم فيها تطبيق الأسلوب التكتيكي الذي وضعه وبما يتناسب مع أسلوب لعب الفريق المنافس الذي تم رصد نقاط القوة والضعف الموجودة لديه وأبرز الأوراق الرابحة التي يعتمد عليها مدربه الفرنسي تيري فروغيز بعد مراجعة دقيقة لشريط المباراة التي جمعت الفريقين ضمن جولة الذهاب التي جرت على ملعب كربلاء الدولي، وكذلك المباراة الأخيرة التي خاضها اتحاد العاصمة الجزائري مع فريق أهلي بوعريريج ضمن الدوري الجزائري وانتهت بفوزه بثلاثية منحته مركز الصدارة .
وأضاف أن اللاعبين محمد كاصد وابراهيم بايش والسنغالي دومنيك ميندي، سيكونون من أبرز الغائبين عن القائمة النهائية لفريق القوة الجوية نتيجة لعدم إدراجهم ضمن الكشوفات حسب المدة الزمنية التي حددها الاتحاد العربي لكرة القدم لجميع الفرق الإثنين والثلاثين المشاركة في النسخة الحالية من بطولة كأس العرب للأندية الأبطال. الى جانب الكرواتي سباستيان الذي يخضع لعلاج مكثّف من قبل طبيب المنتخب الكرواتي في العاصمة زغرب، ومغادرة سامال سعيد الى صفوف فريق الزوراء للعب في صفوفه بالموسم الكروي الجديد، حيث عملنا خلال الفترة الماضية على تجهيز بدلاء عنهم لهم القدرة على سد الفراغ في خط الدفاع وتقديم مستويات رفيعة بحكم الخبرة الطويلة التي يتمتعون بها من جراء كثرة مشاركتهم في صفوف المنتخبات الوطنية العراقية، حيث سيكون تواجدهم صمام أمان يعطي زملاءهم الآخرين قوة معنوية مضافة ومحفزة للدفاع عن سمعة الصقور فيها التي نفتقد عدم تواجدها في خزينة النادي التي أصبحت المطلب الجديد لأنصارنا، بعد أن أستطعنا أن نتوّج بآخر بطولتين من كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الى جانب وصولنا الى نهائي منطقة غرب آسيا بالنسخة الحالية.
وأوضح عضو أدارة نادي القوة الجوية الرياضي أن الملاك التدريبي واللاعبين ينشدون النقاط الثلاث التي ستكون في غاية الأهمية بأكثر من هدف في مواجهة اتحاد العاصمة الجزائري الذي سيلعب الى جانبه عاملا الأرض والجمهور الكبير الذي سيحضر الى ملعب عمر حمادي ذي العشب الصناعي الذي تمت الموافقة عليه من قبل لجنة المسابقات بالاتحاد العربي لكرة القدم قبل خمسة أيام من موعد اجراء مباراة الإياب بدلاً من ملعب الخامس يوليو، الذي تم إغلاقه تحت ذريعة خضوعه لحملة صيانة وهو تصرف غريب جداً لجأت إليه إدارة النادي الجزائري من أجل أن يكون سلاحاً نفسياً يعطي الطمأنينة للاعبي فريقهم الكروي في سهولة اجتياز فريقنا والانتقال الى منافسات الدور الثاني من البطولة بكل سهولة بحكم أن لاعبينا سيواجهون صعوبة كبيرة في التكيّف عليه نظراً لأنه لعب المباراة السابقة على ملعب كربلاء الدولي ذي العشب الطبيعي الذي يعد من أفضل الملاعب حالياً بالقارة الآسيوية.
وأشار كاطع الى أن فترة الإعداد القصيرة التي دخلها فريق القوة الجوية في مدينة أسطنبول التركية وخاض فيها مباراتين إحداهما مع فريق الوكرة القطري، والأخرى مع فريق مودفان التركي، حيث حصلنا على فوائد عديدة منها وخاصة تجربة الجُدد وسرعة انسجامهم مع بقية زملائهم الذين تم تجديد عقودهم لموسم جديد، وكذلك رفع درجة الجاهزية البدنية والفنية قبل لقاء فريق اتحاد العاصمة الجزائري، حيث اعتبر الجميع إن مباراة الإياب ستكون البوابة الحقيقية لرد الاعتبار لسمعة الكرة العراقية عن طريق تقديم مباراة رائعة تنتهي بنيل فوز غالٍ من أجل العبور الى دور الستة عشر من البطولة العربية، وخاصة بعد أن تعرض الى الخسارة في جولة الذهاب التي كنّا فيها الأفضل، ولكن تسرع اللاعبين الذين أهدروا العديد من الفرص المحققة للتسجيل أثارت علامات الدهشة والاستغراب من قبل الجماهير الغفيرة التي جاءت الى ملعب كربلاء الدولي لمساندتهم، حيث سيكون الاستعداد الأمثل لمنافسات النسخة الجديدة من دوري الكرة الممتاز التي سنستهلها بلقاء فريق الصناعات الكهربائية بالدور الأول من جولة الذهاب يوم الرابع عشر من شهر أيلول الحالي، وكذلك لنهائي غرب آسيا لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي، الذي سنلتقي فيه مع فريق الجزيرة الأردني يوم الثامن عشر من الشهر ذاته على ملعب عمان الدولي في جولة الذهاب، فيما ستقام جولة الإياب يوم الثاني من شهر تشرين الأول المقبل، على ملعب كربلاء الدولي.