عالم الغد
2015/06/09 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 35280   -   العدد(3381)
" Facebook " يتيح تشفير الرسائل الإلكترونية...
" Facebook " يتيح تشفير الرسائل الإلكترونية...




أعلن موقع "فيسبوك" عن إتاحة تشفير رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالإشعارات (Notifications) التي تصل من الموقع من خلال مفاتيح PGP.
يُمكن تفعيل هذه الخدمة من خلال إضافة مفتاح OPEN PGP إلى المعلومات الشخصية داخل الحساب. كذلك يمكن للمستخدمين اختيار مشاركة المفتاح الخاص بهم عبر ملفهم الشخصي مع أو من دون تفعيل ميزة تشفير البيانات.
لكنّ تشفير الرسائل لا يشمل تشفير هوية المرسل، مع ذلك فإنّ الرسالة ستكون غير قابلة للقراءة إلا من قبل المستخدم المستهدف، إذ أنّ داعمي خدمة البريد (مثل "ياهو" أو "غوغل") لن يتمكنوا من قراءة المحتوى، رغم امتلاكهم نسخاً عنها.
وتأتي هذه الخطوة الجديدة من موقع "فيسبوك"، كامتداد لسياسة حماية خصوصية المستخدمين على الموقع، بعد أسئلة كثيرة وجدل كبير حول الخصوصيّة والتلاعب بمشاعر المستخدمين من قبل الموقع.
"أحد كبار المهندسين بشركة جوجل": سيتحول البشر إلى روبوتات بحلول عام 2030 : بعد انتشار الروبوتات بشكل كبير، ودعم الأجهزة بتقنيات شديدة التطور تجعلها قادرة على التفاعل مع مستخدميها، يتنبأ Ray Kurzweil أحد كبار المهندسين بشركة جوجل أن تسيطر الروبوتات على العالم وأن يصبح البشر خليطًا من الروبوتات مع حلول عام 2030. وأكد Kurzweil أنه مع حلول عام 2030 سيدعم البشر بذكاء صناعي، وسيتحول تفكير البشر إلى مزيج بين التفكير البيولوجى وغير البيولوجي، فمن السهل تعزيز الدماغ البشري بالذكاء الصناعي بمساعدة الروبوتات الصغيرة المصنوعة من الحمض النووي التي من شأنها أن تكون قادرة على الاتصال مباشرة مع سحابة إلكترونية أكثر تعقيدًا وستسهم جوجل في تصميم جزء من هذه السحابة ففي خلال الفترة بين عامي 2030 و2040 سنكون قادرين على إجراء نسخ احتياطية لأدمغتنا إذا كنا ترغب في ذلك. جدير بالذكر أن Kurzweil يتناول ما لا يقل عن 150 حبة يوميًا للتأكد من سلامة جسده ليكون قادرًا على البقاء على قيد الحياة حتى يحدث ذلك.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون