المزيد...
عام
2017/01/09 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 520   -   العدد(3821)
آخر ما كتبه غونتر غراس
آخر ما كتبه غونتر غراس


ترجمة: أحمد فاضل

قبل وفاته في وقت سابق من هذا العام ، كان الحائز على جائزة نوبل الكاتب والشاعر الألماني المثير للجدل غونتر غراس قد أكمل كتابه الأخير "VONNE Endlichkait " والذي تم نشره في ألمانيا بتاريخ 28 أغسطس / آب 2015 تاركا لنا فيه وداعا مؤثرا كتب في مقدمته :



"عندما يحين وقت الرحيل ،
سوف تبقى ذكرانا
أنا وأنت
على الورق "
قال ناشره جيرهارد ستيدل في تقديمه للكتاب : " هذا العنوان هو في لهجة شرق بروسيا يعني المحدودية  أراد به غراس استكشاف موضوعات مثل الشيخوخة ، والفقدان ، ونهاية الحياة ، مشيرا الى بلده الذي شكل كل تأملاته " ، وأضاف : " والكتاب عبارة عن تجربة أدبية فهو يجمع بين مجموعة من النصوص النثرية القصيرة ترافقه قصيدة ورسم بقلم رصاص كلاهما من قبل المؤلف " .
أما ديتر ستولتز الذي أشرف على تحريره فقد قال : " على الرغم من أن الكتاب يتكون من العديد من عناصر الرواية القصيرة فهو لا يخرج عن ما كتبه من قبل لذا لا نعتقد أن أية مخطوطة أخرى للمؤلف خفية عنا نحن قراءه والمعنيين بنشر نتاجه خاصة تلك التي تركز على ملاحظاته السياسية ،
وغونتر غراس الحائز على جائزة نوبل في عام 1999يعتبر واحدا من الكتاب الألمان الأكثر أهمية والأكثر شهرة منذ عام 1959 حين قدم رواية ما بعد الحرب "طبل الصفيح" ، كما كتب أكثر من 70 كتابا ترجمت جميعها إلى 40 لغة وقد توفي في 13 أبريل / نيسان عام 2015 عن عمر ناهز 87 عاما في أحد مستشفيات مدينة " لوبيك " شمال ألمانيا .
 وغراس أحد المؤلفين المهمين  لما بعد الحرب العالمية الثانية التي انتهت بهزيمة بلده ألمانيا، وقد عرف بصراحته وإثارته للجدل في كل ما كان يكتب أو يقول وكان روحا جامحة طوال حياته ، يقول عنه ماريو فارغاس يوسا أنه ينتمي إلى جيل يكاد يختفي كونه أحد النشطاء السياسيين القلائل الذي أثار جدلا واسعا حين فاز بجائزة نوبل للأدب وتعرضه لاعتراضات كبيرة حين ترشح لها عام 1999 بسبب مواقفه المؤيدة لأن تكون هناك دولة مستقلة للفلسطينيين ، في حين يعتقد الكاتب الروسي فلاديمير كامينر الذي التقى غونتر غراس في برلين أنه سيأسر أجيال قادمة لهم الرغبة في فهم ماضيها من خلال ما قدمه من كتابات ، أما الكاتب الأمريكي جيفري إيغنديس الحائز على جائزة البوليتزر فقد قال إنه تأثر بكتابات غونتر غراس حتى قبل أن يبدأ بقراءة أعماله ، بسبب نشاطه السياسي الذي أطلع عليه من خلال الصحف والقنوات الإعلامية  ، بينما كان الكاتب هانز كريستوف بوخ صديق وزميل غونتر غراس الذي توفي هذا العام دائما ما يقول عنه إنه رقم مهم في الثقافة الألمانية ما بعد الحرب .



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون