رياضة
2017/01/10 (15:01 مساء)   -   عدد القراءات: 676   -   العدد(3823)
متخصصان يقيّمان تحضيرالوطني لتصفيات المونديال..كريم صدام:أُطالب بعقدجلسة مصارحة بين الاتحادوالأندية
متخصصان يقيّمان تحضيرالوطني لتصفيات المونديال..كريم صدام:أُطالب بعقدجلسة مصارحة بين الاتحادوالأندية


بغداد / محمد حمدي

 نبيل زكي: أمام شنيشل فرصة لكسب وجـوه جديدة


أجمع متخصصان في الشأن الكروي أن منتخبنا الوطني سيبدأ مشواره الجديد في المرحلة الثانية المؤهلة الى مونديال روسيا 2018 من الدور السادس امام استراليا في 23 آذار المقبل على ملعب نادي باص وهو يفتقد الأمل بنحو كبير للتأهل في أعقاب أربع خسارات نالت من عزيمة اللاعبين ومدربهم ، لافتين الى أن الأكثر إيلاماً هو الاستسلام التام وترك الأمور تجري وفق ما متاح بحسب ما أعلن الكابتن شنيشل بأن المنتخب لن يتم تجميعه قبل 10 آذار في الوقت الذي تواصل فيه فرق مجموعتنا استراليا والسعودية والامارات وتايلاند تحضيراتها على قدم وساق، فهل يعني ذلك استسلاماً بهدوء ، ألا يستحق منتخبنا فرصة حقيقية لرد الاعتبار على أقل تقدير؟    
الدولي السابق الكابتن كريم صدام تحدث لـ(المدى) في ردِّه على التساؤل : من دون شك أن منتخبنا يمر بأسوأ أيامه وليس هناك فسحة أمل حقيقية للتشبّث بأي شيء فحجم الإعداد كما أعلن عنه بخجل على الورق غير مضمون واقعياً، فلا معسكر إيران يتسم بالوضوح ولا المباريات المؤمل إقامتها مع لبنان والأردن وإيران واضحة هي الأخرى ، لافتاً الى أن العذر الأكثر توارداً من الاتحاد والمدرب هو صعوبة تجميع اللاعبين المحترفين والمحليين ايضاً بسبب استحقاقات الأندية في الدوري ، وأرى أن للاندية حق بذلك فليس من المعقول أن يسرّح أحدهم خمسة لاعبين مرة واحدة وهم يشكلون اعمدة النادي ، وبالمقابل تفعل ذلك الأندية الخارجية.
وأقترح صدام على الاتحاد الكروي أن ينظم جلسة مصارحة بين ممثلي الأندية والاتحاد للوصول الى صيغة توافقية وحلول مقبولة من الطرفين لاسيما اننا نعاني من هذه الحالة مراراً ، ولا تعاني منها السعودية والإمارات مثلاً التي بكّرت بالإعداد للتصفيات لعدم وجود لاعبين محترفين في صفوف منتخباتها الوطنية، وعليه فإن المنتخب الوطني لابد أن تنظم أموره إدارياً على أعلى المستويات ومن ثم نبحث في الوسائل الفنية الكفيلة بتحقيق نتائج إيجابية.
فرصة جديدة
وكان للكابتن نبيل زكي رأيه حيث أكد أن منتخبنا الوطني فقد الأهم والأكثر من رصيده نحو التأهل ، وبات اليوم بحاجة الى معجزة غريبة لإنقلاب أحواله، فمجرّد المقارنة بين استعداده والفرق الاخرى لا أتوقع حصول أية نتيجة إيجابية، مشيراً الى انه تحدّث مع الكابتن راضي شنيشل بهذا الخصوص وطالبه باستغلال فرصة الابتعاد عن الضغوطات وزجّ عدد من اللاعبين الجدد لنيل فرصة المشاركة والتعويض كيما نكسب وجوهاً جديدة للاستحقاقات المقبلة بعد أن أيقنا عدم جدوى تواجد نصف التشكيلة الحالية.
ونصح زكي شنيشل أنه يكفيه الحصول على فرصة لا تتعدى اسبوعين لتأمين معسكر للمنتخب قبيل لقاء استراليا في 23 آذار المقبل مع مباراتين وديتين في أفضل الظروف ، وهي بجميع الأحوال غير كافية لتهيئة فريق يلعب تصفيات المونديال، لكن هذا ما يستطيع فعله.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون