محليات
2017/01/11 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 477   -   العدد(3823)
إدارة جلولاء تحدِّد سعر أمبير المولدات الأهلية وتهدِّد المخالفين


 ديالى / حسن احمد

 اعلنت ادارة ناحية جلولاء بمحافظة ديالى، يوم امس الثلاثاء، تحديد سعر امبير المولدات الاهلية في الناحية بخمسة آلاف دينار للامبير. وفيما طالبت اصحاب المولدات بالالتزام بالتسعيرة، هددت المخالف بسحب اجازة المولد ورفعه خلال ثلاثة ايام.
وقال مدير ناحية جلولاء يعقوب يوسف في حديث الى (المدى)انه "تم تحديد سعر الامبير للمولدات الاهلية في الناحية بمبلغ خمسة آلاف دينار للامبير الواحد".
وأضاف يوسف ان "اصحاب المولدات رفضوا التسعيرة وطالبوا بمبلغ 35 الف دينار لكل اربعة امبيرات وهذا مخالف لقرارات لجنة الطاقة وان تكون ساعات التشغيل من 5 عصراً الى 12 مساءً".
ودعا يوسف اصحاب المولدات الى "الالتزام بالتسعيرة وعدم استغلال المواطنين"، محذراً المخالفين بـ " سحب اجازة المولد ورفعه خلال ثلاثة ايام".
وكان مجلس محافظة ديالى حدد، الجمعة (28 من تشرين الاول 2016)، تسعيرة الامبير في المولدات الاهلية بـ5000 دينار، فيما طالب المواطنين بالابلاغ عن المخالفين.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون