منوعات واخيرة
2017/02/15 (21:01 مساء)   -   عدد القراءات: 2563   -   العدد(3854)
(نور ومهند) لايزال أقوى ثنائيات الدراما التركيّة
(نور ومهند) لايزال أقوى ثنائيات الدراما التركيّة


انقرة / أ في

أكد تقرير إخباري  عن الدراما التركية ان مسلسل  التأثير الذي أحدثه الثنائي «نور ومهند» في مسلسل نور، الذي عرض منذ سنوات، يعد الاكثر تأثيرا في مسيرة الدراما التركية واشار التقرير ايضا إلى  مسلسل سنوات الضياع لبطلته توبا التي قدمت شخصية لميس وحبيبها يحيى، وتوالت بعدها الاعمال والتي ولدت من خلالها ثنائيات جديدة من ابرزها الثنائي القوي الذي تحولت قصته الدرامية الى علاقة حقيقية، وهما بوراك اوزجيفيت وفهرية افجان من خلال مسلسل طائر النمنمة، وعلى الخط نفسه سارت العلاقة ما بين خالد ارغنش وبرغوزار كوريل بعد مسلسل «ألف ليلة وليلة»، حيث تحولت هذه العلاقة الى ارتباط حقيقي.
أما الثنائيات الدرامية الاخرى، التي كان لها نصيب من التأثير في المشاهد فهي لباريش اردوتش والشين سانغو في «عشق للايجار»، وفي «العشق الممنوع» كيفانش تاتليتوغ وبيرين سات، بعدها يأتي كينان اميرزالي وجانسو ديري في «ايزيل»، أما مسلسل مد وجزر فيأتي كل من شاتاي اولصوي وسيرينا ساريكايا.
أما مسلسل حريم السلطان فكان الاكثر قوة من بينها لذلك السلطان الذي هزه العشق ما بين خالد ارغنش ومريم اوزيرلي في شخصيتي السلطان سليمان وهويام.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون