المزيد...
سياسية
2017/03/20 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 2235   -   العدد(3881)
الاتحادية والرد السريع تخوضان معركة الموصل سيراً على الاقدام
الاتحادية والرد السريع تخوضان معركة الموصل سيراً على الاقدام


 بغداد / المدى

استأنفت القوات المشتركة تقدمها في قلب الموصل بعد توقف العمليات بسبب الطقس السيئ. وتجاوزت قوات الشرطة الاتحادية في تقدمها محطة القطارات في غربي الموصل لتقترب أكثر من الجامع الكبير.
وأطلقت طائرات هليكوبتر تابعة للجيش العراقي صواريخها ونيرانها على مواقع لتنظيم داعش في المدينة القديمة بالموصل مع اقتراب القوات على الأرض من جامع الموصل الكبير (جامع النوري) الذي يمثل مكسبا ستراتيجيا له دلالة رمزية.
وقال متحدث باسم الشرطة الاتحادية، بحسب رويترز، إن "قوات الشرطة الاتحادية وقوات الرد السريع استأنفوا تقدمهم بعد توقف العمليات بسبب الطقس السيئ. وتستهدف القوات استعادة بقية المدينة القديمة".
ودخلت معركة استعادة المعقل الأخير لداعش في العراق شهرها السادس. واستعادت القوات المشتركة مدعومة بمستشارين أميركان ونيران المدفعية والدعم الجوي الأميركي شرقي مدينة الموصل ونصف غربيها وتركز الآن على بسط السيطرة على المدينة القديمة.
ومايزال علم تنظيم داعش الأسود يرفرف فوق مئذنة الجامع الكبير حتى يوم الأحد. وتقدم أفراد الشرطة الاتحادية سيرا على الأقدام من محطة القطار بالقرب من المدينة القديمة عبر الشوارع المليئة بالأنقاض.
وقال اللواء خالد العبيدي، القيادي في الشرطة الاتحادية للصحفيين من على الجبهة، إن "قوات الشرطة الاتحادية والتدخل السريع استأنفت تقدمها بعد توقف للعمليات بسبب سوء الحالة الجوية. القوات لديها هدف استعادة ما تبقى من المدينة القديمة".
وأصدر العبيدي أوامر عبر جهاز اللاسلكي مع سقوط قذائف مورتر خلف موقعه. وشاهد الصحفيون ضربة جوية تستهدف مواقع داعش على بعد 300 متر من خط الجبهة. وحلقت طائرات هليكوبتر في سماء المنطقة وأطلقت صواريخ ونيران المدافع الرشاشة على الأرض.
وفي محور الشمال، قال الفريق الركن عبد الامير رشيد يار الله قائد (عمليات قادمون يا نينوى)، إن "قطعات الفرقة المدرعة التاسعة حررت المنطقة الملوثة وسيطرت على مطحنة ومحطة وقود الراشدي غربي الجانب الأيمن للموصل".
وأضاف يارالله، في بيان تلقت (المدى) نسخة منه، "كما تم تحرير قرية الحويدرة شمال بادوش ورفع العلم العراقي فيها بعد تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات".
وفي بيان آخر، أكد يارالله إن "قطعات مكافحة الإرهاب حررت حي نابلس ورفعت العلم العراقي فوق مبانيه بعد تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات".
وفي السياق ذاته، أكد بيان لاعلام الحشد، تلقت (المدى) نسخة منه، ان "قوات الحشد الشعبي باشرت بردم انفاق عناصر داعش التي كان يستخدمها للهرب التنقل داخل ناحية بادوش
المحررة".
الى ذلك، قال الفريق رائد شاكر جودت، قائد الشرطة الاتحادية، في بيان تلقته (المدى)، ان "اللواء 18 في الفرقة الخامسة شرطة الاتحادية أعتقل الارهابي المدعو حسام شيت مجيد شيت الجبوري مسؤول ما يسمى بديوان الحسبة في منطقة باب السجن في الموصل".
الى ذلك أكدت الاستخبارات العسكرية مقتل 6 من أبرز قيادات داعش في منطقة سوق الشعارين في الجانب الأيمن من الموصل بضربة جوية.
وقالت الاستخبارات، في بيان تلقت (المدى) نسخة منه أمس، ان "القتلى هم كل من عبد الكريم الروسي الملقب أبو سمير (روسي الجنسية) قائد عسكري فيما يسمى كتيبة طارق بن زياد، وصالح الأحمد الملقب (ابو ميهاف) فرنسي من أصل سوري، فضلا عن المدعو أبو دعاء المغربي، ويوسف عوني الملقب (ابو جمال) تركي الجنسية، وعبد الله حمود الملقب (ابو صالح) مغربي الجنسية، الى جانب ميلاذ سيرو الملقب (ابو حفصة) بريطاني من أصل جزائري".



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون