سينما
2017/07/13 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 1811   -   العدد(3968)
ذاكرة السينما:فيلم مهمة فـي المريخ
ذاكرة السينما:فيلم مهمة فـي المريخ


عرض: كمال لطيف سالم

• تمثيل: تيم روبنز – غاري سبنيز – كيم ديلاني
• ‘خراج براين دي لا ما

يمكن اعتبار فترة الخمسينات والستينات هي البداية لظهور افلام حول كوكب المريخ أو الكوكب الأحمر- ولعلَّ فيلم حرب العوالم -  وغزاة من المريخ – والمريخ بحاجة الى نساء- وهي أفلام ظهرت حيث تدور موضوعاتها حول اقزام خضر يهددون الارض، أو المريخيين الذين زاروا كوكب الأرض. ولعلَّ قبول الجمهور لهذه الافلام دفع هيوليود لإنتاج ثلاثة افلام تصوّر البعثات  الى ذلك الكوكب  المجهول. فشركة ديزني انتجت فيلم – مهمة في المريخ- للمخرج  براين دي لاما وفيلم -الكوكب الأحمر– وهذه الافلام جاءت منسجمة مع الاهتمامات العلمية المعاصرة التي حازت على قبول العلماء ووكالات ابحاث الفضاء - ناسا- ولعلَّ الحدث المهم الذي وقع عام 1997 في نزول السفينة بات فانيدر – على ارض المريخ ونزول السفينة الفضائية بولارلاندر عام 1999. من هنا جاء فيلم –مهمة في المريخ – ليصور علماء  فضاء يرسلون في مهمة انقاذ بعد أن يترك طاقم اعضاء البعثة الاولى في المريخ – فنرى لقطات – لأشياء يضفى المخرج عليها لمسات تأملية مع اضفاء روح المغامرة والتشويق.
وتركز لقطات الفيلم على  اختيار رائد الفضاء للالتحاق بمهمة انقاذ خطرة لطاقم مفقود وتنفيذ الأمر ثم الرجوع الى الارض. ويدور الحدث الأهم في قتل احد رواد الفضاء للآخر.
ويعلق مؤسس جمعية المريخ زكبورن - أن المريخ قد استحوذ ومنذ فترة طويلة على خيال العامة من الناس بسبب قربه النسبي وبعض أوجه التشابه بينه وبين كوكب الأرض، حيث توجد فرص  للحياة، فهناك الماء والكاربون والنتروجين وبرودة الجو النسبية حيث يمكن الوصول الى كوكب المريخ خلال ستة اشهر.
وقد بلغت تكاليف فيلم – مهمة في المريخ- 75 مليون دولار.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون