اقتصاد
2017/12/06 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 1100   -   العدد(4080)
وزير الطاقة السعودي يشارك بمؤتمر البصرة للطاقة
وزير الطاقة السعودي يشارك بمؤتمر البصرة للطاقة


 بغداد/ المدى

احتضنت محافظة البصرة، أمس، فعاليات مؤتمر ومعرض دولي للنفط والغاز بمشاركة عشرات الشركات الأجنبية والعربية والعراقية، بحضور وزير الطاقة السعودي خالد عبد العزيز الفالح.

وقال الفالح، في كلمة له خلال حفل الافتتاح، إنّ "زيارتي هذه تعد الثالثة للبصرة خلال ستة أشهر، وأنتهز الفرصة لأشكر العراق حكومةً وشعباً على الانتصارات التي تحققت على قوى الشر والإرهاب، خاصة أن الأمن هو قاعدة أساسية للتنمية".
وأشاد بـ"جهود الحكومة العراقية للنهوض بالعراق واستثمارها موارده"، مؤكداً ان "السعودية تتطلع الى المشاركة في هذه المسيرة التنموية".
وبيّن أنّ "العراق والسعودية تجمعهما العزيمة لتطوير القدرات وبناء شراكات، ويتمتع البلدان بمزايا ستراتيجية، مثل الموقع الجغرافي والثروات النفطية والمعدنية، وهذه المزايا تعد قاعدة صلبة للتعاون بين البلدين".
ولفت الفالح الى أنّ "التعاون مع العراق في قمّة أولويات المملكة، ويحظى هذا الاهتمام برعاية ولي العهد"، مضيفاً أنّ "خلال الشهرين الماضيين حققنا خطوات مهمة في مجال التعاون بين البلدين، وهي تشمل تشكيل لجنة للطاقة والصناعة للتواصل مع الجانب العراقي، كما تم حثّ الشركات السعودية على الإسراع بالدخول للسوق العراقية وتنفيذ استثمارات، وكذلك تم التوقيع على 13 مذكرة تفاهم بين شركات سعودية وعراقية للنفط والغاز".
وتابع "تم افتتاح مكتب لشركة (طاقة) السعودية في العراق، وشركة (سابك) بصدد إعادة افتتاح مكاتبها في العراق، وكذلك تم تشكيل لجنة للعمل على مشروع عملاق للربط الكهربائي البلدين، وسوف يتم التواصل مع الجانب العراقي بهذا الشأن".



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون