اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > اخبار وتقارير > لخلق توازن بيئي.. انطلاق حملة المليون شجرة في ديالى

لخلق توازن بيئي.. انطلاق حملة المليون شجرة في ديالى

نشر في: 9 يوليو, 2024: 05:06 م

ديالى/ ياسر الجبوري

انطلقت حملة المليون شجرة في ديالى للتشجير، بهدف اعادة توطين احد عشر نوع من الاشجار المحلية، وذلك من اجل خلق توازن بيئي وانشاء المصدات الطبيعية.

وقال عضو حملة المليون شجرة عدي الربيعي في حديث لـ(المدى)، إن "الحملة تهدف الى اعادة توطين احد عشر نوع من الاشجار المحلية التي تدخل ضمن التراث النباتي في البلاد". مشيرا الى، ان هذه الاشجار تعتمد في نموها على القليل من المياه وتعتبر من الاشجار الدائمة الخضرة التي تساهم في الحفاظ على نمو المحاصيل الزراعية والتي لا تقاوم اشعة الشمس المباشرة وارتفاع درجات الحرارة".

واضاف الربيعي، ان "ديالى هي المحطة الاولى في تشجير الطرق الخارجية والمناطق الحدودية بينها وبين المحافظات الاخرى للحيلولة دون اتساع رقعة التصحر في هذه المناطق، ولتتحول هذه الاشجار المعمرة الى مصدات طبيعية للاتربة التي تتجه نحو المدن".

من جانبه اكد المزارع من محافظة المثنى حسين الياسري، لـ(المدى)، انه "تم تنظيم هذه الحملة بهدف انجاح المرحلة الاولى في زراعة هذه الاشجار المحلية، التي تعطي بارقة امل في امكانية التغلب على شبح التصحر من خلال زراعة اكثر من مئة الف شجرة جديدة في بعض المحافظات الجنوبية ومنها بادية السماوة".

فيما اشار عضو جمعية النهضة البيئية عباس خليل، الى ان اسباب اتساع رقعة المناطق الصحراوية في ديالى يعود الى عدة عوامل، اهمها الجفاف الذي اصاب الانهر الاروائية، واعتماد المحافظة بشكل مباشر على المياه من دول الجوار، اضافة الى تاثير موجات الحر التي تفتك بالاشجار التي لا تقاوم كل هذه الظروف".

وتابع قائلا لـ(المدى)، إن "الوقت قد حان لصب كل الجهود من أجل انجاح مشروع (العشرة زائد واحد) في اعادة زراعة الاشجار المحلية المعمرة منها اشجار (الطلح العراقي النجفي والقرفة) للتخلص من موجات الحر المتصاعدة والاتربة التي تجتاح المناطق السكنية، لخلق توازن بيئي في المحافظة، وعودة ازدهار الزراعات الاخرى".

وتشهد مناطق واسعة من ديالى موجة حرة كبيرة تصل الى الخمسين درجة مئوي، فيما تتكرر معها العواصف الترابية القادمة من المناطق الحدودية بينها وبين المحافظات الاخرى بعد عمليات التجريف التي طالت بساتين زراعية، وتحويلها لاراض سكنية.

وتحتاج محافظة ديالى الى حملة كبرى لزراعة الاشجار المعمرة، ومصدات الاتربة الطبيعية بعد ان فقدت المدينة اربعين بالمئة من بساتينها خلال العقود الخمسة الماضية.

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

يحدث الآن

ملحق عراقيون

الأكثر قراءة

مقالات ذات صلة

عمليات ديالى: قتل عدد من الإرهابيين في بساتين العيط

عمليات ديالى: قتل عدد من الإرهابيين في بساتين العيط

بغداد/ المدى اعلنت قيادة عمليات ديالى، اليوم السبت عن قتل عدد من الإرهابيين في بساتين العيط بديالى. وقال بيان للقيادة تلقته (المدى)، إنه "بعد أن شرعت قطعاتنا الأمنية ضمن قاطع قيادة عمليات ديالى بعملية...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram