اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > الصفحة الأولى > محكمة ألمانية تقضي بإعادة وعاء ذهبي إلى العراق

محكمة ألمانية تقضي بإعادة وعاء ذهبي إلى العراق

نشر في: 30 سبتمبر, 2009: 12:05 ص

بغداد-برلين/ هشام الركابي والوكالاتrnعثرت قوات عمليات بغداد امس الثلاثاء على قطع أثارية في قاطع المنصور سلمت الى وزارة الدفاع لتأمين وصولها إلى المتحف الوطني العراقي. فيما قضت محكمة ألمانية حسم نزاع دام عدة أسابيع حول وعاء ذهبي أثري بين إحدى دور المزادات في ألمانيا وبين الحكومة العراقية حول ملكية هذا الوعاء.
وقال مصدر في قيادة عمليات بغداد في تصريح لـ(المدى) امس الثلاثاء: ان قوة من اللواء (54) تمكنت من العثور على تلك القطع تم تسليمها إلى وزارة الدفاع لتأمين وصولها إلى المتحف الوطني العراقي، ولم يشر الى تفاصيل اخرى عنها. rnوكانت وزارة السياحة قد تسلمت العديد من القطع الاثرية من قبل عدد من الوزرات ومنها وزارة الامن الوطني، حيث تسلمت الوزارة مجموعة من القطع الاثرية والمسكوكات من وزارة الامن الوطني في اطار تعاون مؤسساتي لاستعادة الاثار العراقية.rnالى ذلك، قررت محكمة ألمانية حسم نزاع دام عدة أسابيع حول وعاء ذهبي أثري، وقضت بأن الوعاء القيم أثر عراقي نقل إلى ألمانيا بغير حق، كان نزاع طويل نشب بين إحدى دور المزادات في ألمانيا وبين الحكومة العراقية حول ملكية هذا الوعاء الذي يبلغ ارتفاعه عدة سنتيمترات. وأثارت الواقعة انتباه عدد من المراقبين الذين يرون أنها تؤيد وجهة نظرهم في الانتقادات التي يثيرونها ضد القانون الألماني ، حيث يتهمونه بالوقوف إلى جانب لصوص التحف والآثار الألمان. وقال ميشائيل ميلر كاربه ، وهو عالم آثار من مدينة ماينز بولاية راينلاند بفالتس وسط ألمانيا ، معلقا على الحكم: "هذا الحكم لا يمثل بطبيعة الحال إلا البداية"، مبينا أن سرقات الآثار المخبوءة في أراضي العراق أدت إلى نهب مئات الآلاف من القطع الأثرية هناك ، مضيفا أنه يأمل في أن يتم تعقب كل هذه الحالات بصورة متواصلة.

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

ملحق ذاكرة عراقية

الأكثر قراءة

مقالات ذات صلة

دولة القانون ينفي السعي لتشكيل حلف مع إيران وروسيا

دولة القانون ينفي السعي لتشكيل حلف مع إيران وروسيا

 بغداد/ وائل نعمة فيما ينتظر الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد عودة رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي من موسكو لزيارة بغداد، ينفي ائتلاف دولة القانون أن تكون زيارة المالكي إلى العاصمة الروسية والزيارة المرتقبة...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram