اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > الصفحة الأولى > حساسية كلاب الحراسة تؤجل استجواب وزير الكهرباء

حساسية كلاب الحراسة تؤجل استجواب وزير الكهرباء

نشر في: 3 أكتوبر, 2009: 08:10 م

بغداد /المدى  طالب رئيس لجنة النزاهة في مجلس النواب صباح الساعدي بسحب جواز سفر وزير الكهرباء فورا وعدم منحه اية تأشيرة سفر وان لا تتكرر عملية هروب وزيري الكهرباء السابقين ايهم السامرائي ومحسن شلاش ووزير التجارة عبد الفلاح السوداني ، وبالتالي الركض وراء الطائرات لإرجاعهم .
وقال لـ (المدى) امس: ان تأخير جلسة المجلس المخصصة لاستجواب وزير الكهرباء كريم وحيد جاء بسبب ما اشيع عن وجود متفجرات داخل قاعة البرلمان ، واصفا ذلك بانه  محاولة لتعطيل عملية الاستجواب .  واوضح الساعدي: ان تستر اية جهة او قوى سياسية على وزير الكهرباء كريم وحيد هي مشاركته في الفساد الاداري والمالي المتورط فيه. من جانبه قال عضو مجلس النواب عن كتلة الائتلاف العراقي الموحد علي العلاق: ان عددا من البرلمانيين اخرج مسألة استجواب المسؤولين من مضمونها الحقيقي وتم تسييسها وصار الهدف منها سياسيا اكثر مما هو مهني. واضاف العلاق لـ(المدى): ان بعض البرلمانيين عندما يستجوبون وزيرا او مسؤولا يضعون في حساباتهم ان هذا الوزير ينتمي الى هذه الجهة السياسية او تلك ، وتكون هناك صراعات سياسية بدلا من الاهتمام بالامور المهنية التي تتطلبها عملية الاستجواب وتهدف اليها. فيما قال رئيس كتلة القائمة العراقية الوطنية في مجلس النواب جمال البطيخ: ان بعض الكتل السياسية تحاول عرقلة عمليات استجواب المسؤولين ، ووضعت جبالا كونكريتية امامها خلال السنوات الماضية. واضاف: ان الاستجواب مسالة ايجابية تمكن المسؤول الذي يتهم بالتقصير ان يوضح وجهات نظره ويقدم الادلة الثبوتية على ما يتهم به وان لم يملك ذلك ويثبت تقصيره يحال الى المحاكم. واشار البطيخ الى ان عملية الاستجواب تعثرث خلال الفترة الماضية وهناك من عرقلها ونأمل لما بقي في الفترة المقبلة تفعيل هذا الملف واستجواب كل من يتهم بالفساد او التقصير في عمله.  فيما اكدت النائبة عن الكتلة الصدرية مها الدوري العثور على متفجرات داخل قاعة مجلس النواب  امس وقالت في تصريح  لـ(المدى):  ان المتفجرات كانت تستهدف مكان وجود الكتلة الصدرية ، وتم اغلاق القاعة بانتظار فريق الخبراء. وكانت هيئة رئاسة مجلس النواب اعلنت تأجيل جلسة  الامس الى اليوم  الاحد  . وقال مصدر في هيئة الرئاسة ان جلسة اليوم ستخصص لاستجواب وزير الكهرباء والقراءة الاولى لتعديل قانون الانتخابات البرلمانية لعام 2005 . وكان من المقرر ان يتم امس استجواب وزير الكهرباء والقراءة الاولى لتعديل قانون الانتخابات البرلمانية لعام 2005 الا ان ما اشيع عن وجود متفجرات داخل قاعة البرلمان أجّل الجلسة.  الى ذلك  اعلنت مصادر برلمانية تأجيل جلسة امس السبت ، بسبب مخاوف من احتمال وجود متفجرات في قاعة الاجتماعات بعد ان رفضت كلاب الحراسة مغادرة المكان.وقال النائب صباح الساعدي رئيس لجنة النزاهة في البرلمان  بحسب وكالة فرانس برس ان "الجلسة تأجلت بسبب ما اشيع عن وجود متفجرات داخل قاعة الاجتماعات".واضاف ان "هذا الامر لن يعطل استجواب الوزير".من جهته، اكد مصدر في البرلمان ان "الجلسة تأجلت الى  اليوم الاحد بسبب اجراءات امنية".لكن الساعدي قال ان "المواد (المتفجرة) مؤشر على وجود جهات تريد تعطيل الاستجواب".

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

ملحق ذاكرة عراقية

الأكثر قراءة

مقالات ذات صلة

دولة القانون ينفي السعي لتشكيل حلف مع إيران وروسيا

دولة القانون ينفي السعي لتشكيل حلف مع إيران وروسيا

 بغداد/ وائل نعمة فيما ينتظر الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد عودة رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي من موسكو لزيارة بغداد، ينفي ائتلاف دولة القانون أن تكون زيارة المالكي إلى العاصمة الروسية والزيارة المرتقبة...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram