اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > رياضة > المجر تهزم التشيك بركلات الجزاء

المجر تهزم التشيك بركلات الجزاء

نشر في: 7 أكتوبر, 2009: 05:48 م

القاهرة / وكالاتأفسد المنتخب الكوستاريكي على الجماهير المصرية احتفالاتها بذكرى انتصارات السادس من تشرين الاول وأطاح بالمنتخب المصري من بطولة كأس العالم للشباب (تحت 20 عاما) المقامة حاليا في مصر ، وذلك بعدما تغلب على المنتخب المصري  2/ صفرعلى استاد القاهرة في الدور الثاني (دور الستة عشر) من البطولة .
وحطم المنتخب الكوستاريكي آمال الجماهير المصرية في إحراز اللقب العالمي في البطولة التي تستضيفها مصر ، وحقق فوزا صعبا على منتخب المصري للشباب ليتأهل على حسابه إلى دور الثمانية .وافتتح المنتخب الكوستاريكي التسجيل في الدقيقة 21 بهدف سجله قائد المنتخب خوسيه مينا ، ثم دعم ماركوس أورينا فوز الفريق بالهدف الثاني قبل دقيقتين من نهاية اللقاء .وبدأت المباراة حماسية من جانب الفريقين وكان المنتخب المصري الأكثر سيطرة على الكرة وعلى وسط الملعب في الدقائق الأولى التي لم تشهد خطورة على المرميين .وجاءت أولى الفرص الحقيقية في الدقيقة السادسة وكانت من نصيب اللاعب المصري محمد طلعت الذي توغل داخل منطقة الجزاء لكنه تسرع في تسديد الكرة لتمر بجوار القائم .وكاد المنتخب المصري أن يتقدم في الدقيقة 19 عندما مرر إسلام رمضان طولية إلى محمد طلعت الذي سدد كرة خطيرة برأسه لكن الحارس الكوستاريكي استيبان ألفارادو كان متيقظا وتصدى لها .وفاجأ المنتخب الكوستاريكي منافسه المصري والجماهير المصرية عندما تقدم في الدقيقة 21 بهدف سجله القائد خوسيه مينا من تسديدة برأسه إثر ضربة حرة .وجاء الهدف ليشعل حماسة لاعبي كوستاريكا الذين كثفوا محاولاتهم لتدعيم تقدمهم بهدف آخر ، بينما ظل المنتخب المصري متأثرا بالصدمة لدقائق ولم يكن له رد فعل سريع .وفي الدقيقة 29 راوغ أحمد شكري الدفاع الكوستاريكي ببراعة وسدد كرة بيسراه من حدود منطقة الجزاء لكنها مرت فوق العارضة مباشرة في ظل متابعة من الحارس الكوستاريكي .وكثف المنتخب المصري ضغطه الهجومي سعيا لإدراك التعادل قبل نهاية الشوط الأول وكاد أن يرد بهدف في الدقيقة 40 عندما مرر شهاب أحمد كرة عرضية إلى أحمد حجازي الذي سددها برأسه لكنها في يد الحارس .وأنقذ الحارس علي لطفي المنتخب المصري من هدف في الثواني الأخيرة من الشوط الأول حيث تصدى لكرة رأسية خطيرة سددها ماركوس أورينا إثر تمريرة عرضية ، لينتهي الشوط الأول بتقدم كوستاريكا 1/صفر .وفي الشوط الثاني تبادل الفريقان الهجمات منذ البداية وكاد المنتخب الكوستاريكي أن يضيف الهدف الثاني في الشباك المصري في الدقيقة 49 عندما تلقى دييغو مادريجال تمريرة عرضية وسدد كرة زاحفة لكنها مرت قاب قوسين أو أدنى من القائم .وسدد حسام حسن كرة رائعة برأسه أمسك بها ألفارادو على خط المرمى .وفي الدقيقة 52 أجرى التشيكي ميروسلاف سكوب المدير الفني للمنتخب المصري تغييرين دفعة واحدة حيث أشرك أحمد فتحي "بوجي" بدلا من حسام عرفات وعفروتو بدلا من أحمد شكري ..ومع علو هتافات الجماهير المصرية ومؤازرتها للمنتخب صاحب الأرض كاد مصطفى جلال أن يسجل هدف التعادل في الدقيقة 78 عندما تلقى الكرة من ضربة ركنية سددها عفروتو وسددها برأسه لكنها بجوار القائم مباشرة .ولم يفقد المنتخب المصري الأمل وواصل محاولاته الجدية وكاد عفروتو أن يدرك التعادل في الدقيقة 84 حيث سدد ضربة حرة بمهارة شديدة لتمر الكرة فوق الحائط البشري لكن ألفارادو واصل تألقه وتصدى للكرة بصعوبة .ولكن في الدقيقة 88 قضى ماركوس أورينا على آمال الجماهير المصرية تماما وأضاف الهدف الثاني لكوستاريكا مستغلا غفلة دفاعية من جانب الفريق المصري .من جهة اخرى تغلب المنتخب المجري على نظيره التشيكي 4/3 بركلات الجزاء الترجيحية وأطاح به من دور الستة عشر بعد أن انتهى الوقتان الأصلي والإضافي بالتعادل 2/2 .ويلتقي بذلك المنتخب المجري بنظيره الإيطالي في دور الثمانية للبطولة.وجاءت المباراة سريعة في البداية من الجانبين دون أن تدخل مرحلة جس النبض وإن كانت السيطرة من جانب المنتحب المجري الذي تحقق مراده في الدقيقة 15 بإحرازه هدف التقدم عن طريق ماتي كيس.وبعدها حاول المنتخب التشيكي تعويض الهدف الذي سكن مرماه وكثف من هجماته إلى أن جاءت الدقيقة 26 لتشهد معها التعادل عن طريق يان فوساليك لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1/1 .ولم يتغير الحال كثيرا في شوط المباراة الثاني ، وسيطر الحذر من الجانبين وتواصلت الفرص الضائعة لينتهي الشوط بنفس نتيجة الشوط الأول ويخوض الفريقان وقتا إضافيا.وجاءت الإثارة في الشوط الإضافي الأول عندما سجل ميخائيل رابوسيتش الهدف الثاني للتشيك في الدقيقة 92 .ولم تدم فرحة التشيكيين طويلا، فبعدها بسبع دقائق أدرك فلاديمير كومان التعادل للمنتخب المجري لينتهي الشوط الإضافي الأول بالتعادل 2/2 ، واستمرت النتيجة على حالها في الشوط الإضافي الثاني ليحتكم الفريقان لضربات الجزاء الترجيحية.ونجح الحارس المجري بيتر جولاكسي في الدفاع عن مرماه وتصدى لثلاث ضربات جزاء كان لها مفعول السحر في تأهل منتخب بلاده لدور الثمانية .

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

يحدث الآن

نادٍ كويتي يتعرض لاحتيال كروي في مصر

العثور على 3 جثث لإرهابيين بموقع الضربة الجوية في جبال حمرين

اعتقال أب عنّف ابنته حتى الموت في بغداد

زلزال بقوة 7.4 درجة يضرب تشيلي

حارس إسبانيا يغيب لنهاية 2024

ملحق عراقيون

الأكثر قراءة

45 بطولة.. ميسي يواصل تفوقه على رونالدو

ملعب الشعب يحتضن المباراة النهائية للدوري العراقي الممتاز

برشلونة يتلقى ضربة قوية ويفقد نجمه 4 أشهر

ليتوج بلقب دوري نجوم العراق.. الشرطة يتغلب على الزوراء

مبابي يصل إلى ريال مدريد ويخضع للفحص الطبي

مقالات ذات صلة

نادٍ كويتي يتعرض لاحتيال كروي في مصر
رياضة

نادٍ كويتي يتعرض لاحتيال كروي في مصر

رياضة/ المدى عديدة هي عمليات الاحتيال في عالم كرة القدم، لكن ما تعرض له نادي كاظمة الكويتي من عملية احتيال كانت غريبة، فقد خاض مباراة ودية مع فريق "مزيف" في مصر، ادعى أنه نادي...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram