اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > طب وعلوم > العلم يؤكد.. الجينات تتحكم فى استمتاع المرأة بالجنس

العلم يؤكد.. الجينات تتحكم فى استمتاع المرأة بالجنس

نشر في: 16 أكتوبر, 2009: 04:38 م

لا تزال المرأة لغزاً مليئاً بالأسرار، ومن تلك الأسرار المستعصية اللذة الجنسية لديها، والتى سعت أحدث دراسة علمية إلى سبر أغوارها العميقة، حيث انتهت إلى أنّ أمر الوصول إلى اللذّة الجنسية لدى المرأة يرتبط في جزء منه بأسباب جينية،
وليس فقط بأسباب ثقافية مكتسبة.rnوجاءت دراسة بريطانية لتؤكد أن تلك النتائج سلاح ذو حدين، لافتة إلى أنها لا تعني أنّ استحالة شعور النساء اللاتي يرثن معطيات جينية غير ملائمة باللذة، موضحة أن ذلك يتطلب منهن جهداً وصبراً فقط.rnوأرسل الباحثون بمستشفى سان توماس بلندن، استجوابات لنحو 4000 امرأة من التوائم، ونصفهن من التوائم المتطابقة، أى الناتجة عن البويضة نفسها، حيث تكشف للباحثين أنّ ثلث المشاركات قلن إنّهن لم يصلن اطلاقاً للذّة عند الاتصال الجنسي، وهو الأمر الذى تكشف لدى 34 بالمائة من العينات، والتى تعود إلى أسباب جينية.rnويأمل العلماء فى أن تفتح تلك الدراسة الباب أمام تطوير علاج لعدم الشعور باللذة لدى النساء.rn rnالخيانة الزوجية سببها هرمون جنسيrnوقد توصلت باحثة أمريكية إلى أن هرموناً جنسياً هو الذي يدفع النساء الجميلات لخيانة أزواجهن أو عشاقهن.rnوأشارت الباحثة الدكتورة كريستينا دورانتي، وهي أخصائية في علم النفس بجامعة تكساس الأمريكية، إلى أن النساء اللاتي لديهن هرمون "أويستراديول" وهو أحد أشكال الهرمون الجنسي "أويستروجين" أقل رضىً والتزاماً حيال عشاقهن أو أحبائهن الحاليين وهن لن يتورعن عن إقامة علاقة مع عشيق أو حبيب جديد تنطبق عليه المواصفات الذكورية أو الاجتماعية التي يبحثن عنها.rnوأضافت دورانتي أن النساء الجذابات يبحثن عن الشخص الذي تتوفر فيه شروط التزاوج العالية، مشيرة إلى أنه بسبب صعوبة العثور على شريك يوفر الأمور الأساسية للمرأة وتكون لديه جينات جيدة فإنهن يقمن علاقة تتراوح ما بين طويلة الأمد أو قصيرة مع رجال جذابين.rnوكانت دراسة سابقة أشارت إلى أن الهرمون النسائي "أويستراديول"، وهو شبيه بهرمون "توستيسترون" عند الرجال يلهب شهوة المرأة للسلطة والتحكم بمن حولها.rnوأكدت الدراسة أن الباحثين أخذوا عينات من لعاب 52 طالبة تتراوح أعمارهن ما بين 17 و 30 سنة خلال مرحلتين من مراحل دوراتهن الشهرية من أجل قياس معدلات هرمونات الجنس لديهن، كما طلب من هؤلاء الاجابة عن أسئلة تتعلق بعلاقاتهن العاطفية كما طلب منهن الإجابة عن أسئلة تتعلق بجاذبيتهن، حيث تبين لها أن المرأة التي تكون عالية الخصوبة صعبة الارضاء ولا تميل للإبقاء على علاقة مستدامة مع الزوج أو الشريك الذي تعيش معه.rn rnالجاذبية الجنسية مجرد "إفرازات هرمونية"rnوقد كشفت دراسة جديدة أن الإفراز العالي لهرمون "التيستوستيرون" الذكوري لدى المرأة يجعلها أكثر انجذاباً للممثلين الخشنين مثل دانيال جريج، في حين أن ارتفاع معدل هذا الهرمون لدى الرجل يجعله أكثر انجذاباً للنموذج المتفجر الأنوثة مثل ناتالي بورتمان.rnوأشار الدكتور بن جونز أستاذ الطب النفسي، إلى أن الناس يميلون إلى اختيار وجوه مختلفة وفقاً لمستوى "التيستوستيرون" في دمائهم، وأضاف قائلاً "فبالنسبة للرجال عندما يكون مستوى "التيستوستيرون" مرتفعاً يكونون أكثر انجذاباً للنساء الأكثر أنوثة، وبالنسبة للنساء عندما يكون معدل هذا الهرمون مرتفعاً لديهن يكن أكثر انجذاباً للرجل الخشن.rnوأوضح الكتور أن الرجال والنساء الذين يرتفع لديهم هذا الهرمون ويزيد اهتمامهم بالجنس يظهرون انجذابا أقوى تجاه الجنس الآخر الذي يتمتع بصحة جيدة ويكون من نوعية ممتازة.rn rnتمارين لصحتك الجنسيةrnأفادت دراسة حديثة بأن التمارين الرياضية بمختلف أنواعها مهمة جداً للإنسان، سواء فيما يتعلق بحالته الصحية أو النفسية أو الذهنية، وقد تحسن أيضاً من حياته الجنسية وتجعله ينام بصورة أفضل وتساعده على التوقف عن التدخين.rnوأشار فابيو كومانا اختصاصي التمارين الرياضية في المجلس الأمريكي للتمارين الرياضية، إلى أن التمارين الرياضية تساعد على تقليل الوزن وخفض مستوى الكوليسترول وضغط الدم، كما أنها تقلل من مخاطر أمور أخرى مثل هشاشة العظام والسكري.rnوأوضح كومانا أن ممارسة التمارين الرياضية مرتبطة بصورة واضحة بتمتع الإنسان بحياة جنسية أفضل، ذلك لأن المستوى الصحي المتدني عموماً يؤدي إلى تدهور الوظائف الجنسية، وبالتالي فإن التمارين الرياضية وتمارين الرشاقة تساعد في الأقل على المحافظة على الحياة الجنسية إن لم تساعد على تنشيطها وجعلها أفضل.rnوأثبتت دراسة أجرتها كلية الصحة العامة بجامعة هارفارد على عينة من 31 ألف رجل، أن مخاطر الإصابة بانخفاض في النشاط الجنسي لدى من يمارسون التمارين الرياضية أقل من مثيلاتها عن غير الرياضيين بنحو 30 في المائة.rnوهذه الفائدة لا تقتصر على الرجل فقط بل تشمل المرأة أيضاً، إذ كشفت دراسة أجرتها جامعة كولومبيا البريطانية، أن ممارسة الرياضة لمدة 20 دقيقة تعطي مفعولاً مماثلاً، وبالتالي حياة جنسية أفضل.rn&n

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

يحدث الآن

نادٍ كويتي يتعرض لاحتيال كروي في مصر

العثور على 3 جثث لإرهابيين بموقع الضربة الجوية في جبال حمرين

اعتقال أب عنّف ابنته حتى الموت في بغداد

زلزال بقوة 7.4 درجة يضرب تشيلي

حارس إسبانيا يغيب لنهاية 2024

ملحق عراقيون

الأكثر قراءة

مقالات ذات صلة

"نظارات غوغل الواقعية" قريباً في الأسواق
طب وعلوم

"نظارات غوغل الواقعية" قريباً في الأسواق

 نيويورك/ ا. ف. بأزاحت شركة "غوغل" الأمريكية الستار عن مشروعها الجديد الذي أطلقت عليه رسمياً اسم "Project Glass"، عارضةً للمرة الأولى شريط فيديو عن هذا المشروع عنوانه (يوم واحد (One day- تلقي فيه...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram