اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > منوعات وأخيرة > قالوا في حسين مردان

قالوا في حسين مردان

نشر في: 16 أكتوبر, 2009: 07:02 م

شاعر بسلوكه وشعره حسين مردان هو شاعر يسكنه انسان نبيل حد اننا نخجل من ان نطلق لفظة شاعر الان على من يضعون انفسهم في مصاف البشر لا الشعر...
هو شاعر فيما كتب شاعر فيما قيل عنه، شاعر بسلوكه وكتاباته وما يهمنا هو الشعر وما يهمنا اكثر انه كان شاعرا حتى في جلسته وحركة اصابعه وفي عزلته وتمرده وبكائه وصمته ورغباته بل كان شاعرا حتى في موته.. من الصعب ان تجد الان شاعرا حقيقيا يحمل تلك المواصفات.الشاعرة/نجاة عبد اللهرافض للتقاليد الباليةحسين مردان شاعر متمرد ورافض وساخط على كل التقاليد البالية، وهو مدافع عن حقوق المرأة والطفل وعن الشرائح الاجتماعية المظلومة، وهو مؤسس قصيدة النثر العراقية وهي قصائد نثرمركزة تحمل في طياتها الفكرة والصورة الشعرية والاسلوب النثري الآخاذ، علينا تقع مسؤولية قراءة هذا الرمز الشعري الكبير الذي دوخ بغداد وحاناتها وساحاتها في ذلك الزمان، انه شيخ الصعاليك الذي ما زال حاضرا في كل التظاهرات الاجتماعية التي تساند المرأة والطفل وكل الناس الفقراء الشاعر سعد صاحبشاعر حداثوي انها التفاتة رائعة من (المدى) بالاحتفاء والاحتفال بذكرى الراحلين لا سيما وقد اصاب ذاكرتنا الثقافية بعض العطب بسبب ما مر به شعبنا العراقي العظيم من اهوال واحداث كانت مغموسة في معظمها بنجيع الدماء. ان اللجوء الى الادباء المرموقين ممن عاصروا حسين مردان او الذين عرفوه عن قرب.. ليقدموا لجمهورنا الشاب من المثقفين.. اطلالة على اديب اتخذ من الحداثة والجراة سبيلا للدخول الى المجتمع والولوج الى عالم الكلمة المبدعة.القاص والمترجم حسين الجافكان يجول في عوالمه الخاصةلقد كان حسين مردان شاعرا كبيرا وبوهيميا له عوالمه وكتاباته وحياته وخياله وكلها ترقى للابداع وتصب  في حب الحياة والانسان والانسانية ككل واتمنى ان تحتفي المدى بعبد الامير الحصيري ورشدي العامل لانهما محفوران في ذاكرة الزمان والمكان ويمثلان حقبة زمنية مهمة عشنا فيها. الروائي هادي الجزائريشــاعر حقيقـــيان هذا الفضاء الثر من لوازم الاحتفاء بحسين مردان ذلك الشاعر الذي رافقه ذاك التأثيث المبهر لسطوة المشهد الشعري والذي كان وما يزال يسكن ملامح الذاكرة الثقافية الجمعية العراقية.وانا شخصيا انحني اجلالا لمؤسسة المدى السباقة بانعاش هذه المناخات الاحتفائية بالقمم الابداعية العراقية العالية. ان هذه الملامح الخلاقة في تأسيس مناهج ومباهر الاحتفاء بالشخصيات العراقية الكبيرة التي تركت ذلك الارث الثقافي والادبي العظيم، هي ذات السمات التي تغذي سطوتنا للنظر صوب الملاحق القادمة في بناء عراق جديد على اساس منظومة ابداعية راقية.سعدي عبد الكريم /كاتب وناقدحسين مردان واحد من رموز الروح الاعتراضيةيندرج نشاط المدى هذا في محاولة تعيد لاسئلة الثقافة العراقية حيويتها، وحياتها ومشروعيتها.. وهي في هذا المستوى وفي هذا البعد الابداعي تقدم اضاءة عميقة وحقيقية لروح المقاومة الحقيقية والاعتراض التاريخي العميق على ظواهر الظلم والتخلف والقسوة التي مثلتها قوى عديدة في المجتمع العراقي مثلت السلطة من بينها مركز العسف والاذى وحسين مردان كان واحدا من رموز ومكونات الروح اللقاحية (الاعتراضية) في ثقافة ومجتمع العراق رياض النعماني

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

يحدث الآن

نادٍ كويتي يتعرض لاحتيال كروي في مصر

العثور على 3 جثث لإرهابيين بموقع الضربة الجوية في جبال حمرين

اعتقال أب عنّف ابنته حتى الموت في بغداد

زلزال بقوة 7.4 درجة يضرب تشيلي

حارس إسبانيا يغيب لنهاية 2024

ملحق عراقيون

الأكثر قراءة

على قاعة الجواهري.. ادباء العراق يؤبنون الباحث التراثي الراحل باسم حمودي

بيت المدى ومعهد "غوتة" يستذكران عالم الاجتماع د.علي الوردي

ملتقى الأطفال.. مساحة ثقافية تحتضن صغار الموصل لتنمية عقولهم

دراسة: زيت الطهي المكرر يهدد صحة الدماغ

هل قدرة النساء على تحمل الألم أكبر من الرجال؟

مقالات ذات صلة

"وسط إهمال حكومي".. الأنبار تفتقر إلى المسارح الفنية

خاص/المدى في محافظة الأنبار، التي تُعتبر من أكبر المحافظات العراقية من حيث المساحة، يُلاحظ افتقارها إلى المسارح الفنية رغم وجود كثير من الشخصيات الفنية البارزة التي أثرت في الساحة الثقافية العراقية. هذا النقص في...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram