برعاية الرئيس مسعود بارزاني..300 دار نشر ومكتبة من 17 دولة وأكثر من نصف مليون كتاب في معرض أربيل الدولي للكتاب " 13 "

رقم العدد: 4289 نوع النسخة: ورقية تاريخ اخر تعديل: 10/9/2018 9:51:41 PM

 أربيل / المدى

برعاية الرئيس مسعود بارزاني ، يفتتح اليوم الأربعاء، معرض أربيل الدولي للكتاب بدورته الثالثة عشرة، هذا المعرض الذي تشارك فيه أكثر من 300 دار نشر ومؤسسات ثقافية عالمية عربية عراقية وكردستانية، وبحضور جمع غفير من الشخصيات السياسيّة والثقافيّة وقناصل الدول الأجنبيّة، والذي سيستمر للفترة من 10 وحتّى 20 تشرين الأول 2018 . حسبما صرّح بذلك مدير المعرض إيهاب القيسي، الذي بيّن أن، مشاركة هذه العام اعتمدت على النوعيّة أكثر من اعتمادها على الكميّة. موضحاً: أن هناك عشرات الطلبات من دور نشر ومكتبات عربية ومحلية، رُفضت لأسباب عدّة. منوهاً: إلى مشاركة 17 دولة في دورة هذا العام.
وبشأن حرية النشر وتقيّد دور العرض، ذكر مدير المعرض: لم تتدخل إدارة المعرض بهذا الشأن، فالحرية متاحة للجميع إلا العناوين التي تحمل الأفكار السوداوية والإرهابية، وهذا الأمر اتخذ في جملة الطلبات المشاركة التي رفُضت. مؤكداً: مشاركة أكثر من 300 دار نشر ومكتبة عربية وعالمية بعناوين متنوّعة وصلت الى أكثر من نصف مليون عنوان في مجمل الاختصاصات الأدبيّة والفكريّة والعلميّة والدينيّة والقانونيّة والاقتصاديّة، ناهيك عن بقية العلوم الإنسانيّة.
وأضاف القيسي، وهناك مشاركات أخرى لمكاتب مختصة بالعلوم التكنولوجية والمعلوماتية وتقنية الاتصال. منوهاً: إلى مشاركة الدور التي تُعنى بثقافة الأطفال أيضاً، وهي مشاركة واسعة نظراً لأهميتها في تربية وتنشئة الأجيال. لافتاً: إلى مشاركة الدوائر الحكومية ومنظمات المجتمع المدني المعنية بالتراث والفلكور، بالتالي أخذ المعرض مجموعة لكل ما يمتّ بالثقافة والعلم والتنشئة بصلة.
وبخصوص الفعاليات ذكر مدير معرض أربيل الدولي للكتاب، إن فعاليات هذا العام متنوعة وكثيرة. مؤكداً: على زخم برنامج المعرض بتلك الفعاليات التي تبلغ 60 فعالية على مدى أيام المعرض العشرة. مبيناً: إنها تتنوع بين الفكريّة والثقافيّة والفنيّة والسياسيّة والاقتصاديّة. منوهاً: إلى أن المعرض سيناقش في دورته الحالية آفاق الحاضر العراقي وسبل الانطلاق نحو مستقبل مستقر ومزدهر ، كما سينظم المعرض فعاليات شعرية لكبار الشعراء العراقيين أبرزهم كاظم الحجاج وموفق محمد وإبراهيم البهرزي ، إضافة إلى عرض عدد من الأفلام العراقية التي حصدت جوائز في المهرجان ، وستقام على هامش فعاليات المعرض عروض مسرحية وموسيقية .
وذكر أيضاً إن هناك دعوات في هذا العام وجّهت إلى عدد من الأدباء والمثقفين العراقيين والعرب. لافتاً: إلى حفلات توقيع الكتب، إن كانت الصادرة عن دار المدى أو دور النشر الأخرى المشاركة بالمعرض والتي تكون بشكل يومي. وختم القيسي تصريحه، يُضاف إلى كل ذلك بعض الفعاليات التي تُقام على هامش المعرض، إن كانت لدور النشر المشاركة أو منظمات المجتمع المدني..