الإستعدادات لإطلاق مهرجان الإمارات لمسرح الطفل

Tuesday 28th of November 2017 12:01:00 AM ,
العدد : 4074
الصفحة : مسرح ,

بدأت الإستعدادات لإطلاق مهرجان الإمارات لمسرح الطفل في دورته الثالثة عشرة 2017، حيث اختارت اللجنة العليا المنظمة للمهرجان، الفنانة مريم سلطان والمغفور له بإذن الله الفنان ذيب داؤد شخصيتان للمهرجان والذيْن سيتم تكريمهما في حفل الإفتتاح، تقديراً للأدوار الكبيرة التي قدماها في مشوارهما المسرحي الزاخر بالتميز والحضور، جاء ذلك في الاجتماع الذي عقدته اللجنة العليا المنظمة للمهرجان مؤخراً والتي تشكلت من الأساتذة: إسماعيل عبدالله وأحمد بو رحيمة ووليد الزعابي والدكتور حبيب غلوم العطار وأحمد الجسمي ومرعي الحليان وعبدالله مسعود وجمعة علي وأحمد ناصر الزعابي.
وأقرت اللجنة العليا المنظمة في اجتماعها حزمة من التعديلات على لائحة المهرجان والتي ستطبق اعتباراً من الدورة الرابعة عشرة 2018، وأهمها تقنين عمل المخرج في عمل مسرحي واحد، واستبعاد المشاركات التي تعتمد نصوصها على الشخصيات الكارتونية السينمائية من جوائز التأليف، بالإضافة إلى عدد من التعديلات الأخرى التي وُضعت على اللائحة.
كما قامت اللجنة العليا المنظمة بتشكيل لجنة اختيار المهرجان والتي تكونت من الأستاذ وليد الزعابي والأستاذ فيصل جواد والأستاذة عائشة الشويهي، والتي ستبدأ أعمالها اعتبارا من الثالث والعشرين من تشرين الثاني الجاري وحتى السابع والعشرين منه، حيث ستشاهد اللجنة "مدينة هم" لمسرح أبوظبي، و"المهرجون" لمسرح بني ياس، و"نبع السعادة" لمسرح عيال زايد، و"مريم والرحلة العجيبة" لمسرح العين، و"منصور والفراشة الأميرال" لمسرح رأس الخيمة الوطني، و"الجزيرة المفقودة" لمسرح الفجيرة، و"حكاية بلاد البهجة" لمسرح دبي الأهلي، و"حديقة الخير" لمسرح دبي الشعبي، و"سما وشارع الدمى" لجمعية كلباء للفنون الشعبية والمسرح، و"سحر والشجرة السحرية" لمسرح خورفكان، و"الجائزة" للمسرح الحديث بالشارقة، و"لولو والكتاب" لمسرح الشارقة الوطني.كما قامت اللجنة العليا بتشكيل لجنة تحكيم عروض المهرجان، والتي تكونت من الحسن النفالي من المغرب، ومصطفى رشيد وهيفاء حسين من البحرين، وعبدالله مسعود وعبدالرحمن الملا من الإمارات.
كذلك، وافقت اللجنة العليا المنظمة للمهرجان على نقل جميع عروض المهرجان المشاركة في الدورة الثالثة عشرة إلى مدينة خورفكان لتعرض هناك مباشرة بعد انتهاء عروض المهرجان، في تقليد سنوي أقرته اللجنة العليا منذ عدة دورات.