بغداد والإقليم يدينان استهداف الطيران التركي مدنيين في أطراف السليمانية

Sunday 30th of June 2019 08:22:17 PM ,
العدد : 4460
الصفحة : سياسية ,

 بغداد/ المدى

أدانت وزارة الخارجية، أول من أمس السبت، قصف الطائرات التركية الذي تسبب بمقتل وإصابة عدد من المدنيين في إقليم كردستان.

وقالت الوزارة، في بيان، إن "العراق يعبّر عن إدانته لقيام طائرتين حربيتين تابعتين لسلاح الجو التركي بقصف مكثف على منطقة كورته ك/محافظة السليمانية؛ ما تسبب بإزهاق أرواح أربعة مواطنين، وجرح أربعة آخرين، وترويع المدنيين الآمنين".

وأضاف البيان أنه "في الوقت الذي نحرص فيه أشد الحرص على إقامة علاقات ستراتيجية طويلة الأمد، وعلى منع قيام أعمال تنطلق من الأراضي العراقية ضد أمن الجارة تركيا نرى أن القيام بأعمال حربية منفردة تنتهك السيادة العراقية، وتناقض مبادئ حسن الجوار التي تنظم العلاقات بين جارين متآخيين كبلدينا وشعبينا، وتمثل انتهاكاً جسيماً للقانون الدولي الإنساني".

وتابع البيان أنه "مهما كانت الظروف والمسوّغات نؤكد على الجانب التركي أهمية وقف القصف على مناطق عراقية، وضرورة احترام السيادة، والتعاون المتبادل لضمان أمن حدود البلدين".

وسبق أن جدد اقليم كردستان دعواته للقوات التركية ومقاتلي حزب العمال الكردستاني بعدم جعل أراضي الاقليم ساحة للمواجهات والقصف، كما حث مسلحي الحزب المحظور في تركيا على الكف عن شن هجمات داخل العمق التركي انطلاقاً من الاقليم.

وبحسب مراسلي موقع كردستان 24 فإن أحدث قصف شنته الطائرات الحربية التركية، استهدف ثلاث سيارات تقل مدنيين في مناطق نائية عند قلعة دزة في السليمانية قرب قنديل ما اودى بحياة أفراد أسرة بأكملها وإصابة عدد آخر من أسرة أخرى بجروح متفاوتة.

ولم تعلن تركيا تنفيذ عملية في المنطقة المذكورة. ونفى مصدر بإعلام الجيش التركي، شن الطيران التركي قصفاً على محافظة السليمانية بإقليم كردستان العراق. 

وقال مسؤول في دائرة الإعلام بالجيش التركي: "لم ننفذ عمليات في السليمانية، وننشر بيانات بكل العمليات التي ننفذها".