المدى في مهرجان الجونة السينمائي 3

Wednesday 25th of September 2019 07:15:27 PM ,
العدد : 4515
الصفحة : سينما ,

أول فيلم تحريك مصري.. و(الطفيلي) الكوري يعرض في المهرجان..وإعلان اسماء لجنة التحكيم

الجونة- من موفدنا علاء المفرجي

تتواصل فعاليات مهرجان الجونة السينمائي في دورته الثالثة على مختلف الأصعدة ، فضمن إطار عروض السجادة الحمراء اليوم،

عرض المهرجان فيلم "الفارس والأميرة" للمخرج والسيناريست بشير الديك وإبراهيم موسى في عرضه العالمي الأول. الفيلم هو أول فيلم رسوم متحركة عربي طويل، واستغرق إنجازه أكثر من 20 عاماً، وهو من إنتاج شركة السحر للرسوم المتحركة والمنتج عباس بن العباس. الفيلم من بطولة أصوات مدحت صالح ومحمد هنيدي ودنيا سمير غانم وماجد الكدواني وعبد الرحمن أبو زهرة وغسان مطر وعبلة كامل وسعيد صالح وأمينة رزق.

وفيلم "إبراهيم إلى أجل غير مسمى" للينا العبد والذي يتناول رحلة المخرجة في البحث عن ما حدث لوالدها الذي انتمى في الماضي لجماعة أبو نضال؛ تلك الرحلة التي تسائل كيف يمكن لقرار فرد في العائلة أن يؤثر على بقية الأفراد. إضافة إلى ذلك، عرض المهرجان فيلم "جنازة رسمية" لسيرجي لوزينتسا والذي يعرض صوراً أرشيفية لم تُعرض من قبل لوقائع الأيام الأربعة التي انتهت بمراسم جنازة جوزيف ستالين، مما يلقي الضوء على بعض الأيام المنسيّة التي لا يتذكرها الكثيرون اليوم رغم مدى قسوتها

في يومه الثالث عرض مهرجان الجونة السينمائي عدداً من الأفلام كان أبرزها العرض العالمي الأول لفيلم "لما بنتولد" للمخرج تامر عزت، من بطولة عمرو عابد وابتهال الصريطي وأمير عيد وسلمى حسن ومحمد حاتم ودانا حمدان وبسنت شوقي، في مسرح المارينا في عرض سجادة حمراء بحضور نجوم الفيلم وصناعه. إضافة إلى ذلك فقد تضمن اليوم عرض السجادة الحمراء لفيلم "جلد أميركي" لنايت باركر والذي عُرض عالمياً لأول مرة في الدورة الـ76 لمهرجان فينيسيا السينمائي الدولي. 

إلى جانب ذلك يعرض المهرجان العديد من الأفلام السينمائية المميزة مثل "طفيلي" للمخرج الكوري بونج جون هو وهو الفيلم الفائز بالسعفة الذهبية في الدورة الـ72 لمهرجان كان السينمائي 

وفي إطار النشاطات المصاحبة وتحديداً برنامج جسر الجونة السينمائي، اقيمت العديد من الجلسات منها محاضرة "جماليات تصميم الصوت" التي قدّمها مصمم ومهندس الصوت رسول بوكاتي الحائز على جائزة الأوسكار وفيها طرق مبتكرة للوصول إلى أفضل تصميم صوتي لفيلمك. حيث تصف المحاضرة أهمية وجماليات استخدام الصوت في الأفلام الروائية المختلفة، وتسلط الضوء على عملية تكوين الصور من خلال استخدام الصوت خلال مراحل الإنتاج وما بعد الإنتاج. إضافة إلى ذلك تقام حلقة نقاش "دور وتأثير المهرجانات السينمائية" التي تديرها ميلاني جودفيلو مراسلة سكرين إنترناشونال. يشارك في الحلقة ناشين مودلي مدير مهرجان سيدني السينمائي العريق وسيتورا آلييفا مديرة مهرجان سوشي السينمائي والمدير الفني لمهرجان تورنتو كاميرون بايلي إضافة إلى المبرمجة شاينا واينجست ومدير البرمجة في مهرجان برلين السينمائي مارك بيرانسون. 

تحاول حلقة النقاش الإجابة عن بعض الأسئلة المتعلقة بالمهرجانات مثل: كيف تنظر المهرجانات إلى دورها وهويتها الآن، وفي المستقبل؟ وما هي المهام الأساسية التي يجب مراعاتها حول كيفية التقديم للمهرجانات السينمائية من أجل تحقيق أقصى قدر ممكن من التواصل، والترويج للأفلام والاستفادة من الدعاية وخلق تعاونات مستقبلية بين صناع الأفلام.

وضمن أنشطة الجسر أيضاً، أقيمت ندوة "سينما من أجل الإنسانية" والتي أدارتها المخرجة السينمائية والخبيرة الإعلامية رانيلد إيك وشارك فيها عدد من السينمائيين المميزين ومفوضي حقوق الإنسان مثل عمرو سلامة وشادن خلاف وقيس الشيخ نجيب وأمين درة وصبا مبارك وثريا إسماعيل إضافة إلى دانييلا تشيكيلا. ناقشت الجلسة تمثيل اللاجئين في السينما والأساليب الإبداعية لتصويرهم في الأعمال السينمائية. 

يتضمن برنامج جسر الجونة السينمائي غداً حلقة نقاش عن "السينما الأفريقية: الحاضر والماضي والمستقبل"، وتناقش هذه الحلقة كيف تطورت السينما الأفريقية من شمالها إلى جنوبها خلال السنوات الماضية، لتصبح ذات تأثير، وتمتلك قوة إبداعية وتتواجد على الخريطة السينمائية العالمية، إضافة إلى حلقة نقاش "طبيعة الحدود الفاصلة بين الأفلام الروائية والوثائقية"، وتناقش الحلقة التقنيات والحرفيات اللازمة لتشكيل قصة تمزج بين الواقع والخيال، من أجل خلق واقع جديد وإشراك الجمهور بشكل أفضل. 

وسيشارك خيري بشارة وموسى توري ومروان حامد كرؤساء لجان تحكيم الدورة الثالثة لمهرجان الجونة السينمائي

حيث ينتقي مهرجان الجونة السينمائي في دورته الثالثة مجموعة من أبرز صناع الأفلام العرب والدوليين لاختيار الأفلام الفائزة في مسابقاته الثلاث. ومع برنامج المهرجان الذي يحتوي عدداً من الأفلام المميزة لصناع أفلام مخضرمين، وأفلام مثيرة لصناع أفلام واعدين، يجعل من عملية التحكيم أكثر صعوبةً وتحدياً.

يرأس لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة المخرج المصري المتميز خيري بشارة، وهو أحد المخرجين الذين أعادوا تعريف الواقعية في السينما المصرية، كما أنه أحد أوائل المخرجين العرب الذين استخدموا التكنولوجيا الرقمية في صناعة الأفلام في أواخر التسعينيات. وتضم اللجنة المخرجة والمنتجة مي مصري إحدى أعمدة السينما الفلسطينية والعربية، وناشين مودلي مدير مهرجان سيدني السينمائي الذي شارك في لجان تحكيم مهرجانات سينمائية مثل سان سيباستيان وبوسان وتورونتو وروتردام ودوربان وطوكيو، ورسول بوكاتي مهندس الصوت الأكثر شهرة في آسيا والحائز على جائزة الأوسكار لأفضل إنجاز في مكساج الصوت، إضافة إلى الناقد السينمائي الروسي ستاس تيركين والمدير الفني لمهرجان دفيجنيي الوطني ومهرجان ستريلكا السينمائي.

يرأس لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الوثائقية المخرج والمنتج والممثل السنغالي موسى توريه مؤسس مهرجان "موسى إنفايت" السينمائي في السنغال، وتضم لجنة التحكيم المخرجة والمنتجة آن أجيون، إضافة إلى لودميلا تشفيكوفا، التي عملت مبرمجة في مهرجان روتردام السينمائي الدولي لمدة 15 عاماً، وطلال ديركي المخرج والمنتج السينمائي السوري الذي ترشح لجائزة الأوسكار في عام 2019. كما تشاركهم مصممة الأزياء المصرية المتميزة ناهد نصر الله.

يرأس لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة المخرج المصري البارز مروان حامد، الذي حققت أفلامه اهتماماً نقدياً وجماهيرياً واسعاً. وتضم اللجنة المخرجة والمصورة السينمائية الكولومبية البلجيكية خوانيتا أونزاجا، ومدير مهرجان تامبيري السينمائي يوكا بيكا لاكسو. وتتضمن اللجنة المخرج محمد الدراجي، والنجمة الممثلة التونسية درة زروق.

تستضيف الدورة الثالثة لمهرجان الجونة السينمائي لجنة تحكيم الاتحاد الدولي لنقاد السينما (الفيبريسي)، التي تمنح جائزتها لفيلم عربي طويل. وتضم اللجنة كارستين كاستيلان الصحفي والناقد السينمائي الألماني، وميرفت عمر الناقدة السينمائية المصرية إضافة إلى فريدريك بونسار الناقد السينمائي الفرنسي. كما يرحب المهرجان بشبكة تعزيز السينما الآسيوية (نيتباك)، والتي تمنح جائزتها لفيلم روائي طويل لمخرج آسيوي، تتكون لجنة تحك

يم "نيتباك" من جولنارا أبيكييفا الناقدة والمؤرخة السينمائية الكازاخية رئيسة للجنة التحكيم، والناقدة السينمائية السورية الفرنسية ندى الأزهري، وحسن حداد الكاتب والناقد السينمائي البحريني المميز.