سلمى حايك وأديل وليندسي لوهان ومادونا يعبرن عن مشاعرهن في يوم المرأة العالمي

Monday 8th of March 2021 08:34:12 PM ,
العدد : 4892 (نسخة الكترونية)
الصفحة : منوعات وأخيرة ,

لم تفوت نجمات هوليوود هذه المناسبة للتعبير عن مشاعرهن فيه. وقد نشرت عدد من نجمات هوليوود الشهيرات رسائل عبر موقع انستغرام بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، وفي مقدمة الفنانات اللواتي احتفلن باليوم العالمي للمرأة كانت المطربة الانكليزية أديل التي نشرت صورة لإمرأة تقوم بعدة مهام في نفس الوقت وعلقت عليها قائلة "مهما فعلت النساء، لابد أن تقوم بالمهام مرتين مثل الرجل لتصبح جيدة ولحسن الحظ هذا ليس بالشيء الصعب".

بينما كتبت الممثلة الأمريكية ليندسي لوهان تعليق على صورة لها برفقة أحد الأطفال وعلقت على الصوة قائلة: "لم تخلق المرأة ضعيفة بل أكثر قوة من الرجل، خلقن أكثر جمالا وأقل شراسة.. وهذا الجمال لا يسعى لإيذاء أحد لذا تبدو ضعيفة ولكنها في الواقع ليست كذلك، هي أقرب لطبيعة الملائكة من الرجال". ونشرت المغنية الأمريكية مادونا فيديو قصير وعلقت عليه قائلة "الثورة تبدأ الآن.. عيد مرأة سعيد".

ونشرت الممثلةالأمريكية جيسيكا تشاستين صورة تجمعها بـإحدى السيدات وعلقت على الصورة قائلة "هذه هي تريزا زابينسكا، كان لي الشرف العظيم كي أحكي قصة والدتها أنتونيتا، احتفلنا أمس بشجاعتها واليوم نحتفل بقوة النساء في جميع أنحاء العالم".

كما حرصت نجمة هوليوود سلمى حايك خلال مسيرتها على أن يكون لها نشاط ودور هام فى الحياة العامة، فكانت من أكثر النجمات دعما لحقوق النساء والدفاع عنهن، كما شاركت فى حملة اليونيسيف للتوعية بأهمية الرضاعة الطبيعية.

وقد نشأت حايك في عائلة مميزة الى حد كبير، فوالدها المكسيكي ذو الجذور اللبنانية كان يعمل بإحدى شركات النفط كما كان مالكا لشركة معدات صناعية، أما والدتها فكانت مغنية بالأوبرا، وكانت عائلتها تقدر الفن بشكل كبير وتدرك جيدا رغبتها فى أن تصبح نجمة شهيرة، لذلك نجحت في عامها الثالث والعشرين بأن تحقق أولى خطواتها في عالم السينما المكسيكية.

وبالرغم من مسيرة حايك الفنية المميزة التي جعلتها تحصد قاعدة جماهيرية كبيرة، إلا أن مشوارها بدون أوسكار، فترشحت مرة واحدة لجائزة الاوسكار لأحسن ممثلة عن دورها فى فيلم Farida عام 2002، إلا أنها لم تحصدها.