الأساقفة الكلدان: اللجوء للسلاح بين الاخوة من المحرمات الكبرى

Saturday 23rd of October 2021 08:07:18 PM ,
العدد : 5047
الصفحة : اخبار وتقارير ,

بغداد/المدى

اعتبر الاساقفة الكلدان ان اللجوء إلى السلاح لحل المشاكل بين الإخوة هو من المحرمات الكبرى، وطالبوا القوى كافة إلى إنهاء الاحتقان الناتج عن الانتخابات التشريعية.

وعقد الأساقفة الكلدان في العراق، اليوم السبت، اجتماعا في المقر البطريركي في عينكاوا بمحافظة أربيل، برئاسة الكاردينال لويس روفائيل ساكو.

وأصدر الأساقفة بياناً دعا: "جميع السياسيين إلى الالتزام بالقيم الوطنية والأخوية، وتغليب المصلحة العامة على الأجندات الحزبية والجلوس معاً في حوار حضاري هادئ للتفاهم وإنهاء الاحتقان الحالي الناتج عن الانتخابات التشريعية الاخيرة".

وطالب الأساقفة بـ"الإسراع في تشكيل حكومة كفاءات وطنية قادرة على تحقيق مطالب المواطنين وتجنيب البلاد الانزلاق نحو الأسواء".

واعتبر الأساقفة التهديد أو اللجوء إلى السلاح لـ"حل المشاكل بين الإخوة هو من المحرمات الكبرى، في كل الأعراف، فالسلاح هو للدفاع عن الوطن فقط".