في عيد السينما الخامس ..جوائز تقديرية وعروض راقصة وكلمات تشيد بالفن العراقي

Tuesday 22nd of June 2010 06:06:00 PM ,
العدد :
الصفحة : منوعات وأخيرة ,

 بغداد / نورا خالد تصوير / مهدي الخالدي تحت شعار(السينما لغة الشعوب) أقامت دائرة السينما والمسرح صباح أمس احتفالية عيد السينما العراقية الخامس على قاعة سينما سمير آميس، ضمت الاحتفالية إلقاء عدد من الكلمات والرقصات الشعبية الفلكلورية لفرقة الفنون الشعبية كما عرض فيلم وثائقي تسجيلي بعنوان (عيد السينما العراقية)،

ووزعت الهدايا وشهادات التقدير على عدد من رواد السينما العراقية. وفي بداية الحفل   ألقى وكيل وزارة الثقافة جابر الجابري كلمة بالمناسبة  شجع فيها على دعم المثقفين والفنانين الشباب منهم والرواد كما أكد تشجيع السينمات الخاصة التي تدعم الفن والثقافة. أما مدير عام دائرة السينما والمسرح د/ شفيق مهدي فتحدث بهذه المناسبة قائلاً: أبارك للسينما العراقية 56 عاماً من تاريخها أنجزت خلالها أعمال سينمائية وثائقية مشرفة للعراق،بإمكانات محدودة ليس فقط بالأجهزة وإنما بدور العرض أيضا،ً وأضاف: سيعرض الفيلم العراقي الجديد (كرنتينة) بعد الانتهاء من أعمار المسرح الوطني وسيشارك العراق من خلاله في مهرجانات عربية وعالمية منها مهرجان كان العالمي.مدير قسم السينما قاسم محمد سلمان قال: احتفالنا اليوم إصرار وتحد على مواصلة المشوار والنهوض بالسينما العراقية وبدء عجلتها بالدوران، وأضاف: عشرات الأفلام الروائية ومئات الأفلام الوثائقية، وبرغم الظروف الصعبة تنهض السينما العراقية من جديد  رافداً من روافد الإبداع الأصيل لترفع راية العراق في المحافل العربية والعالمية، ونحاول ان نسهم في هذا الدفق الإبداعي بأفلام سينمائية رصينة وعودة الأضواء الى دور السينما العراقية التي تعرضت للتهميش والإقصاء.   مسؤولة إعلام دائرة السينما والمسرح زينب القصاب قالت: كلمة مبارك  مثقلة بحزن كبير للسينما العراقية  في هذا اليوم، فالعراق من أوائل صناع السينما العربية وأرشيف السينما العراقية اكبر دليل على هذا، نأمل ان تعود بغداد حاضنة للثقافة العربية وتعود عاصمة للدنيا ونتمنى ان يكون كل مسرح وسينما متحفاً ودار اوبرا شكلاً ومضموناً يليق بإسم بغداد. وعلى هامش الاحتفالية اقيم معرض للأجهزة والكاميرات السينمائية القديمة التي يعود تاريخها الى ثلاثينيات القرن الماضي،منها أقدم عارضة سينمائية يعود تاريخ صنعها لعام 1930 ومن المدهش ان جميع هذه الأجهزة صالحة للعمل. وأقيم في الاحتفالية أيضاً معرض للصور الفوتوغرافية ضم عددا من صور دور السينما العراقية أيام زمان وصوراً لفنانات العراق القديمات أمثال زهور حسين وأحلام وهبي  وغيرهن.