النجف تطالب باعتبار المقابر الجماعية جرائم إبادة بشرية

Tuesday 24th of May 2011 06:33:00 PM ,
العدد :
الصفحة : محليات ,

 النجف / عامر العكايشي  دعا سياسيون وناشطون في محافظة النجف الى اعتبار جرائم المقابر الجماعية التي ارتكبها النظام السابق جرائم إبادة جماعية ضد الإنسانية ومعاقبة كل من يشكك في تلك الجرائم . وقالت سهيلة الصائغ رئيسة لجنة حقوق الإنسان في مجلس محافظة النجف لـ( المدى ) أمس \" قمنا برفع المطالبات للحكومة المركزية والبرلمان لحث المنظمات الدولية ومنها المنظمة

الدولية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية الإنسانية باعتبار الجرائم التي مارسها النظام المقبور أبان الانتفاضة الشعبانية جريمة إبادة ضد الإنسانية \" . وأضافت \" وقد طالبنا المؤسسات التشريعية بإصدار قرار باعتبار جريمة المقابر الجماعية جريمة إبادة وجريمة ضد الإنسانية إضافة إلى مطالبة مجلس النواب العراقي بصياغة القوانين التي تجّرم كل من يشكك أو يسفه هذه الجريمة \" .وتابعت الصائغ قولها \" علينا أن نخلد هذه الذكرى بوضع بصمات واضحة لتخليد ضحايا وصمود أبنائها البررة من خلال أقامت معرض رسم لعرض هذه الجريمة ووضح أكاليل الورود على مقابر الشهداء وأقامت ندوات ثقافية تخصصية حول هذه المناسبة كما يتم عرض صور الشهداء في أماكن متعددة من المحافظة \" . اما فائد الشمري رئيس مجلس محافظة النجف فقد شدد على \" سنّ التشريعات اللازمة لضمان حقوق شهداء المقابر الجماعية وذويهم وإبراز حجم الجريمة المقترفة وكيفية إيصالها إلى الأجيال القادمة عبر المناهج التربوية وغيرها من الوسائل التثقيفية \" .واضاف \" فنحن لا نستطيع وزن حجم تلك التضحيات التي بذلتها تلك الأنفس الطاهرة ممن استشهدوا في المقابر الجماعية فبدمائهم سقوا ارض الحرية ونحروا رقاب الدكتاتورية \" . اما صدر الدين القبانجي فقد اعتبر ان العراق هو أكثر دولة في العالم يوجد فيها مقابر جماعية , واضاف \" المقابر الجماعية في العراق تبلغ حدا بمستوى ملفت لنظر العالم فالعراق هو الأول في عدد المقابر الجماعية التي بلغ عددها لحد الان ثلاثمئة وست وسبعين مقبرة فهذا المشهد مأساوي يدلل على مدى إجرامية نظام صدام وعلى العالم العربي معرفة هذه الحقيقة وهي ان ما تحقق هو خلاص هذا الشعب من اعتى ديكتاتور في العالم المعاصر واملنا ان يقف العالم مع الشعب العراقي الذي طلب الحرية \" .وعن عدم اعتراف الموقف الدولي بالمقابر الجماعية في العراق قال \" نؤكد ضرورة تفعيل الجهد الداخلي في العراق للاعتراف بالمقابر الجماعية على انها إبادة حقيقية في العراق فنحن لم  نعطيها حقها وبانها جريمة ضد الإنسانية وهنا نذكر المسؤولين والمؤسسات والشعب بحقوق ذوي المقابر الجماعية \" . وأوضح القبانجي بأنه \" مهما قمنا بدور لا نستطيع ايفاء الشهداء حقوقهم ونشيد بجهود والخطوات الاولى لوزارة حقوق الإنسان ومؤسسة الشهداء على الطريق رغم التعثر ولكن ما يهمنا هو تكاتف الجهود لان ذوي المقابر الجماعية يحتاجون الى اعتراف رسمي والى حقوقهم والى حركة عالمية لإدانة نظام البعث من ناحية والوقوف الى جانب الشعب العراقي من ناحية اخرى \" .الى ذلك أقام مجلس محافظة النجف الاشرف بالتعاون مع مكتب حقوق الإنسان في المحافظة احتفالية لوضع حجر الأساس لمشروع (مزرعة النخيل) الخاص بتسييج مقبرة شهداء الانتفاضة الشعبانية لعام 1991  .وقد وضع رئيس مجلس المحافظة الشيخ فائد كاظم نون اللبنة الأولى لهذه المقبرة في احتفالية رسمية حضرها أعضاء مجلس المحافظة ومدراء الدوائر وبعض الشخصيات الدينية والاجتماعية .  وتضمنت الاحتفالية عزف السلام الجمهوري ووضع أكاليل الزهور على شواهد القبور الخاصة بالشهداء وقراءة سورة الفاتحة على أرواحهم.