السحر والجمال في معرض فوتوغرافي ببابل

Sunday 1st of November 2009 05:55:00 PM ,
العدد :
الصفحة : منوعات وأخيرة ,

بابل/ إقبال محمد مابين السحر والإبداع كانت الصورة الفوتوغرافية في بابل تجسد وهج الروح ولوعة الحنين لماض جميل وذكريات شاخصة نطقت بحب الوطن والحياة من خلال احتفال جمعية المصورين بعيدهم على حدائق البيت الثقافي. وقال صباح الجماسي رئيس الجمعية العراقية للتصوير: ان المصور يتسم بالإبداع والأصالة والصدق والصورة عنصر أساس لايقل شأنا عن الخبر والمقال والتحقيق، فاليوم احتفل مصورو بابل بعيدهم السنوي بصور نقلت وبشكل جميل كل المعاني والمضامين الإنسانية والحياتية والاجتماعية.

 وأشار حيدر جابر رئيس جمعية المصورين في بابل الى الفخر والاعتزاز بالمصور البابلي الذي أمسك بالكاميرا وأمتع الناظر بمشاهد جميلة ذات مواصفات فنية وتعبيرية وجمالية. وان المصور البابلي يحتفل كل عام بمناسبة ذكرى تأسيس جمعيته التي ساهمت بنقل الواقع برؤى جمالية وبلغة فائقة الروعة والتعبير. وبين أن الاحتفال يتضمن إعلان نتائج مسابقة الصور الفوتوغرافية وتوزيع الجوائز بين الفائزين وتكريم رؤساء الجمعية السابقين والفنانين المشاركين. إقبال محمد عباس، رئيس لجنة الحكام، قال ان أكثر من ثلاثين مصورا شاركوا في هذه المسابقة بـ 83 صورة دخلت المسابقة التي قسمت إلى ستة محاور هي الصورة الصحفية والرياضية و الصورة الفنية و الصورة الصباحية و البيئة والطبيعة و الطفولة والبورتريت والمحور الأخير للإنسان والعمل، وقامت اللجنة بفرز جميع الصور المشاركة وتقسيمها إلى تلك المحاور لابراز الصور الفائزة من كل محور. وفاز كل من سهيل العجيلي وحيدر جابر وعباس عبد الأمير وفاضل الكرعاوي وحيدر عبد الرضا بالجوائز الأولى في المعرض. سهيل العجيلي أحد الفائزين بأكثر من جائزة قال: انه يوم رائع وانا احتفل مع أخواني بعيد المصور وأكرم بعدة جوائز في أكثر من محور. أتمنى لجميع مصوري المحافظة المشاركة في معارضها ومعارض المركز العام.