الاولى

الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 
 

سترو في بغداد لدفع العملية السياسية طالباني يلمّح الى اجتماع قريب بين الاطراف الفائزة ومداولات حول جبهة لتجميع القوى الوطنية
 

بغداد / ستار الحسيني وهشام الركابي
أكد الرئيس جلال طالباني أمس ان القوى السنية والشيعية التي فازت في الانتخابات البرلمانية الاخيرة قد تجتمع قريبا لبحث قضايا الاختلاف التي تواجه تشكيل الحكومة المقبلة.
وكشفت تصريحات طالباني عن استمرار وجود اختلاف كبير بين القوى المعنية بتشكيل الحكومة التي لم تلتق حتى الان على الرغم من مضي ما يقرب من شهرين على إعلان نتائج الانتخابات البرلمانية النهائية.
وقال طالباني في المؤتمر الصحفي الذي عقده في بغداد مع وزير الخارجية البريطاني جاك سترو أمس ان مباحثات تشكيل الحكومة العراقية مستمرة حاليا "وهناك خطوات جيدة الى الامام وهناك اتفاقات ولقاءات مشتركة من عدة اطراف."، ملمحا الى امكانية عقد اجتماع قريب بين الاطراف الفائزة في الانتخابات البرلمانية قائلا: ان مثل هذا الاجتماع قد يكون كفيلا بحل نقاط الخلاف التي تعترض سبيل تشكيل الحكومة. وقال "يوجد امل في ان يجتمع الطرفان الائتلاف والتوافق مع التحالف الكردستاني لبحث القضايا التي تخص تشكيل الحكومة."
واضاف طالباني ان النقطة الاساسية والمهمة التي تسعى كل الاطراف المعنية بتشكيل الحكومة للتوصل اليها الان هي "الاتفاق على برنامج الحكومة وآلية مواصلة الحكم في الفترة القادمة وهناك خطوات ايجابية تبشر بالخير." وجدد سترو في المؤتمر التشديد على أهمية تشكيل حكومة وحدة وطنية تشارك فيها كل القوى التي فازت في الانتخابات البرلمانية الاخيرة. وقال "لقد جرت الانتخابات في 15 كانون الأول، ولدينا الآن النتائج النهائية المصادق عليها. وما تظهره هذه النتائج هو انه ليس بمقدور اي حزب أو عرق أو طائفة دينية أن تهيمن على الحكومة في العراق. وبالتالي فان هذا يعطي دفعة اضافية لما يقول العراقيون لنا انهم يريدونه.. وهو حكومة وحدة وطنية تضم جميع العناصر المختلفة في المجتمع العراقي."
من جهته رفض رئيس الوزراء الدكتور ابراهيم الجعفري التدخل الامريكي في تشكيل الحكومة العراقية.
وقال الجعفري في مؤتمر صحفي عقده بعد لقائه بسترو أمس ان تصريحات السفير الامريكي في بغداد خليلزاد تعد تدخلاً في شأن عراقي محض.
وكشف الجعفري ان المباحثات الجارية لتشكيل الحكومة تعترضها عدة مصاعب وتحتاج لمبادرة سياسية شاملة، مشيراً الى ان فكرة تشكيل مجلس امن قومي قد اخذت طريقها في المباحثات وهي بانتظار الحسم.
لكن الجعفري شدد في حديثه على ان المجلس المذكور يجب ان يكون استشاريا عند تشكيله، على ان لا يتعارض مع ما نص عليه الدستور.
ازاء ذلك قال نائب رئيس الجمهورية د. عادل عبد المهدي ان زيارة وزير الخارجية البريطاني تأتي في اطار دفع العملية السياسية في العراق.
واشار في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير خارجية بريطانيا إلى ان سترو استمع الى ملاحظاتنا وان برنامج زيارته تبادل وجهات النظر في بعض القضايا الاقليمية.
وعن نتائج زيارته قال سترو من المبكر اعلان نتائج ايجابية عنها وما حدث في اجتماعاتي مع القادة العراقيين انهم جميعاً متشوقون لانشاء حكومة وحدة وطنية، ومن واجبي ان اقوم بدعم العملية السياسية واشار الى ان الائتلاف يشكل قوة كبيرة في بعض النواب.
من جانبه أعلن سكرتير الحزب الشيوعي العراقي وعضو القائمة العراقية الوطنية حميد مجيد موسى عن توصل ممثلي قوائم التحالف الكردستاني وجبهة التوافق والقائمة العراقية الوطنية إلى "مجموعة من الاستنتاجات تتركز حول ضرورة تكثيف اللقاءات و توسيع إطارها لتشمل جميع القوائم المعنية من أجل إنضاج مشروع وطني يسرّع في عملية تشكيل الحكومة المقبلة."
وقال في مؤتمر صحفي، عقب لقاء موسع مع الرئيس طالباني ضم رؤساء و ممثلي قوائم التحالف الكردستاني وجبهة التوافق و القائمة العراقية الوطنية، بالإضافة إلى السيد مسعود بارزاني رئيس إقليم كردستان والسفير الأمريكي في العراق زلماي خليلزاد، "لقد استمع المجتمعون إلى مقترحات بنّاءة من قبل التحالف الكردستاني بشأن تشكيل جبهة وطنية لتجميع القوى على أساس مشروع وطني يؤمّن تخليص البلاد مما هي عليه الآن من أزمة و اختناقات ولفتح الطريق نحو المستقبل لبناء العراق الديمقراطي المنشود".
وأضاف موسى ان الاجتماع "أفرد اهتماما خاصا بالأوضاع الأمنية المتوترة في البلد و تقرر خلاله ان تتخذ الجهات الأمنية الإجراءات اللازمة لتهدئة الأوضاع والعمل على استقرار البلاد و حماية حياة و حرمة المواطن." موضحاً ان "الاجتماع التشاوري بين القوائم الثلاث الذي دعت اليه قائمة التحالف الكردستاني ما هو إلا تمهيد للقاء واسع يضم جميع القوائم و بضمنها قائمة الائتلاف العراقي الموحد."
ووصف سكرتير الحزب الشيوعي العراقي الاجتماع بأنه جرى في "أجواء ايجابية وان هذه اللقاءات المتواصلة ستفضي إلى نتائج ايجابية بما يخدم العملية الديمقراطية في البلاد".
وعن تشكيل هيئة باسم مجلس الأمن القومي أو مجلس الحل و العقد قال موسى: "البعض يرى في هذا الاقتراح على انه لا دستوري ونحن باقتراحنا هذا لا نريد تجاوز الدستور والمهم بالنسبة لنا هو تأمين الصيغة المقبولة والشرعية اللازمة لتأمين مشاركة من يشتركون في حكومة الوحدة الوطنية في تقرير مصائر البلد بالمشاركة في صنع القرار السياسي حول القضايا الإستراتيجية".
 


اليوم .. برلمان كردستان يسمّي نيجرفان بارزاني رئيساً لحكومة الإقليم
 

أربيل / المدى
يبدأ المسؤولون في ادارة اقليم كردستان اعتباراً من اليوم الخطوات الفعلية نحو توحيد ادارتي الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني والاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال طالباني عبر ترشيح برلمان كردستان في جلسة خاصة رئيس وزراء الاقليم ونائبه.
وقال عدنان المفتي رئيس البرلمان ان "برلمان كردستان سيعقد اليوم جلسة خاصة لترشيح نيجيرفان بارزاني من الحزب الديمقراطي الكردستاني لمنصب رئاسة الوزراء وعمر فتاح من الاتحاد الوطني الكردستاني لمنصب نائب رئيس الوزراء".
واضاف انه "بعد التسمية سنطلب من رئيس الاقليم مسعود بارزاني تكليفهما بتشكيل هذه الحكومة خلال مدة محددة من اربعة اشهر الى مدة اقصاها عام".
واوضح المفتي ان "الحكومة الكردية الموحدة القادمة يجب ان تكون حكومة فعالة لما ينتظرها من مهمات عديدة منها توفير الخدمات الضرورية للمواطن في كردستان بما فيها الخدمات الامنية ومواجهة الارهاب".


تورط شركات بلجيكية  في برنامج النفط مقابل الغذاء
 

بروكسل / الوكالات
أعلن النائب العام في بلجيكا ان تحقيقاً سيجرى بشأن الشركات البلجيكية التي دفعت رشاوى إلى النظام السابق للحصول على عقود في الاسواق العراقية في اطار برنامج النفط مقابل الغذاء الذي كانت تديره الامم المتحدة.
وكانت لجنة تحقيق تابعة للامم المتحدة قد نشرت تقريراً في تشرين الاول الماضي حول المخالفات التي شابت برنامج النفط مقابل الغذاء الذي بلغت عائداته 64 مليار دولار في الفترة من عام 1996 الى عام 2003 ودانت لجنة التحقيق في تقريرها بشأن هذه المخالفات نحو 2200 شركة بينها شركات تعمل في مجالات الصناعات الدوائية والطاقة.


مقتدى الصدر يزور لبنان
 

بيروت / ا ف ب
بدأ السيد مقتدى الصدر أمس الثلاثاء زيارة الى لبنان تستمر عشرة ايام وذلك في اطار جولة في عدد من دول المنطقة.. ووصل الصدر الى لبنان براً قادماً من دمشق وكان في استقباله على الحدود ممثل عن وزارة الخارجية اللبنانية..ويلتقي الصدر، خلال الزيارة رؤساء الجمهورية والحكومة والبرلمان اميل لحود وفؤاد السنيورة ونبيه بري اضافة الى القادة الدينيين لمختلف الطوائف.


انعقاد الجلسة الثانية لطاولة المدى المستديرة حول البطاقة التموينية
 

بغداد/اياد عطية الخالدي وكريم الحمداني عقدت أمس الجلسة الثانية لطاولة المدى المستديرة تحت عنوان (البطاقة التموينية الواقع والمستقبل) وشارك في الندوة التي حضرها مدير عام تجارة المواد الغذائية عبد الكريم نوري وعدد من الباحثين والاقتصاديين واساتذة الجامعات.
والقى د. ماجد الصوري ود. ثائر العاني بحثين حول البطاقة التموينية استعرضا فيهما الاسباب والمراحل التي مرت بها البطاقة التموينية واثرها على حياة المواطنين .
ورأى الدكتور الصوري ان شريحة العاطلين عن العمل هي اكثر الشرائح تضرراً من الغاء البطاقة التموينية.
في حين اوضح الدكتور العاني انه بالرغم من ارتفاع مستوى دخل الفرد العراقي الا ان هناك تضخماً اقتصادياً ونقدياً في العراق ادى الى ارتفاع اسعار جميع المنتجات، وقال: ان رفع البطاقة التموينية سيلحق اضراراً مباشرة بنحو 65% من المواطنين العراقيين الذين يعتمدون عليها بشكل اساسي.
وقال مدير عام تجارة المواد الغذائية: ان وزارة التجارة لم تتسلم في العام الماضي سوى ملياري دولار وهي نصف المخصصات الممنوحة للوزارة.
ودعا المشاركون في الندوة الى ابقاء البطاقة التموينية ودعمها حتى زوال الظروف التي استحدثت من اجلها، وإلى ان يستطيع المواطن ان يتحمل الآثار التي تنجم عن إلغائها.

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة