الحدث المحلي

الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 
 

اليوم تبدأ الخطوات الفعلية لتوحيد ادارتي اقليم كردستان في حكومة واحدة
 

أربيل / المدى
يبدأ المسؤولون في إدارة اقليم كردستان اعتبارا من اليوم الاربعاء الخطوات الفعلية نحو توحيد ادارتي الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني والاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال طالباني عبر ترشيح برلمان كردستان في جلسة خاصة رئيس وزراء الاقليم ونائبه.
وقال عدنان المفتي رئيس البرلمان ان "برلمان كردستان سيعقد اليوم جلسة خاصة لترشيح نيجيرفان بارزاني من الحزب الديمقراطي الكردستاني لمنصب رئاسة الوزراء وعمر فتاح من الاتحاد الوطني الكردستاني لمنصب نائب رئيس الوزراء".
واضاف انه "بعد التسمية سنطلب من رئيس الاقليم مسعود بارزاني تكليفهما بتشكيل هذه الحكومة خلال مدة محددة من اربعة اشهر الى مدة اقصاها عام".
واوضح المفتي القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني "نحن متفقون الى حد كبير على العمل المشترك كفريق واحد لذلك لا اعتقد باننا سنواجه اية مشاكل وليست هناك اية اشكالية لتشكيل الحكومة الموحدة في كردستان".
واكد ان "الحكومة الكردية الموحدة القادمة يجب ان تكون حكومة فعالة لما ينتظرها من مهمات عديدة منها توفير الخدمات الضرورية للمواطن في كردستان بما فيها الخدمات الامنية ومواجهة الارهاب".
واضاف ان "على هذه الحكومة العمل الجدي لتنفيذ المادة 58 المتعلقة بكركوك واعادة المناطق الكردية التي ما زالت خارج الاقليم وكذلك عملية التوحيد على مستوى الوزارات".
وكان الحزبان الكرديان الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني قد اعلنا في بداية الشهر الماضي الوصول الى اتفاق لتوحيد الادراتين في اربيل والسليمانية في ادارة واحدة.
وينص الاتفاق على ان يكون رئيس البرلمان من الاتحاد الوطني الكردستاني ورئيس مجلس الوزراء من الحزب الديمقراطي الكردستاني لحين الانتخابات المقبلة لبرلمان كردستان في نهاية عام 2007.
وسيشترك الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني بقائمة موحدة في الانتخابات القادمة وعندها سيسند منصب رئيس البرلمان الى الحزب الديمقراطي ومنصب رئيس مجلس الوزراء الى الاتحاد الوطني مدة سنتين وبعدها يتبادل الجانبان المنصبين.
وينص الاتفاق على اسناد وزارات الداخلية والعدل والتربية والصحة والعمل والشؤون الاجتماعية والاوقاف والمصادر المائية والنقل والاعمار والتخطيط وحقوق الانسان الى الاتحاد الوطني.
بينما تسند وزارات المالية والبشمركة والتعليم العالي والزراعة والشهداء والثقافة والكهرباء والموارد الطبيعية والبلديات والرياضة والشباب ووزارة الاقليم لشؤون مناطق كردستان خارج الاقليم للحزب الديمقراطي فيما تسند بقية الوزارات الى الاحزاب الكردية الاخرى.
وينص الاتفاق على قيام الحكومة بتوحيد وزارات المالية والبشمركة والعدل والداخلية في مدة اقل من عام.
وسيكون لكل من الوزارات الاربع المذكورة، حتى توحيدها وزير ووزير اقليم لشؤون الوزارة المذكورة كل في منطقة ادارته الحالية.
كما ينص الاتفاق على العمل على اعادة كركوك وخانقين وسنجار ومخمور ومناطق اخرى الى كردستان وتعزيز الاستقرار والحريات وترسيخ التوحيد النهائي لحكومة اقليم كردستان.
ويشغل نيجيرفان بارزاني مرشح الحزب الديمقراطي الكردستاني لمنصب رئيس الوزراء في الحكومة الكردية الموحدة حاليا منصب رئيس الـوزراء في حكومة اقليم كردستان.
 


طالباني : بقاء القوات البريطانية في العراق له اهمية كبيرة
 

بغداد / المدى
قال رئيس الجمهورية جلال طالباني ان بقاء القوات البريطانية في العراق له اهمية كبيرة في الوقت الحاضر وذلك لصعوبة الوضع الامني في البلاد .
جاء ذلك خلال لقاء سيادته ، امس ، بوزير خارجية بريطانيا جاك سترو حيث اشاد طالباني بدور بريطانيا في تحرير العراق مجددا رفضه التدخل الخارجي بشؤون البلاد الداخلية وذلك في اشارة منه الى دعوة ايران الاخيرة بخروج القوات البريطانية من البصرة .
واشار طالباني الى ان العراق بصدد الطلب رسميا من بريطانيا تمديد مدة بقاء قواتها في البلاد ريثما تكمل القوات العراقية تدريباتها وتصبح جاهزة لتسلم الوضع الامني والمحافظة على حدود العراق ومواجهة التحديات.

 



 

برعاية الجامعة العربية تحديد الأسبوع الأول من حزيران القادم موعداً لعقد مؤتمر الوفاق الوطني في بغداد
 

بغداد/نصير العوام
حدد مصطفى عثمان ممثل الامين العام لجامعة الدول العربية الاسبوع الاول من حزيزان القادم موعدا لعقد مؤتمر الوفاق الوطني في بغداد، وقال عثمان في مؤتمر صحفي عقده في مقر وزارة الخارجية وحضرته (المدى) بعد لقاء بممثلين عن الكتل السياسية.
"توصلنا الى اتفاق يحدد الاسبوع الاول من حزيران المقبل كموعد لعقد مؤتمر الوفاق الوطني العراقي على ان نترك تحديد اليوم ومدة المؤتمر الى لجنة الاعداد والمتابعة".
واضاف ان "المؤتمر التحضيري في القاهرة اقر بان المؤتمر لا بد ان ينعقد في العراق وبالتالي فلا مجال ان ينعقد خارج العراق لرمزية بغداد واجتماعاتنا في بغداد اكدت على هذا ليمكن من مشاركة واسعة في عملية الوفاق والحوار والانفتاح الذي نريده".
واوضح اسماعيل "هذا الصباح تسلمت مكتب الجامعة العربية في بغداد وفي القريب العاجل ستعين الجامعة مبعوثا مقيما في بغداد حتى يستطيع ان يتابع اتصالاته مع القوى السياسية ومع الحكومة لانجاز ما هو مطلوب من الجامعة العربية في هذه المرحلة".
واكد انه "من المنتظر ان يقوم الامين العام عمرو موسى بزيارة الى العراق بعد تقديم تقريره الى القمة العربية التي ستنعقد في الخرطوم في نهاية اذار المقبل".


العثور على الصندوق الأسود للطائرة التي تحطمت في جبال كردستان

 

السليمانية / المدى
اكد مسؤولون اكراد، ان قوات الامن الكردية في محافظة السليمانية عثرت على الصندوق الأسود العائد للطائرة الصغيرة التي تحطمت في كردستان شمال العراق. وقال مسؤول في مطار السليمانية الدولي ان "قوات الامن الكردية بمساعدة سلطات مطار السليمانية عثرت على الصندوق الأسود للطائرة الصغيرة التي تحطمت في شمال العراق الخميس الماضي". واوضح ان "الفنيين يعملون على معرفة الأسباب والظروف والملابسات التي ادت إلى سقوط الطائرة". وكان ممثل حكومة اقليم كردستان قد صرح في حلبجة ان قوات الامن الكردية عثرت على ست جثث بالقرب من حطام الطائرة الصغيرة المفقودةمنذ الخميس على مسافة 30 كلم شمال شرقي السليمانية. وقال شاهو محمد سعيد متحدثا في موقع الحادث "عثرنا على ست جثث". وكانت اجهزة الامن الكردية قد رصدت هيكل الطائرة "سيسنا سي 501" المسلجة في المانيا بعد ظهر الأحد قرب قرية بوشاين بعد عمليات بحث استمرت يومين وسط ظروف جوية غير مؤاتية. وتسود مدن اقليم كردستان العراق التي تضم محافظات السليمانية واربيل ودهوك منذ أيام موجة من البرد القارس رافقها سقوط الثلوج وامطار لم يشهدها الاقليم منذ سنوات طويلة. وكان المسؤول قد أعلن في وقت سابق قائلاً "عثرنا على قطعتين من حطام الطائرة وكيس. ونواصل عمليات البحث قرب قرية بوشاين".
وكان راع يدعى غفور فتاح، هو اول من بلغ بالعثور على حطام الطائرة على قمة جبل جنوب قرية بوشاين. وقال لقوات الامن انه كان يرعى قطيعه عندما شاهد حطام الطائرة وجثثاً.
وشوهدت ثياب وقطع متفحمة من الطائرة مبعثرة على مساحة كبيرة فوق الثلج، فيما فرضت قوات الامن طوقاً حول موقع الحادث. وفقد مطار السليمانية الاتصال بالطائرة مساء الخميس.
واعلنت شرطة بافاريا في المانيا ان الطائرة اقلعت الأسبوع الماضي من ميونيخ جنوب المانيا ثم توقفت في باكو قبل استئناف في اتجاه كركوك شمال العراق. واضافت الشرطة ان الطائرة كانت تقل خمسة موظفين المانيين في شركة بافارية من بينهم الطيار، إضافة إلى وسيط عراقي يدعى ويريا لطيف وهو كردي متحدر من كركوك. وقال الراعي غفور فتاح، 30 عاماً، من قربة بوشاين التي تقع شمال جبل جوه سبي (الجبل الابيض 1600 متر فوق سطح البحر) الذي سمي بهذا الاسم لكثرة تساقط الثلوج عليه، انه عثر على حطام الطائرة عندما كان يرعى اغنامه عن طريق الصدفة. وأضاف "علمت عن طريق وسائل الاعلام بسقوط طائرة في احدى مناطق محافظة السليمانية بسبب تساقط الثلوج وسوء الأحوال الجوية (...) وحينما كنت ارعى اغنامي شاهدت حطام طائرة فاتصلت على الفور بمديرية الامن ورويت لهم ما رأيت".
 


الداخلية: سنطبّق خططنا الأمنية رغم الاعتراض  دوريات ليلية راجلة تباشر مهامها منتصف الشهر المقبل
 

بغداد / طامي المجمعي
اكد وكيل وزير الداخلية لشؤون الاستخبارات الجنائية اللواء حسين علي كمال ان قوات وزارة الداخلية سوف تحارب الإرهاب والإرهابيين في كل مناطق العراق في بغداد وفي المحافظات كافة.
وقال كمال في اتصال هاتفي مع (المدى): "علينا محاربة الإرهاب والإرهابيين وعدم إيقاف الاعتقالات ضدهم رغم مطالبة بعض الكيانات السياسية بايقاف الاعتقالات. مضيفاً ان واجب قوات الوزارة حماية المواطنين الأبرياء من حامل الاحزمة الناسفة وزارعي العبوات الناسفة التي ارتفعت في الآونة الأخيرة مستهدفة المواطنين والبنى التحتية واتهم تلك الكيانات بمحاولة تشويه سمعة قوات الداخلية.
من جهته اكد قائد قوات المغاوير في وزارة الداخلية اللواء رشيد فليح ان هناك استجابة سريعة في تنفيذ عمليات الدهم في جميع المناطق في ضوء المعلومات الاستخباراتية من دون الرجوع إلى القوات متعددة الجنسية أو أي قاطع من قواطع وزارة الدفاع وقال: لنا الحق في دهم أي هدف فردي في ضوء الامر الصادر من الاستخبارات.
وقال فليح انه تتم احالة المعتقلين فوراً إلى اللجنة التحقيقية المركزية في الاستخبارات الجنائية وفي حال ورود أي معلومات جديدة في الاعترافات اثناء التحقيق الابتدائي نمارس نفس الآلية في الاعتقال من دون الرجوع إلى المسؤولين عن تلك القطاعات.
وأضاف: انه تم تنسيب عدد كبير من عناصر الوية المغاوير والقوات الخاصة، إلى مراكز الشرطة بزي مدني والعمل بها كعناصر استخباراتية مطلقاً عليها اسم الاستخبارات الميدانية في (18) منطقة تعتبر من المناطق الساخنة في بغداد كما أعلن لـ (المدى) عن تشكيل مديرية الدوريات الليلية التي سوف تباشر في 15 / 3 / 2006 مهامها بانتشار دوريات ليلية راجلة في المناطق المكتظة قرب الفنادق والاسواق والازقة ودوريات بالعجلات في المناطق المفتوحة .
 


نجاة وزيرة من هجوم على موكبها ومقتل اثنين من مغاوير الشرطة
 

بغداد - المحافظات / المدى والوكالات
قالت الشرطة العراقية ومسؤول مكتب سهيلة عبد جعفر وزيرة المهجرين والمهاجرين انها نجت امس الثلاثاء من هجوم بقنبلة على ركبها.
وقال المسؤول في مكتب الوزيرة انه لم يصب احد في الهجوم لكن الشرطة قالت ان ثلاثة من الحراس اصيبوا.
من جهة أخرى قال مصدر مسؤول في وزارة الداخلية امس: عثرت الشرطة على جثة مجهولة الهوية جنوبي بغداد: "إن الشرطة العراقية عثرت في الساعة الثامنة والنصف من صباح اليوم (امس) في منطقة أبو دشير على جثة مجهولة الهوية عليها آثار تعذيب مقيدة اليدين معصوبة العينين وفوقها ورقة كتب عليها بخط اليد عبارة/هذا مصير الإرهابي الذي يقتل الأبرياء".
وأضاف:"إن الجثة نقلت إلى معهد الطب العدلي لمعرفة هوية صاحبها".
إلى ذلك قتل اثنان من افراد مغاوير الداخلية واصيب ثلاثة اخرون بجروح بينهم مدني واحد نتيجة انفجار عبوة ناسفة في منطقة جرف النداف.
وقال مصدر في وزارة الداخلية:"إن عبوة ناسفة انفجرت على قوات المغاوير في الساعة الثانية عشرة والنصف امس بمنطقة جرف النداف مما ادى الى مقتل اثنين واصابة ثلاثة من افراد المغاوير بجروح".
واوضح المصدر:"إن مدنيا أصيب أيضا بجروح جراء الانفجار"مبينا:" إن إحدى عجلات المغاوير اصيبت باضرار نتيجة الانفجار".
وأشار المصدر إلى:"إن الجرحى تم نقلهم الى احد المستشفيات القريبة لغرض تلقي العلاج".
على صعيد متصل انفجرت امس وسط بغداد عبوة ناسفة مستهدفة رتلا من السيارات الأمريكية رباعية الدفع.
وقال الرائد علي صالح: "إن عبوة ناسفة انفجرت على رتل من السيارات الأمريكية ذات الدفع الرباعي لدى مروره في مدخل شارع الرشيد من جهة شارع أبي نؤاس قرب جسر الجمهورية". وأضاف:"إن القوات الأمريكية أغلقت المنطقة على الفور ومنعت الاقتراب من مكان الانفجار ولم تتوفر لدى الشرطة أية معلومات عن الخسائر التي نجمت عن الانفجار وفي الموصل انفجرت عبوة ناسفة عند مرور رتل تابع للقوات الامريكية في منطقة الصناعة الشرقية بمدينة الموصل وقال ضابط في قيادة شرطة نينوى لـ (المدى) ان الانفجار الحق اضراراً جسيمة بإحدى المدرعات نوع سترايكر وشوهدت السنة اللهب تتصاعد منها وفرضت القوات الامريكية طوقاً محكماً حول موقع الانفجار.
وفي بعقوبة قالت الشرطة ان ثلاثة من رجالها أصيبوا لدى انفجار قنبلة على جانب الطريق قرب دوريتهم في بعقوبة امس.
وفي كركوك اعتقلت الشرطة ثلاثة من أعضاء القاعدة امس الأول وقالت انهم اعترفوا بتورطهم في تفجيرات اخيرة استهدفت كنائس في بغداد وكركوك.
فيما نجا العقيد برهان طه قائد شرطة كركوك من محاولة اغتيال امس الأول حين هاجم مسلحون منزله في كركوك. وذكرت الشرطة ان ابنه وابنته جرحاً في الهجوم.


قوة حماية المنشآت في وزارة الموارد المائية تتظاهر ضد الإساءة الى شخص الرسول الكريم

بغداد/المدى
اعلنت قوة حماية المنشآت في وزارة الموارد المائية التظاهر السلمي احتجاجاً على الاساءة الموجهة الى شخص الرسول الاعظم محمد (ص).
وقال مصدر في قوة الحماية: إن الاعتصام الذي بدأ امس امام مبنى الوزارة يتخلله اضراب عن الطعام في حالة عدم تحقيق مطالب المتظاهرين وهي قيام الوزارة بقطع العلاقات والتعاملات مع دولة الدنمارك ونشر ذلك في وسائل الاعلام المختلفة واستنكار الوزارة لما قامت به الصحف الدنماركية من الاساءة الى شخص الرسول الكريم.
وقد شهدت (المدى) حالة الغضب التي انتابت منتسبي قوة الحماية خلال اعتصامهم مؤكدين في شعاراتهم التي رفعوهها ان ما نشرته الصحف الدنماركية هي اساءة ليس فقط للاسلام ممثلاً بشخص الرسول الكريم وانما إساءة للانسانية وللقيم الدينية وأكدوا في لقاءات مع (المدى) ان الرسول الكريم محمد (ص) حمل رسالته لكل شعوب العالم وليس للمسلمين فقط فبهذا تكون الاساءة هي لكل قيم البشرية التي تدعو الى السلام والمحبة.

 


أمين بغداد يتهم القوات الأمريكية بهدر الأموال العامة

 

بغداد/ المدى
أتهم امين بغداد القوات الامريكية بهدر الأموال العامة والاستهانة بأرواح المواطنين جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده الامين (صابر العيساوي) مع المدراء العامين للدوائر البلدية تم خلاله عرض موضوع الخطوط السريعة للشوارع وحالة الفوضى في حركة السير نتيجة لاتلاف العوارض الحديدية التي تقوم بها بعض الوحدات العسكرية الامريكية العاملة في بغداد.
واضاف امين بغداد (ان الجهات الامريكية تقوم باحالة رفع هذه العوارض الى مقاولين محليين مما يتسبب في هدر الاموال العامة والاستهانة بأرواح المواطنين، مما اضطر الامين الى الايعاز بمعاقبة هؤلاء المقاولين وحجزهم، الا ان الجانب الاميركي يتدخل
ويطلق سراحهم.


في حديث لـ(المدى) :محمد بحر العلوم: أنادي بالاستحقاق الوطني.. وأؤيد مجلساً للحكماء

بغداد/ المدى
برغم نبرة الحزن والألم التي طغت على حديث سماحة السيد محمد بحر العلوم لـ(المدى)، الا انه لم يستطع الا ان يطل بنظرة امل وثقة بالمستقبل.
هكذا ابتدئ الحديث مع السيد الذي عرف بأنه واحد من أبرز وجوه المعارضة العراقية في مقارعة الدكتاتورية، ثم عرف بعد سقوط الطاغية بأنه واحد من أشد رجال الدين في الدفاع عن مستقبل ديمقراطي حر سواء في عمله عضواً في مجلس الحكم، او ما بعد هذا المجلس.
قال بحر العلوم: أنا غير متفائل من ان الوضع العراقي سوف يسجل لوناً ديمقراطياً كان قد انتظره الشعب طويلاً.. لكنني لا أعدم الامل في ذلك. لابد من الوصول الى ديمقراطية بناءه.
يعتقد بحر العلوم ان الديمقراطية (ليست مضغة احلام يلوك بها اللسان في وقت الحاجة) هكذا اجاب حين سألناه عن تقييمه للتجاذبات السياسية القائمة الآن بين الاطراف العراقية المختلفة، وعما إذا كانت هذه التجاذبات ستفضي الى بناء قاعدة جيدة للديمقراطية، يوضح سماحة السيد رأيه بالقول : (لقد عاش العراقيون منذ بداية ما سمي بالحكم الوطني تحت وطأة غياب الديمقراطية، وحين اطل العهد الجمهوري رأينا ان كل انقلاب يؤدي الى ماهو أسوأ حين بقي العراق يترنح في إطار الانقضاضات العسكرية الوحشية لقد استمر الوضع بصيغة الطائفية او العنصرية او القومية او الدينية حتى هذا الوقت) ويضيف: (ان الجميع يتلمض بالديمقراطية ويعتقد ان عهده مثل جيد في الديمقراطية ولكن الديمقراطية براء من ذلك).
يرى بحر العلوم (ان الديمقراطية ليست مسألة ايحائية، الديمقراطية قيم قائمة على التربية والاخلاق وهذا ما يتطلب التوعية والمعالجات النفسية والاجتماعية حتى يستطيع الانسان العراقي قبول الرأي الآخر، ويوفر للآخرين حصة في تشخيص مصالح الوطن والناس)، معقباً على ذلك بالقول: (إن التمني في أن تكون الديمقراطية سائدة شيء... وممارسة الديمقراطية شيء آخر).
سألنا سماحة السيد، بفعل تجربته في مجلس الحكم، عما إذا كان البناء الذي جرى خلال فترة المجلس وصياغة قانون إدارة الدولة، ومن ثم الدستور الدائم يهيئ لتفاعل ديمقراطي صحيح في إدارة السلطة وفي العلاقة بين السلطات المختلفة فأجاب: (لعل الجميع ممن وصلوا الى السلطة، بدءاً من مجلس الحكم حتى اليوم وحتى الغد اراهم واتخيلهم يتمنون الديمقراطية ولكن الممارسات في الأعم الأغلب لاتوحي بانها تعبر عن ديمقراطية، وانما تعبر عن توجهات خاصة، تعود باجتهادات خاصة وهذه ليست ديمقراطية) ان الديمقراطية في مفهوم بحر العلوم (ان تقول الرأي وتتقبل الرأي الآخر بصدر رحب واسع وبمعالجة شفافة).
لايرى بحر العلوم تعارضاً بين قناعاته الديمقراطية وبين ايمانه والتزامه الديني، يقول: أنا في التزامي الاسلامي ومنذ نعومة اظفاري اعشق الديمقراطية، ووجهتها توجيهاً لايصطدم مع توجهاتي العقائدية العربية العراقية، واستطعت ان احل هذه المشكلة.
ولعلي كنت أول من نادى من الاسلاميين بالتوجه الديمقراطي، فأنا ارى ان هذا التوجه لايختلف ولايصطدم مع الاسلام).. فالديمقراطية آلية للوصول الى حكم سليم صحيح وسلطة بعيدة عن التحيز والتعصب والاهتمام بالذات).
وعن تقييمه لبرامج القوى السياسية التي تحتمل مساهمتها في تشكيل الحكومة المقبلة، وعن رؤيته لحل المعضلة السياسية الراهنة، يقول: انادي الآن بالاستحقاق الوطني، لست مؤمناً بأن يختزل الشعب العراقي برمته في مجموعة سواء اكانت طائفية ام عقائدية ام وطنية، الشعب العراقي مكونات متعددة استطاعت ان تجتمع بلون وآخر وكونت هذا الواقع السكاني لابد من ان تشارك جميع المكونات في تطوير البلاد.
ينبغي ان لايختزل الامر على جهة معينة مهما كانت صفتها، ائتلافاً او توافقاً او حواراً او غيرها، من غير الصحيح ان تختزل قضايا الوطن بيد جهة معينة لاننا عشنا جواً من الدكتاتورية والطغيان، ونحتاج الى جو جديد يرعى مقوماتنا الحياتية والفكرية والقومية، لنبلغ بالتالي المستوى الديمقراطي الذي لايمانعه الإسلام).
يعبر السيد بحر العلوم عن قناعة عميقة باهمية تشكيل مجلس امن قومي في البلاد، ياخذ على عاتقه ادارة الازمات، ووضع الاستراتيجيات الكبرى، فهو يرى ان (البرلمان المنتخب في الوقت الحاضر) بتركيبته، ليمثل حسب تصوري نقطة جهوية سواء للإئتلاف او للاخرين، ولن تمثل هذه النقطة واقع وطبيعة ظرف المجتمع الان) لذا يجد الحل في (مجلس للحكماء او مجلس لاهل الحل والعقد) مضيفاً (انا مقتنع بأن هذه الفكرة ضرورية لتثبيت وضعية البلاد وابعاد الدكتاتورية والطموحات الشخصية عن مجال السلطة).
 


العراق يقرر تقليص استيراداته النفطية  ويجدول ديونه مع تركيا

بغداد/ المدى
اعلن الناطق الرسمي لوزارة النفط عاصم جهاد عن توصل وفد الوزارة والجانب التركي الى الاتفاق حول تسديد المبالغ المترتبة على العراق حيث تم الاتفاق على تقسيط المبلغ الى دفعات حتى نهاية عام 2006 وبنسبة فائدة 3% عن المبلغ الذي قدر (بمليار دولار) وقال انه تم الاتفاق ايضاً على أستمرار تدفق المشتقات النفطية عبر الحدود العراقية-التركية مع تشكيل لجنة مشتركة للنظر المتعلقات الخاصة ببعض الشركات التركية من اجل تسويتها.
واكد جهاد ان العراق قرر تقليص استيراداته النفطية بحدود (50%) خلال عام 2006 والقرار اتخذ من قبل وزارة المالية.
واشار الى ان ازمة (الغاز السائل) كان لها عدة أسباب تزامنت في وقت واحد، اهمها تلكؤ وصول الغاز المستورد من تركيا بسبب المشاكل المالية الذي تزامن مع استهداف انبوب الغاز الذي يزود مصفى بيجي ما ادى الى تدني مستويات الانتاج وتزامناً مع ايقاف الصادرات العراقية عبر المرافئ الجنوبية فضلاً عن زيادة الطلب على مادة الغاز في شهر محرم الحرام مع انخفاض درجات الحرارة في البلاد.
مشيراً الى ان الازمة تحصل في وقت واحد الا ان انفراجها يحتاج وقتاً اطول.
وبين جهاد ان الوزارة اتخذت قراراً بايقاف تجهيز المعامل الاهلية (بالغاز السائل) بشكل وقتي بضمان انتاج كمية اكبر من قبل المعامل الحكومية وذلك يتم بمراقبة شديدة على أوزان الاسطوانات وتوزيعها بالتعاون مع المجالس البلدية.
ووصف جهاد بان أيقاف تجهيز المعامل الأهلية ساهم بشكل مباشر في تخفيض اسعار الاسطوانات بالسوق السوداء مع ضمان حصول أكبر عدد ممكن من المواطنين على الغاز بعد تقليص الكمية وفق البطاقة الوقودية وهذه الاجراءات اتخذت لشهر شباط الجاري فقط.
وعلى صعيد متصل اكد مدير شعبة الغاز التابعة لشركة توزيع المنتجات النفطية عماد فكتور ان لدى الشركة (37) معمل غاز حكومي واهلي تزود بمادة الغاز السائل من (شركة الغاز) الا ان المادة في الآونة الاخيرة قليلة جداً ولا تسد حاجة المواطن.
وأفاد فكتور بأن انتاجنا عند توفر المادة كان بحدود (120 الف اسطوانة) اما الان فالانتاج يتراوح مابين (60-70) الف اسطوانة وهناك عجز في الانتاج ويرافقه عجز في الايام السابقة لذا اصبحت الحاجة اكبر واصبحت هنالك تراكمات بسبب قلة الغاز الوارد.
واوضح فكتور ان شحة الغاز أدت الى ارتفاع اسعار الاسطوانة الواحدة الى اكثر من (10 آلاف دينار) جاء بسبب استغلال الكثير من ضعفاء النفوس والجشعين في كل مجالات الحياة وليس محصوراً على (المحروقات) للاستفادة المادية.
الا ان اجهزة الرقابة موجودة حالياً لمتابعة الموضوع فضلاً عن اشراف ومشاركة المجالس البلدية في بغداد ومرافقة الباعة الجوالين في عملية التوزيع.
واكد مدير شعبة الغاز ان المعامل الحكومية البالغ عددها (25) معملاً مخصص لها معمل غاز الدورة حصراً ولايتم تزويد المعامل الاهلية بسبب ان المعامل الحكومية مطالبة بكمية أنتاج يومي وعند توقف المعمل لاي سبب كان يزود بصهاريج (الغاز الفل) من معمل التاجي ومبيعاتنا في الساحات الحكومية بالتسعيرة الرسمية بمبلغ (600 دينار) للاسطوانة الواحدة.
وانحى عماد فكتور باللائمة على بعض المواطنين الذين يتعاملون مع الجشعين من الباعة الجوالين والذين يستبدلون اسطوانات الغاز متنازلين عن واحدة او اثنتين للباعة والباعه بدورهم يستفادون منها عند الاستبدال ليتم بيعها بالسعر التجاري الذي وصل الى 5 الاف دينار وربما يزيد!
لافتاً النظر الى ان الشركة منحت وكالات جديدة مشترطة ان يكون النقل عبر سيارات حمل صغيرة (
KIA) سعة (50) اسطوانة وهي ظاهرة حضارية فضلاً عن تلافي سقوط الاسطوانات وسهولة التعامل معها ولشمول اكبر عدد ممكن من الوكلاء.
مشيراً الى ان عدد المحطات الاهلية المشيدة (128) و (25) حكومية موزعة على جانبي الكرخ والرصافة وهناك عقوبات رادعة للمخالفين حيث تصل العقوبة الى غرامة تصل الى مليوني دينار للمرة الاولى و 4 ملايين دينار في الثانية و 8 ملايين دينار في الثالثة للمحطات الاهلية..
أما بالنسبة للحكومية فالعقوبات تطول الموظفين ويترتب عليها عقوبات أدارية ولجان تحقيقية منها إبعادهم عن العمل لفترات متفاوتة تصل اكثر من 5 سنوات.


البنك الدولي يخصص 5 ملايين دولار لدعم شبكة الحماية الاجتماعية

بغداد / حنان التميمي
قال الدكتور ادريس هادي صالح وزير العمل والشؤون الاجتماعية: ان البنك الدولي قرر تخصيص مبلغ خمسة ملايين دولار لدعم برنامج شبكة الحماية الاجتماعية للحصول على احدث الاساليب والطرق التكنولوجية واجهزة الحواسيب لتوزيعها على اقسام شبكة الحماية الاجتماعية في بغداد والمحافظات.
واكد الوزير ان الوزارة وبتعاونها مع المنظمات والمؤسسات الدولية تعمل على تذليل العقبات والمشاكل التي تعترض تنفيذ برنامج شبكة الحماية الاجتماعية الذي يشمل بحدود مليون عائلة عراقية في عموم المحافظات.
وبين الوزير خلال لقاء موسع مع مدراء الرعاية الاجتماعية في المحافظات ان العمل الدقيق والسليم هو الطريق الاصوب لانجاح هذا المشروع الانساني الكبير.
واوضح ان المرحلة المقبلة تتطلب منا استخدام احدث الطرق التقنية والتكنولوجية لتسهيل معاملات المواطنين المستفيدين من هذا البرنامج وتوزيع الاعانات على العوائل من خلال تسلم معاملاتهم عن طريق البريد الالكتروني والقضاء على الاساليب والتقاليد الروتينية التي كان معمولاً بها سابقاً.
مشيراً الى ضرورة التفاعل الحي والصميمي بين مجالس المحافظات والمجالس البلدية في اقضية ونواحي العراق وتدقيق العوائل المستفيدة كفريق عمل واحد، بروح شفافة وبعقول ناضجة ومبدعة وايصال المعلومات الى المواطنين بكل يسر وسهولة، مؤكداً ربط المحافظات بقاعدة المعلومات في مركز الوزارة لتنفيذ برنامج شبكة الحماية الاجتماعية.


 


ندوة علمية تناقش مشكلة الإدمان الدوائي في العراق

 

بغداد/ قيس عيدان
ناقش عدد من الاطباء المختصين في الصحة النفسية مشكلة الإدمان الدوائي المستشري في العراق وسبل التصدي لهذه الظاهرة.
جاء ذلك خلال الندوة الوطنية التي اقامها مكتب المستشار الوطني للصحة النفسية في وزارة الصحة التي أقيمت يوم امس بحضور الدكتور عبد المطلب علي صالح وزير الصحة ووكلاء الوزارة وعدد من الكوادر الطبية المتخصصة في هذا المجال.
الوزير استعرض في كلمة بالمناسبة احتياج الواقع الصحي مثل هذه الندوات لاسيما بعد ان استشرت ظاهرة استخدام الادوية ذات التأثير النفسي داعياً الى ضرورة القاء الضوء على هذه الظاهرة الخطرة بشكل مكثف لاسيما تعرض العديد من الاطباء للضغط من قبل البعض لاجبارهم على صرف ادوية ذات التأثير النفسي وضرورة وضع التوصيات المناسبة والكفيلة للحد من هذه الظاهرة.
مؤكداً دعم الوزارة لجميع الاطباء في هذا المجال والخروج بنتائج تخدم الصحة العامة.
من جانبه اشار الدكتور صالح فخر الدين المستشار الوطني للصحة النفسية الى ان الدعم الذي تحصل عليه الصحة النفسية في العراق هو فريد من نوعه في العالم وهو موضع فخر لجميع العاملين في مجال الصحة النفسية.
مؤكداً ان استخدام المؤثرات النفسية هو ظاهرة مستشرية في البلدان المتقدمة مبيناً ان الندوة ومن خلال البحوث العلمية التي ستطرح ستخرج بتوصيات تكون آلية عمل ونعمل جميعاً على تفعيلها من اجل الصحة العامة.


محافظة واسط تنتقد آلية متعددة الجنسيات في تنفيذ المشاريع
 

واسط /المدى
أبدى محافظ واسط لطيف حمد الطرفه تحفظا على طبيعة مشاريع إعادة البنى التحتية التي نفذتها القوة متعددة الجنسيات في المحافظة في المدة الماضية وانتقدها بشدة وعدها شكلية غير مجدية ، معتبرا طريقة إحالة غالبيتها إلى المقاولين والشركات المحلية يكتنفها الغموض وتدور حولها الشكوك فيما هدد رئيس مجلس المحافظة بإيقاف العمل في مثل هذه المشاريع مستقبلا فيما لو نفذت دون علم المجلس بها وكيفية اختيارها واحالتها إلى المقاولين .
جاء ذلك في المؤتمر الموسع الذي نظمته الفرقة متعددة الجنسيات لمحافظات جنوب الوسط أمس الأول وحضره محافظ واسط ورئيس مجلس المحافظة ورؤساء الدوائر الخدمية ومسؤولو الأجهزة الأمنية في المحافظة لمناقشة واقع المشاريع المنجزة التي يؤمل العمل بها قريبا من قبل فريق التعاون المدني العسكري سيميك (
CIMIC).
واستعرض الجنرال كروشا قائد الفرقة البولونية في منطقة جنوب الوسط المشاريع المنجزة والآليات المعتمدة في إحالتها إلى المقاولين والشركات المحلية وقال: أن فريق التعاون المدني العسكري يعتبر فريقاً للتنسيق والتعاون لدعم مهمة القيادة والسكان المحليين بما فيها من سلطات محلية ، ودولية ، ووطنية ومنظمات ووكالات غير حكومية مشيرا إلى ان مهمته تركزت على التعاون مع المنظمات الإنسانية ومنظمات إعادة الاعمار ضمن مسؤولية الفرقة متعددة الجنسية لجنوب الوسط في محافظتي الكوت والديوانية .
وأشار الى أن الفريق نفذ خلال الأشهر الستة الماضية، 234، مشروعا في محافظات بابل، الديوانية، الكوت ، بكلفة 16 مليونا و، 300 ألف دولار .
واوضح أن المشاريع المنفذة توزعت بواقع ، 64 ، مشروعاً في بابل بكلفة مليون ومائة ألف دولار و ، 127 ، مشروعا في الديوانية بكلفة سبعة ملايين و400 ألف دولار و ، 68 ، مشروعاً في الكوت بكلفة ثلاثة ملايين و300 ألف دولار شملت قطاعات الكهرباء ولها 70 مشروعا في المحافظات الثلاث بكلفة إجمالية بلغت خمسة ملايين و 300 ألف دينار و (50) مشروعا للماء والمجاري بكلفة أربعة ملايين و 600 ألف دولار والتعليم له (40) مشروعا بكلفة مليون و 700 ألف دولار ومشاريع أخرى للرعاية الصحية الأولية والحكومة والقانون والمواصلات بلغ عددها 83 مشروعا بكلفة إجمالية وصلت سبعة ملايين و200 ألف دولار .
وبين أن العمل يتواصل الآن في ، (34) ، مشروعا في المحافظات الثلاث تبلغ كلفتها خمسة ملايين ومائة ألف دولار منها 15 مشروعا للكهرباء بكلفة مليون و 600 ألف دولار و تسعة مشاريع للماء والمجاري وثلاثة مشاريع للتعليم بكلفة 400 ألف دولار وسبعة مشاريع متفرقة تشمل الرعاية الصحية والحكومة والقانون والمواصلات بكلفة مليون و 600 ألف دولار مشيرا إلى انه تم إيجاد ، (7000) ، فرصة عمل مؤقتة و،(1000) ، فرصة عمل دائمية واستثمار ، (17) ، مليون دولار .
وقال كروشكا أن تلك المشاريع أحيلت بعهدة الشركات المحلية والمقاولين العراقيين ضمن ضوابط منتظمة إلا انه لم يستبعد حصول الأخطاء واحيانا التقديرات الخاطئة في معرفة مدى أهمية هذا المشروع أو ذاك وأيد فكرة تشكيل لجنة ثلاثية في المستقبل القريب للنظر في آلية إقرار ودراسة واحالة المشاريع الجديدة حتى تكون مجدية ونافعة وتنفذ وفق المواصفات المطلوبة .


في خطة ميدانية لأمانة بغداد  حملة لتبليط شوارع نموذجية في الكرخ والرصافة

بغداد / إيناس الشريفي
تواصل الدوائر البلدية التابعة لأمانة بغداد عملها وتتبارى فيما بينها على إنجاز الشوارع النموذجية على أساس شارع واحد في كل دائرة بلدية في عموم مدينة بغداد.
وذكر الناطق الاعلامي لأمانة بغداد أن المشروع المذكور جاء على بناء لتوجيهات الدكتور صابر العيساوي أمين بغداد ليكون الشارع المختار نموذجا يقتدى به للقيام بتطوير بقية الشوارع الأخرى على غراره.
وأضاف الناطق أن دائرة التصاميم التابعة لأمانة بغداد سبق ان أعدت التصاميم الخاصة بتجميل وتزيين تلك الشوارع ليتم على أساسها التنفيذ وإشراك أصحاب المباني والعمارات والمحال التجارية المطلة على هذه الشوارع في عملية التجميل والمساهمة فيها من خلال القيام بتنظيم واجهات محالهم والمحافظة على نظافة الرصيف والشارع وعدم رمي النفايات إلا في الأماكن المخصصة لها وفي الحاويات التي وضعت لذلك.
وأوضح الناطق أن دائرة بلدية الرشيد مستمرة في تطوير وتزيين شارع التعاون العربي الذي تم اختياره ليكون نموذجا لبقية شوارع المنطقة والذي يبلغ طوله قرابة 1,5 كم ويتضمن العمل رصف الأرصفة للشارع وزرع الجزرة الوسطية وصيانة الشارع والقالب الجانبي وصبغ واجهات المباني ونصب الإنارة وتأثيث الشارع بالحاويات والعلامات المرورية ومساطب الجلوس وغيرها من مظاهر الزينة.
وأشار الناطق إلى أن بلدية الدورة اختارت شارع المصافي الذي يبلغ طوله (5 كم ) حيث تم اكساؤه بالإسفلت وزراعة الجزرة الوسطية وصبغ واجهات المحال التجارية ومد القالب الجانبي للأرصفة وإنارة الشارع والعمل مستمر فيه لانجاز تزيين الشارع وتأثيثه.
أما دائرة بلدية المنصور فقد اختارت من جانبها شارع 14 رمضان الذي يمتد من تقاطع ساحة اللقاء حتى نهاية منطقة اليرموك وبدأت العمل فيه منذ فترة ومستمرة في صبغ الأرصفة ونصب كابينات لرجال المرور وزراعة الجزرات الوسطية وإنارة الشارع وتأثيث الشارع بمسطبات الجلوس والحاويات وغيرها من أعمال الزينة.
فيما قامت دائرة بلدية الكرخ المركزي باختيار شارع الكندي ليكون نموذجا لبقية شوارع المنطقة حيث تم تشجير الجزرة الوسطية واكساء الشارع وصبغ الأرصفة وتأثيث الشارع بالعلامات المرورية ونصب لوحات الإعلانات وغيرها من الأعمال ومستمرة في انجاز ماتبقى من الأعمال.
وأكد الناطق أن بلدية الاعظمية قد اختارت شارع الإمام الأعظم لكونه الشارع الرئيسي ولأهميته في المنطقة فقد باشرت بتطويره والذي يبدأ من ساحة عنتر حتى ساحة الإمام الأعظم حيث تمت زراعة الجزرات الوسطية وصبغ القالب الجانبي واكساء الشارع ونصب نشرات الزينة وصبغ واجهات المحال وغيرها من أشكال الزينة.
وعلى نفس السياق قامت بلدية الصدر الأولى والثانية باختيار الشارع الرئيسي في المنطقة وهو شارع الجوادر وتمت المباشرة بتطويره من خلال زراعة الجزرات الوسطية وصبغ الأرصفة واكساء الشارع ومعالجة التخسفات وإصلاح الكسورات والنضوحات في أنابيب المياه ونصب العلامات المرورية ومساطب الجلوس وإنارة الشارع وغيرها من أعمال النظافة والزينة والعمل مستمر لإكماله قريبا.
أما بلدية الكاظمية فقد اختارت من جانبها شارع باب المراد لأهميته، والمؤدي إلى الروضة الكاظمية المقدسة وباشرت بتطويره وتزيينه حيث تم أكساء الشارع وصبغ الأرصفة وأعمال الإنارة وتأثيث الشارع بالعلامات المرورية وعلامات الدلالة ومساطب الجلوس وصبغ واجهات المحال وغيرها من أعمال الزينة.
وأوضح الناطق أن بلدية الكرادة قامت من جانبها باختيار الشارع الذي يمتد من ساحة كهرمانة حتى ساحة الفتح عند المسرح الوطني وباشرت بتطويره وتنظيفه وتزيينه ليكون نموذجاً لبقية شوارع المنطقة حيث تم أكساء وصبغ الأرصفة وزراعة الجزرات الوسطية وإنارة الشارع وتأثيثه ومستمرة في إكماله بأقرب وقت ممكن.
وأشار الناطق في ختام تصريحه إلى القول بأن دائرة بلدية مركز الرصافة اختارت شارع السعدون من نفق باب الشرقي حتى ساحة تمثال كهرمانة لتطويره حيث تمت أزاله جميع التجاوزات الحاصلة فيه وإصلاح التخسفات والنضوحات في شبكات الماء الصافي واكساؤه وزراعة الجزرات الوسطية وإنارة الشارع والعمل مستمر في إنجاز جميع أعمال التنظيف والتزيين فيه وأعادته إلى سابق عهده أحد الشوارع الرئيسية المعروفة في بغداد وأحد معالمها المهمة....


العراق يشارك في الندوة الاقتصادية لتمويل السدود في بلغراد و لوزان
 

بغداد / المدى
يشارك العراق في الندوة الاقتصادية الخاصة بتمويل السدود التي تقام في كل من بلغراد ولوزان خلال الأيام المقبلة بدعوة من شركة ITSC.
وقال الدكتور عبد اللطيف جمال رشيد وزير الموارد المائية الذي سيمثل العراق في الندوة: أن مشاركة بلادنا تأتي بهدف مناقشة الخبراء العالميين في أهم المشاكل التي تعترض عمل سدودنا وسبل إعادة تأهيلها على وفق أحدث الطرق العلمية والتكنولوجية إضافة إلى البحث في توفير الدعم المالي والفني للمشاريع الستراتيجية من السدود المزمع تنفيذها في إقليم كردستان والمحافظات الأخرى.
وأشار إلى أنه سيبحث في صربيا وكذلك في جنيف مع عدد من الوزراء والمسؤولين في حكومة بلغراد وحكومة الاتحاد السويسري المشاركة في إعادة إعمار العراق والاستثمار في إطار المشاريع الإروائية.
كما سيشارك وزير الموارد المائية في الاجتماع الأول لمجلس الخبراء العالمي
IPF الذي سيعقد في عمان.


إعادة تشغيل فرن التخمير الحديدي

 

بغداد / المدى
تمكنت ملاكات الشركة العامة للصناعات الكهربائية من إعادة تشغيل فرن التخمير الحديدي العائد لمصنع المحركات في الشركة كمادة راكدة في مخازنها إلى بديل جيد عن الحديد الكهربائي الذي يدخل كمادة رئيسة في العديد من منتجات الشركة ويسهم كذلك في تأهيل المعدات العاطلة عن طريق تجديد ملفاتها ومعداتها الكهربائية.
وأشار إلى أن هذا الفرن كان قد تعرض لعمليات تفكيك وسرقة بعض أجزائه خلال عمليات السلب والنهب عند سقوط النظام السابق موضحاً أن عمليات إعادة الحياة وتأهيله مكنت الشركة من تحقيق وفورات اقتصادية كبيرة جراء توفير الحديد الكهربائي الذي يمتاز بارتفاع أسعاره وسيسهم هذا الفرن في توفير احتياجات
الشركة منه.


مركز الوقاية من الإشعاع ينجز خطة لوقاية البيئة العراقية من أخطار التعرض للإشعاع

بغداد / إسراء العزي
أنجز مركز الوقاية من الإشعاع ضمن خطة شاملة من الفعاليات والأنشطة لحماية البيئة العراقية من التلوث والوقاية من أخطار التعرض للإشعاع.
حيث قام المركز بمنح تراخيص لـ(8) جهات خاصة بالتصرف بالمصادر المشعة من منطلق أن حماية البيئة تبدأ من حماية المصدر المشع وضمان أمان استخدامه وتداوله.
وعلى صعيد الكشوفات الموقعية فقد تم إجراء (623) مسحاً ميدانياً في بغداد والمحافظات لمواقع تجمع السكراب وحديد الخردة انطلاقاً من مهام وواجبات المركز في المراقبة الإشعاعية وتنفيذاً لمتطلبات الوقاية من الإشعاع لحماية الإنسان والبيئة.
وفي إطار دراسة التلوث الإشعاعي الناجم عن اليورانيوم المنضب قام المركز بدراسة حدد بموجبها عدداً من المواقع في بغداد والمحافظات التي تعرضت فيها الآليات العسكرية لقذائف اليورانيوم المنضب بعد حرب 1991 في جنوب العراق وتحديداً البصرة كما تمكن المركز من العثور على مصدر إشعاعي ذي نشاط إشعاعي عالي بين أكوام السكراب وحديد الخردة في مواقع تجمع السكراب في منطقة الرشاد وتم تشكيل فريق عمل مشترك من المركز والهيئة العراقية للسيطرة على المصادر المشعة ووزارة العلوم والتكنولوجيا لانتشاله ونقله إلى مخزن خاص.
وضمن خطة المسح البيئي الإشعاعي قام المركز بفحص (483) نموذجاً بيئياً (تربة، مياه) تم جمعها من مواقع بيئية في محافظات القطر عدا إقليم كردستان، كما تم في هذا الإطار حساب معدل جرع الخلفية الإشعاعية لمحافظات بغداد، نينوى، البصرة، القادسية، إضافة إلى إجراء تحاليل مختبرية لنماذج المياه الثقيلة وبشكل فعلي بمعدل (4) نماذج من محطتي الكرخ والرصافة ضمن الرقابة البيئية الإشعاعية، وكذلك إجراء تحاليل مختبرية لـ(8) نماذج من الحليب ومشتقاته ومن بين (123) نموذجاً متفرقاً ظهر نموذج تربة واحد قرب دبابة في منطقة الكميت بمحافظة ميسان عليه طاقات تابعة لسلسلة اليورانيوم
راديوم.
وبجهود ذاتية استمر المركز في متابعة الفحص والقياس لنماذج غذائية وبالتعاون مع الرقابة الصحية في وزارة الصحة لاحتمال تلوث المواد الداخلة إلى العراق بالإشعاع حيث تم فحص (199) نموذجاً غذائياً وظهر صلاحها للاستهلاك من الناحية الإشعاعية كما تم فحص (29) نموذجاً (محلياً ومستورداً) بالتنسيق مع الجامعات والمؤسسات الأخرى وأظهرت (3) نماذج من مادة الشاي وجود نشاط واطئ لنظير (السيزيوم 137) ضمن الحدود المسموح بها. كما أظهرت نتائج التحليل المختبري لـ(20) نموذجاً من مياه الشرب في مواقع مختلفة من بغداد خلوها من التلوث الإشعاعي.
وعلى صعيد المشاريع الممولة من قبل المنظمات الدولية أنجز المركز معظم الدراسات الميدانية للقرى والمناطق المحيطة بموقع التويثة إلى جانب الفحص الطبي المخطط له ليشمل (4000) شخص، وذلك ضمن برنامج تقييم التلوث الإشعاعي في هذه المواقع بتمويل من
WHO، كما قام المركز ضمن مشروع تقييم مواقع التلوث بقذائف الـDU لعموم العراق بتمويل من (UNEP) بتحديد مواقع التلوث باليورانيوم المنضب وبناء قاعدة البيانات لها بعد حرب /2003 وكذلك إجراء (35) مسحاً شعاعياً لمواقع متعرضة للقصف الـDU وغيرها.
وأخيراً طرح المركز في إطار المشاريع الاستثمارية المقرة من قبل وزارة التخطيط والتعاون الإنمائي ثلاثة مشاريع هي: دراسة التأثير البايلوجي للإشعاع، وقياس غاز الرادون في الهواء والمياه (سطحية وجوفية)، ومشروع الإنذار المبكر لغرض تسجيل ورصد مقدار الخلفية الإشعاعية في الجو والمتغيرات الطارئة عليها بشكل يومي والناتجة عن الحوادث أو التفجيرات النووية فوق سطح الأرض.. وقد تم توقيع العقود مع الشركات حول هذه المشاريع لغرض التجهيز ومن المؤمل أن يتم ذلك خلال الربع الأول من العام الجاري.
 


الصناعة تطالب بوقف دخول البضائع الرديئة إلى السوق العراقية

 

بغداد / نزار الصافي
دعت الشركة العامة للصناعات الكهربائية التابعة لوزارة الصناعة والمعادن الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية إلى تفعيل دوره في عدم السماح للبضائع رديئة الصنع بالدخول إلى السوق العراقية التي أغرقت بدخول سلع وبضائع رديئة من مناشئ غير أصلية.
وقال السيد مدير عام الشركة في تصريح صحفي لاعلام الوزارة أن للجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية دوراً كبيراً في السماح بدخول البضائع إلى السوق العراقية، بمواصفات يتم تحديدها لضمان توفير الحماية الكافية للمنتوج الوطني الذي أصبح غير قادر في ظل سياسة الإغراق في المنافسة.
وأضاف أن العراق أصبح ملزماً بتطبيق اتفاقية البيئة الدولية وكيفية المحافظة على البيئة العراقية عن طريق استخدام التقنيات الحديثة في منتجاته الصناعية التي تتطلب نفقات معينة تكون جزء كلفتها الصناعية مثل استخدام الغاز البديل عن الغاز المستخدم في أجهزة التكييف والتبريد مؤكداً ضرورة توفير إجراءات الدولة المتكاملة لحماية المنتوج الصناعي الوطني.
وأوضح: ان الشركة العامة للصناعات الكهربائية اعتمدت سياسات جديدة في إدامة العملية الإنتاجية خصوصاً بعد أن أصبح الإنتاج النمطي لا يوفي بالتزاماتها المادية جراء استمرار الظروف الصعبة التي يمر بها العراق مشيراً إلى اعتماد الشركة سياسة الانفتاح على جهات أخرى لتحقيق الجدوى الاقتصادية منها قرار التصنيع للغير بموجب عقود أبرمت مع القطاع الخاص لتجميع الأجزاء لتصنيع الأجهزة والمعدات بأقل كلفة ولتحقيق سرعة في الإنتاج منها إنتاج مولدات القدرة أو تأهيل المحولات الكهربائية وكذلك تجميع المحولات الكهربائية مشيراً إلى العقود التي أبرمتها الشركة مع جهات صناعية لشركات القطاع الخاص لتوسيع إنتاجها وتنويعه.
وأشار إلى قيام أقسام الشركة بالعمل بجهد كبير لتطوير بعض المنتجات والتخطيط لإنتاج أجهزة كهربائية بتصاميم حديثة متطورة تتلاءم وأذواق المستهلك العراقي مشيراً إلى قيام الشركة قريباً بطرح أجهزة جديدة لحماية السيارات من السرقة والإنذار المبكر للحرائق.


10 ملايين يورو منحة إيطالية لتطوير مدينة الجبايش

بغداد / فيان الربيعي
أعلنت المهندسة نداء عودة حسين مدير عام التخطيط العمراني في وزارة البلديات والأشغال العامة عن قيام الحكومة الإيطالية بتخصيص منحة قيمتها 10 ملايين يورو خلال العام الحالي لتطوير مدينة الجبايش وإنشاء متنزه وطني في الأهوار.
وأشارت إلى أن الإيطاليين سيشاركون بوضع الدراسات الستراتيجية لهذا المتنزه وإنشاء قرى مائية في الأهوار.
وأضافت مدير عام التخطيط أن الحكومة الجيكية ستدعم ملاكات المديرية لإعداد التصاميم الأساسية الحديثة لمدينة البصرة لما تشكله هذه المدينة من أهمية للعراق باعتبارها البوابة الشرقية له ومنفذه البحري المطل على الخليج العربي.
من جهة أخرى أوضحت ان المديرية ستبدأ بمشروع تنمية المدن ومنها كربلاء وسيكون عملنا بمستوى عالمي لأن كربلاء من المدن المقدسة التي تحظى بمكانة كبيرة لدى المسلمين.
وتطرقت إلى أن مدينة الموصل القديمة ستدخل في دائرة اهتمامات التراث العالمي وهناك اتصالات مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية بهذا الخصوص لتنال الموصل الاهتمام المناسب كمدينة تاريخية.
وأكدت عودة حسين أن المديرية بدأت بالإعداد لقانون موحد للتخطيط العمراني لإيقاف تدهور مدن العراق عمرانياً وتم استكمال دراسة شاملة بهذا الخصوص ستقدم للحكومة العراقية الجديدة لإقرار هذا القانون الذي سيحظى بدعم وموافقة حكومة إقليم كردستان بجعله قانوناً واحداً يشمل العراق من شماله إلى جنوبه.
 


مدير عام تجارة الحبوب لـ(المدى): تعاقدنا على استيراد الحنطة الاميركية ونسعى الى بناء خزين جيد
 

كشف مدير عام تجارة الحبوب خليل عاصي اللامي ان العقد الاخير للقمح الموقع مع الجانب الاسترالي سوف ينفذ وعلى ضوء ذلك تعاقدنا مع شركات اميركية. وكذلك تم التعاقد على الحنطة (الكندية والاوروبية والالمانية) والتي تطابق الرغيف العراقي حقا وقال:
والحنطة الاميركية انواع منها (الصلب) الربيعي يلائم الرغيف العراقي ولدى الاميركان حنطة خلال الاربع فصول والذي يخدم الخبز العراقي هو الربيعي (هاردويك) وهو يشبه القمح الاسترالي.
واضاف عاصي ان الشركة تعمل لبناء خزين ستراتيجي وذلك باستيراد (مليون ونصف المليون) طن من الحنطة ومن مختلف المناشئ.
واوضح ان خطة الشركة لعام 2006 هو تغطية البطاقة التموينية من الحنطة والرز وبناء خزين لا يقل على 3 آشهر وسعينا بهذا المجال بعد توفير 500 الف طن من الرز بالاضافة الى العقود التي تصل تباعا وكذلك لدى الشركة مليون طن من الحنطة في طريقها الى العراق فضلا عن العقود التي وقعت بمقدار مليون ونصف المليون المشار اليها.
واكد عاصي ان وضع البطاقة التموينية يبشر بالخير وليس هنالك قلق على رغيف الخبز ولدينا في العاصمة بغداد اكثر من 10 الاف وكيل وبحدود 50 الف وكيل في كل البلاد وهؤلاء الوكلاء يتمتعون بخصم وهامش ربح لكل فرد عراقي (50 دينار) وهناك خصم نقل لكل وكيل عن كل فرد عراقي ايضا (50 دينار) فضلا عن خصم التجزئة الغير منظور وذلك باعطاء الوكيل 4 كيلو من الرز عن كل 100 كيلو وكذلك في مادة السكر 2% اضافة الى المواد الاخرى واستبعد مدير عام تجارة الحبوب تعويض المواطنين مبالغ من المال عن المواد الغذائية الغير مجهزة مؤكدا على وصول المواد اول باول مستقبلاً.
وبين اللامي انه في العام 2005 المفترض على وزارة المالية اعطاء وزارة التجارة مليار دولار لتغطية نفقات البطاقة التموينية لمدة ثلاثة اشهر الا ان الذي حصل ان شركتي تجارة الحبوب وتجارة المواد الغذائية تسلمتا لغاية الشهر السابع من العام 2005 فقط (360 مليون دولار).
بدلا من مليارين وثلثمائة دولار والذي اثر على عدم وجود مواد غذائية وتوزيعها على المواطنين لعدم وجود تخصيص مالي.
وبعد تشكيل اللجنة العليا للعقود بدأ التخصيص المالي يرد الى الشركات حيث تم تخصيص 320 مليون دولار وللشهر المقبل (300 مليون دولار) والذي يعزز من توفير كافة المواد المراد توفرها للبطاقة التموينية ولدينا اجهزة استيراد وتسويق ومخازن ونقل.
وعن خسائر الشركة جراء العمليات الارهابية من المواد والسيارات اوضح المدير العام ان خسائرنا خلال الشهرين الاخيرين اكثر من 200 شاحنة حنطة وكذلك من الشركة العامة لتجارة المواد الغذائية (44 شاحنة) محملة بالشاي والسكر والحليب ولدينا عدد كبير من الشهداء الذين راحوا ضحية للارهاب بعد حرق شاحناتهم واخرها حرق (8) شاحنات في الموصل في الشهر الماضي والمحملة بالحنطة.
وكذلك فقدان (19) شاحنة في الاراضي السورية محملة بالحنطة في الشهر الماضي ايضا.


الموارد المائية تؤكد قدرتها على استيعاب السيول القادمة من ايران
 

تسلمت مديرية الري والموارد المائية في محافظة واسط (13) مولدا كهربائيا لتطوير المشاريع ألا روائية في العراق في وقت أكدت قدرتها على استيعاب مياه السيول القادمة من الأراضي الإيرانية
وتحويلها الى الأهوار عبر نهر دجلة ونفى مصدر في المديرية وجود أية خطورة محتملة على مدينة الكوت من تلك السيول .
وقال المهندس عبد محمد عوده الوائلي مدير الدائرة لمراسل ( المدى ) أن هذه المولدات توزعت على مشروعي الدبوني والد جيله ألا روائيين وبواقع مولدتين لكل محطة ضخ ومولدة واحدة لمحطة البزل في ناحية زرباطية مضيفا أنها الان في مراحل التشغيل، مضيفا .
وتابع بقوله أن المنحة تشمل أيضا مشروع استصلاح أراضى الكوت ـ بتيرة الواقعة على طول نهر دجله بين المحافظتين المذكورتين مشيرا الى انه تم إجراء المسوحات وفحوصات التربة على مساحة (11) ألف دونما من تلك الاراضي التي ستضيف مساحة جيدة للأراضي الزراعية في المحافظة عند الانتهاء من استصلاحها .
وقال أن الملاكات الفنية والهندسية في دائرة الموارد المائية بالمحافظة تواصل العمل حاليا في تنفيذ وصيانة وإنشاء عددا من المشاريع ألا روائية في عموم المحافظة وبكلفة مليار و ( 961 ) مليون دينار ، وتشمل تنفيذ مسار جدول الحسينية مع تبطينه وصيانة ناظم صدر الدجيلة ومعالجة الانهيارات الأرضية على ناظم نهر الغراف وتكسية الجانب الأيسر لنهر الكلال في بدره ونشاء عباره عند تقاطع مبزل قناة الرحمانية في قضاء بدره ونصب محطتي ضخ على قناة الروضان في قضاء النعمانية إضافة الى إنشاء أبنية لشعب المديرية في قضاء بدره وناحيتي الموفقية وشيخ سعد .
واوضح أن خطة مديرية الموارد المائية للعام الحالي تشمل أيضا تطهير الجداول والمبازل الرئيسية والفرعية بطول (1437) كم بواسطة الآليات التخصصية من الحفارات السلكية والمسرفة .
وذكر أن لدى المديرية خطة ملزمة بها لازالة عشب الشنبلان وزهرة النيل من القنوات الفرعية بطول 975 كم وصيانة نواظم النفع العام لتحقيق أعلى قدر من الانسيابية في مياه الري للمشاريع الزراعية في المحافظة .
ودعا الفلاحين والمزارعين في المحافظة الى ضرورة الإسراع بتسديد أجور السقاية ورفع التجاوزات الحاصلة على المشاريع ألا روائية وتطهير الجداول والمبازل الحقلية والمجمعة التي تقع ضمن مسؤولياتهم والحفاظ على المنشات التي تمت صيانتها من قبل مديرية الموارد المائية كونها منشات توفر الخدمة العامة للجميع وبالتالي هي ملك عام .
في غضون ذلك كشف عن وجود خطة متكاملة للسيطرة على السيول القادمة من الاراضي الإيرانية التي يمكن ان تشهدها مناطق الشريط الحدودي خاصة في بدرة وزرباطية وجصان والشهابي الان وفي المستقبل وهي لا تشكل خطرا على المحافظة مضيفا أن كميات المياه التي تدفقت الى منخفض الشويجة شرق الكوت صرفت عبر نهر دجلة الى مناطق الاهوار وهي كميات مسيطر عليها وهناك غرفة عمليات في المحافظة تعمل بهذا الخصوص .
وتابع حتى الآن لم يتم إطلاق تصاريف سدة الكوت فهي تعمل بشكل اعتيادي بطاقة تصريف لمياه دجلة تبلغ 5,4 مكتر مكعب في الثانية .نافيا قدوم كميات كبيرة من المياه يمكن أن تهدد مدينة الكوت لكنه قال نعم أن هناك زيادة طفيفة في المناسيب ومسيطر عليها كليا لأنها ضمن الحدود التي نريدها .
كانت سدة الكوت أنشأت على نهر دجلة مابين عامي 1936ـــ 1939 لتنظيم توزيعات المياه بين محافظات واسط وذي قار وميسان من خلال نهر الغراف والدجيلة وهو فرع من دجلة إضافة إلى النهر الأصلي ، ويبلغ عدد بواباتها 56 بوابة تعمل بالنظام الهيدروليكي .
وكانت الأمطار الغزيرة التي سقطت على عموم المحافظات الأسبوع الماضي سببت أضرارا في قسم من المناطق شمال وجنوب العراق والحقت أضرارا طفيفة في قريتي الرحمانية والجمهورية ( 12 كم ) جنوب مدينة جصان بمحافظة واسط وذكر الوائلي أن السيول التي تدفقت من الأراضي الإيرانية الأسبوع الماضي ضمن حدود المحافظة مسيطر عليها وصرفت من خلال جداول أم الجري والجباب جنوب شرق الكوت في وقت كانت الأضرار التي خلفتها في قرى الشريط الحدود بسيطة واتخذت تدابير عاجلة لمعالجة الانهيارات في الأنهر والجداول القادمة من المرتفعات الإيرانية وهناك متابعة يومية للموقف هناك وهو الان تحت السيطرة كليا .
ومن جدير بالذكر أن القوات متعددة الجنسيات الأسبوع الفائت بالتنسيق مع الجيش العراقي في واسط مساعدات إلى مواطني قريتي الرحمانية والجمهورية ( 12 ) كم جنوب مدينة جصان لتضررهما بتلك السيول فيما اطلع وفد من جمعية الهلال الأحمر العراقية بمحافظة و اسط على المنطقة وبحسب ما أفاد به خالد ناصر الدر يساوي المتحدث الإعلامي في الجمعية لـ ( المدى ) أن ليس هناك ما يثير المخاوف فالموقف مسيطر عليه من قبل الدوائر المعنية بالأمر وهناك متابعة من قبل المجلس البلدي في بدرة لتدفق السيول التي بدأت بالانخفاض تدريجيا بينما كانت الأضرار التي لحقت بقرى الشريط الحدودي طفيفة .
لكنه دعا المواطنين في تلك القرى الى ضرورة إبلاغ فرق الدفاع المدني في حال العثور على الأجسام الغريبة والألغام والمخلفات التي جرفتها ميا ة السيول إلى ضفاف الأنهر والمسطحات المائية لاحتمال انفجارها في أية لحظة.
وكان مصدر في وزارة الموارد المائية قد أعلن في وقت سابق أن حالة الفيضان مستقرة ولا توجد خطورة في الوقت الحاضر وقال مدير عام المديرية العامة لتشغيل وصيانة مشاريع الري في وزارة الموارد المائية انه نتيجة لسقوط امطار غزيرة في المنطقة الشمالية حدثت سيول كبيرة أثرت في العديد من المناطق وتحولت هذه السيول الى مجاري الأنهر مضيفا انه تم تحويل الزيادات الى منخفض الثرثار الذي مازال يتسع الى كميات اضافية لوجود فراغات خزنية كبيرة .
وقال انه تم امرار ما يقارب (8600) م3/ثا الى الخزان المذكور بينما مُررّت الى سدة سامراء كمية (1500) م3/ثا ولمدة (10) ساعات فقط وقد تمت السيطرة على مناسيب المياه داخل عمود نهر دجلة وتفرعاته.
وبخصوص ماحصل في محافظتي الكوت والعمارة فأن هطول امطار غزيرة في الجانب الشرقي من العراق تسبب بسيول في مناطق بدرة وجصان وزرباطية في محافظة الكوت والطيب ودويريج في محافظة العمارة وأثرت على بعض القرى الواقعة في المناطق المنخفضة وان هذه الحالة متوقعة وهي خارج امكانية السيطرة عليها لعدم وجود منشآت للسيطرة في هذه المناطق .
 


اصحاب حقول الدواجن يدافعون عن انفسهم ويتساءلون لماذا عوض بعض اصحاب الحقول عن خسائرهم دون البعض الآخر؟
 

احتل مرض انفلونزا الطيور صدارة وسائل الاعلام ونال اهتماماً واسعاً كونه يمس حياة الناس وان تحجيم انتشاره اصبح من الاولويات التي يسعى الجميع لتطبيقها ولان التأثير الاقتصادي لهذا المرض كبير حاولنا ان نلتقي اصحاب حقول الدواجن والمجازر والذين تعرضوا الى خسائر جسيمة نتيجة للكساد الذي تشهده حقولهم ومجازرهم وانهم اصبحوا يخسرون الملايين لعلف الدواجن دون فائدة.
استقبلنا السيد علي طالب الغاوي موضحاً ان دجاج المجازر خالٍ تماما من أي مرض انتقالي لان حرارة السمط هي 65 درجة وهي كافية لقتل الفيروس في حالة وجوده وهو اصلا غير موجود في العراق معتبراً هذه الزوبعة من ترتيب شركات مصانع الادوية وبعض السياسيين مضيفا ان فيروس انفلونزا الطيور ضعيف ينشط في الخنزير ويخرج من برازه والدول التي ليس لديها خنازير هي دول محصنة كما ذكر ذلك وزير الصحة الافغاني رادا شائعات بانتشار المرض.
اما حقول الدواجن فهي خالية تماما وان وجود الاصابة ينهي الحقل بكامله خلال 72 ساعة وان وجد المرض فان انتشاره يكون في الانهر الصغيرة والسواقي والبزول وايضا يعتبر البط ناقلا للفيروس وكذلك الطيور المهاجرة وعن الخسائر التي لحقت بهم قال الغاوي.
ان كلفة كارتون البيض تصل الى 30 الف دينار في حين ان سعره وصل الى 6 الاف هذا فضلا عن خسائر العلف التي تصل الى الملايين يوميا وخاصة في الحقول الكبيرة اذ ان صاحب الحقل مجبر على اعطاء العلف للدواجن حتى لا تهلك اضافة الى انه لا يستطيع ان يستفيد من البيض ولا يستطيع ان يذبح لعدم وجود السوق لذلك، اضف الى ذلك تعطل الالاف من العاملين في هذا المجال مع الخسائر التي تنتج عن استخدام المولدات الكهربائية.
وحول وصول الاجراءات التي يمكن اتخاذها للحد من هذا المرض اجابنا ان ضرورة تعفير الحقول ومراقبة مربي الطيور في بعض الاحياء الفقيرة والذين لديهم نقص في المناعة اصلا مع تحديد مواقع الطيور المهاجرة في الاهوار ودوكان وبعض المناطق.
اما الدكتور هاشم ناجي كماش فبين لنا ان د. كيري بوجر الاستاذ في كلية الطب البيطري في جامعة فلوريدا والمتخصص بالامراض الخاصة بالطيور الداجنة واكثر المتخصصين كفاءة في مجال امراض الطيور في اميركا والذي انتقل لاكثر من مكان في العالم سابحا ضد التيار الذي هول المسألة وجعلها تاخذ اكبر من حجمها الطبيعي في محاولة منه لمواجهة اجراس الانذار التي يدقها ويقرعها السياسيون مع رجال صناعة الدواء ولتبرير الاساطير التي يحوكونها والتي سموها وتغذي وسائل الاعلام مستنكرا ما نشرته وكالة رويتر حول فيروس انفلونزا الطيور والتي اكدت انه اخطر امراض العصر والذي تسبب في نفوق مئات الملايين من الطيور القليل منها بسبب العدوى والكثير بسبب الاعدام وتحجيم المرض مؤكدا ان المرض اكتشف عام 1997 ولم تعلن طوال هذه السنوات الا عن وفاة 100 شخص فقط من مجموع 6.5 مليار نسمة فلماذا هذا التركيز واهمال امراض إخرى تاكل الناس يوميا مثل الملاريا والكوليرا والايدز وغيرها وانا اعتب على وسائل الاعلام التي تقوم بنشر الاخبار عن وفيات غير مؤكدة بهذا المرض ثم تعود لنفيها او عدم تاكيدها مسببة في بث الرعب بين الناس.
ونحن نتساءل من المسؤول عن خسارتنا الكبيرة ثم لماذا يعوض صاحب الحقل في كردستان ولا يعوض مثيله في بغداد والجنوب ولماذا لا تشرف الدولة على القيام بتوزيع منتوجنا وهل نبقى ننتظر والى متى ولك ان تتصور بالحال الذي يمكن ان يكون لو ماتت 100 الف دجاجة مرة واحدة في حقل واحد مؤكد ستكون كارثة صحية وبيئية لذلك من حقنا كاصحاب حقول ومجازر ان نتساءل لماذا هذه الحرب؟
 


المثنى تجري مسحاً للعوائل المشمولة بقرار الحماية الاجتماعية
 

السماوة/ عدنان سمير
تسعى دائرة العمل والضمان الاجتماعي الى تشغيل العاطلين عن العمل الذين غدوا عبئاً كبيراً على المجتمع بسبب من الانعكاسات السلبية التي تخلفها البطالة التي تشكل الان نسبة كبيرة في محافظة المثنى. فضلا عن الاجراءات التي اتخذت بعد تشكيل شبكة المعلومات حول العوائل الفقيرة والمعوزة لدعمها ومساعدتها بعد تخصيص رواتب مجزية لهم والسعي لادخالهم في دورات تاهيلية وتعليمية ومهنية تؤهلهم للاعتماد على أنفسهم.
واوضح السيد محمد نويحل مدير الدائرة ان وزارة العمل والضمان الاجتماعي اوعزت في عام 2004 بافتتاح مركز للتشغيل والتدريب المهني وهيأت ارض بمساحة عشرة الاف متر مربع لانشاء مركز تدريبي لتأهيل العمال الذين ليس لديهم عمل ومنحهم شهادة عالمية بالاضافة الى صرف المخصصات التشجيعية والاعانة خلال الدورة. وقد تم تخصيص الارض من قبل البلدية بجوار ملعب السماوة الرياضي.
واضاف ان لدى الدائرة (18) الف عاطل مسجل وقد اصدر مجلس الوزراء تعميم بالتعيين عن طريق مركز التشغيل والى كافة الوزارات والدوائر. وتشير المعلومات الى ان معظم المحافظات والعاصمة اعتمدت هذه الطريقة باستثناء محافظتنا وتم التعيين فيها عن طريق الدوائر وليس المركز الذي لديه معلومات بيانية عديدة حول المتقدمين الذين تؤهلهم وفق معايير علمية ومهنية ومناطقية.
واشار الى اننا سبق وان اجرينا لقاءات مع اعضاء مجلس المحافظة والمحافظ بالاضافة الى المخاطبات الرسمية التي تؤكد على تعليمات مجلس الوزراء غير ان الدوائر لا تلتزم بالتوجيهات .
واكد ان الاجراءات مستمرة لمسح العوائل المشمولة بقرار شبكة الحماية الاجتماعية وقرار وزارة العمل بشمول 16 الف عائلة في محافظة المثنى والتي تتكون من ثلاث فئات الاولى المشمولين بقانون الرعاية الاجتماعية والثانية العاطلين عن العمل وليس لديهم مورد والثالثة عوائل ذوي الدخل المحدود والتي يكون فيها دخل الفرد اقل من دولار.. وان التوجيه قائم على استدعاء المسجلين لدينا حسب القدم وملئ استمارة وتعهد خطي بعدم عمله وعدم وجود مورد مالي ومن ثم احالتها الى الرعاية الاجتماعية.
وقال ان مجلس المحافظة اصدر قرارا آخر وتولى المهمة وذلك بتشكيل لجان رئيسية في المجالس البلدية في الاقضية والنواحي ولجان ثانوية في المناطق والارياف لمسح كافة المحتاجين من الفئات الثلاث بموجب استمارة اعدت لهذا الاساس وطلب من قسم الرعاية الاجتماعية ايقاف المعاملات واحالتها الى المجالس البلدية حصراً. أي ان التقديم يتم عن طريق المجالس وليس الدائرة.
واشار الى ان هذا القرار صحيح للتدقيق في معاملات المتقدمين ولكن على مجلس المحافظة ان يشمل جزء من العاطلين بالرواتب حسب الآلية من الوزارة أي احتساب الشباب العاطلين عن العمل والمحتاجين فقط. ومن شروط المشمولين ضمن قانون الوزارة ان لا يتقاضى راتبا من الدولة والقطاع الخاص. وليس لديه سيارة اجرة او دكان او وكالة او عقار مؤجر وثروة حيوانية او زراعية. وان توزيع الرواتب يتم على ان تكون العائلة مؤلفة من 6 افراد تتقاضى 120 الف دينار وخمسة افراد 110 الف واربعة 100 الف دينار الى ان تصل الى 50 الف دينار للفرد الواحد.
وقال اما فيما يخص العاطلين عن العمل المشمولين بهذا الراتب علينا ان ندربه ونهيء له عمل ومن ثم رفع الراتب بشكل تدريجي 75% و 50% و 25% لحين الالغاء. ونأمل من اللجان ان تتجاوز المحسوبية والمنسوبية ويراعون فيها الجانب الانساني والوطني وعلى مجلس المحافظة ان يراقب اللجان الادنى وياخذ بنظر الاعتبار الشكاوى التي تقدم من قبل المواطنين.

 

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة