الاخيرة

الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 
 

كوكب الارض مهدد بارتفاع حرارته ثلاث درجات مئوية
 

لندن: حذر المستشار العلمي للحكومة البريطانية ان حرارة كوكب الارض مهددة بالارتفاع ثلاث درجات مئوية خلال العقود القادمة مع مراعاة التوقعات الاكثر تفاؤلا لمعدل انبعاث غازات الاحتباس الحراري.
وقال البروفسور ديفيد كينغ الذي نشر تقريرا بعنوان "لتفادى تغيير مناخي خطير" ان "نسبة ارتفاع الحرارة قد تزيد عن ثلاث درجات مئوية". واوضح "اننا نتحدث هنا عن شيء سيحدث خلال عقود اننا نتحدث عن مائة سنة او تقريبا ذلك" مضيفا ان ذلك سيشكل "تحديا كبيرا للدول النامية".
واعتبر البروفسور كينغ ان هذا الارتفاع في درجات الحرارة سيعرض نحو 400 مليون شخص في العالم للمجاعة وما بين 2،1 الى ثلاثة مليارات شخص الى نقص المياه.
واكد ايضا ان هذا الارتفاع في درجات الحرارة سيؤدي كذلك الى خفض انتاج الحبوب في العالم بما بين 20 الى 400 مليون طن.
وتستند هذه التوقعات الى معدل انبعاث "500 جزء في المليون في الغلاف الجوي وهو على الارجح افضل ما يمكن ان نحققه من خلال اتفاق شامل".
واعتبر ان هذا المستوى لانبعاث غازات الدفيئة هو ضعف مستواها ما قبل العصر الصناعي.
وكانت الحكومة البريطانية والاتحاد الاوروبي قد حددا كهدف على المدى البعيد قصر ارتفاع درجة حرارة الارض على درجتين فقط عن مستواها ما قبل الصناعة.


خلال أربع وعشرين ساعة !
 

علي ياسين

الامر ليس سهلا كما يتوقع مشرعو الفتاوى القانونيون لحل الكثير من الاشكاليات التي خلفها النظام المباد فهي كثيرة ومتشعبة ومتداخلة ، بل منها ما هو مستعص على الحل تبعا لطبيعة تلك النظرة التبسيطية للامور ، اذا لم تكن هناك نوايا من الجهات المعنية بتلك الاشكاليات بالتنصل عن مهامها ورمي كرة العقد والمشاكل في ساحة المجتع العراقي التي تسودها الفوضى من جراء فراغات كثيرة متصلة مع بعضها تنذر بتفاقمات في العقد والازمات لن يقوى العراقيون على تحملها الى أجل غير معلوم. من بين المشاكل الخطرة والتي مازالت عالقة الى الآن ، الصراع الدائر والمتنامي والذي وصل في بعض الحالات الى تسافح الدماء بين المتشاكلين برغم أن كليهما ضحية أخطاء ارتجل مع سبق الاصرار في تسويقها منفذو برامج وسياسة النظام السابق ، وأعني بها مشكلة العائدين من التسفير القسري والمطالبة باسترداد أملاكهم غير المنقولة من الاراضي أو العقارات التي صادرتها بعض وزارات الدولة دون أي مسوغ قانوني، بقيت عائمة والضحايا يطالبون بحلول مرضية ، غير أن المشتري الثاني ، تحديدا ، وليس الاول الذي اشترى هذا العقار أو ذاك من مزادات خزانة المالية قبل ربيع السقوط من عام 2003 ، هو ضحية أيضا ، لانه دفع قيمة العقار وتم تسجيله باسمه وفق آليات التحويل الاصولية المعمول بها لدى الدوائر المعنية. ان فكرة الارض لمالكها والبناء لمشيده ، أو فكرة التراضي بين الاطراف المتنازعة ، كما أرى ، ليست حلا مرضيا لان كل طرف يطالب بحقه كاملا غير منقوص حتى لو كلفه ذلك حمل السلاح والعودة الى جذوره القبلية ، طالبا مؤازرته في الدفاع عن حقوقه المغتصبة..! يحصل كل ذلك مع تفاقم اشكاليات في مفاصل حياتية أخرى لا تقل خطورة عن نزاع الملكيات ، وساستنا الى اليوم يتحاورون ويختلفون ويوأملون ويورجئون ما يترقبه الصابرون لاربعة أشهر خلت. بين يوم وآخر يخرج على المترقبين المحبطين ، ممثل لهذا الكيان السياسي أو ذاك ليصرح بأن حل الازمة السياسية آت وخلال الاربع والعشرين ساعة القادمة .. ممثل آخر يضاعف الساعات لتصل الى 48 ساعة ، ممثل آخر يغلق كل نافذة أمل لحسم التشكيل ، تشكيل الحكومة ياناس ! المشاكل والازمات فضلا عن الموت اليومي المروع قد بلغت فوق الزبى بكثير . المواطن أزاء مايجري من صراع سياسي جعله يشعر أن قضاياه أصبحت ثانوية وغير منظور اليها بجدية شعارات الاحزاب قبل الانتخابات العامة في البلاد ، بل أخذ يتحدث علانية وجهارا في الشارع العراقي الساخن والملتبس والغامض أن المنطقة الخضراء باتت تصدر اليه كل يوم وهو يعيش صباحاته الغائمة ولياليه الحالكة ، محقنات مورفينية تحقن في الادمغة مباشرة وليس تحت الجلد كما يشاع!.
ترى هل ينحسم الامر اليوم ام ان الافق ما زال فيه متسع من الجدل والانتظار..


21 متسابقة يتنافسن على لقب ملكة جمال مصر
 

القاهرة: أعلن يوسف سباهي منظم مسابقة ملكة جمال مصر 2006 والتي ستُعلن نتائجها يوم، أن عدد الفتيات اللاتي يتنافسن على اللقب أصبح 21 فقط، وليس 22 فتاة، بعد استبعاد المتسابقة هبة عبد العزيز، وقال في مؤتمر صحفي موسع امس الاول، أن خروج أي فتاة أمر متوقع في مرحلة التحضيرات بسبب مخالفتها لأي قواعد تنص عليها لائحة المسابقة، وعن هبة تحديداً قال أنها تخلفت أكثر من مرة عن المواعيد، ثم اكتشف أنها تمثل في فيلم سينمائي .
وخلال المؤتمر تم الإعلان عن كل تفاصيل الحفل فيما عدا أسماء الفنانين المصريين أعضاء لجنة التحكيم الدولية، بينما تشارك في عضوية لجنة التحكيم لهذا العام ملكة جمال كرواتيا لعام 2005 جيلينا جليسيك، ملكة جمال اليونان لعام 2005 إقانجليا أرفاني، نضال بشراوي صاحب شركة لعارضات الأزياء بلبنان، ديتيلف تيرسيس منظم مسابقة ملكة جمال ألمانيا ومسابقة مس انتركونتينتال، انتيجون كوستنادا أول ملكة جمال مصرية تفوز بلقب ملكة جمال العالم 1954، ممثل لشركة بروكتر آند جامبل، د.عواطف سراج الدين رئيس نادي ليونز جاردن سيتي، من جانبه قال آندريه أبو آشقر المشارك في التنظيم أن مسابقة ميس إيجبيت تدخل عامها الثامن وقد اصبحت أكثر إستقرار وتميزا.
مشيراً إلى أن الهدف ليس فقط إختيار الأجمل من بين الفتيات، لكن على مصر أن تشارك وتتواجد في مثل هذه الأحداث الدولية، لأن لها دور كبير في التعريف بمصر وحضارتها. وعن الإعتراضات الدينية التي تتكرر سنوياً قال أن كل الآراء يجب إحترامها، لكن لا يمكن أن نتصور مشاركة كل دول العالم في مسابقة عالمية وتغيب عنها مصر، مع العلم أن الفتاة الفائزة بالتاج ستشارك في مسابقة ملكة جمال الكون التي ستقام في لوس انجلوس بالولايات المتحدة الأمريكية في وقت لاحق هذا العام

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة