الحدث المحلي

الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 
 

بعد ساعتين من الاعتداء الإرهابي على جريدة الصباح .. اختفت آثار الانفجار وعاد الجميع يضمّدون جراحهم بمواصلة العمل
 

بغداد/ اياد عطية
لم يتسن لوسائل الاعلام تصوير الآثار التي خلفها الانفجار الذي تعرضت له جريدة الصباح يوم الاحد الماضي، فرغم فداحة الاضرار التي الحقها الاعتداء الارهابي الذي تسبب باستشهاد احد منتسبيها اسماعيل محمد واصابة خمسة وعشرين آخرين وإلحاق اضرار بمبنى الجريدة وخاصة في قسم الطباعة والقسم الفني الا ان العاملين في الجريدة. حولوا ذلك اليوم الحزين إلى يوم مشهود في تاريخ هذه الصحيفة.
لم يمض اكثر من ساعتين حتى اختفت آثار الانفجار وعاد الجميع يضمدون جراحهم وآلامهم بالصبر والعمل المتفاني.
يقول فلاح المشعل نائب رئيس تحرير الجريدة.. اذا كان الارهابيون المجرمون قد ارادوا من خلال فعلتهم النكراء ارسال رسالة تخيفنا وتمنعنا من اداء واجبنا المقدس فان ردنا كان واضحاً، لقد اتخذنا قراراً سريعاً وحاسماً بضرورة اصدار الصحيفة في موعدها.. واظن ان الرسالة كانت بالغة الدلالة.
يصف مشعل يوم الحادث الاليم.. بان كل شيء كان طبيعياً حتى هز الجريدة انفجار هائل، وتحول المبنى إلى مكان معتم إلى درجة انك لا تستطيع ان تميز بين من اصيب أو جرح وبين من نجا من الحادث.
لكننا تجاوزنا حالات الذهول بسرعة، وقام كل منتسب بدوره في اعادة الامور إلى نصابها.
وتابع المشعل. لقد فقدنا زملاء اعزاء علينا لكنني احيي النساء والرجال في مؤسسة الصباح الذين عملوا على تجاوز المحنة واصروا بشجاعة على التواصل مع قرائهم وبذلوا جهداً عظيماً في اصدار الصحيفة وازالة آثار الاعتداء الجبان.
المشعل قال: كنا ندرك جيداً اننا مستهدفون وكنا نتوقع مثل هذا الاعتداء - فالارهاب يستهدف كل العراقيين ولاننا جزء فاعل في الواقع الاجتماعي ونتبنى العديد من المبادرات الثقافية والحضارية فاننا بالتأكيد هدف سهل للارهاب.
وقال: ان استهداف الصباح في تقديري هو استهداف لمنهجية الاعلام الحر، لان الصباح تقف على مسافة واحدة من جميع المكونات الحزبية والطائفية والقومية ولا تخضع لاي تكتل آيديولوجي، وطائفي انما هي معنية بشؤون المواطن.
اما عبد الكريم الربيعي سكرتير القسم الفني فتحدث قائلاً: اننا ندرك جيداً ان الصحفي قد نذر نفسه لهذه المهنة.. نحن الصحفيين ننير الظلام الذي يسعى الارهابيون إلى اعادتنا اليه.
في هذا القسم الذي تعرض إلى اضرار بالغة، لم يبق منها سوى ذكريات يرويها لنا رئيسه.
لكن الحزن كان واضحاً.. فالنساء يرتدين الملابس السوداء حزناً على فقيد "الصباح" اسماعيل محمد خلف.
يقول الربيعي: لقد اختلط الحبر بالدم في يوم الاحد الماضي ورغم فداحة الانفجار الا انه لن يجعلنا نحيد عن طريقنا قيد انملة..
راح الربيعي يؤشر على جدار مبنى القسم الفني ويشير لي إلى السقف الذي تعرض إلى اضرار بالغة، وكيف ان المنتسبين شمروا عن سواعدهم، واعادوا بناء الجدار والسقف وترتيبه خلال ساعات معدودة.
وقال: ان العديد من الزملاء الجرحى اخفوا اصاباتهم وعادوا إلى العمل بسرعة.
اكثر الحكايات ايلاماً في الصباح حكايات نيران سمير التي كانت تستعد لحفل زفافها، لكن الارهاب اطاح بحلمها واصاب جسدها ووجهها الجميل.
اهل "الصباح" سيواصلون مسيرتهم وهم يحلمون كما العراقيين بصباح جديد يغسل جراح الماضي البعيد والقريب وبغد اجمل ووطن ابهى.. يبنيه ابناء العراق الشرفاء.


أكد استعداده للتحاور مع غير المتورطين في سفك دماء عراقية .. المالكي : سنمسك بالملف الأمني بقوة
 

بغداد/ هشام الركابي
اعلن رئيس الوزراء المكلف نوري كامل جواد المالكي أمس الثلاثاء في مؤتمر صحفي ان تشكيل الحكومة الجديدة قد ينجز "ربما اليوم او غدا" موضحا ان وزارتي الدفاع والداخلية ستذهبان إلى "مستقلين ليس لديهم ميليشيات".
واضاف: ان "تشكيلة الحكومة ستعرض على مجلس النواب الاسبوع الحالي".
وتابع "اعطيت مهلة لاخواني في بقية الكتل السياسية لانهاء ما تبقى من هذه النسبة القليلة من الوزارات".
واعتبر المالكي ان "هناك حالة من التنافس الشريف القائم على اساس وطني في من سيتولى هذه الوزارة او في من ستعطى له هذه الوزارة او تلك".
ووعد المالكي بتشكيل "حكومة قوية فيها وزراء اكفاء حكومة وحدة وطنية جهد الامكان لا تستثني احدا من الذين يريدون ان يقدموا خدمة لهذا الوطن الذي يستحق كل الخدمة والذي عانى طويلا في زمن الدكتاتورية ومازال يعاني الارهاب والحرمان من اجل ان ننهض بمسؤولياتنا امام هذا الشعب".
ورفض المالكي توضيح الوزارات التي تم البت بها، وقال "لا اريد ان اعطي اسماء الآن انما اريد ان نكشف عن هذه الاسماء دفعة واحدة في الوقت المناسب".
وحول وزارتي الدفاع والداخلية قال "انها خارج دائرة التنافس بين الكتل والتوجه الذي اعتمدناه واعتمده معنا الاخوة قادة الكتل السياسية هو ان يكون من يشغل هذين المنصبين مستقلين وغير مرتبطين بحزب وليس لديهم ميليشيات".
وردا على سؤال حول المتبقي في تشكيل الحكومة، قال المالكي ان "هناك حديثاً مازال قائما حول وزارة النفط والنقل والتجارة ربما يحسم هذا اليوم".
كما تعهد رئيس الوزراء المالكي أمس بالامساك بالملف الامني بقوة من اجل حماية العراقيين من عمليات القتل والاختطاف.
وقال "انا شخصيا عقدت العزم على مسك الملف الامني بقوة من اجل حماية ارواح الصحافيين وحماية الانسان البريء والطفل والمرأة من الاختطاف".
واضاف: "سنواجه كل اولئك الذين اتخذوا من هذه الاعمال الشريرة فرصة للتجارة او الانتقام او لتفريغ شحنات الحقد الطائفي".
واوضح ان "هناك مشاكل كثيرة لكن هذه هي من المسائل الاساسية التي وضعناها في سلم اولويات برنامجنا في هذه الوزارة".
وتابع "تعلمون ان الارهاب يتخذ من ملابس الشرطة والجيش احيانا وحتى من آلياتهم التي يسيطرون عليها وسيلة للاعتقال والاختطاف".
وقال "لدي مقترح ان شاء الله ساعمل به حول كيفية الاعتقال بحيث لا يكون الاعتقال خارج دائرة بعض الضوابط وان يتم التأكد من أن الجهة التي تريد الاعتقال هي فعلا من قبل الحكومة".
واضاف "اما اذا كان هناك من يستخدم فعلا وهو منتسب للشرطة او الجيش آليات وملابس الشرطة والجيش فسيلقى اقسى درجات العقاب وهذه المرة ليس هناك تساهل او انتظار".
ووعد المالكي بانه "لن ندخر جهدا من اجل توفير الأمن باقصى الدرجات الممكنة".
وقال "سأعطي كامل الجهد والوقت والمال (لتوفير الامن) لاني اشعر بأن كل قطرة دم تسفك من ابناء الشعب العراقي هي مسؤوليتنا جميعا وهي جرح لا بد من ان نجد له علاجاً".
ودعا المالكي جميع القوى السياسية والشعب العراقي للتعاون من اجل "مواجهة هذه الآفة الخطيرة".
وعن اولويات الحكومة القادمة، قال "بالتاكيد من بين الملفات الخطيرة والاساسية في تفكيرنا هو الملف الامني ولكن هذا لا يعني ان هذا سيكون على حساب توفير الخدمات مثل الكهرباء ومكافحة الفساد الاداري الذي استشرى ويأتي على الكثير من اموال الشعب العراقي".
ك
ما اعلن رئيس الوزراء المكلف المالكي انه على استعداد للتحاور مع كل من حمل السلاح وعارض العملية السياسية شرط ان لا يكون متورطا في سفك دم العراقيين.
وقال المالكي "اذا كان هناك من الذين حملوا السلاح وعارضوا العملية السياسية ولم يتورطوا بقتل العراقيين وسفك الدماء انا سأكون من الذين يرحبون بالحوار معهم والاتفاق لنزع هذه الاسلحة ودمجهم في العملية السياسية خدمة للمصلحة الوطنية".
واضاف "لكن الذي يريد ان يبتز العملية السياسية او يريد ان يضغط على مسار العملية السياسية وتحريفها وفقا لاجندات معينة او الذي تورط بعمليات القتل والتدمير والاختطاف فأن هؤلاء ينبغي ان يحالوا إلى القضاء قبل ان يدمجوا بالعملية السياسية".
وتابع المالكي "انا في الحقيقة لم اشترك مع هذه القوى المسلحة إلى الآن ولا سابقا".
وقال "نحن بصدد اطلاق مبادرة المصالحة الوطنية مبادرة السلام لانها جزء اساسي من عملية محاربة ومكافحة الارهاب واشعار العراقيين جميعا بانهم ابناء بلد متساوون بالحقوق والواجبات ولايميز بينهم شيء والهوية الوطنية هي التي تعتمد الاساس في الكفاءة التي يمكن ان تكون هي المرجح".


أول امرأة بريطانية تقتل خلال المعارك
 

لندن / وكالات
اعلنت وزارة الدفاع البريطانية ان جندية بريطانية كانت بين الجنود الخمسة الذين كانوا على متن المروحية التي تحطمت السبت في البصرة، لتكون بذلك اول امراة تقتل خلال المعارك في العراق.
وكانت سارا مولفيهيل (32 عاما) برتبة لفتنانت، وقالت وزارة الدفاع انها انخرطت في القوات الجوية البريطانية في ايار 1997 وهذه مهمتها الثانية في العراق.
واوضح متحدث باسم الوزارة ان "امراة اخرى قضت ولكن ليس من جراء عمل عدائي".
وتحطمت المروحية من طراز لينكس على بناية من طبقتين وسط المدينة، وقال شرطي عراقي ان صاروخا اصاب المروحية.
واسفرت مواجهات بين القوات البريطانية وسكان البصرة تلت الحادث عن ضحايا عدة.. واعلن وزير الدفاع البريطاني الجديد ديس براون أمس الأول امام البرلمان بعدما عين الجمعة الفائت خلفا لجون ريد ان تحقيقا مفصلا يجري حاليا لتحديد الاسباب الفعلية لسقوط المروحية.


عبوة تستهدف مفرزة لشرطة الكهرباء .. العثور على وثائق مهمة للإرهابيين في اليوسفية
 

بغداد / نصير العوام
تمكنت القوات الأمنية من العثور على كمية كبيرة من الوثائق والمستندات والأشرطة الصورية التي تحدد الخطط الستراتيجية لتنظيم القاعدة الإرهابي في العراق.
وأعلن مسؤول أمني إن المعلومات المكتشفة تبين إن تنظيم القاعدة الإرهابي يعتمد أسلوب (اضرب واهرب) في تنفيذ هجماته الإرهابية ضد المدنيين والقوى الأمنية بواسطة العبوات الناسفة او السيارات المفخخة.
وأضاف إن ستراتيجية الإرهابيين تهدف إلى خلق فتنة طائفية من خلال ضرب الجوامع والحسينيات واستهداف المواطنين الأبرياء في الأسواق والمدارس، وان الإرهابيين يشعرون بالعزلة ويجدون صعوبة كبيرة في إيجاد عناصر جديدة، وفي توفير الأسلحة والأعتدة لتنفيذ عملياتهم الإرهابية.
من جهة اخرى، انفجرت عبوة ناسفة صباح يوم أمس في بغداد مستهدفة مفارز لشرطة الكهرباء وقال مصدر في الشرطة لـ(المدى): أن العبوة انفجرت قبيل الساعة الحادية عشرة صباح أمس قرب جسر الشعب شرقي بغداد.
وأكد المصدر أن الانفجار أسفر عن مقتل مدنيين اثنين وإصابة أربعة من رجال الشرطة بجروح وإحداث اضرار بإحدى عجلات المفارز فضلاً عن أضرار في السيارات المدنية الأخرى التي كانت تسير على جسر الشعب العابر إلى منطقة (الصليخ).
وأفاد المصدر أن الجرحى نقلوا إلى مستشفى مدينة الطب في الباب المعظم ليتلقوا العلاج اللازم.


استشهاد ستة صحفيين خلال ثلاثة أيام
 

بغداد/ المدى - نينا
ارتفع عدد الضحايا من الصحفيين إلى ستة قتلى خلال الأيام الثلاثة الماضية. وقال مصدر في مرصد الحريات الصحفية في بغداد أمس الثلاثاء:"بعد العثور على جثتي الزميلين ليث مشعان عليوي وزميله الفني معزز احمد من تلفزيون النهرين، ارتفعت حصيلة الضحايا من الصحفيين إلى ستة قتلى خلال الأيام الثلاثة الماضية، إذ قتل في يوم الخامس من أيار الحالي الصحفي العراقي عبد المجيد المحمداوي وفي اليوم نفسه عثر على جثة مراسل قناة البغدادية سعود مزاحم الحديثي بعد اختطافه وتعذيبه من قبل مجهولين وقتل في التفجير الإرهابي الذي استهدف صحيفة الصباح الفني إسماعيل محمد خلف وفي مدينة البصرة تم اغتيال المصور الصحفي عبد شاكر الدليمي". ودعا المصدر المنظمات الدولية المعنية بحقوق الصحفيين إلى:"إرسال فرق قانونية لتقصي لحقائق بشأن العمليات الإجرامية التي طالت الإعلاميين.


العثور على (6) جثث في مناطق متفرقة .. استشهاد (4) أشخاص وإصابة (9) آخرين في هجمات منفصلة
 

بغداد - المحافظات/ مراسلو ومندوبو المدى - وكالات
اعلنت مصادر امنية واخرى طبية أمس الثلاثاء استشهاد اربعة اشخاص بينهم جندي واصابة تسعة آخرين بجروح في هجمات متفرقة، والعثور على ست جثث بينها ثلاث لجنود عراقيين مقطوعي الرأس جنوب بغداد.
وقال المصدر مفضلا عدم كشف اسمه "قتل مدنيان اثنان واصيب اربعة من رجال قوات حماية المنشأة بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم في منطقة الشعب".
واضاف "اغتال مسلحون مجهولون صباح أمس رعد الدليمي امام احد مساجد حي التراث".
من جهة اخرى، اصيب مدني بجروح عندما انفجرت عبوة ناسفة صباح أمس وسط سوق الآثوريين في منطقة الدورة، وفقا للمصدر نفسه.
وافاد مصدر طبي في مستشفى الكندي بـ "اصابة جنديين بجروح في هجوم بقذائف الهاون تعرضت له قاعدة للجيش العراقي في منطقة الرستمية".
وفي كركوك اعلن مصدر في الشرطة "مقتل جندي عراقي واصابة اثنين آخرين بينهم ضابط جراء تعرض دوريتهم لنيران مسلحين مجهولين في منطقة الرشاد".
وفي تكريت، اكد مصدر في الشرطة "قيام مسلحين مجهولين صباح أمس باختطاف اثنين من مجهزي الفوج الاول التابع للجيش العراقي بالمواد الغذائية".
واوضح ان "الحادث وقع على الطريق الرئيسي بين تكريت والعوجة حيث اجبر المسلحون علي ناجي واندوراس علي على النزول من سيارتهما الخاصة واقتادوهما إلى جهة مجهولة".
وقال مصدر في الشرطة في الكوت ان "مفارز الشرطة عثرت صباح أمس على جثث ثلاثة جنود مقطوعة الرأس في نهر المالح بين الصويرة والحلة".
واضاف ان "الجنود الثلاثة اختطفوا مساء أمس الأول من قبل مسلحين مجهولين عندما كانوا في طريقهم إلى الحلة للمشاركة في دورة تدريبية".
كما اعلن مصدر في الشرطة "العثور على ثلاث جثث مجهولة الهوية عليها آثار رصاص في بغداد" واوضح "وجدت دوريات الشرطة جثة في منطقة الدورة وثانية في حي التراث فيما عثر على الاخيرة في منطقة الحسينية".
وفي الانبار تعرضت القاعدة العسكرية في الحبانية إلى قصف صاروخي في ساعة مبكرة من صباح أمس. وقال سكان محليون امس الثلاثاء:"إن ثلاثة صواريخ سقطت على القاعدة في الساعة السادسة من صباح أمس". وأضافوا:"سمعنا دوي انفجارات عنيفة هزت منازلنا التي تقع بالقرب من القاعدة وحلقت المروحيات الأمريكية بكثافة بعد الهجوم فوق المناطق المحيطة بالقاعدة". ولم يصدر إلى الآن عن القوات الأمريكية ما ينفي ذلك أو يؤكده.
من جهة ثانية قتل أربعة مسلحين بانفجار عبوة ناسفة كانوا يرومون زرعها صباح أمس وسط الفلوجة.
وقال مصدر في الشرطة امس الثلاثاء:"إن أربعة مسلحين كانوا يحاولون زرع عبوة ناسفة قرب سوق الكماليات وسط المدينة في الساعة التاسعة والنصف من صباح امس". وأضاف:"يبدو أنهم أخطأوا في الربط مما أسفر عن انفجار العبوة وقتلهم".
وأفاد شهود عيان:"إن انفجار العبوة أدى إلى تناثر أشلاء المسلحين فوق أسطح المحال التجارية ولم يتبق من الجثث إلا قطع صغيرة".
وفي واسط أعلنت قيادة قوات الشرطة عن العثور على جثة مقطوعة الرأس مجهولة الهوية كانت تطفو على مياه نهر دجلة في قضاء الصويرة.
وقال مصدر قي شرطة المحافظة لـ (المدى): لقد تمكنت مفارز شرطة قضاء الصويرة من انتشال جثة مجهولة الهوية من نهر دجلة في الصويرة كانت تعود لشاب يتراوح عمره بين (33-38) عاما مقطوعة الرأس والأطراف السفلى وظهور آثار تعذيب عليها وتم إرسالها إلى وحدة الطب العدلي في مستشفى الزهراء العام.
وعلى صعيد متصل أعلنت قيادة قوات الشرطة العثور على جثتي الصحفيين ليث مشعان عليوي مراسل قناة النهرين الفضائية وزميله معزز أحمد في منطقة الخالص بضواحي ناحية الوحدة.
وقال مصدر في شرطة المحافظة لـ (المدى): لقد عثرت مفارز دوريات الشرطة في ناحية الوحدة على جثتين لشخصين يرتديان الملابس المدنية وتم التعرف على هوية الضحيتين وهما كل من ليث مشعان عليوي مراسل قناة النهرين الفضائية وزميله معزز أحمد وعليهما آثار تعذيب وإطلاقات نارية في منطقة الرأس.
وأشار المصدر إلى أن مسلحين مجهولين قاموا يوم (الأحد) الماضي باختطاف الضحيتين أثناء عودتهما من مقر عملهما إلى منطقة سكناهما في منطقة جسر ديإلى.
وأكد المصدر أن قوات الشرطة قامت بنقل جثتي الضحيتين إلى وحدة الطب العدلي في مستشفى البلدة.
إلى ذلك انفجرت عبوة ناسفة قبل ظهر أمس في المحافظة على رتل أمريكي. وقال مصدر أمني في قاعدة النعمانية: إن العبوة انفجرت في الساعة الثانية عشرة و20 دقيقة على الرتل أثناء مروره قرب قاعدة النعمانية العسكرية".
وأضاف: "إن الانفجار أسفر عن إعطاب عجلة نوع همر تابعة للرتل وإصابة جنديين أمريكيين بجروح".
وفي النجف اعتقلت قوات من الجيش العراقي مسندة بقوات أمريكية اثنين من المشتبه بهم احدهما عراقي والآخر مصري الجنسية في حي السعد.
وقال مصدر امني أمس الثلاثاء:"إن تلك القوات قامت في تمام الساعة الرابعة من فجر أمس بدهم المنزل المشتبه به وألقت القبض على الشخصين المشتبه بهما".
وأضاف:"إن عملية الاعتقال تمت بناء على معلومات استخباراتية عن نشاط مريب لهذين الشخصين".
وأوضح المصدر:"إن من المعلومات الواردة الى القوات التي نفذت الاعتقال إن هذين الشخصين يقومان بصناعة عبوات ناسفة، وقد عثر أثناء الدهم على أسلحة متوسطة وأصابع ديناميت، بالإضافة إلى أجهزة حاسوب وأقراص مدمجة".
وأفاد:"إن القوات الداهمة ستجري استجوابا دقيقا للمشتبه بهما.
إلى ذلك عثرت مديرية إزالة المتفجرات على 71 قنبلة هاون عيار 82 ملم و 16 رمانة يدوية و16 صاعقا.
وقال الرائد هادي نجم النجفي الخبير ومدير إزالة المتفجرات في النجف أمس الثلاثاء:"إن هذه الاعتدة كانت موضوعة لاستخدامها في أعمال مسلحة بالقرب من المعهد الفني في الحيرة وتحديدا في منطقة الدبس.
وأضاف:"تم تفكيك هذه الاعتدة كافة والتخلص منها.
وفي كركوك أعلن مصدر مسؤول في الشرطة عن مقتل مدنيين اثنين وإصابة 5 آخرين بنيران قوات تابعة للجيش الامريكي بقضاء الحويجة في ساعة متاخرة من ليلة أمس.
وقال العقيد يادكار عبد الله من قيادة شرطة الحويجة لـ(المدى): ان مسلحين هاجموا دورية تابعة للقوات الامريكية اثناء مرورها بالقرب من محطة لبيع الوقود شرقي الحويجة وتعرضت لهجوم من قبل مسلحين بالقنابل اليدوية دون ان يصاب الجنود وردوا على الهجوم باطلاق النار وقتلوا مدنيين واصابوا خمسة آخرين بينهم احد المهاجمين..
واضاف ان الباقين من القتلى والجرحى بالهجوم الذي وقع في الليل هم من الذين كانوا واقفين على شكل مصطف كي يحصلوا على الوقود صباح أمس وتم نقلهم إلى مستشفى الحويجة العام.
واكد أن جنديا بالجيش العراقي لقي مصرعة وأصيب ضابط وجندي آخران أثر تعرض سيارة تابعة للجيش بعد ظهر أمس لهجوم في منطقة الرشاد باتجاه تكريت حيث فتح مسلحون النار على السيارة وقتلوا جنديا واصابوا ضابطا وجنديا آخر وتم اخلاؤهم إلى المستشفى لتلقي العلاج وهم بحالة حرجة..
واكد ان الدورية كانت تقوم بمهام حماية الطريق بين كركوك وتكريت.
وفي البصرة تعرضت القاعدة البريطانية الرئيسة التي تتخذ من القصور الرئاسية في البصرة مقرا لها إلى هجوم بأربعة صواريخ كاتيوشا الليلة البارحة.
وقالت النقيب كلي جوردال الناطقة الإعلامية باسم القوات متعددة الجنسية في البصرة أمس الثلاثاء:"أن أربعة صواريخ كاتيوشا سقطت على القاعدة في الساعة الحادية عشرة من الليلة البارحة ولكن لم تحدث أية خسائر بشرية أو مادية".
واوضحت:"إن احد هذه الصواريخ سقط على احد الدور السكنية القريبة من القاعدة ولم نعرف حتى الآن حجم الخسائر التي لحقت بالدار والساكنين فيها".
إلى ذلك أعلن الحزب الإسلامي العراقي مقتل أحد أعضائه من أئمة المساجد على يد مسلحين مجهولين في بغداد.
وقال الحزب في بيان أمس "اغتالت الأيادي الغادرة والآثمة الشيخ رعد محمد رميض الدليمي صباح (الثلاثاء) في تقاطع الدرويش في حي الإعلام.
وأوضح البيان أن "الشيخ الشهيد من رجالات الحزب الإسلامي العراقي وله مواقف مشهودة ضد الباطل حيث تفرغ بعد الاحتلال كإمام وخطيب يجوب مساجد العراق".


تعطل شبه كامل للحياة .. تذمر كبير بالشارع الموصلي من عمليات الغلق المستمرة للجسور
 

الموصل / مكتب المدى
عبر العديد من ابناء الموصل عن تذمرهم الكبير من الغلق اليومي للجسور والطرق بالمدينة التي تقوم بها القوات الامريكية والعراقية من دون سابق انذار بشكل بات ينذر بتوقف شبه تام للحياة بالمدينة اضافة الى تاثيرات ذلك على مجمل النشاطات الحياتية والاقتصادية والاجتماعية للمواطنين اللذين لايعرفون لمن يشكون معاناتهم منذ اكثر من ثلاث سنوات
المواطن باسم سعيد يعتبر الغلق اليومي للجسور التي تفصل بين جانبي المدينة وقطع الطرق الموصلة بين المناطق المختلفة فيها نوعا من العقوبة بحق ابناء المدينة لانها تسبب معاناة اضافية لهم وسط الكم الهائل من المشاكل التي يعانوها اصلا منذ سنوات كما انها تؤثر سلبا على مجمل النشاطات الحياتية للسكان الذين كانوا يمنون النفس بانفراج ولو جزئي للازمات العديدة التي تعصف بالمواطن العراقي وسط عجز واضح لاجهزة الدولة عن ايجاد الحلول لها
اما المواطن رافع خليل ( متقاعد ) فيطلب من الحكومة العراقية الجديدة ومن السلطة بالمحافظة بوضع ضوابط واليات لعمل الاجهزة الامنية داخل المدن وان تحدد بشكل دقيق لا يقبل التاويل او الاجتهادات الشخصية الحالات التي يتم فيها منع التجوال او غلق الطرق والجسور او مداهمات دور المواطنين او الاعتقال بدون مبرر وغيرها من التصرفات التي تلحق الاذى بالمواطنين وبممتلكاتهم وبمصادر رزقهم ومعيشتهم
وينتقد المواطن زيد سالم اداء السلطة الادارية بالمدينة ويتهمها بالعجز او عدم الالتفات الى ما يعانيه المواطن الموصلي من انتهاك فاضح لحقوقه وحرياته التي كفلها الدستور العراقي الجديد وتابع بان على السلطة الادارية التي تقول بانها تمثل المواطنين بالمدينة ان تنزل الى الشارع وتلتقي بالمواطن المتعب وتعمل على حل مشاكله والتخفيف عن همومه التي باتت تؤرق ابناء هذه المدينة العريقة.


الحياة تعود إلى كورنيش الكوفة

النجف /عامر العكايشي
بعيدا عن العنف واجواء التوتر الامني واصوات واخبار المفخخات والعبوات وبعد نهار حافل بالمتاعب والمشاق في زحمة العمل ومتطلبات الحياة ومع بداية فصل الصيف تقصد العوائل النجفية مساء كل يوم كورنيش نهر الفرات في الكوفة للترفيه عن انفسهم وقضاء لحظات جميلة الى ساعات متأخرة من الليل قرب محاسن الحياة الثلاث:الماء والخضراء والوجه الحسن .
(المدى) كانت هناك واستطلعت آراء العوائل الموجودة هناك
المواطن محمد نعمة قال: نحن هنا لاجل الترفيه عن نفسنا، فالمكان جميل وهادئ واطفالي يحبونه كثيرا وفي كل بضعة ايام اصطحب عائلتي الى هنا منذ العصر وحتى الحادية عشرة ليلا، اطفالي يلعبون وانا واخي وزوجاتنا نتجاذب اطراف الحديث ونضحك ونعيش ليلة سعيدة تذكّرنا بايام الامن والاستقرار التي كنا ننعم بها وان شاء الله سيعود الامان لينعم به كل العراقيين لتعيش العوائل العراقية اياماً وليالي مليئة بالافراح والمسرات والسعادة وراحة البال.
اما المواطن ليث الجبوري فقد قال: لقد ملّ المواطن العراقي من اخبار المفخخات والإنفجارات ومشاهد العنف التي تحصل في بلدنا الحبيب كل يوم،فالعديد من الجهات الداخلية والخارجية تتصارع على العراق والمواطن العراقي البريء هو الذي يدفع الثمن وكأنه يدفع ضرائب نجاح وفشل تلك الجهات ولكن لأجل من يقدم العراق كل تلك القرابين؟ حقيقة نحن لا نعلم .لذلك تجد الكثير من العوائل ولأجل الابتعاد عن تلك الاجواء المشحونة تتجه صوب الاماكن السياحية والترفيهية، ونحن في محافظة النجف اعتدنا على التنزه على شاطئ الفرات في الكوفة هذا المكان الجميل المفعم بالحيوية والنشاط ورائحة العراق الحبيب.
فيما اكد المواطن فاضل حسين ان العوائل النجفية اعتادت على قصد كورنيش نهر الفرات في الكوفة، حيث قال: لقد اعتادت العوائل النجفية على التوجه الى شاطئ الفرات في الكوفة منذ سنين ولكن ما حصل في العراق في الاونة الاخيرة من اعمال ارهابية وتخريبية جعلت الكثير من تلك العوائل يشعرون بالخوف من التوجه الى هنا،ولكن الاوضاع الامنية الهادئة التي تشهدها مدينة النجف جعلتنا نعاود قصد كورنيش الكوفة فهو مكان جميل حيث نشاهد ماء النهر وهو يجري بهدوء ونرى النخيل تحيط به كأنها سور لحمايته وحماية مرتاديه وهذا يبعث في نفوسنا الراحة والاطمئنان خصوصا بعد ان كنا قد قضينا يوما مليئلا بمتاعب ومصاعب الحياة.
المواطن فارس كريم قال: نحن نتوجه الى هذا المكان لعدة اسباب اولها انه مكان جميل ولطيف وثانيا ان الكثير من وسائل الراحة متوفرة هنا، فمن يرغب بتناول الطعام يجد الكثير من المطاعم التي تقدم اصنافاً متعددة من المأكولات، ومن يرد ان يشرب العصائر والمشروبات الغازية والشاي فهي متوفرة ايضا وحتى من يرد شرب الاركيلة فهي متوفرة كذلك، باختصار ان كل شيء تحتاجه العوائل متوفر، اما السبب الثالث والاهم هو عدم وجود البديل فمحافظة النجف وقضاء الكوفة يفتقران الى اماكن سياحية وكازينوهات ومدن العاب وترفيه ما عدا كورنيش نهر الفرات في الكوفة، ونحن نتوجه من خلال صحيفة (المدى) الغراء الى محافظ النجف ولجنة الاعمار وكل المسؤولين والقائمين على السياحة في هذه المحافظة ان يوفروا لنا اماكن للترفيه سواء للشباب او للعوائل ونحن في هذا الظرف العصيب بامس الحاجة الى مثل هكذا اماكن على الاقل هي تنسينا همومنا ومتاعبنا ووضع العراق الجريح بعض الشيء .
اما المواطن نزار اكرم فقد قال: نحن شعب يحب الحياة.. يحب السعادة.. يحب الخير، وما جرى ويجري في العراق من اعمال عنف هذه الايام ما هي الا ثقافة دخيلة على الشعب العراقي وحتى لو شارك بعض ضعاف النفوس من العراقيين فيها فما هم الا اداة اما الجهة المدبرة والمخططة لهذه الاعمال الوحشية هي جهات خارجية تريد خراب العراق والعراقيين، لذلك تجد ان العوائل العراقية ما ان تسنح لها فرصة لترفه عن نفسها وما ان تجد المكان المناسب حتى يهبّوا على الفور ليستمتعوا بلحظات جميلة تمتزج فيها الضحكات مع دخان الاركيلة والكلمات الجميلة مع عصير الفواكه الطبيعي، وما تراه من زخم عائلي كبير متواجد على شاطئ الفرات خير دليل على طيبة قلوب العراقيين وحبهم للخير والسلام .
المواطن محسن علي قال: منذ فترة طويلة وانا لم اقم بزيارة كورنيش الكوفة وبعد الحاح عائلتي عليّ ان اقوم باصطحابهم إلى هنا وافقت خصوصا وان الاعمال الارهابية وعمليات التفجير والتهجير والدمار قد اخذت منا مأخذا كبيراً حتى صارت كل احاديثنا ونقاشاتنا حول التفجيرات والقتل والخطف وتشكيل الحكومة والانتخابات وكأننا الشعب الوحيد في العالم الذي لا يعطى وقتا لنفسه لراحته واستمتاعه بالحياة الجميلة، ولكننا عندما وصلنا الى الكورنيش تفاجأنا من كثرة العوائل الموجودة هنا فلم نكن نتوقع ان هذه الاعداد الكبيرة من اهالي النجف موجودون هنا حتى انني بقيت اكثر من ربع ساعة ابحث عن مكان فارغ لأركن فيه سيارتي بصعوبة بالغة وبعد ان خرجت إحدى السيارات استطعت ان اركنها، المكان هنا جميل جدا والجو رائع وقد فرح اطفالي كثيرا وهم يلعبون مع اطفال العوائل التي تجلس بالقرب منا، ولكن يبقى المكان بحاجة الى بعض المرافق المهمة كمرآب للسيارات وملاه للاطفال.
اما اصحاب المطاعم والمقاهي والكازينهات ومحال واكشاك بيع العصائر والمشروبات الغازية فيشعرون بفرحتين في آن واحد، الفرحة الاولى: قضاؤهم هكذا ليال جميلة والفرحة الثانية زيادة رزقهم ونسبة ارباحهم بشكل كبير في هذه الايام.
عبد الحسين علي (صاحب مطعم) قال: يعتمد رزقنا بشكل أساسي على العوائل التي ترتاد كورنيش نهر الفرات خصوصا بعد انتهاء فصل الشتاء وحلول فصلي الربيع والصيف حيث ان اغلب العوائل تتوجه عصرا الى هنا ليقضوا اوقاتاً جميلة وعند حلول وقت العشاء يطلبون منا ان نجهز لهم الطعام.
الشيء الافت للانتباه ان هذه السنة تختلف كثيرا عن سابقاتها فمعدل عدد العوائل هذه السنة كبير جدا حتى ان هناك مطاعم في آخر شارع الكورنيش كان رزقها محدود في الاعوام السابقة اما الان فحتى آخر مطعم في الشارع يعمل بصورة مستمرة وبزخم شديد،
اما حسن ناصر (صاحب كشك لبيع العصير الطبيعي) فقد قال: لأول مرة ومنذ عدة سنين يشهد كورنيش الكوفة هذا الاقبال الكبير من قبل العوائل والمواطنين، حتى إنني أبيع في اليوم الواحد أكثر من خمس مئة قدح عصير، ولا نعرف بالضبط سبب هذا الإقبال المتزايد ولكني اعتقد ان كثرة الضغط التي تتعرض له العوائل من خلال الاعمال اليومية المتعبة واخبار الوضع الأمني المتردي في البلد وسوء الخدمات جعلت من هذه العوائل تفكر في طريق يبعدهم ولو لوقت محدد عن كل تلك المتاعب والهموم.


56 حياً سكنياً واكثر من 300 قرية غير مكهربة في الناصرية
 

الناصرية/حسين كريم العامل
حذر مدير توزيع كهرباء ذي قار من صيف ساخن جدا هذا العام وعزا ذلك لقدم الشبكة والنقص الحاد في خزين المحافظة من المحولات والاسلاك والتوصيلات الكهربائية.
واوضح المهندس محمد مطشر في حديث شامل لـ (المدى):
نتوقع ان ترتفع احمال الصيف القادم في المحافظة
من 400
450 مكياواط فالاحمال في الاعوام الاخيرة بدأت ترتفع بشكل غير طبيعي نتيجة تحسن الوضع الاقتصادي الذي شهدته المحافظة ففي صيف عام 2002 مثلا كان حمل المحافظة يتراوح ما بين 140150 ميكاواط وهذا الحمل اخذ بالارتفاع سنويا حتى بلغ في الصيف الماضي 400 ميكاواط ونحن نتوقع ارتفاعه هذا الصيف ليبلغ 450 ميكاواط ، وهذا الارتفاع الكبير في الاحمال لم يرافقه أي تطور جدي في تحسين شبكات النقل والتوزيع فشبكات المحافظة مازالت قديمة وسعات واعداد المحطات محدودة وبالتالي لا يمكن حل الازمة خلال شهر او شهرين ولا سيما ونحن نعاني من نقص حاد في المواد الاساسية من محولات و اعمدة و قابلوات و اسلاك.
و لحل الاختناقات ومعالجة حالات الطوارئ في المحافظة نحتاج الى 600 محولة في الوقت الحاضر المتوفر منها حاليا لا يتجاوز عدد الاصابع ويمكنني القول ان رصيدنا منها صفر كما اننا بحاجة الى نصب 13 محطة ثانوية 33/11
K.V مختلفة السعات مع الخطوط المغذية والى انشاء خمسة محطات رئيسية اخرى سعة 132 /33 /11 K.V في مناطق الناصرية والفهود والشطرة وسوق الشيوخ وقلعة سكر بمعدل محطة واحدة في كل منطقة اضافة الى ملحقاتها من اعمدة وقابلوات واسلاك وعوازل.
وعن المعالجات الانية قال:
لا تزال احتياجات المحافظة اكبر من المبالغ المخصصة لحل الاختناقات وتطوير الشبكة ولتلافي هذا النقص قامت كوادرنا بامكاناتها الذاتية بتصليح 304 محولة من المحولات المستهلكة واعاتها الى العمل وهذه المحولات بطبيعة الحال معرضة للعطب اكثر من غيرها في موسم الصيف كما قمنا بنصب محولة اضافية 33/11
K.V في قضاء الجبايش كمعالجة طارئة لحل مشكلة الاختناقات ، هذا فيما يخص عمل الدائرة اما ما يخص مشاريع الدول المانحة فالعمل متواصل لنصب ست محطات توزيع 33/11K.V في كل من الناصرية والرفاعي والنصر والشطرة وسوق الشيوخ والاصلاح وقد بلغ العمل في المحطات الثلاث الاولى مراحله النهائية اما المحطات الثلاث الاخيرة فهي في مرحلة الاعمال المدنية وهذه المحطات في حال انجازها فانها سوف تقلل من الاختناق فقط ولا تحل المشكلة بشكل جذري فالكثير من المحطات العاملة حاليا تعاني من مشاكل كبيرة نتيجة كثرة الاحمال وقدم المحطات ولا سيما العاملة منها في مناطق الغراف والدواية وسيد دخيل والفهود والحمار والنواحي التابعة لقضاء سوق الشيوخ.
وعن القرى والمناطق غير المكهربة والاحتياجات الفعلية قال:
هناك 56 حيا سكنيا في مركز المحافظة ومراكز الاقضية والنواحي لم ينعم بالكهرباء نهائيا كما ان هناك اكثر من 300 قرية اخرى تعاني من المشكلة ذاتها ، ولغرض تحسين الشبكات القديمة في مركز المحافظة يتوجب علينا مد 104 كم ضغط عال و195 كم ضغط واطئ وكذلك الامر مع الاقضية والنواحي فهي بحاجة الى مد 136 كم ضغط عال و194 كم ضغط واطئ حتى يتم توصيل التيار الى القرى والاحياء السكنية الجديدة وحل الاختناقات.
وعن الميزانية والتخصيصات المالية قال:
التخصيصات المالية قليلة جدا ولاتفي بمتطلبات تحسين وتطوير الشبكة ومعالجة الاختناقات وهي بمجملها تعتمد على الجباية وكلف الايصال للغير اما التخصيصات التي حصلت عليها المديرية مؤخرا من برنامج تسريع الاعمال الخاص بالمحافظة والبالغة 6.5 مليون دولار فهي لا يمكن ان تسد الا جزءا يسيرا من الاحتياجات الكبيرة جدا فالقرى والاحياء غير المكهربة وحدها تحتاج الى ما يقارب 78 مليون دولار اضافة إلى تكاليف المحولات والمحطات التي تتجاوز تكاليفها الـ 20 مليون دولار.
وعن الاعمال التي قامت بها المديرية قال:
ضمن مشاريع الخطة الاستثمارية لعام 2005 تم انجاز 18 مشروعا لحل الاختناقات في خطوط الـ11
K.V في مركز المحافظة ومناطق الشطرة والرفاعي والفضلية وسيد دخيل كما تمت كهربة قريتين احداهما في الغراف والاخرى في الرفاعي وكهربة حيين سكنيين في كل من الناصرية والشطرة اضافة الى تصليح 304 محولة وصيانة 630 محولة اخرى وتاهيل الشبكة من خلال نصب 1836 عمودا ضغط عال و1883 عمودا ضغط واطئ وايصال التيار الى 3275 دارا سكنية و295 موقعا تجاريا و42 موقعا صناعيا و21 مضخة زراعية و146 موقعا تابعا لدوائر الدولة.
وعن المشاريع المستقبلية قال:
ضمن تخصيصات برنامج تسريع الاعمال البالغة 605 ملايين دولار سيتم انشاء محطتين في كل من ناحية الحمار وقضاء سوق الشيوخ وحل الاختناقات في شبكة اقضية الناصرية والشطرة وسوق الشيوخ والرفاعي ونواحيهما وبناء مراكز صيانة في كل من الشطرة والجبايش وسيد دخيل والناصرية، وعموما مشاريع هذا البرنامج هي حاليا قيد الاحالة ولم يتم البت بها بعد.


وزير التخطيط و التعاون الانمائي يعلن نتائج مسح الأمن الغذائي .. اكثر من اربعة ملايين مواطن غير آمنين غذائياً
 

بغداد / المدى
اعلن وزير التخطيط والتعاون الانمائي الدكتور برهم صالح نتائج المسح الميداني لحالة الأمن الغذائي والفئات الهشة في العراق، الذي نفذه الجهاز المركزي للاحصاء وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع برامج الاغذية العالمي "WFP" وشمل "22050" أسرة "143" الف فرد، اختيرت عشوائياً من (98) قضاء من ست عشرة محافظة باستثناء اربيل ودهوك / اقليم كردستان.
واوضح الوزير ان نتائج المسح اظهرت ان ما يزيد على اربعة ملايين نسمة يشكلون 15.4% من مجتمع المسح هم غير آمنين غذائياً، وهم بأمس الحاجة الى مختلف انواع المساعدات الانسانية بما في ذلك مدهم بالمواد الغذائية على الرغم من تسلمهم المواد التموينية، مشيراً الى ان هذا المؤشر يعكس زيادة عن نسبة الذين صنفوا ضمن الفقر الشديد في مسح الحالة التغذوية الذي نفذه برنامج الاغذية العالمي والجهاز المركزي للاحصاء في الفصل الاخير من عام 2003، كما يؤشر المسح الحالي ان 8.3 مليون نسمة آخرين يشكلون 8.31% من مجتمع المسح سيضافون الى مجموعة الناس غير الآمنين غذائياً اذا ما حرموا من مواد الحصة التموينية لذلك فأن 47% من المجتمع سيواجهون مشاكل حقيقية في أمنهم الغذائي اذا ما قطعت مواد الحصة التموينية.
واضاف انه تم توزيع الاقضية التي شملها المسح الى اربع فئات او مجاميع طبقاً لحالة الأمن الغذائي، الفئة الاولى تضم عشرة اقضية ويبلغ عدد سكانها 1.9 مليون نسمة يعد 41% منهم غير آمنين غذائياً كما ان 62% من سكان تلك الاقضية يعيشون بحالة فقر وترتفع فيهم معدلات سوء التغذية اما الفئة الثانية فانها تضم تسعة وعشرون قضاء يبلغ عدد سكانها 6 ملايين نسمة ويسود الفقر الشديد وعدم الامن الغذائي بينهم ويقدر عدد سكان تلك الاقضية الذين يعدون غير آمنين غذائياً 2.2 مليون نسمة مع معدلات عالية لانتشار سوء التغذية بين الاطفال بعمر 6-59 شهراً، وتضم الفئة الثالثة واحداً وعشرين قضاء، نصفهم من سكان الحضر والنصف الاخر من سكان الريف وعدد سكانها 4.9 مليون نسمة يواجه 16% منهم حالة الفقر الشديد وتقدر نسبة الذين يعانون من عدم الأمن الغذائي 8%، وضمت الفئة ثمانية وثلاثين قضاء غالبيتهم يعيشون في المناطق الحضرية في بغداد والسليمانية ويبلغ عدد سكانها 12.3 مليون نسمة منهم 7% يعيشون في فقر شديد و 5% يعدون غير آمنين غذائياً.
واكد الوزير ان من الواضح ان نظام توزيع المواد الغذائية
PDS لا يزال هو المؤشر الرئيس للدلالة على استقرار الأمن الغذائي في العراق اذ ان 15% من العراقيين يعيشون في فقر مدفع وما ينفقه الفرد الواحد منهم يوميا يقل عن نصف دولار امريكي، في حين تبلغ قيمة المواد الغذائية لشهر تنفيذا لمسح تموز 2005، (15) دولاراً امريكيا وهي تزيد عن قيمة تلك المواد عند تنفيذ المسح السابق عام 2003 بنسبة 300% لهذات فان الحصة التموينية للناس الفقراء ولغير الآمنين غذائياً تشكل والى حد كبير المصدر الرئيس للمواد الغذائية.


تجارة الثلج تشمّر عن ساعديها فى الديوانية

الديوانية / وكالات
مع ارتفاع درجات الحرارة وانقطاع التيار الكهربائي لفترات طويلة، تزايد إقبال المواطنين على شراء قوالب الثلج التي تتباين أسعارها على مدار فصل الصيف لتسجل أعلى مستوياتها فى شهري تموز يوليو وآب أغسطس القادمين.
وفى الديوانية بدأ اقبال المواطنين على شراء قوالب الثلج يتزايد مع مطلع شهر أيار الحالي مع بدء الارتفاع التدريجي لحرارة الصيف وانقطاع التيار الكهربائي على نحو شبه مستمر.
وأعرب مواطنون عن استيائهم الشديد إزاء هذا الارتفاع.
وقال عبد الجبار عبد الله سائق أجرة إن سعر قالب الثلج وصل الى ثلاثة آلاف وخمسمائة دينار للقالب الواحد رغم أنه من النوع الخفيف جدا ويحتوي على شوائب.
وأضاف عبد الله أن "تجارة الثلج تدر الملايين من الدنانير سنويا على أصحابها في حين أن العائلة الفقيرة هي التى تسقط ضحية."
ووصل سعر قالب الثلج الواحد إلى ثمانية آلاف دينار في الأيام الحارة جدا خلال صيف العام الماضي.
ومن جانبها، أوضحت السيدة نجيحة حميد (ربة منزل) أنها تضطر للحضور الى بوابة معمل إنتاج قوالب الثلج منذ الصباح الباكر لتحصل على قالب ثلج بسعر الجملة لان باعة التجزئة يضاعفون الاسعار."
وأبدت السيدة حميد إمتعاضها الشديد من "الانقطاع المستمر للتيار الكهربائي الذي يسبب معاناة ومصاريف إضافية للعائلة العراقية."
أما الشيخ غانم دهش عضو مجلس محافظة الديوانية فقال إن "المجلس أعد دراسة تقضي بتزويد أصحاب معامل الثلج بمادة الكاز (الجازولين) بصورة دورية مستمرة بالسعر الرسمي مقابل تعهدهم ببيع الثلج بسعر يحدده المجلس طوال فصل الصيف."
وأوضح أن المجلس قرر منع إخراج هذه المادة من المحافظة للمحافظات الاخرى لتوفيرها للاسواق المحلية فقط في محاولة لمنع ارتفاع اسعار الثلج.
كما أوضح المهندس لؤي كاظم مدير بيئة الديوانية أن "المديرية بالتعاون مع دائرة الصحة أعدت فرقا خاصة لمراقبة عمل معامل الثلج وتقييم مدى صلاحها للعمل حيث إن صيف العام الماضي شهد توجيه عدد من الانذارات لاصحاب المعامل نتيجة لعدم صلاح مكائنهم للعمل او لاستخدامهم مياهاً ملوثة لصنع الثلج."
غير أنه قال "هذه الانذارات لم تسفر عن غلق أي من معامل الثلج."
وفى رد فعل على ما تردد عن استغلالهم الاوضاع لرفع أسعار الثلج، قال عدد من أصحاب المعامل فضلوا عدم ذكر اسمائهم: إن الاسعار التي نبيع بها الثلج تعتبر قياسية مقارنة مع المحافظات المجاورة.
ولم يوضح هؤلاء تفاصيل حول معدلات تلك الأسعار وأسباب تسجيلها أرقاماً قياسية، غير أنهم شددوا على أن صناعة الثلج مرتفعة
التكاليف.


إحالة (25) مشروعاً خدمياً ضمن منحة تنمية الأقاليم إلى شركات محلية في واسط
 

واسط / طالب الماس الياس
أحالت محافظة واسط (13) مشروعا ضمن مشاريع تنمية الأقاليم إلى الشركات المحلية بكلفة (3) مليارات و(410) مليون دينار لتنفيذها في عدد من مدن المحافظة .
ذكر ذلك معاون محافظ واسط للشؤون الفنية المهندس صبيح لفته فرحان لـ (المدى) وقال لقد أحالت لجنة فتح العطاءات في المحافظة (13) مشروعا مختلفة إلى الشركات المحلية بكلفة (3) مليارات و(410) مليوناً و(148) ألف دينار ضمن مشاريع تنمية الأقاليم التي تدعمها وزارة التخطيط والتعاون الإنمائي والتي خصصت (54) مليار دينار لتنفيذ (209) مشاريع في المحافظة خلال العام الحالي .
وأشار المهندس فرحان إلى أن اللجنة أحالت (82) مشروعا من مشاريع تنمية الأقاليم إلى الشركات المحلية بكلفة (19) ملياراً و(689) مليوناً و(449) ألف دينار في جميع مدن المحافظة فيما سيشهد الأسبوع المقبل إحالة عدد آخر من المشاريع .
وأكد أن المشاريع التي تمت إحالتها والبالغة (13) مشروعا تتوزع بواقع مشروعين لوزارة الصحة ومشروعين للقطاع التربوي و(9) مشاريع خدمية تشمل قطاعات الماء والمجاري والبلديات .
من جهة أخرى أحال القسم الهندسي في المحافظة (12) مشروعا خدميا لتأهيل وتنفيذ محطات مجار تابعة إلى مديرية مجاري المحافظة بكلفة مقدارها (2919049000) دينار ضمن حملة مشاريع تنمية الإقليم المدعومة من قبل وزارة التخطيط والتعاون الإنمائي .
أوضح ذلك مصدر في القسم الهندسي بالمحافظة وقال أن المشاريع أحيلت كمقاولات إلى شركات متخصصة في أعمال المجاري بفترة انجاز تتراوح بين (30 - 150) يوما وتتوزع بواقع (8) مشاريع في مدينة الكوت تشمل تأهيل محطات مجار وتنفيذ خطوط مجار في حي الكفاءات وتنفيذ محطة مجار مع خط دفع مع شبكة مجار في حي الربيع وبناء سياج خارجي وغرفة إدارة وتبليط الساحة الداخلية للمرآب الجديد لمديرية المجاري في الكوت بكلفة (مليار) و (537) مليوناً و(460) ألف دينار ومشروعين في قضاء الحي تشمل تبديل خط دفع محطات مجار لمناطق الحرية والمعلمين والعرب وبناء مركز مجار في القضاء و(6) مشاريع تتوزع على أقضية ونواحي المحافظة تشمل بناء مركز مجار في قضاء الصويرة بكلفة (220) مليوناً و (339) ألف دينار وتنفيذ محطة مع خط دفع مع شبكة مجار في ناحية الشحيمية بكلفة (543) مليوناً و (655) ألف دينار ومشروع معالجة اختناق مجار في شارع البو جابر في ناحية الأحرار بكلفة (27) مليوناً و (750) ألف دينار ومشروع تنفيذ شبكة مجار في شارع المحيط في قضاء بدرة بكلفة (96) مليون دينار ومشروع معالجة اختناق مجار في شارع الكهرباء في ناحية شيخ سعد وتبديل خطوط دفع مجاري الحي العسكري في قضاء الحي وشارع المكاتب وحي الربيع والهورة والزهراء في الكوت ومدخل شارع الخليج في قضاء العزيزية بكلفة (200) مليون و (900) ألف دينار .
وعلى صعيد متصل تواصل الملاكات الهندسية والفنية في مديرية مجاري المحافظة تنفيذ مشروعي محطة التصفية والخط الناقل لمجاري مدينة الكوت بكلفة (17) مليار دينار ومن المؤمل انجاز هذين المشروعين اللذين بلغت نسبة الانجاز فيهما (80%) حلال الأشهر المقبلة .
وقال مدير ماء المحافظة: لقد تم تنفيذ هذه الشبكات والمحطات بسبب افتقارها لمثل هذه المشاريع الخدمية التي لها مساس مباشر بحياة المواطن العراقي مشيرا الى انه لا توجد أي معوقات في تنفيذ هذه المشاريع وكذلك تم أنشاء محطة لتصفية مياه الأمطار على مساحة (280) دونماً تشمل أحواض ترسيب مع (4) أحواض للتهوية ليتم تصريف مياه الصرف الصحي حيث أن عملية التصريف تأتي من خلال الخط الناقل لمشروع مجاري المدينة الذي يبلغ طوله (12) كيلو متراً وبأقطار (1600- 1800) ملم مصنعة من مادة (الفايبر كلاس) ومن ثم إلى المأخذ وأحواض الترسيب وبعدها يتم نقلها إلى أحواض التهوية الـ (4) لتهوية مياه الصرف الصحي ومن ثم إلى هور الشويجة شرق مدينة الكوت .


شجار الأزمات والاختناقات وصانعوها!
 

طارق الجبوري
وبالتأكيد فان وضع آلية عمل تختصر الروتين وفتح اكثر من منفذ امام المواطن سيقطع الطريق على تجار الازمات والاختناقات وربما سيوفر حداً من حقوق المواطنين المشروعة.

مثلما لكل دولة قادة ورجال فانه يصح القول بان لكل ازمة ازلامها الذين يتفننون في ايجاد مختلف الذرائع لخلق هذه الازمة او تلك والمتاجرة بمصائر الناس وحقوقم مستغلين شتى الظروف التي تحقق لهم الارباح غير المشروعة على حساب المواطن..
وفي ظل الظروف التي مر ويمر بها العراق، ورغم العديد من التصريحات من هذا المسؤول او ذاك، بات المواطن لا يخرج من ازمة الا ويدخل في اخرى وكأنه قدر ملازم لنا في حياتنا..
وكثيرة هي الامثلة على ذلك فمن الازمة المستديمة للكهرباء الى ازمة البنزين والغاز ناهيك عن الطوابير الكثيرة للمواطنين في دوائر الجنسية والجوازات والتقاعد ودائرة الرعاية الاجتماعية وغيرها..
واذا كان لموضوعة الكهرباء ومشتقات النفط والخدمات تبريراتها، بغض النظر عن صحتها وقناعة المواطنين بصحتها، فان المنطق يفترض في الاقل التخفيف عن كاهل المواطنين في مجال تسهيل معاملاتهم حيث لا يحتاج الامر الا الى ايجاد منافذ لاستقبال طلبات المواطنين بدلاً من حصرها بواحد او اثنين مما يؤدي الى حالة التزاحم الهائل للمواطنين امام شبابيك هذه الدائرة او تلك..
ولا نظن ان مثل هذا الامر صعب، خاصة ان اغلب الوزارات تعاني فائضاً في ملاكها كما ان هنالك الكثير من الابنية الحكومية غير المستقلة بشكل قانوني..
ولا يغيب عن بالنا ان اغلب الوزارات تعاني حالة بطالة مقنعة جراء اعادة الكثير من المفصولين السياسيين الى دوائرها مما شكل عبئاً مالياً وادارياً عليها، مما يتيح للدولة ان تتخذ قراراً يمكن بموجبه توزيع هذا الفائض على الوزارات او الدوائر المحتاجة لموظفين بما فيها دوائر الجنسية او الجوازات او غيرها، بما يسهل على وزارة الداخلية فتح منافذ لمراجعة المواطنين بدل طوابير المواطنين امام ابوابها.
ان المواطن على قناعة تامة بان ما يعانيه من ازمات في شتى القطاعات سببه الاساسي سوء الادارة والفساد الاداري والمالي، الذي يسهل على ذوي النفوس الضعيفة استغلال حاجة المواطن لانجاز معاملته فيمارس عليه صنوف اساليب الابتزاز التي نتمنى ان لا تشوه صورة العراق الذي نطمح الى بنائه..
وبالتأكيد فان وضع آلية عمل تختصر الروتين وفتح اكثر من منفذ امام المواطن سيقطع الطريق على تجار الازمات والاختناقات وربما سيوفر حداً من حقوق المواطنين المشروعة.


مناقشة تعديل عدد من بنود الدستور في المثنى
 


السماوة/ عدنان سمير
ناقشت (منظمة أصدقاء الديمقراطية) عدداً من بنود الدستور لمحاولة تعديلها خلال الندوة التي أقامتها المنظمة لطلبة كلية التربية في محافظة المثنى.
وأكد الدكتور ناجي كاشي خلال المحاضرة التي ألقاها في قاعة الجواهري بالكلية على ضرورة تعديل المواد (41) المتعلقة بحقوق المرأة والاسرة و(94) المتعلقة بالمحكمة الدستورية (المسماة (المحكمة الاتحادية العليا) و(102) الخاصة بحقوق الانسان والمفوضية العليا لحقوق الانسان. كما دعا الى تعديل المادة (16) المتعلقة بتكافؤ الفرص لكل العراقيين وغيرها من المواد التي قام بشرحها وقدم مبررات وأسباب التعديل وخاصة المادة (38) الخاصة بالحريات السياسية العامة والنص الذي يقول: تكفل الدولة بما لا يخل بالنظام العام والآداب.
وأضاف ان المتغيرات السياسية التي شهدها البلد على مستوى الدولة والمجتمع تتطلب ان تكون البنود الدستورية واضحة لكي تسن منها قوانين أكثر وضوحاً. ولا تمنح الفرصة للاجتهاد من قبل جهات شتى وبالتالي تخلق أسباباً لعدم الالتزام بالدستور والقانون.
وقال: ينبغي ان يظل الدستور مصدر السلطات في كل فقراته وبنوده ،بما يرتقي بالمتغيرات التي حصلت في العراق.


مؤتمر حول دور المرأة في الحضارة
 

بغداد/ اسراء العزي
بحث المؤتمر العلمي الثالث حول الحضارة الذي اقامته جمعيتا الوئام الحضاري والامل العراقية بالتعاون مع كليتي الآداب واللغات في جامعة بغداد دور المراة عبر عصورالتاريخ الطويل في صنع الحضارات البشرية المتعاقبة كرمز للعطاء الانساني في حياة الشعوب.
واكد المؤتمر من خلال كلمتي جمعية الوئام والامل اللتين ألقاهما السيد ماجد عبد الله الشمس والسيدة عبير العزاوي على ضرورة اعطاء المراة حقوقها الاجتماعية والسياسية باعتبارها تمثل نصف المجتمع وركناً مهماً من أركان تدعيم المجتمع وحيويته مثلما نصت عليه مضامين الحضارات الانسانية وسجلات حياة الشعوب في تربية الاجيال وصناعة مستقبلها.
وطالب المشاركون في المؤتمر العلمي الثالث حول الحضاري بضرورة تبني برامج تعزز من دور المرأة في الحياة والمجتمع.


وزير الداخلية يزور منظومة المعالجة والمضاهاة الآلية لطبعات الأصابع
 

بغداد/ طامي المجمعي
زار السيد باقر جبر الزبيدي وزير الداخلية منظومة المعالجة والمضاهاة الالية لطبعات الاصابع التي تمثل البنية التحتية للمعلوماتية في مجال تحقيق الشخصية وكشف وتتبع المجرمين.
وتأتي زيارة السيد الوزير لهذه المنظومة للوقوف على اجراءات الشرطة في متابعة كشف الجرائم ومعرفة الجثث التي يتم العثور عليها ومضاهاة الآثار والطبعات الجرمية والحوادث الجنائية التي تحدث في بغداد ومعرفة مرتكبيها وقد اثمرت جهود المنظومة عن التعرف على عدد كبير من هذه الجثث.
واستمع السيد الوزير الى شرح مفصل عن الهدف الاساسي لهذه المنظومة والذي يتضمن (طبعات الاصابع العشرة والكفين وراحة اليد والآثار الجرمية وصور الاشخاص والمعلومات الشخصية) وتعمل هذه المنظومة ضمن قاعدة بيانات تبلغ بحدود (446000) قيد عشري بعمليات بحث ومضاهاة.
ويعتبر البحث التأريخي من اهم مميزات هذه المنظومة وهو ادخال اثر جرمي في قاعدة البيانات في تاريخ معين وعند عدم التطابق تبقى المنظومة بأعادة بحث آلي كلما دخل اليها قيد جديد، ويمكن جمع المعلومات الجنائية من خلال المحكومين والمتهمين والجثث مجهولة الهوية والمشتبه بهم.
كما اشار مدير المنظومة الى التعاون مع مديرية الأدلة الجنائية من خلال تدريب بعض منتسبي الاقامة لغرض تدوين طبعات اصابع المقيمين من العرب والاجانب في العراق مما ساعد في اكتشاف عدد من ذوي الجرائم الجنائية.وكرم السيد وزير الداخلية مدير وضباط ومنتسبي المنظومة بمبلغ 500000 خمسمائة الف دينار لكل واحد منهم ومنحهم قدماً ممتازاً لمدة سنة واحدة تكريماً لجهودهم الكبيرة التي يبذلونها واكتشافهم العديد من الحالات الارهابية والجنائية خلال هذه الفترة القصيرة من عمل المنظومة.


لجنة من موظفي محافظة البصرة لجرد السيارات في المنطقة الحرة
 

البصرة/ عبد الحسين العزاوي
افاد مصدر من اعلام مجلس محافظة البصرة- ان اللجنة الرقابية العليا في المجلس قامت بتشكيل لجنة من موظفي مجلس المحافظة لتتولى عملية جرد السيارات الموجودة في المنطقة الحرة واضاف المصدر ان الغاية من هذا الاجراء الوظيفي هي السيطرة على خروج السيارات من المنطقة الحرة بالشكل الصحيح واشار المصدر الى ان اللجنة تشكلت من الحقوقي معين الحسن رئيساً والحقوقي عدنان الديراوي ممثلاً عن اللجنة القانونية عضواً ومحمد زهير ممثلاً عن اللجنة الاقتصادية عضواً..


إنجاز خمسة مراكز للصحة الأولية في السماوة بتمويل ياباني
 

المثنى-أصوات العراق
افتتحت امس الثلاثاء خمسة مراكز للصحة الأولية في مدينة السماوة بعد اتمام عملية اعادة تأهيلها بتمويل من الحكومة اليابانية، وجرت احتفالية الافتتاح في مركز الحسنين الصحي في حي الجربوعية شمال مدينة السماوة بحضور مسؤولين يابانيين وعراقيين.
وتوزعت المراكز الصحية الخمسة في انحاء متفرقة من المدينة وهي مركز الحسنين الصحي، مركز غربي السماوة، مركز القشلة، المركز الشفاء ومركز الحرية الصحي.
وتأتي عملية اعادة تأهيل تلك المركز بناء على طلب قدم الى الجانب الياباني من قبل دائرة صحة المثنى والادارة المحلية في المحافظة.
وقال العقيد أونوديرا قائد قوات الدفاع الذاتي اليابانية إن بلاده "تحاول بناء أساس صحي متين في محافظة المثنى من خلال توفير بيئة طبية أساسية."
وأضاف في كلمة له خلال حفل الافتتاح "ونحن ندرك أن إعادة تأهيل المراكز الصحية سوف تسهم في تحسين البيئة الصحية في المنطقة من خلال تقديم الخدمات الطبية الى اكثر من 110 الاف مواطن."
ولم يشر المسؤول الياباني إلى كلفة إعادة تأهيل المراكز الخمسة.
ومن جانبه، تحدث السيد هيروشي أوكا رئيس مكتب ارتباط الخارجية اليابانية في مدينة السماوة، عن الدعم الياباني لجهود اعادة الاعمار في العراق وخاصة في المجال الصحي، وقال "تشكل هذه المشاريع جزءاً من مساعدات التنمية الرسمية اليابانية التي تهدف الى رفع المستوى الصحي في المحافظة."
وذكر أوكا أن حكومة بلاده قدمت أجهزة ومعدات طبية متنوعة الى 32 مركزا صحيا في محافظة المثنى بكلفة بلغت 8 ملايين دولار.
وشملت عمليات إعادة تأهيل المراكز الخمسة ترميم المباني وتوسيعها وتطوير أقسامها الصحية مع اضافة أقسام صحية جديدة كصالات الولادة وتزويدها بالاجهزة الطبية اللازمة بالاضافة الى تطوير المختبرات في تلك المراكز وتجهيزها بالمواد والمعدات.
وقد حضر الاحتفالية مسؤولون من الادارة المحلية للمحافظة ومن صحة المثنى وعبروا عن شكرهم لليابانيين على جهودهم وما قدموه للمحافظة من دعم شمل العديد من القطاعات الحيوية.


حملة لمكافحة الحشرات في بغداد
 

بغداد/نينا
اطلقت امانة بغداد حملة واسعة لمكافحة الحشرات التي انتشرت بشكل كبير هذه الأيام في العاصمة بغداد.
وقال نعيم عبعوب الكعبي وكيل امين بغداد أمس الثلاثاء:"ان الأمانة اطلقت حملة لمكافحة الحشرات بالتعاون مع اكثر من جهة سيتم فيها القاء ما يقارب 50 طنا من المبيدات على مناطق مختلفة في بغداد".
واضاف:"ان هذه الحملة بدأت مطلع هذا الاسبوع وتستمر شهراً وسيتم التركيز فيها على مناطق الشعلة والدورة ومدينة الصدر والمناطق التي تقع قرب المحطات التحويلية للنفايات".
وناشد مديرية الدفاع المدني ووزارة الداخلية التعاون مع الامانة في هذه الحملة من خلال تزويدها بالمبيدات كما طالب المواطنين بالتعاون مع العمال الذين يقومون برش هذه المبيدات في مناطقهم".


ندوة لأصحاب معارض السيارات في النجف
 

النجف /المدى
عقدت مديرية مرور محافظة النجف ندوة حوار مفتوح مع اصحاب معارض بيع وشراء السيارات لمناقشة اهم اللوائح والانظمة والبيانات المرورية والإطلاع على مشاكل اصحاب المعارض . وقال العقيد لؤي جواد الياسري مدير مرور النجف : تسعى مديريتنا الى تقديم افضل الخدمات المرورية باتباع افضل واسهل الطرق , واكد على ضرورة التعاون الجاد بين اصحاب بيع وشراء السيارات مع مديرية المرور من اجل ابلاغنا عن حالات التزوير والحالات المشبوهة واي حالة مخالفة للقانون .
وأضاف: ان عقد مثل هذه الندوات يتيح فرصة تبادل الراي حيث تمت مناقشة عدد من الامور منها آلية تسجيل المركبات الداخلة الى القطر حديثاً ومشكلات الروتين في آلية
تسجيل هذه المركبات في المرور.


الاحتفال باليوم العالمي للصليب والهلال الأحمر
 

الناصرية/ حسين كريم العامل
جرى على قاعة الرعاية الصحية الاولية في محافظة ذي قار اعمال المؤتمر الاعلامي الاول الذي نظمته جمعية الهلال الاحمر العراقي بمناسبة اليوم العالمي للصليب الاحمر والهلال الاحمر وقد تضمنت فعاليات المؤتمر افتتاح معرض للصور الوثائقية والقاء كلمات وقصائد بالمناسبة اضافة الى عرض افلام وثائقية عن نشاطات الفرع في المناطق المنكوبة والمتضررة .
وقال علاء عبد عودة رئيس فرع الجمعية لـ(المدى):
نحن نحتفل مع بقية دول العالم بذكرى تاسيس اول لجنة دولية لاغاثة جرحى الحرب التي اسسها السويسري هنري دونان في الثامن من ايار عام 1863 والتي تعتبر النواة الاولى لتأسيس الصليب والهلال الاحمر الدولي وسوف يتضمن برنامج الاحتفال تعريفاً بابرز نشاطات الجمعية والاستماع إلى مقترحات المشاركين في الحفل والاسترشاد بآرائهم في برامج الجمعية المقبلة .
ويذكر ان جمعية الهلال الاحمر العراقي فرع ذي قار التي تضم سبعة اقسام هي قسم البحث عن المفقودين والقسم الصحي والقسم اللوجستي وشعبة التوعية من المخلفات الحربية وشعبة الدعم النفسي وبرنامج التهيؤ للكوارث وبرنامج الاعلام والنشر كانت قد تأسست عام 1991 في حين يعود تاريخ تأسيس اول جمعية هلال احمر عراقي الى 29/2/1932 .
وقد وزع فرع الجمعية منذ مطلع العام الجاري حتى اواخر نيسان 2006مواد اغاثة ومساعدات انسانية على 2275 عائلة نازحة ومتضررة في محافظة ذي قار.


تجهيز سيارات لدوائر الدولة و أخرى للمواطنين المسجلين خلال الشهر الماضي
 

بغداد / المدى
اوضح مصدر في الشركة العامة لتجارة السيارات والمكائن في وزارة التجارة انه تم خلال شهر نيسان الماضي تجهيز (20) سيارة لدوائر الدولة المختلفة إضافة الى تجهيز (17) سيارة الى المواطنين المسجلين كما تم تصليح (541) سيارة و(24) مولدة كهربائية داخل ورش الصيانة التابعة الى الشركة إضافة الى تجهيز دوائر الدولة بـ(292) مطفأة حريق.
وأضاف المصدر ان الشركة العامة لتجارة السيارات والمكائن مستمرة بإجراء المفاوضات مع (43) شركة تجارية لتنظيم عقود خدمات لتسويق السيارات والمكائن وادواتها الاحتياطية.
علماً ان عدد السيارات الواصلة من (شركة نبع زمزم) إلى مخازن الشركة العامة للسيارات بلغ (612) سيارة تم بيع (557) سيارة منها والمتبقي (55) سيارة إضافة الى (36) سيارة من شركة (
UK) حيث تم بيع (34) سيارة منها والمتبقي سيارتان، و (894) سيارة من (شركة ميناء) والمباع منها بلغ (453) سيارة والمتبقي (441) سيارة وجميع هذه الشركات هي شركات القطاع التجاري الخاص.
ودعا المصدر ذاته المسجلين الذين سلموا معاملاتهم مع الصكوك المصدقة على سيارة فولكا إلى مراجعة مقر شعبة مبيعات السيارات الكائن في شارع الصناعة لتسلم سيارة بيجو (307) موديل (2006) بعد تسديد فرق السعر بين النوعين واعتباراً من 30/4/ 2006.
ومن جانب أخر، ساهمت الشركة العامة لتجارة السيارات والمكائن من خلال شاحناتها في الجهد العام لنقل مفردات البطاقة التموينية من الموانئ الى مخازن وزارة التجارة حيث بلغت الكميات المنقولة (10374) طن (حنطة، مساحيق غسيل، سكر، سمن طعام شاي، حليب، رز، معجون طماطة) وبواقع (326) نقلة محققة بذلك انتاجية خلال نيسان (2006) لصالح الشركة بلغت (251619737) ديناراً..

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة