الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 

 

عدنان حمد مدرب المنتخب الاولمبي: طالبنا بإقامة معسكر تدريبي مفيد ومنافسونا في اثينا اقوياء!

حاوره/ اكرام زين العابدين

قال السيد عدنان حمد انه سعيد بالتوقيع على عقد تدريب الاولمبي مع اتحاد كرة القدم العراقي وانها المرة الاولى التي يتم فيها مثل هذا الامر مع مدرب عراقي في السنوات الاخيرة ممّا يدل على ان الاتحاد بدأ يسير بالطريق الصحيح وان المدرب العراقي اخذ مكانته التي يستحقها في العراق وخاصة بعد النتائج الجيدة التي حصل عليها. جاء ذلك في حديثه لـ(المدى الرياضي) عقب احتفالية التكريم التي اعدّت للاولمبي. وقال عن استعدادات الاولمبي لنهائيات دورة اثينا الاولمبية:

- اننا بدأنا خطة الاعداد وطلبنا من الاتحاد معسكراً تدريبياً يسهم في اعداد الفريق بشكل صحيح وافضل، والكرة الآن في ملعب الاتحاد.. وعن طلبه بعدم مشاركة لاعبي الاولمبي في بطولة غربي آسيا في ايران قال اننا طلبنا ان يكون لاعبو الفريق متكاملين استعداداً للنهائيات وطلب الملاك التدريبي للمنتخب الوطني عدداً من الاسماء منهم (هيثم كاظم وعماد عودة واحمد مناجد) ووافقنا عليهم.

اما بشأن عودة المحترفين الى صفوف الاولمبي فأكد حمد بأن جميع اللاعبين لهم مكانة خاصة بالفريق وخاصة المحترفين لكن العقوبة في بعض الاحيان لحماية اللاعبين من التمادي في بعض الامور ويونس محمود سيكون في الفريق الاولمبي لأنه لاعب هداف والهداف عملة نادرة.

وعن القرعة في النهائيات ومدى قوة فرق مجموعتنا اكد ان جميع الفرق قوية لأنها تمثل 16 فريقاً من كافة انحاء العالم وان الوصول الى النهائيات انجاز بحد ذاته بالرغم من طموحنا  بتحقيق ما هو افضل للفريق العراقي في مشوار النهائيات.

وعن مدة العقد وقيمته قال ان مدة العقد سنة واحدة قابلة للتمديد وخاصة بتدريب المنتخب الاولمبي وقيمة العقد (60) الف دولار مع راتب شهري.

وعن شعوره بهذه الاحتفالية الخاصة بالمنتخب الاولمبي قال: لا استطيع ان اصف شعوري وخاصة بوجود نخبة طيبة من نجوم الكرة العراقية في عصرها الذهبي وكذلك حضور رئيس اللجنة الاولمبية السيد احمد الحجية وايضاً مساهمة السيد عصام الديوان وكيل وزارة الرياضة والشباب وجميع الاخوة الحضور، فهذا الاحتفال تعبير حقيقي عن حب الرياضي ودعمهم للمنتخب الاولمبي صاحب الانجاز الرائع.


التقرير الاسبوعي للاتحاد العراقي لكرة القدم

المدى/ يوسف فعل

عقد الاتحاد اجتماعه الاسبوعي وناقش المواضيع المدرجة في جدول اعماله واتخذ بصددها القرارات التالية:

1. الموافقة على مشاركة نادي الشرطة في بطولة الجمهورية الدولية للاندية العربية التي ستقام في الاسكندرية للفترة من 10 -20 /8/2004.

2. اقامة معسكر تدريبي لمنتخب ناشئة القطر للفترة من 18-28 حزيران 2004 في محافظة السليمانية (كويسنجق) وذلك استعداداً لنهائيات آسيا.

3. استلم الاتحاد شهادات حكامنا الدوليين الجدد المدرجة اسمائهم ادناه وقد حصلوا على نتائج متميزة في دوره صقل الحكام التي اقيمت في دولة الامارات العربية ويثمن الاتحاد هذه النتائج والتي يأمل ان تكون حافزاً لهم في الاستمرار في تطوير امكانياتهم خدمة لبلدهم العظيمة:

أ. سمير شيب. ب. سيروان سلمان.جـ. علي زيدان.ء. احمد عبد الحسين.

3. مساهمة من الاتحاد في ادامة الملاعب التي تجري عليها مسابقات الدوري فقد قرر الاتحاد دعم تلك الملاعب (الاندية) بشكل يتناسب مع حجم الاستخدام الذي حصل في موسم 2003 / 2004.

4. تدارس الاتحاد الدراسة التي اعدتها لجنة المسابقات في الاتحاد والتي تضمنت مسابقاته لمدة اربعة سنوات وبعد اكتمال دراسة الاتحاد لهذا المنهاج سوف يعرض على الهيئة العامة والمعنيين لغرض اقراره والعمل بموجبه للسنوات الاربعة القادمة.

عقد الاتحاد العراقي لكرة القدم اجتماعاً استثنائياً لمناقشة الدوري الممتاز لموسم 2004/2005 ووضع الاتحاد التضحيات السخية التي قدمتها محافظاتنا العزيزة في سبيل العراق الغالي وللظرف السياسي الحالي الذي يتطلب التفاف وتظافر جهود شعبنا الابي من شمال القطر الى جنوبه ولكي تكون كرة القدم اداة فاعلة في زيادة التلاحم بين ابناء شعبنا الواحد قرر الاتحاد ترحيل الاندية التي احتلت المركزين الاول والثاني في كل مجموعة من مجموعات دوري الدرجة الاولى لموسم 2003/2004 الى الدوري الممتاز لموسم 2004/2005 ومن منطلق اهتمام الاتحاد بالمحافظات وجد الاتحاد ان نادي بابل يحتل مركز احسن ثالث في المجموعات الاربعة لدوري الدرجة الاولى وعلى هذا الاساس تم ترحيله الى الدوري الممتاز للموسم القادم. علماً ان الاتحاد قد وافق على توصية لجنة المسابقات التي وضعت تصوراتها للدوري العراقي لغاية موسم 2007/2008 وسيصار الى اعتماد العدد المثالي من (18-20) نادياً للموسم المذكور وفي هذه المناسبة يتقدم الاتحاد وبخالص التهاني للاندية التي تأهلت الى الدوري الممتاز وقرر بتخصيص مبلغ قدره مليون دينار لكل ناد من الاندية المتأهلة وهي:1. سيروان.2. الرمادي.3. الكهرباء.4. ميسان.5. بلد.6. الكاظمية.7. الشعلة.8. الكوت.9. بابل.


الديوان يؤكد ان الشباب هم القاعدة الواسعة التي تملك مواهب وطاقات لبناء العراق النموذجي

د. عدنان عبد الباقي

اكد السيد عصام ثامر الديوان وكيل وزارة الشباب والرياضة لشؤون الشباب، ان الشباب هم القاعدة الواسعة والعريضة التي تمتلك طاقات ومواهب لاحدود لها، يجب تفعيلها وتسخيرها بإتجاه بناء العراق الجديد النموذج. وقال في تصريح صحفي ان الوزارة لديها خطط وبرامج مكثفة لتنشيط الفعاليات والنشاطات لدى الشباب من خلال مديريات ومراكز الشباب والرياضة في عموم العراق.

واضاف ان العطلة الصيفية الحالية تحتوي العديد من الممارسات الشبابية والثقافية والفنية والعلمية والتربوية فضلاً عن الرياضة.واوضح وكيل وزارة الشباب والرياضة لشؤون الشباب انه على الرغم من ان العديد من مراكز الشباب والرياضة في جميع انحاء العراق قد تعرضت الى اعمال السلب والنهب والتدمير والسرقة، وقامت الوزارة بإصلاح وتأهيل العديد من هذه المراكز الا ان هناك مراكز نموذجية تم المحافظة عليها وتضم اجهزة ومستلزمات علمية وفنية ورياضية، بدأت تمارس عملها منذ استلام الوزارة مسؤوليتها الرسمية.واشار الى ان هذه المديريات والمراكز عملت على فتح العديد من الدورات المتخصصة بالكومبيوتر والكهرباء والاعمال العلمية والتصوير الفوتوغرافي والخياطة والتطريز والحفر على الخشب والفنون التشكيلية والمسرحية والخطابة.

وبين السيد عصام ثامر الديوان ان الوزارة تعمل على ترسيخ المبادئ والقيم التربوية والانسانية من خلال الحاقهم بدورات ثقافية وتربوية.وركز على ان مديريات الشباب في بغداد والمحافظات ووفق برامجها وخططها قامت بإفتتاح دورات تقوية للطلبة المكملين بمواضيع الفيزياء والكيمياء والهندسة والرياضيات والانكليزية والعربية وهذه الدورات يحاضر فيها اساتذة اختصاص بهذه المواضيع.

ويذكر ان السيد عصام ثامر الديوان من مواليد 1957 مارس لعبة كرة الطائرة واصبح عضو منتخب الشباب الوطني والمنتخب العربي لعام 1977 وتخرج من معهد الفنون الجميلة عام 1979-1980 واكاديمية الفنون الجميلة عام 1985-1986 وحاز الديوان على شهادة التدريب الدولية الاولى والثانية بكرة الطائرة عامي 1987-1988 واعتمد من قبل الاتحاد العراقي المركزي للكرة الطائرة لتدريب المنتخب الوطني باللعبة عام 1988 وعمل محاضراً في كلية التربية للبنات عام 1989 والديوان احد قادة الانتفاضة الشعبية في سوق الشيوخ بالناصرية عام 1991 ومؤسس المجلس الاولمبي العراقي في المنفى في 1/5/1991 وممثل حركة الشباب والرياضة للمجلس الاولمبي العراقي في المنفى لمؤتمر نيويورك عام 1999 ويعتبر الديوان من المؤسسين لجمعية حقوق الرياضيين العراقيين.

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة