الاولى

الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 
 

(المدى) تنشر مسودة مشروع المصالحة والحوار الوطني
 

بغداد / المدى
حصلت (المدى) على نسخة من مسودة مشروع المصالحة والحوار الوطني الذي من المتوقع ان يعلنه رئيس الوزراء نوري المالكي خلال الأيام القليلة القادمة.
وفيما يأتي نص مسودة المشروع.
بسم الله الرحمن الرحيم
مشروع المصالحة والحوار الوطني
من اجل تأكيد التلاحم بين ابناء الشعب العراقي وترسيخ قواعد الوحدة الوطنية واشاعة اجواء المحبة والانسجام بين مكوناته المختلفة ولمعالجة الآثار التي تركها الارهاب على اجواء الثقة المتبادلة. وتعميم روح المواطنة المخلصة للعراق الذي يتساوى عنده كل العراقيين في حقوقهم وواجباتهم ولا تمييز بينهم على اسس من المذهبية والعرفية والحزبية السياسية، ومن اجل صياغة جبهة وطنية واسعة لمواجهة التحديات واستحقاقات عملية بناء العراق ورفاهية شعبه واستعادة كامل ارادته وسيادته، وليستعيد عراقنا العزيز موقعه الرائد اقليمياً ودولياً من اجل كل هذا نطلق مبادة المصالحة والحوار الوطني التي تقوم على ركنين اساسيين:
1- الآلية المعتمدة.
2- المبادئ والسياسات المطلوبة.
أولا: الآليات:
أ- تشكيل هيئة وطنية عليا باسم (الهيئة الوطنية لمشروع المصالحة والحوار الوطني) من ممثلين عن السلطات الثلاث ووزير الدولة للحوار الوطني وممثلين عن القوائم البرلمانية التي تأتلف داخلها القوى السياسية وشخصيات مستقلة وممثلين عن المرجعيات الدينية وعن العشائر.
ب- تشكيل لجان فرعية في المحافظات تتولى نفس المهام التي تتعهدها الهيئة الوطنية العليا لتوسيع المصالحة افقيا.
ج- تشكيل لجان ميدانية لوضع تصورات ثقافية واعلامية ومتابعة سير عملية المصالحة وتقييم مراحلها وتسليط الضوء عليها.
د. عقد مؤتمرات لمختلف شرائح المجتمع مثل:
1- مؤتمر لعلماء الدين لدعم عملية المصالحة واصدار الفتاوى الداعمة لها على اعتبارها اعتصاماً بحبل الله.
2- مؤتمر لرؤساء العشائر يصدر عنه ميثاق شرف لمواجهة حالة التناحر ودحر الارهاب والمفسدين.
3- مؤتمر للقوى السياسية الفاعلة في الساحة تتعهد بدعم الدولة وحماية العملية السياسية ومواجهة التحدي الارهابي والفساد، واعلان ميثاق وطني بذلك.
4- تحفيز مؤسسات المجتمع المدني كافة للقيام بنشاطات ومؤتمرات وحملات توعية وتثقيف.
ثانياً: المبادئ والسياسات المطلوبة.
1- اعتماد خطاب سياسي عقلاني من جانب القوى السياسية المشاركة في العملية السياسية، ومن الحكومة لاعادة وتعميق روح الثقة وطمانة الاطراف المترددة.
2- اعتماد الحوار الوطني الصادق في التعامل مع كل الرؤى والمواقف المخالفة لرؤى ومواقف الحكومة والقوى السياسية المشاركة في العملية السياسية.
3- اعتماد الشرعية الدستورية والقانونية لحل مشاكل البلد ومعالجة ظاهرة التصفيات الجسدية وبذل الجهود من اجل السيطرة على هذه الظاهرة الخطرة.
4- ان تتخذ القوى السياسية المشاركة في الحكومة موقفاً واضحاً وصريحاً من الارهابيين والصداميين.
5- اصدار عفو عام عن المعتقلين الذي لم تثبت ادانتهم في جرائم واعمال ارهابية واضحة.
6- منع انتهاكات حقوق الانسان، والعمل على اصلاح السجون ومعاقبة المسؤولين عن جرائم التعذيب، وتمكين المنظمات الدولية المعنية من زيارة السجون وتفقد احوال السجناء.
7- التباحث مع قوات متعددة الجنسية من اجل وضع آليات تمنع انتهاك حقوق الانسان والمدنيين من خلال العمليات العسكرية.
النص الكامل ص3


وثائق مهمة في منزل الزرقاوي .. الكشف عن زعماء آخرين للقاعدة واعتراف بانحسار نفوذهم
 

بغداد / المدى - وكالات
ذكرت الحكومة أمس الأول ان وثيقة عثر عليها في المنزل الذي قتل فيه ابو مصعب الزرقاوي مع عدد من مساعديه في غارة جوية تعترف بانحسار نفوذ تنظيم القاعدة في العراق.
والوثيقة التي كشفت عن تفاصيلها وصفت بانها (وثيقة الموت والدمار) لكونها تكشف عن علاقة استراتيجية بين بقايا نظام صدام حسين وجماعة الزرقاوي.
وتظهر الوثيقة اعتراف تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين بـ(انحسار نفوذه وضعف قدراته في الفترة الاخيرة)وكذلك المستوى التي وصل اليها (حال المقاومة في العراق).
واكدت ان الامر يتطلب اعادة النظر لتحقيق الغايات من الحرب في العراق لاسيما (بعد تشكيل قوات الحرس الوطني العراقي مما قلل من مقدار الخسائر التي كانت تتعرض لها القوات الامريكية).
وطبقا لما ورد في الوثيقة فان التنظيم يدعو إلى تحسين صورة (المقاومة) داخل العراق والسماح لدخول عدد من (المقاومين) بين صفوف الحرس الوطني لغرض التجسس واستخدام الاسلحة الحديثة من قبل الحرس الوطني.
كما يدعو إلى القيام بحملات لتجنيد عناصر جديدة للمقاومة وتكوين مراكز وورشات صناعية لتصنيع الأسلحة وتطويرها وانتاج اسلحة جديدة واحداث الشق والفتنة بين الولايات المتحدة والدول المتحالفة معها.
وكانت الولايات المتحدة قد أكدت إن قوات
التحالف في العراق شنت اكثر من 450 غارة ومداهمة منذ مقتل الزرقاوي في الاسبوع الماضي.
وقالت مصادر امريكية إنه نتيجة لهذه المداهمات نجحت قوات التحالف في قتل 104 مسلحين والقاء القبض على 759.
وكان مستشار الامن القومي العراقي موفق الربيعي قد قال إن الوثائق التي تم التحفظ عليها عقب الغارة التي أسفرت عن مقتل الزرقاوي، وفرت معلومات مهمة بشأن التنظيم المتشدد وقادته. وقال الربيعي إن قتل الزرقاوي يؤشر بـ"بداية النهاية" للقاعدة في العراق.
وأضاف الربيعي خلال مؤتمر صحفي في بغداد "أصبحت لنا اليد العليا الآن".


الصغير: القاعدة تبحث عن مخرج نفسي لأتباعها .. عملية إرهابية في جامع براثا توقع 11 شهيداً و25 جريحاً
 

بغداد-كربلاء / المدى والوكالات
استهدف الإرهاب أمس، وللمرة الثانية في أقل من شهرين، مسجد براثا الآثاري وسط بغداد، بعملية انتحارية أوقعت عشرات الشهداء والجرحى، في وقت شهدت فيه بغداد فرض حظر التجول على المركبات من الساعة الحادية عشرة صباحاً، حتى الثالثة من بعد الظهر.
وأعلن مصدر في وزارة الداخلية امس الجمعة أن 11 شخصاً استشهدوا وأصيب 25 آخرون عندما فجر انتحاري يرتدي حزاماً ناسفاً نفسه داخل المسجد قبيل صلاة الجمعة.
ورجح المصدر أن يكون الانتحاري دخل المسجد الذي يحظى بإجراءات أمنية مشددة "بزي إمام أو امرأة".
وكان تسعون شخصاً استشهدوا وأصيب 175 آخرون بجروح في تفجيرات انتحارية استهدفت جامع براثا عند خروج المصلين منه في السابع من نيسان الماضي.
ومن جانبه، قال الشيخ جلال الدين الصغير إمام وخطيب جامع براثا "لقد تم إدخال المتفجرات عبر زوجين من الأحذية المفخخة اكتشف زوج منها عبر جهاز الكشف الالكتروني".
وأضاف "وعندما بدأ التفتيش بحثاً عن الزوج المفخخ الثاني من الأحذية ولدى وصول رجل الأمن على مقربة من الإرهابي الذي كان يجلس في مكان قريب من منبر إمام الجمعة لاستهدافه عند البدء بالصلاة، قام الإرهابي بتفجير نفسه".
وحمل الصغير تنظيم القاعدة الإرهابي مسؤولية العملية الانتحارية كونه "هيأ لها عبر حملة من الأكاذيب التي استهدفت إمام المسجد".
وتابع "كنا نتوقع أن تقوم القاعدة بعمل ما خصوصاً لأنها تبحث لاتباعها عن مخرج نفسي بعد مقتل الزرقاوي".
وفي كربلاء دان الشيخ عبد المهدي الكربلائي ممثل المرجع الكبير آية الله علي السيستاني التفجير الانتحاري الذي تعرض له جامع براثا.
وقال الكربلائي في خطبة الجمعة من الصحن الحسيني وسط كربلاء ان "الارهابيين والمجرمين التكفيريين يأبوا الا ان يضيفوا صفحة سوداء جديدة إلى تاريخهم المليء بصفحات الاجرام والذبح والقتل".
واضاف "اقول لهؤلاء ان سياراتكم المفخخة وعبواتكم الناسفة لن تخيفنا فلو قطعتمونا ارباً ارباً فان دماءنا ستبقى تجري على ارض العراق".
ومن جهة اخرى، حمل الكربلائي القوات الاميركية مسؤولية تدهور الوضع الامني في العراق، وقال ان "البلد مازال يعاني من النتائج الكارثية لتدهور الوضع الامني فما تزال الدماء الطاهرة لابناء العراق تجري على ارضه بسبب العمليات الارهابية التي تزيد من عدد الارامل والايتام في كل يوم".
واوضح انه "يفترض ان تتجنب قوات الاحتلال اي اجراء يؤدي إلى مزيد من الاحتقان في الساحة العراقية خصوصا في المدن التي تشهد وضعا امنيا مستقرا مقارنة بغيرها".
وكانت مصادر أمنية قد أعلنت استشهاد 13 شخصاً وإصابة عشرين آخرين بجروح فيما اختطف عشرة آخرون في هجمات متفرقة وقعت مساء أمس الأول الخميس وأمس الجمعة في العراق (تفاصيل في المرصد الأمني ص2).
وفي سياق متصل فرضت قوات الأمن أمس الجمعة حظرا على تجول المركبات يستمر لمدة اربع ساعات خلال النهار ضمن خطة بغداد الامنية "التقدم للامام معا" والتي دخلت يومها الثالث في بغداد.
وبدأ الحظر عند تمام الساعة 11.00 بالتوقيت المحلي وانتهى عند الساعة الثالثة من بعد ظهر أمس.
وبدت شوارع بغداد خالية تماما من السيارات ما عدا سيارات قوات الجيش والشرطة العراقية التي باشرت منذ الصباح الباكر الانتشار في عموم شوارع العاصمة بغداد حيث وضعت الحواجز ونقاط التفتيش.
وتشمل الخطة الامنية التي بدأ تطبيقها الاربعاء انتشارا واسعا لقوات الامن العراقية والقوات متعددة الجنسية وخصوصا في المناطق الساخنة من بغداد.
وتخضع مدينة بغداد لحظر تجول مسائي يومي يبدأ من الساعة الثامنة والنصف مساء ويستمر حتى السادسة صباحا.
وبموجب الخطة يمنع المدنيون من حمل الاسلحة في الشوارع.
وكان رئيس الوزراء نوري المالكي قد اكد ان خطة بغداد الامنية ستكون طويلة وطلب من العراقيين الصبر، موضحا انه سيتم في اطارها "تأمين مداخل ومخارج المدينة ومنع حمل السلاح ونشر السيطرات (الحواجز)".
واضاف المالكي ان "العملية ستكون قاسية جدا مع الارهابيين لان لا رحمة مع من لا يرحم ابناء الشعب".


السلطات الهولندية تحتجز صالح المطلك
 

بغداد/الوكالات
حجزت السلطات الهولندية عضو مجلس النواب الدكتور صالح المطلك يوماً واحداً وسحبت منه جواز السفر، ومنعته من صعود الطائرة المغادرة الى عمان.
وقال المطلك في اتصال هاتفي مع راديو دجلة: انه سيطلب من الحكومة الهولندية تقديم الاعتذار.


استشهاد إمام جامع البصرة الكبير
 

البصرة / المدى
أقدم مسلحون مجهولون أمس على قتل خطيب جامع البصرة الكبير يوسف الحسن الذي يمثل هيئة العلماء المسلمين في البصرة.
وقال شهود عيان لـ(المدى): أن مسلحين مجهولين فتحوا النار على الحسن قرب جامع البصرة الكبير الذي كان قد انتهى للتو من قراءة خطبة الجمعة فيه.
من جهتها أكدت هيئة العلماء المسلمين نبأ استشهاد الحسن.


تصدير النفط من آبار كردستان بداية العام القادم
 

أربيل/ المدى
كشف مسؤول في شركة (دي.إن.او) النرويجية التي تتولى التنقيب عن النفط في كردستان "أن التنقيبات التي أجرتها الشركة أظهرت وجود أكثر من 100 مليون برميل من النفط من المواصفات العالمية في المنطقة، وأن حكومة الإقليم ستستطيع تصدير كميات منها بحلول بداية العام القادم 2007". وقال المصدر في تصريح نقله الموقع الرسمي لحكومة إقليم كردستان على شبكة الانترنيت "أن الوضع الأمني المستقر في الإقليم سيساعد على تدفق النفط إلى منافذ التصدير الإقليمية، مما يحقق إنسيابية عالية في عمليات التصدير من دون مشاكل حيث ستكون المستلزمات التقنية والفنية جاهزة بحدود نهاية العام الجاري للتصدير". يذكر أن الشركة النرويجية المذكورة تعد أول شركة نفطية أجنبية تعمل في مجال التنقيب عن النفط بعد سقوط نظام صدام، وتمكن خبراؤها من العثور على آبار نفطية في منطقة زاخو وتطوير الحقول النفطية الأخرى في منطقة (شيواشوك) القريبة من مدينة كويسنجق (70 شرق أربيل) التي سبق أن أنتجت كميات كبيرة من النفط خلال الأعوام السابقة لتغطية جزء من الحاجات المحلية، وتملك الشركة نسبة 40% من الإنتاج بموجب عقود موقعة مع حكومة الإقليم.


الداخلية: إحالة أكثر من عشرة ضباط إلى القضاء
 

بغداد / المدى
أعلنت وزارة الداخلية إنها أحالت أكثر من عشرة ضباط إلى القضاء بعد ثبوت تورطهم في قضايا تعذيب ضد المعتقلين.
وقال بيان للداخلية حصلت (المدى) على نسخة منه أن لجنة شكلت في الوزارة على خلفية ورود معلومات حول وجود انتهاكات لحقوق الإنسان في أحد سجون الداخلية. وأضاف أن اللجنة وبعد تحقيق أستمر أربعة أيام، أصدرت عدداً من التوصيات التي أقرت من قبل رئيس الوزراء ووزير الداخلية.
وأوضح البيان أن اللجنة كشفت أن "بعض المحققين قد استخدموا أساليب تتنافى مع الأخلاق الإسلامية والعربية وتخالف مبادئ حقوق الإنسان، وأشار البيان إلى أن الوزارة قامت بطرد عدد من المتهمين في هذه القضية من الخدمة.


مجلس الأمن يمدد لمتعددة الجنسية في العراق والشيوخ الأمريكي يرفض دعوة للانسحاب
 

نيويورك-واشنطن / وكالات
أجاز مجلس الامن التابع للأمم المتحدة تلبية لطلب الحكومة العراقية للقوات متعددة الجنسية البقاء في العراق حتى نهاية عام 2006.
جاءت الموافقة في بيان قرأه الخميس الماضي رئيس المجلس لهذا الشهر السفير الدنمركي ايلين لوج.
وأصدر المجلس هذا البيان بعد سماعه تقارير من السفير الامريكي جون بولتون ووزير الخارجية هوشيار زيباري ومساعدة الامين العام للامم المتحدة انجيلا كين.
وقال زيباري للمجلس "لقد استمر وضع أمني صعب ومدمر. ومازال استمرار التعاون بين القوات العراقية والقوات متعددة الجنسية ضروريا لأمننا وحيويا لتحقيق هدف الاكتفاء الذاتي في الدفاع عن بلادنا واحلال السلام."
وقال بولتون ان العراقيين رفضوا بأغلبية كاسحة العنف وسيلة لتحقيق التغير السياسي.
واستدرك بقوله ان "المتطرفين والارهابيين مازالوا قادرين وعازمين على تنفيذ هجمات على المدنيين العراقيين والمسؤولين وقوات الامن".
وأشادت كين بالزعماء السياسيين للعراق لاظهارهم القدرة على التوصل إلى حلول وسط في الظروف الصعبة في تشكيل حكومة تضم كل الفئات.
من جهته رفض مجلس الشيوخ دعوة إلى سحب القوات الأمريكية من العراق هذا العام.
وتحرك الجمهوريون في مجلس الشيوخ للتنديد بالدعوات إلى انسحاب سريع من الحرب بالإصرار على إجراء تصويت بشأن تعديل قدمه جون كيري العضو الديمقراطي عن ماساشوستس لسحب القوات من العراق بنهاية العام.
ورفض التعديل بأغلبية ساحقة 93 مقابل ستة أصوات. وبينما سانده ستة ديمقراطيين فان معظم الأعضاء أيدوا انسحابا مرحليا على مدة أطول يمنح العراقيين فرصة أكبر لتجهيز قواتهم الامينة وتقليل احتمالات نشوب حرب أهلية.
من جهتها نفت اليابان أمس تقريرا صحفيا قال إن طوكيو تفكر في سحب قواتها من جنوب العراق بعد ان أبلغت بريطانيا طوكيو ان القوات متعددة الجنسية في جنوب العراق ستنقل قريبا إلى الحكومة العراقية الجديدة.
وقالت صحيفة يوميوري أمس الجمعة ان بريطانيا أبلغت اليابان بأن نقل السلطة الامنية لمحافظة المثنى
في جنوب العراق سيعلن في 20 حزيران وان هذا التحويل سينفذ على الفور.
وأبلغ شينزو آبي كبير امناء مجلس الوزراء الياباني الصحفيين انه لا علم له بأي قرار بشأن تحديد موعد معين او مكان معين لنقل السلطة الامنية.
من جهتها اعلنت وزراة الدفاع البريطانية أمس ان القوات العراقية ستتسلم المهام الأمنية المنوطة بالقوات البريطانية في بعض المناطق الأسبوع المقبل في اول خطوة باتجاه سحب القوات متعددة الجنسية.
ورفضت وزارة الدفاع تأكيد تقارير عن موعد نقل المسؤوليات الأمنية في المناطق الواقعة جنوبي العراق معتبرة ان ذلك من اختصاص الحكومة العراقية.
وأضافت الوزاراة ان ذلك لا يعني مغادرة القوات البريطانية في محافظة المثنى على الفور.
وكان وزير الدفاع البريطاني ديس براون قد قال الشهر الماضي ان الاوضاع المناسبة لاتخاذ تلك الخطوة اصبحت وشيكة.
يذكر ان نحو 150 عنصرا من القوات البريطانية اضافة إلى قوات استرالية ويابانية تتمركز في محافظة المثنى حاليا.


السعودية تسلّم مدير العبارة المصريةالغارقة

القاهرة - اف ب
سلمت السلطات السعودية السلطات المصرية مدير شركة الملاحة المالكة لعبارة "السلام 98" التي غرقت في البحر الاحمر في 3 شباط وتسببت في مقتل نحو الف شخص، كما افادت مصادر ملاحية أمس الجمعة.
وقال المصدر طالبا عدم الكشف عن اسمه ان "مصر تسلمت الخميس ممدوح عرابي مدير الشركة المالكة للعبارة من السلطات السعودية التي اوقفته قبل ايام".
ووصل عرابي إلى مطار القاهرة في طائرة سعودية آتية من الرياض مساء الخميس يرافقه عناصر من الشرطة السعودية. وتم تسليمه إلى النيابة للتحقيق.
وتم توقيف عرابي قبل ايام في الرياض بناء على مذكرة توقيف اصدرتها مصر عبر الانتربول.
وعرابي من المتهمين الستة الذين بدأت محاكمتهم غيابيا في مدينة سفاجة المصرية على البحر الاحمر في 5 حزيران. وتقرر تأجيل المحاكمة حتى 3 تموز.

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة 

</