المونديال

الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 
 

غداً.. المونديال على موعد مع موقعتين ساخنتين .. الالمان في معركة شرسة مع الارجنتين ومواجهة ستجمع ايطاليا مع اوكرانيا

بغداد/خليل جليل

تتجه انظار عشاق كرة القدم في ارجاء المعمورة مجددا مساء غد الجمعة الى سماء مونديال المانيا المتواصل حتى التاسع من تموز حيث تشهد منافسات بطولة كأس العالم الثامنة عشرة واحدة من اقوى المعارك الكروية واكثرها ضراوة في اطار دور ربع النهائي عندما تجمع المانيا والارجنتين في موقعة استثنائية بكل المقاييس.المنتخب الالماني سيحمل آمال جماهيره وآمال الملايين من عشاقه ومحبيه في هذا اللقاء التاريخي الذي قدر له ان يخوضه امام اصحاب الامجاد الكروية وحاملي تأريخ الاسماء اللامعة، التاريخ الارجنتيني الحافل والزاخر بالمآثر الكروية وعشية اللقاء التأريخي الكبير ارتفعت حمى التصريحات التي اطلقها كل من كلينسمان وبيركمان، فقد ابدى الاول ثقته الكبيرة واستعداده لمواجهة الثقل الارجنتيني ولم ينس الدور الكبير الذي ينتظره من المساندة التي تستعد جماهير المنتخب الالماني احاطته بها.اما المدرب القدير بيركمان الذي قاد منتخب الارجنتين الى نتائج واداء مذهلين في الدور الاول من البطولة فقد تعامل مع الامر بهدوء اكثر ولخص كل تصوراته بالقول: ندرك جيدا ماذا ينتظرنا وعلى الالمان ان يدركوا ايضا ماذا ينتظرهم.وفي موعد آخر سيعينه المونديال مساء غد الجمعة ايضا ستكون هناك دائرة صراع وان قل شأنا فنيا وصراعا عن الاول في دور ربع النهائي.
اذ سيلتقي في اطار هذا الدور المنتخب الايطالي القادم بصعوبة وبطريق شائك الى ربع النهائي عندما يقابل الوريث الشرعي لمنتخب الاتحاد السوفياتي السابق منتخب اوكرانيا بقيادة نجمه القادم الى تشيلي شيفشينكو الفارس الاوحد لمنتخب بلاده ومنقذه في اصعب المواقف.
عموماً سيكون محبو ومتابعو المونديال غدا على موعدين حاسمين وان اختلفت مقاييس الاثارة والابداع فيما تداخلت الاوراق الفنية وتباينت لدى الاطراف هاتين المواجهتين لكنهما ستكونان حتميتين ببقاء اثنين ومغادرة مثلهما.


فان باستـن‏:‏الحكام ذبحوا هولندا!‏

صرح ماركو فان باستن مدرب هولندا‏ الذي تعرض الي انتقادات شديدة بعد هزيمة فريقه من البرتغال‏-‏ بأنه يعد الفريق لبطولة الامم الاوروبية مؤكدا أن الحكام في بطولة كأس العالم قد ذبحوا فريقه الذي أدى ما عليه‏.‏ وقال إنه لا تهمه كأس العالم ولكن التركيز علي المستقبل‏.‏
وكانت صحيفة شبيجل أون لاين قد أشارت الي حدوث حالة من الفوضى في مباراة هولندا والبرتغال في نورينبيرج حيث تم طرد أربعة لاعبين لأول مرة في مباراة من مباريات كأس العالم‏2006.‏ وأشارت الي أن ما حدث في هذه المباراة هو شيء نادر الحدوث حيث طرد الحكم الروسي فالنتين ايفانوف أربعة لاعبين بكروت صفراء وحمراء بالاضافة الي أن الباقين من اللاعبين كانوا علي وشك أن يلقوا نفس المصير مثل زملائهم حيث حصل ثمانية لاعبين علي كروت صفراء وفي النهاية كان تسعة لاعبين فقط من كل فريق هم أفراد فريقي البرتغال وهولندا والنتيجة كانت محزنة وقياسية في كأس العالم وهو رقم قياسي جديد لم يحدث من قبل في مثل هذه الادوار‏.‏


شنيشل وطماطم سيموني!

إياد الصالحي
يتفق اغلب خبراء التدريب في العالم بأن العمل المتدرج من الصفر يعزز كثيرا من تكامل شخصية المدرب ونضجه عندما يصل الى الخطوة الف في رحلته مع الاندية او المنتخبات وكلما اتقن اسس التعامل مع اللاعبين لن يصعب عليه فك شفرة خطط خصومه ولن يشعر بالورطة في أي تكليف يتوافق مع امكاناته وايمانه بقدرته على النجاح.
وفي المانيا ما زال السخط متواصلاً على المدرب كلينسمان برغم نقله المنتخب لمواجهة الارجنتين يوم غد في دور الثمانية وذلك لان الالمان كشفوا فضيحته كونه دخيلا على التدريب وانه قفز الى منصب المدير الفني للمنتخب من شباك بكنباور وليس من باب المهنة التي لم يطرقها هذا المدرب مع أي ناد. كما ان الخبير الشهير سيزار مينوتي لم يخف تحفظه من تولي مارادونا مسؤولية تدريب أي ناد او ضمه مع الملاك الفني للمنتخب الحالي وقال: ان مارادونا اذا اراد النجاح عليه التعايش لفترة طويلة مع المدربين الكبار قبل اقدامه على حرق تاريخه بمجازفة عاجلة.
فضيحة كلينسمان ورجاحة عقل مينوتي الذي سبق ان احرز كأس العالم 1978 انموذجان غنيان بالدروس اضعهما امام اللاعب الدولي السابق راضي شنيشل الذي يعتزم تولي مسؤولية تدريب القوة الجوية احد اعرق انديتنا الذي اضاع (الصاية) هذا الموسم ويبحث عن (الصرماية)!!
فمسألة رضوخ شنيشل لطلبات المشجعين تحت ضغط الادارة للقبول بدور المدرب برغم حداثة عهده في المهنة سيقوده حتما الى تلقي صدمات متوالية لم تكن في حسبانه سيما ان جمهور القوة الجوية الذي توسل من اجل ان يشم شنيشل عطر الفانيلة الزرقاء ويختم بها آخر موسم له في الدوري لن يتوان ابدا بخلع مهمته مثلما دفع من قبل عمو بابا وصالح راضي وعادل يوسف وصباح عبد الجليل على امضاء الاستقالة طوع انفسهم بعد ان شموا رائحة اقصاء خفي تنبعث من غرفة الادارة عقب حدوث خسارة او خسارتين.
ان نجاح شنيشل كمدرب يعني مكسبا لكرتنا نظرا لانفراده برحلة احترافية مدة (7) مواسم في الامارات وقطر تشبّع خلالها بوافر من المعلومات والخطط وكسب ثقة واحترام العديد من المدربين الاجانب ونتمنى عليه ان يعوض نقص بطاقته التدريبية مع الفئات العمرية بمرافقة احد المدربين الاجانب في الدوري القطري مثلما عرض عليه نادي قطر هذه الفرصة قبل شهر.
ولا ننسى ان عمل المدربين الشباب في الدوري العراقي مجازفة كبيرة يكون فيها المدرب ضيفاً لا اكثر يسلم اليه الفريق باصناف لاعبيه الرديئة والجيدة في مستواهم ويطالب بالنتيجة الايجابية على الدوام وبخلاف ذلك لن يكون مصيره افضل من صديق شنيشل الارجنتيني (سيموني) الذي سبق ان واجهه في كأس العالم للشباب في الرياض عام 1989 حيث اعتزل الاخير اللعب مؤخرا في سن (35) عاما وفشل في اول مهمة له مع فريقه السابق راسينغ بعد ان هزم (0-2) امام اندبديانتي ضمن منافسات الدوري الارجنتيني وسخطت الجماهير عليه ورمته بالطماطم الفاسدة وخرج مذعورا تحت حماية مكثفة من رجال الامن!!.


اتحاد الإذاعات العربية يطلب شراء حقوق مونديالي 2010 و 2014

يعتزم اتحاد الإذاعات والتلفزيونات العربية التقدم بطلب رسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) منذ الآن لشراء حقوق بث بطولتي كأس العالم المقبلتين 2010 و 2014، وذلك بناء على توصية عاجلة من مجلس وزراء الإعلام العرب الذي عقد اجتماعاته أخيراً بمقر جامعة الدول العربية في القاهرة، وناقش أزمة احتكار حقوق بث مباريات كأس العالم المقامة حالياً في ألمانيا، وهو ما أثار غضباً عارماً لدى جماهير الكرة العربية، وسيتقدم اتحاد الإذاعات والتلفزيونات العربية للفيفا بعرض مالي قيمته 85 مليون يورو مقابل الحصول على حقوق بث المونديالين المقبلين معاً، على أن تتحمل جامعة الدول العربية 15 مليون يورو، والباقي تتحمله الدول العربية الراغبة في بث المباريات مجاناً لجماهيرها.
ويذكر أن شبكة راديو وتلفزيون العرب المالكة لحقوق بث المونديال الحالي فازت بحقوق بث مباريات كأس العالم الحالية حصراً على قنواتها لمنطقة الوطن العربي والشمال الإفريقي مقابل 85 مليون يورو، وأعلنت أخيراً عن فوزها منذ الآن بحقوق بث المونديال المقبل الذي تضيفه جنوب إفريقيا بعد 4 سنوات، علماً أن اتحاد الإذاعات والتلفزيونات العربية قام بشراء حقوق بث مونديال 1998 الذي أقيم في فرنسا مقابل 92 ألف فرنك سويسري فقط.


نجوم المانيا بربع مليار يورو!

أدى ارتفاع مستوى نجوم المنتخب الالماني لكرة القدم في بطولة العالم لكرة القدم التي تضيفها ألمانيا حتى التاسع من الشهر المقبل إلى ارتفاع أسعارهم في أسواق الكرة العالمية.
وأكد الخبراء حسبما أفادت صحيفة "بيلد" الصادرة: أن مواصلة المنتخب الالماني الفوز في المباريات المقبلة بالبطولة سيرفع من قيمة اللاعبين بشكل أكبر حيث يحاول ريال مدريد التعاقد مع ميروسلاف كلوزه هداف المنتخب والبطولة حتى الان وينافسه مانشستر يونايتد كما يجري أتليتكو مدريد وراء تيمو بوروفسكي فضلا عن فيليب لام وتورستن فرينجز اللذين يسعى تشيلسي بطل الدوري الانجليزي للتعاقد معهما.
ويقدر خبراء اللعبة قيمة 17 لاعبا من نجوم المنتخب الالماني في الوقت الحالي بنحو 250 مليون يورو ويضاف إليهم 23 مليون يورو لباقي اللاعبين الاحتياطيين في الفريق والذين لم يشاركوا في البطولة حتى الان.
الطريف أن قيمة اللاعب ميروسلاف كلوزه قبل البطولة كانت 15 مليون يورو وأصبحت الان 35 مليون يورو أي زيادة بمعدل خمسة ملايين يورو لكل هدف أحرزه في المونديال وهو مبلغ قابل للزيادة في حال وصول المنتخب الالماني الى الدور النهائي للبطولة وسط توقعات بأن ترتفع الاسعار بشكل كبير إذا ما فاز الالمان على المنتخب الارجنتيني يوم غد في دور الثمانية.


أدريانو ينضم إلى قلعة الريال البيضاء

قال لورنزو سانث المرشح لرئاسة نادي ريال مدريد الاسباني لكرة القدم إنه توصل الى اتفاق لشراء اللاعب البرازيلي الدولي أدريانو مهاجم انتر ميلان الايطالي.
وصرح سانث لمحطة ''ماركا'' الاذاعية بأنه أبرم صفقة مع ماسيمو موراتي رئيس نادي انتر ميلان لشراء أدريانو إذا نجح (سانث) في انتخابات رئاسة النادي التي تجري يوم الاحد المقبل. وقال سانث '' توصلت لاتفاق مع موراتي علي تبادل اللاعبين بين ريال مدريد وانتر ميلان.
وأضاف ''ويعني هذا أن أدريانو سيكون أحد النجوم الجدد الذين سأتعاقد معهم لتجديد خط هجوم الفريق.
ورفض سانث الافصاح عن اللاعبين الذين قد يستغني عنهم ريال مدريد إلي انتر. وعندما سئل عن إمكانية إعادة رونالدو إلى انتر ميلان اكتفي بالضحك.


ماكسي هزم المكسيك بفضل جده!

أعلن الأرجنتيني ماكسيميليانو "ماكسي" رودريجيز أن جده هو صاحب الفضل في الهدف الرائع الذي سجله لصالح منتخب بلاده في مرمى المكسيك في مباراة الفريقين في دور الـ16. وقال رودريجيز في تصريحات أبرزها الموقع الرسمي لبطولة كأس العالم: "جدي هو صاحب الفضل في تسجيل ذلك الهدف لأنه كان يعلمني اللعب بكلتا القدمين بدلا من اليمنى وحدها". وكان رودريجيز قد سجل هدف الأرجنتين الثاني في مرمى المكسيك من تسديدة رائعة بيسراه من مسافة 25 ياردة خلال الوقت الإضافي من اللقاء ليقود منتخب بلاده إلى دور الثمانية بعد الفوز بنتيجة 2-1 .
وأضاف النجم الأرجنتيني لاعب فريق أتلتيكو مدريد : "كان جدي يصحبني للتدريب في نادي نيوويلز أولد بويز ويعلمني اللعب بالقدم اليسرى ، فسجلت هدفا رائعا لم اتصور يوما أن أسجله بقدمي اليمنى".وسجل رودريجيز ثلاثة أهداف في المونديال من بينها هدفان في مرمى صربيا خلال الدور الأول وهو ما يضعه ضمن المرشحين لنيل لقب هداف البطولة مع الألماني ميروسلاف كلوزه الذي سجل أربعة أهداف حتى الآن.


شيفشنكو يتوعد بقهر الآزوري

فرح الفريق الأوكرانى فرحة غامرة بعد حجزه تذكرة التأهل لدور الثمانية لبطولة كأس العالم المقامة حاليا بالمانيا وذلك بتحقيقه فوزاً غالياً على الفريق السويسرى بضربات الجزاء الترجيحية.
صرح أندريه شيفتشينكو نجم خط هجوم المنتخب الأوكراني ولاعب (إيه سى ميلان الأيطالى) أن مباراة ايطاليا القادمة ستكون مباراة كبيرة مشيرا إلى أن فريقه قادر على قهر الفريق الأيطالي أحد المرشحين للفوز بالكأس.
وذكرت مجلة "فرانس فوتبول" الرياضية الفرنسية نقلا عن شيفتشينكو قوله أنه ليوم عظيم لبلادنا حيث لعبت أوكرانيا مباراتها أمام سويسرا بأداء بطولي.
ومن جانبه قال مدافع الفريق السويسرى لودوفيتش مانين أنه لشيء مؤلم أن يخرج فريق من البطوله بضربات الجزاء الترجيحية مشيرا الى أن فريقه لا يستحق الخروج من البطولة.
وأضاف لودوفيتش: "أننا سنعود لبلادنا من دون أن يمن مرمانا بأى هدف حيث أستطاع فريقه الحفاظ على عذرية شباكه معربا عن إعتقاده أن سويسرا ستكون فخورة بنا."


رسالة (المدى) من ملاعب المانيا: قبل 24 ساعة من المواجهة الساخنة .. كلوزه: سنواصل تحقيق طموحات الجماهير الالمانية .. ليبي: شيفشنكو ورقة مكشوفة للاعبينا!

برلين/ موفد المدى/ يوسف فعل
تنتظر الجما هير والشعب الا لما ني مباراة منتخبها بالقلق مع المنتخب الارجنتيني في دور الـ8 بفارغ الصبر مع مشاعر مملوءة بالقلق والخوف من الهزيمة ومغا درة البطولة با لرغم من ثقة الجماهير العالية بقدرات لاعبيها وعزمهم على الفوز واجتياز الصعوبات.
وقال كلينزمان مدرب الفريق: الارجنتين فر يق طمو ح وكبير ويمتلك عنا صر جيدة ويتمنى الفوز علينا لكننا اكملنا استعداداتنا وسنلعب با سلوب يلا ئم متطلبا ت المباراة وشا هدنا جميع مبا ريا ت الارجنتين في البطولة واكتملت الصورة امامنا واعطينا واجبات للا عبين سيطبقونها اثناء المباراة التي اتوقعها مليئة بالاثارة.
وعلى اللاعبين ان يكونوا قليلي الا خطاء لان الو ضع صعب وخاصة ان الجميع يريد منا مواصلة التقدم نحو بر لين بغض النظر عما سنواجهه في طر يقنا.
ثم تحدث عن المباراة قائلا: بالاك بدأت اسهم منتخبنا تتصاعد وراء كل مباراة نلعبها مما جعل اللاعبين يزدادون ثقة وعزيمة واصراراً على الفوز والمنتخب الارجنتيني فريق كبير بمستواه ايضا ولكننا ايضا نستمد قوة اضافية من تشجيع الجما هير وحبهم للفريق ولا نخاف من اي فر يق.
وعبر الهداف كلوزةعن رأيه بالمباراة وقال ليس المهم ان اسجل اهدافا وانما الاهم ان نفوز ونواصل المسيرة واقصاء الار جنتين خطوة نحو خطف اللقب وتحقيق طمو حات الشعب الالماني الذي يقف وراءنا جميعاً كما اننا تواقون لخوض المباراة لتأكيد جدارتنا.
وتسود المعسكر الارجنتيني اجواء من الثقة والتفاؤل باحراز الفوز وابعاد البلد المضيف عن البطولة وتركه يتابع المباريات من المدرجات.
وتحدث بيكرمان مدرب الفريق عن المباراة حيث قال انها صعبة ومهمة في الوقت نفسه ونحن نعرف نقاط القوة والضعف في المنتخب الا لماني ودرسناها بصورة جيدة ووضعنا الحلول المنا سبة لها وفر يقنا ا لا قرب للفوز لامتلاكنا ما يؤهلنا لذلك كما ان الجما هير الالمانية التي تساند فريقها ستخرج حزينة على توديع منتخبها للمونديال.
وقال المدافع الرائع ايالا: واجهنا في مباريات سابقة مها جمين اكثر خطورة من المنتخب الالماني واوقفنا خطورتهم ولم يقدموا شيئا لذلك فاننا جاهزون لمواجهتهم ومراقبتهم وابعاد الخطورة عن مرمانا مما يعطي الفرصة لمهاجمينا باخطار المرمى الالماني الذي لن يصمد طويلا.
وأكد نجم خط الوسط ريكليمي أن الفوز سيكون حليف فريقه لانه الافضل ويقدم العروض الجميلة واللمحات الساحرة اثناء المباريات والمنتخب الالماني يراهن على الجما هير وتشجيعها الكبير له واعتقد ان ذلك لايخدمه لاننا معتادون على اللعب وسط جماهير غفيرة وقد يوّلد ذلك ضغطاً على اللاعبين الالمان ويؤثر على قدراتهم.
اما المباراة الثا نية التي ستجمع ايطاليا واوكرانيا فستكون صراعا بين الدفا ع المنظم والهجوم الخاطف للطليان وسرعة حركة الاوكران وقال المدرب الايطالي ليبي فوزنا على استراليا منح اللاعبين ثقة اكبر وحباً للفوز وتجاوزنا الاخطاء التي وقع فيها الفريق واعتقد اننا اقرب للفوز والتاهل لدور الـ4 كما ان لاعبينا لايجدون صعوبة بمواجهة شيفشنكو افضل لاعبيهم لانه يلعب مند فترة في الدوري الايطالي ولمعرفتنا بطرق واساليب لعبه وسنسقط الورقة التي يراهن عليها بلوخين.
وتحدث دي بيرو بقوله: المنتخب الاوكراني لن يشكل عقبة لنا وسنلعب من اجل الفوز منذ اللحظات الاولى للمباراة.
اما بلو خين مدرب اوكرانيا فقال: يمتاز الطليان بدفاعهم القوي ويعتمدون على الهجوم السريع.. وضعنا ذلك في مخططا تناوسنقدم أمامهم مباراة كبيرة... واستطرد في حديثه:
بعد فوز لاعبينا على سويسرا فانهم يريدون تأكيد جدارتهم واستحقاقهم في الوصول الى دورالـ8 .


المونديال في عيون اهل الكرة

  • احمد جاسم: تمنيت مشاركة منتخبنا في المانيا
  • صالح راضي: كأس العالم أثرى علمية التدريب بالدروس!
  • حبيب جعفر: الكوريون قدموا كرة آسيوية حديثة
     

اكرام زين العابدين

يواصل (ملحق المونديال) استطلاع آراء المعنيين في الشأن الكروي حول مباريات كأس العالم الجارية في المانيا والدروس المستنبطة منها لا سيما في مجال عمل المدربين، والتقينا بمدرب حراس المنتخب الاولمبي احمد جاسم ومدرب فريق الزوراء صالح راضي واللاعب الدولي السابق حبيب جعفر عبر هذه السطور:
أحمد جاسم مدرب حراس مرمى الاولمبي قال:
-ان المونديال ارفع بطولة عالمية تنظمها الفيفا وتخطط المنتخبات العالمية للمشاركة فيها كانت فرصة بلد السامبا البرازيل كبيرة في بطولات كأس العالم وكذلك الفوز بخمس كؤوس في البطولة الثامنة عشرة التي نظمت حتى الان.
وأضاف: ان كرة القدم العراقية كانت محظوظة لانها حصلت على فرصة المشاركة في مونديال المكسيك 1986 في مجموعة ذهبية من اللاعبين لا يمكن تكرارها بسهولة وكنت اتمنى ان اشاهد المنتخب الوطني الحالي وهو يلعب الى جانب المنتخبات العالمية خاصة انه يضم مجموعة جيدة من اللاعبين.
واكد بان المدربين العراقيين سيحاولون الاستفادة من تجارب المونديال وتوظيفها لمصلحة مهمتهم التدريبية وانهم يعدون مبارياته حدثا ليس عابرا وينتهي!

حبيب جعفر لاعب المنتخب الوطني السابق قال:
انتظر مباريات كأس العالم بلهفة شديدة واحرص على متابعتها بكل وقائعها واقوم ايضا باختيار بعض المباريات والاحتفاظ بتسجيلاتها لتكون لي ارشيفا مهما في عملي:
واكد جعفر ان المنتخبات العربية والاسيوية ظلمت في هذا المونديال لانها وقعت في مجموعات قوية او مع بعضها البعض وهذه الحالة قللت فرص انتقالها الى الدور الثاني واضاف: كنت اتمنى انتقال منتخب كوريا الجنوبية لانه فعلا قدم كرة اسيوية حديثة لكن الحظ خذله فغادر البطولة من دورها الاول.
أما عن توقعه عن الفريقين اللذين سيلعبان نهائي البطولة فرشح فريقي البرازيل والمانيا لكونهما اكثر استحقاقا لخوض المباراة النهائية من وجهة نظره.
الدكتور صالح راضي مدرب فريق الزوراء:
اما مدرب بطل الدوري للموسم الحالي الدكتور صالح راضي فكان له رأي خاص عندما اكد ان عرس المونديال فرصة لكل المهتمين بكرة القدم في كل ارجاء المعمورة لانه يحمل في طياته الكثير من الشؤون المفيدة بكرة القدم.. واضاف ان البلد المنظم (المانيا) بذل جهدا كبيرا من اجل اظهار هذا المونديال بشكل جميل يدل على انه الافضل منذ انطلاقتها في عام 1930 وان ملاعب المانيا استقبلت جماهيراً كبيرة من مختلف الجنسيات وشجعت بشكل جميل لكل الفرق ليس بلدانها فقط، واكد ان طاولات مستديرة ستعقد لمناقشة الخطط التدريبية الحديثة التي طبقت في مباريات البطولة وكذلك الاساليب الاحترافية للمدربين واللاعبين والاخطاء التحكيمية وغيرها من الامور.
واختتم القول بأن انشغاله باعداد نادي الزوراء لختام الدوري المحلي لهذا الموسم حرمه من متابعة بعض المباريات الجميلة من الدور الاول ولكنه عاد واكد ان الايام المقبلة ستكون مخصصة للمونديال وليس لغيره لانه فعلا يستحق ان نعطيه جل وقتنا ونستفيد من دروسه وعبره الثرة التي ستسهم في اضافات علمية لعملنا التدريبي.


وانكشف بريق المونديال.. هولندا والارجنتين رفعتا شعار (الهجوم الكاسح)

اسماعيل القطان

على ما يبدو فان سخونة صيف العراق اللاهبة وصلت الى مونديال المانيا فبدأنا نشاهد وباستمتاع واندهاش عروض المنتخبات المعروفة على حقيقتها كما نعرفها وكما هو سجلها المدون الذي يؤكد على علو كعبها وتميزها.
لم نحكم نحن الذي عشقنا كرة القدم وهوسها وفنونها وحفظنا عن ظهر قلب اسماء منتخباتها وانديتها واشهر لا عبيها ومدربيها واهم المباريات واللقاءات ونتائجها ولا يسع المجال لا ستعرض معكم ما أخزنه في ذاكرتي من هذا، أقول لم نحكم على مستويات الفرق حسبما قدمته من المشوار الاول للمونديال استهوتنا عروض بعض الفرق من المواجهات الاولى مثل منتخب غانا وساحل العاج على سبيل المثال.
فلم نقل عن البرازيل التي قدمت عروضاً باهتة حتى لم نشاهد لمشاهيرها الصولات والجولات المعروفة لهم وكذلك الحال ينطبق على انكلترا وايطاليا بان هذه الفرق لا أمل فيها ومنها استناداً لنتائجها في تلك المباريات التي مرت ، لاننا ومعنا كل الهواة العاشقين لسحر الكرة المدورة نمتلك خزيناً يمكننا من ان (نحلل بتأنٍ وصواب غالباً).
وهكذا افصحت الفرق الاصيلة عن (معدنها الاصيل) وبدأت تدافع عن عرينها وسجلها وسمعتها .. فالمانيا الصعبة المراس لم تتهاون.. وايطاليا التي دخلت نادي (اللعب الشامل) بعد ان تخلت عن الخطة الدفاعية طابعها الذي كان يميزها، واسبانيا التي شمرت عن سواعد الاصرار منذ البداية فتسلقت سلم الفوز في مبارياتها وكذلك انكلترا بدرجة أقل نوعاً ما وأثبتت (غانا) انها فرس الرهان المنطلق بثبات رغم خروجها.
وهولندا والأرجنتين اللتان أثبتتا انهما من المدارس الكروية المتميزة باعتمادهما (الهجوم الكاسح) ثم السويد المتسرع نوعاً ما بعناد.
وتبقى البرازيل فاكهة كل المونديالات مذ بدأت والتي لمع معدنها الاصيل في مباراتها مع اليابان الفريق المقاتل فقدمت صورتها الحقيقية وابدعت وتنوعت في طريقة وفاجأت الجميع بهذه (الثلة) من اللاعبين البدلاء الذين اذهلوا العالم بطريقة لعبهم وثقتهم ومطاولتهم حتى كان رونالدينهو يمول فقط هؤلاء المبدعين ولعب رونالدو فأبدع بعد ان سجل هدفين وليدخل اسمه كأشهر هداف في بطولات كاس العالم مع اللاعب الالماني الشهير (غير دمولر
).


مشاهدات من كأس العالم .. التجنيس يغزو المونديال

متابعة / كريمة كامل

شهدت بطولة كأس العالم الحالية الكثير من المواقف والمفارقات التي تستحق التوقف عندها ولعل من ابرز ما يلفت النظر في المونديال الحالي هو كثرة اللاعبين المجنسين الذين لم يجدوا فرصة التمثيل الدولي مع منتخبات بلدانهم الاصلية فقرروا الحصول على جنسيات او حتى مجرد جوازات سفر لدول اخرى تأهلت او ضمنت التأهل الى النهائيات حتى يؤمّنوا لانفسهم فرصة الظهور كل اربع سنوات وهي فترة زمنية ليست بالقصيرة ويعتبر هذا المونديال هو الاكبر في عدد اللاعبين المجنسين والذين يمثلون بلدانا غير بلدانهم الاصلية ويعد الفريق السويسري الذي ودع البطولة في الدور 16 احد اكثر الفرق تمييزا في هذا المجال اذ ضم سبعة لاعبين هم من اصول غير سويسرية بعضهم حصل على الجنسية السويسرية مطلع عام 2004 مثل لاعب نادي (بارما) وغيرهم. اما المنتخب الفرنسي فمن المعروف عنه انه يعتمد بشكل اساس على قاعدة كبيرة من اللاعبين الاجانب خاصة الافارقة على وجه الخصوص الذين حصلوا على الجنسية الفرنسية في مقتبل اعمارهم زيدان في سن السادسة من العمر واللاعب هنري الذي حصل على الجنسية الفرنسية وهو في سن 12 عاما وتيمنا بذلك حمل رقم (12) في الملاعب وقد فاجأ المنتخب الانغولي اوساط البطولة لضمه اثنين من اللاعبين البرتغاليين وهي ظاهرة لافتة للانظار بشكل كبير كونها جاءت عكس ما متعارف عليه اذ ان ما تعارف عليه الجميع ان تقوم الفرق الاوروبية بضم اللاعبين الافارقة الى صفوفها للاستفادة من مواهبهم وقابلياتهم الفنية الكبيرة وليس العكس حيث فقد هذان اللاعبان فرصة الظهور مع المنتخب البرتغالي لعدم قناعة المدرب سكولاري بقدراتهما الفنية ووجدوا في المحطة الانغولية خير فرصة للوجود في المونديال ولكن املهما خاب بعد خروج انغولا من الدور الاول من المونديال ولم يظهر اهتماما بذاك المستوى الفني الذي يلفت الانظار اليهما.
اما المانيا البلد المضيف للمونديال فقد ضم لاعبين مجنسين احدهما نيجيري والاخر من غانا وكذلك ضم منتخب ايران لاعباً من اصل الماني وضم المنتخب التونسي لاعبين من اصل برازيلي لم يتمكنا من المشاركة بسبب الاصابة ويبدو ان هذه الظاهرة آخذة في الارتفاع مع مرور الزمن في بطولات كأس العالم وربما نشهد في البطولات المقبلة منتخبات مجنسة باكملها من اللاعبين غير الاصليين على اعتبار ان الامر لا يحتاج سوى القليل من المال لتربح المنتخبات السمعة والرصيد الجيد في النتائج بعد ان اصبحت كرة القدم تجارة رابحة لا تضاهيها أية تجارة اخرى في العالم في حسابات الربح وليس الخسارة.


ملف وثائقي: بطولات كأس العالم من 1930 إلى 2002 .. المونديال التاسع - المكسيك من 31/5 إلى 21/6/1970 .. السامبا عزفت اللحن الثالث.. والمغاربة أثاروا ردود وكالات الأنباء! (الحلقة العاشرة)

بغداد / ملحق المونديال:
لم تحصل المكسيك بسهولة على موافقة (الفيفا) على استضافة كأس العالم التاسعة، فقد لاقت المكسيك معارضة شديدة أثناء الاجتماع الذي عقد في مكسيكو عام 1964 أثناء الألعاب الأولمبية ولكنها انتصرت في النهاية على الحجج التي تقدمت بها دول العالم غير الراغبة باللعب هناك بسبب ارتفاع نسبة الرطوبة وحرارة الجو، قرار الموافقة نال 56 صوتاً ومعارضة 32 عضواً.. وإلى جانب المعارضة لقيت هذه الكأس انسحابات كثيرة فقد انسحبت بعض الدول العربية والآسيوية بدءاً من مباريات التصفيات احتجاجاً على إشراك إسرائيل في المجموعة الآسيوية والاوقيانوس.
16 فريقاً يمثلون قارات العالم وصلوا إلى النهائيات قسموا إلى أربع مجموعات ضمت الأولى روسيا والمكسيك وبلجيكا والسلفادور والثانية ضمت إيطاليا واورغواي والسويد والثالثة ضمت البرازيل وإنكلترا ورومانيا وتشيكوسلوفاكيا والرابعة ضمت ألمانيا الغربية وبيرو وبلغاريا والمغرب.
آراء النقاد والمراقبين أنصبت كلها في خانة التوقعات إن هذه البطولة أقل شأناً من سابقتها لكنهم وجدوا الكثير من خلال سير المباريات التي أنهت سلبية الستينيات وضربت قلة الأهداف وقضت على اللعب الدفاعي المصحوب بالعنف. البرازيل قدمت بفريقها الأسطوري فليكي كارلوس البرتو وردياز وايفرادلو جيرسون وريفلينو وجيرز ينيو وبيليه الذين قدموا عروضاً فاقت الروعة وذكرت العالم بفريق المجر عام 1954 وحملت البرازيل الكأس التاسعة إلى الأبد.
وفيما يلي نتائج المجموعات الأربع في الدور الأول:
*المجموعة الأولى:
- المكسيك × روسيا 0-0
- بلجيكا × السلفادور 3-0
- روسيا × بلجيكا 4-1
- المكسيك × السلفادور 4-0
- روسيا السلفادور 2-0
- المكسيك × بلجيكا 1-0
- تصدرت روسيا المجموعة برصيد (5) نقاط.
*المجموعة الثانية:
- إيطاليا × السويد 1-0
- الأورغواي × إيطاليا 0-0
- السويد × الاورغواي 1-0
تصدرت إيطاليا المجموعة برصيد (4) نقاط
*المجموعة الثالثة:
- إنكلترا × رومانيا 1-0
- البرازيل × تشيكوسلوفاكيا 4-1
- رومانيا × تشيكلوسلوفاكيا 2-1
البرازيل × انكلترا 1-0
- البرازيل × رومانيا 3-2
- انكلترا × تشيكوسلوفاكيا 1-0
تصدرت البرازيل المجموعة برصيد (6) نقاط
*المجموعة الرابعة
- بيرو × بلغاريا 3-2
- ألمانيا الغربية × المغرب 2-1
- ألمانيا الغربية × بيرو 3-1
- بيرو × المغرب 3-0
- بلغاريا × المغرب 1-1
تصدرت ألمانيا الغربية المجموعة برصيد (6) نقاط
*دور ربع النهائي:
- ألمانيا الغربية × انكلترا 3-2
- البرازيل × بيرو 4-2
- إيطاليا × المكسيك 4-1
- الاورغواي × روسيا 1-0
*دور نصف النهائي:
- إيطاليا × المانيا الغربية 4-3
(الأهداف: بوننسينا، بورغينش، ريفا، ريفبيرا (إيطاليا)، ستينفلر، مولر، (ألمانيا).
- البرازيل × الاورغواي 3-1
(الأهداف: كلودو الدو، جيزنيو، ريفيلينو (البرازيل)، كوبيللا (الاورغواي).
*مباريات المركز الثالث
- فازت ألمانيا الغربية على الاورغواي (1-0)، سجل لألمانيا اوفيرات.
*المباراة النهائية:
- المباراة: البرازيل × إيطاليا 4-1
- الزمان: 21/6/1970
- المكان: ملعب الازتيك (مكسيكو)
المكسيك.
- الجمهور: 10741 متفرجاً.
- الأهداف: للبرازيل: بيليه (18) وجيرسون (66)، وجيرزينيو (71) وكارلوس البرتو (86).
لإيطاليا: بونينسيينا (37).
- الإنذارات: البرازيل (ريفيلنيو)، إيطاليا (بورغنيش).
- التشكيلة: البرازيل، فيليكس وكارلوس البرتو وبيازا، وبريتو وايفيرالدو وكلودوالدو وجيرسون، وريفيلينو وجيرزينيو وتوستاو وبيليه.
المدرب: ماريو زاغالو
إيطاليا: البرتوزي، وبورغنيش وتشيرا، وروساتو وفاكيتي وبرتيني (جوليانو 74) ودومينغيني وماتزولا ودي سيستي وبونينسينيا (ريفيرا 84) وريفا
المدرب: فيروتشيوفالكاريجي.
*هداف البطولة:
- جيرد موللر (ألمانيا الغربية) برصيد (10) أهداف سجلها كالتالي: (3) أهداف في مرمى كل من بيرو وبلغاريا، هدفان في مرمى إيطاليا، هدف واحد في مرمى كل من انكلترا والمغرب.
*مقتطفات
- المغرب احرجت الألمان في مباراة كتبت عنها الصحف العالمية وأذاعت وكالات الأنباء تفاصيلها بالإعجاب فاللاعب المغربي الحياني تقدم بهدف في الدقيقة 20 قبل أن تسجل ألمانيا هدفين بواسطة زيلر وموللر (56 و78) وأدار اللقاء الحكم الهولندي فإن رافنز.
- أقوى مباريات البطولة كانت بين انكلترا ولعبت من دون حارسها المتألق بانكي الذي سافر إلى انكلترا لتسلم وسام الملكة وألمانيا الغربية بكامل نجومها وانتهت بفوز الأخيرة (3-2).
*بيليه تألق في هذه الكأس.. أعطى، أبدع ليسجل زملاؤه أهداف الفوز.. ليغادروا بعدها إلى بلادهم مكللين بالنصر لتعيش البرازيل أفراحها أياماً عديدة متواصلة.
تابعوا في الحلقة المقبلة: ماذا فعل الجزار في لقاء بكنباور وكرويف؟


مقتطفات من المونديال .. لماذا رفض مارادونا التعليق على مباراة بلاده مع المكسيك؟
 

*تضايق عدد من لاعبي المنتخب الألماني من تصرف زميليهما كلوزة وبودولسكي بسبب تخاطبهما باللغة البولندية، اللاعبان من أصل بولندي ويتمسكان بلغتهما الأصلية رغم أنهما ولدا في ألمانيا.
*فضل زين الدين زيدان البقاء بعيداً عن الأضواء وعدسات المصورين في مباراة فرنسا و توجو نظراً لغيابه بسبب الإيقاف وبحث الصحفيون الفرنسيون عبثاً عن نجمهم لكنه كان مختفياً.
*استخدم المدرب الفرنسي ريمون دومينيك 6 لاعبين حملوا شارة القيادة للمنتخب الفرنسي منذ توليه المهمة آخرهم باتريك فييرا الذي قاد المنتخب أمام توجو في غياب زيدان الموقوف.
*بلغ رصيد تريزيجيه 35 هدفاً في سجله الدولي مع المنتخب الفرنسي بينما أحرز باتريك فييرا هدفه الأول في المونديال أمام توجو ووصفته الصحافة الفرنسية بأنه هدف الإنقاذ.
*تأهل غانا إلى الدور الثاني أسعد الكثيرين وعلى رأسهم الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان وهو غاني، ونجم فرنسا السابق المدافع مارسيل ديسائي الذي زار معسكر المنتخب الغاني.
*تعاطف الفرنسيون مع اللاعب التوجولي ريتشموند لأنه يلعب مع ناد صغير اسمه بواري في القسم الثاني من الدوري الفرنسي.
*وصل النجم الإسباني السابق فرناندو هييرو إلى ألمانيا لمتابعة بقية مباريات منتخب بلاده وتوقع هييرو أن يذهب الإسبان بعيداً هذه المرة في حال التخلص من فرنسا.
*يمتلك المنتخب الإسباني أفضلية رقمية على نظيره الفرنسي حيث تشير الإحصائيات إلى 11 فوزاً لإسبانيا مقابل 10 فقط للفرنسيين لكن فوزاً فرنسياً واحداً يغني عن التعليق في نهائي كأس الأمم الأوروبية.
*قال فرانكلين مدير أعمال اللاعب التونسي حاتم الطرابلسي إن آرسنال يفكر في تقديم عرض إلى اللاعب لضمه في الموسم الجديد.
*الملياردير الروسي إبراموفيتش مالك نادي تشلسي جاء خصيصاً بطائرته الخاصة إلى برلين لحضور مباراة تونس وأوكرانيا ولمشاهدة نجمه المفضل اندريه تشفتشنكو الذي انضم إلى تشيلسي أخيراً.
*طلب مارادونا من الشبكة الإسبانية التي يعمل معها إعفاءه من مهمة التعليق على مباراة منتخبه مع المكسيك لأنه لا يستطيع السيطرة على أعصابه، وشوهد مارادونا بين شوطي المباراة وهو يسلم على بلاتر وفرانز بيكنباور.
*سجل الألماني جيرد موللر 14 هدفاً في النهائيات خلال 13 مباراة، بينما سجل رونالدو أهدافه الـ14 في 17 مباراة، أي إن موقف موللر أفضل لأنه لعب مباريات أقل.
*أهدى كيويل هدفه الذي أهّل أستراليا إلى الدور الثاني إلى زميله في ليفربول الفرنسي جبريل سيسيه الذي تعرض إلى كسر في ساقه قبل المونديال وقال كنت أتمنى رؤية سيسيه في المونديال.
*نفدت كميات الأعلام الألمانية التي صنعت في الصين وبلغ عددها 100 ألف علم، وقد أرسل الاتحاد الألماني طلبية جديدة لأن الأعلام فقدت في السوق وذلك استعدادا لربع النهائي أمام الأرجنتين.


12 مدربا معرضون لفقد وظائفهم بسبب كأس العالم

ذكر تقرير نشرته صحيفة بيلد الالمانية أن 12 مدربا يشاركون في كأس العالم المقام حاليا في المانيا فقدوا وظائفهم أو في طريقهم لذلك.
وقالت الصحيفة أن مدرب المنتخب الايراني برانكو افانكوفس في طريقه الى حمل أمتعته للخارج بعد تم التفاوض حول تولي ارى هان بدلا منه ..كما فقد زيكو مدرب اليابان أيضا وظيفته بسبب هزيمته في كأس العالم أمام البرازيل وخسر بذلك أيضا ضخ مزيد من الاموال في حسابه البنكي وسوف يتولى بدلا منه المدرب اليوغوسلافي افيكا اوسيم مهمه تدريب المنتخب الياباني.
وأضافت أن هنري ميشائيل مدرب ساحل العاج سينتهي عقده مع ساحل العاج ولن يمدد له ولكن المدرب الفرنسي لن يجلس في المنزل بعد أن تعاقد مع أحد الاندية القطرية وسوف يتولى بدلا منه المدرب الالماني جيرنوت رور أما مدرب منتخب الصرب ومنتنيجرو فقد حصل سريعا على الكارت الاحمر ومن الان يعلق المنتخب لوحة وظيفة شاغرة وكذلك الهولندي جوس هدنك مدرب المنتخب الاسترالي قبل أن يذهب الى كأس العالم قد تعاقد للتدريب في روسيا بالرغم من خسارته الا انه قد حجز مكانه مسبقا .
أما ريكاردو لا فولب مدرب المكسيك الارجنتيني الاصل لم يعد له مكان بعد انتهاء عقده لم يجدد له حتى الان وكل الشواهد تشير الى أن الامر أصبح على وشك الانتهاء بعد أن تعرض لهجوم ونقد عنيفين بسبب كاس العالم ..وكذلك لارس لاجيباك مدرب السويد بعد هزيمته أمام المانيا وصفته وسائل الاعلام بالجبان وأصبح المنتخب السويدي في انتظار مدربه الجديد من بوسطن وهو يوناس تيرن بطل العالم عام 1994 هذا بالاضافة الى مدرب المنتخب البولندي باول يانس الذي انهى عقده وسوف يخلفه المدرب هاينرك كاسبارسك.
كذلك مدرب كوريا الجنوبية ديك افوكات ومدرب برجواي انيبال روسي الذي اعترف بخطئه وتحمله المسؤولية ومدرب الولايات المتحدة الامريكية بروسى ارينا ومدرب كوستاريكا الكسندر جوماريوس الذي لاقى هجوما عنيفا من مشجعي كوستاريكا وصبوا كل غضبهم وخسارتهم عليه والجميع يعلم أن قواعد اللعبه لابد أن تحتمل مهزوماً ومنتصراً ولكن في كاس العالم لا احد يقبل الهزيمة ولابد من كبش فداء يذبح تحت اقدام المشجعين الثائرين لامتصاص غضبهم.


لارجيرباك ينفي تقديم استقالته من تدريب المنتخب السويدي
 

أكد لارس لارجيرباك المدير الفني للمنتخب السويدي أنه سيظل مديرا فنيا للمنتخب رغم الانتقادات التي وجهت له اثر هزيمة الفريق أمام المانيا 2/صفر في دور ال16 لمنافسات كأس العالم السبت.
وقد ذكر المدرب السويدي أن عقده ينتهي في عام 2008 وأنه لا يمتلك أية أفكار أخرى, مضيفا أنه من الصعوبة التعرف على الكيفية التي يفكر بها المشاركون في استطلاعات الرأي التي طالبت باستقالته, مؤكدا أن الجهاز التدريبي ليس لديه نفس مستوى التوقعات التي توجد لدى وسائل الإعلام.
وأكد أنه كمدرب يحتاج الى التفاؤل الواقعي, مضيفا أن تواجد السويد في النهائيات وصعودها الى دور ال 16 يعد أمرا جيدا في حد ذاته وشدد على ان الحالة الوحيدة التي ستدفعه للاستقالة هو افتقاد اللاعبين الثقة فيه.
وكانت العديد من الصحف السويدية قد كشفت عن نتائج استطلاعات رأى دعت أغلبها لارجيرباك الى الاستقالة من تدريب الفريق.


ألقاب خالدة في كأس العالم

*حرب القرود.. تسمية أطلقت على مباراة الأرجنتين والبرازيل في مونديال 1978 بعد أن انتهت بتعادلهما (0-0).
*الاخطبوط الأسود.. لقب حمله الحارس الأسطورة ليف ياشين الذي حمى عرين الاتحاد السوفيتي في كأس العالم 1958 وأثار اهتمام الإعلام آنذاك.
*السم.. لقب نبيتو لورنزي نجم إيطاليا الذي عد أبرز لاعب تكتيكي وذلك لتحكمه المذهل بالكرة وتسديداته القاتلة.
*كوتشيش.. هو صاحب الرأس الذهبية كما أطلقوا عليه في كأس العالم 1954 وسجل 11 هدفاً للمجر وانتزع لقب هداف البطولة وسبق له أن أحرز 75 هدفاً في حياته جلها بتسديدات رأسية لا تخطئ أهدافها!
*الجزار.. لقب الحكم الإنكليزي (جاك تايلور) الذي أدار نهائي كأس العالم 1974 بين ألمانيا وهولندا فقد كانت قراراته مثيرة للجدل وظالمة!
*فتى العجائب.. لقب استحقه مارادونا الذي لعب أول مباراة دولية له ضد المجر وعمره لم يتجاوز 15 سنة آنذاك.
*رماة الجلّة.. تسمية اطلقت على لاعبي فريق أمريكا في بطولة الاورغواي عام 1930 وذلك لضخامة أجسامهم لكنهم هزموا أمام الارجنتين بنتيجة مذلة قوامها (6-1) في الدور نصف النهائي!


أخيراً.. الديكة صاحت بقوة .. دومنيك: هزمنا منافسين أصغر منا والبرازيل لا تقلقنا!
 

فازت فرنسا على أسبانيا 3/1 في اللقاء الذي جمع بينهما مساء اول امس في هانوفر في ختام منافسات الدور الثاني لنهائيات كأس العالم لكرة القدم المقامة حاليا في ألمانيا وتأهلت للدور ربع النهائي من البطولة حيث تلتقي مع البرازيل السبت المقبل في فرانكفورت. وسجل ديفيد سانشيز فيا الهدف الاسباني من ركلة جزاء في الدقيقة 28 وأدرك فرانك ريبري التعادل لفرنسا في الدقيقة .41 وأضاف باتريك فييرا الهدف الثاني لفرنسا قبل نهاية اللقاء بست دقائق وسجل زين الدين زيدان الهدف الثالث في الدقيقة الاخيرة من زمن اللقاء.
وقال زيدان عقب اللقاء: "أردنا أن نقوم بأشياء عظيمة في هذه المباراة لنثبت أن لدينا أكثر مما قدمناه في الدور الاول".
وأضاف "أعتقد أننا أثبتنا ذلك بالفعل الان. سنعد أنفسنا جيدا لمباراة الدور ربع النهائي وسنكون حريصين للغاية تماما كما كنا في هذا اللقاء".
وسيطر المنتخب الاسباني على مجريات اللعب خلال الشوط الاول واستحق أن يتقدم في الدقيقة 28 من ركلة جزاء احتسبها الحكم الايطالي روبرتو روسي على ليليان تورام.
وانبرى فيا للكرة بنجاح وسجل منها الهدف الاسباني الوحيد.
وعلى الرغم من عودة زيدان في هذه المباراة بعدما غاب عن المباراة السابقة بسبب الايقاف فإن المنتخب الاسباني ظل الفريق الافضل الاكثر تهديدا لمرمى فرنسا.
وفي وقت توقع فيه كثيرون أن تنال فرنسا هزيمة قاسية تبدل الحال واشتد الصراع في منطقة وسط الملعب بين سيسك فابريجاس وتشابي آلونسو من جهة وزيدان وفييرا من جهة أخرى لكن الفرنسيين نجحوا في تسجيل هدف التعادل قبل نهاية الشوط الاول بأربع دقائق عن طريق ريبري بعد أن تبادل الكرة مع زملائه قبل أن يسكنها شباك الحارس الاسباني إيكر كاسياس.
وتحسن الاداء الفرنسي كثيرا مع بداية الشوط الثاني ومرر زيدان الكرة إلى فلورنت مالود الذي حاول إيداعها المرمى من فوق رأس كاسياس لكن الاخير تمكن من إبعادها عن شباكه في اللحظة الاخيرة.
وأجرى المدرب الاسباني لويس آراجونيس تغييرين دفعة واحدة حيث أخرج فيا وراوول جونزاليس وأشرك خواكين ولويس جارسيا بدلا منهما من دون أن يتغير شيئا على أرض الملعب حيث واصلت فرنسا هيمنتها على مجريات اللعب.
وسدد ريبري كرة خطيرة في الدقيقة 60 ورد عليه فيرناندو توريس مباشرة بكرة مماثلة.
وجاء الهدف الفرنسي الثاني بعدما سدد زيدان الكرة من ركلة حرة مباشرة وأخفق آلونسو في إبعادها عن المرمى فوجدت فييرا غير المراقب في وضع مناسب للغاية لاحراز هدف التقدم الفرنسي.
واندفع المنتخب الاسباني إلى الامام سعيا وراء تسجيل هدف التعادل لكن زيدان أحسن استغلال الفرصة ونجح في إحراز الهدف الثالث لفرنسا.
والهزيمة هى الاولى لاسبانيا مع آراجونبس الذي قادها في 26 مباراة منذ أن تولى مهمته مع المنتخب.
وأعرب كاسياس عن خيبة أمله وقال: "لم نكن نستحق الهدف الثالث لكن هذه هي كرة القدم وسنعود إلى ديارنا".
وأضاف "ربما نكون قد تراخينا بعض الشيء بعدما سجلنا هدف التقدم".
وعقب المباراة قال المدرب الفرنسي رايمون دومينيك: "لقد كنا شجعانا وأذكياء وعرفنا كيف نحتفظ بثقتنا بأنفسنا فتمكنا من قلب تأخرنا إلى قوز كبير".
وأضاف "لقد قدمنا عرضا سريعا وتحكمنا في إيقاع المباراة وحرمنا منافسينا الاصغر سنا من اللعب كما يرغبون".
وتابع "ربما نكون مجموعة من المخضرمين لكن يبدو لي إنهم يعرفون كيفية الفوز بمباريات كرة القدم. لقد أقنعني ريبري للغاية في هذه المباراة وأثبت زيدان أنه لا يزال في مقدوره أن يكون المحرك الخبير للمنتخب".
وأوضح "لقد شاهدت في هذه المباراة زيزو الرائع الذي سجل هدفا وزمن المباراة يحتضر... يا له من سيناريو رائع".
وقال زيدان: "لا نقلق من مواجهة البرازيل. لقد سبق أن لعبنا معهم من قبل ولدينا ذكرى طيبة عن هذا اللقاء... والمهم أن المغامرة مستمرة".
مثل أسبانيا: إيكر كاسياس، سيرجيو راموس وبابلو إبانيز وكارلس بيول وماريانو بارنيا، تشابي آلونسو وسيسك فابريجاس وتشابي (ماركوس سيينا 72)، راوول (لويس جارسيا 54) و ديفيد فيا (خواكين 54)، فيرناندو توريس.
ومثل فرنسا: فابيان بارتيز، ويلي سانيول وليليان تورام ويليام جالاس وإريك آبيدال = باتريك فييرا وكلود ماكيليلي ، فرانك ربيري وزين الدين زيدان وفلورنت مالودا (سيدني جوفو 74)، تييري هنري (سيلقان ويلتورد.
وأدار اللقاء الحكم الايطالي روبرتو روسي أمام 43 ألف متفرج.


مصالح المال وراء زيجات مشاهير الكرة

من الازواج المخلصين اصحاب الطقوس الثابتة بعد احراز الاهداف يأتي نجم الكرة الاسبانية راؤول جونزاليس. ويحرص كابتن ريال مدريد بعد كل هدف يحرزه علي تقبيل دبلة زواجه من مامين سانز التي ارتبط بها بعد قصة حب كانت بدايتها في اطار البيزنس حيث التقيا في بار يمتلكه راؤول. وكانت مامين عند ذلك تعمل نادلة في البار وتزوج الاثنان في 1999 ولديهما الان اربعة اطفال. ورغم ان الانجليزي بيكهام اصبح عنصرا اساسيا في ريال مدريد الا ان بعض التقارير نقلت عن مامين بأنها تبحث دائما عن لفت الانظار.
وكان البيزنس فيما يبدو اطارا ايضا لبداية معرفة تييري هنري نجم المنتخب الفرنسي ونادي ارسنال الانجليزي مع زوجته الحالية كلير التي كانت تعمل كعارضة تحت اسم نيكول ميري. وظهر الاثنان في اعلان عن احدى سيارات رينو. ويعيش الزوجان حاليا مع ابنهما تي البالغ من العمر عاما واحدا في ضاحية هامسبتيد اللندنية المليئة بالمشاهير في منزل ثمنه 11 مليون دولار.. فقط.
ومثلما تزوج ديل بييرو من شقيقة زميله.. فعلها ايضا روكي سانتا كروز رأس حربة منتخب باراجواي ونادي بايرن ميونيخ الالماني. وجيزيل التي تزوجها سانتا كروز عام 2003 هي شقيقة ريكاردو تافاريلي زميله السابق في نادي اسونسيون. وانتقل الزوجان الي المانيا بعد انضمام سانتا كروز الي بايرن ميونيخ لكن سلسلة من الاصابات ابقته بعيدا عن الملاعب. وانجب الزوجان طفلين منذ ذلك الوقت.. لكن حين بلغت مدة صيام سانتا كروز عن التهديف لبايرن 1565 دقيقة قال المدير الفني اولي هونيس اعتقد انه.. وليس زوجته.. في اجازة لرعاية الاطفال.
وتزوج نجم البرتغال لويس فيجو من عارضة ازياء هي السويدية هيلين سفدين (30 عاما) ولديهما الان ثلاث بنات. وكانت هيلين قد انتقلت الي برشلونة في سن الواحدة والعشرين من عمرها حيث التقت مع فيجو في مطعم محلي. وكان فيجو في ذلك الوقت نجم برشلونة في حين كانت هيلين في قمة مسيرتها العملية كعارضة. وتزوج الاثنان عام 2001 وتعيش الاسرة حاليا في ميلانو. والطريف ان سفدين لا تذهب كثيرا الي برشلونة الان حيث لم يعد فيجو محبوبا مثلما كان في الماضي بعد انتقاله الي ريال مدريد الاسباني قبل ان يستقر في انترناسيونالي الايطالي.


بيلاردو: مباراتنا مع ألمانيا سيحسمها بالاك أو ريكيلمي

قال كارلوس بيلاردو مدرب المنتخب الارجنتيني المشارك في كأس العالم عام 1986 إن مفتاح مباراة المنتخب أمام نظيره الالماني في دور الثمانية يوم الجمعة المقبل سيكون في اختراق الارجنتين لقلب دفاع ألمانيا الذي يمثله كريستوف ميتزيلدر وبير ميرتساكر اللذان اعتبرهما بيلاردو أضعف ما لدى المنتخب الالماني.
وأضاف أن لاعب خط الوسط الالماني مايكل بالاك كثير اللعب في مقدمة الفريق وكذلك كثير التسديد نحو مرمى الخصم وأنه أو لاعب خط وسط الارجنتين خوان رومان ريكيلمه هو الذي سيحدد "إيقاع" مباراة الارجنتين وألمانيا.
وأبدى بيلادرو تخوفه من الجمهور الالماني قائلا إن لقاء الارجنتين مع الفريق الالماني سيكون أصعب من لقاء ألمانيا والارجنتين عام 1986 بكثير بسبب لعب المنتخب الالماني على أرضه ووسط جمهوره مشيرا إلى أن هناك الكثير من المشجعين الارجنتينيين الذين سيشدون من أزر منتخبهم بصوتهم الذي يفوق صوت المشجعين الالمان.
وفي معرض رده على سؤال حول المنتخب الذي يرشحه للفوز بكأس العالم، قال بيلاردو إن الحديث عن المرشح حديث صعب وإن الارجنتين كانت مرشحة ولكنها تغلبت بصعوبة على المكسيك.
وأبدى بيلاردو إعجابه بلاعبي المنتخب الالماني ميروسلاف كلوزه ولوكاس بودولسكي قائلا إنهما أكثر شيء بهره في صفوف المنتخب الالماني.


11 مليون شخص حضروا احتفالات المدن الالمانية

صرح ماركوس زيجلر المدير الاعلامي للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) في العاصمة الالمانيا برلين أن احتفالات المشجعين في المدن الالمانية بمباريات بطولة كأس العالم لكرة القدم شهدت حتى الان حضور نحو 11 مليون مشجع وحطمت بذلك جميع الارقام القياسية في بطولات كأس العالم السابقة.
وأضاف مسؤول الفيفا أن الحدث فاق التوقعات حيث كان الفيفا يتوقع مشاركة نحو ثمانية ملايين شخص حتى نهاية البطولة في التاسع من الشهر المقبل.


التأريخ يعيد نفسه

خليل جليل
لم يكن المدرب ديمون دومينيك الذي قاد منتخب فرنسا الى فوز ساحق وتأريخي على اسبانيا حمله الى ربع النهائي بجدارة، مخطئاً ولم يذهب بعيداً بتصوراته عندما اكد ان مباراته القادمة امام البرازيل ستكون استثنائية على جميع الاتجاهات.
ففي هذا اللقاء الذي سيكون العالم كله على موعد معه مساء السبت سيعيد التأريخ نفسه ويعود المونديال واحداثه الى الخلف وتحديداً الى عام 1998 الذي احتضنت فيه فرنسا لقاء قمة المونديال بين فرنسا والبرازيل الذي انتهى بنتيجة تاريخية لمصلحة اصحاب الارض بثلاثية نظيفة هزت شباك عمالقة السامبا.
اذن لقاء التحدي يفرض نفسه مجدداً بين مدرستين كرويتين عملاقتين أشاحت الاولى عن وجهها الحقيقي وهي تدحر القوة الاسبانية والثانية التي شقت طريقها شأنها شأن كل مرة عندما اكدت امام اقوى الخصوم وأعتاهم شراسة غانا علو الكعب البرازيلي.
فبعد ان ظهرت معطيات الدور الاول في مونديال المانيا صعوبة مهنة المنتخب التونسي الذي واجه صعوبات شاقة غير متوقعة امام سويسرا وكوريا الجنوبية وتوغو.. ها هو العملاق الفرنسي يخرج من تأريخ مونديال 1998 يعيد كتابة مجده الكردي امام خصوم يتطلعون الى ازالة اثار ذلك المونديال ونسج عنوانا جديداً لمقابلة التحدي في احدى جلسات مونديال المانيا.
هذا السعي البرازيلي رفع له مقدماً كارلوس باريرا شعاراً واضحاً قال عنه انها الحقيقة المؤكدة يقول رونالدو لكل المناسبات ومهمتنا البت لها عملاقة في مقدمتهم الرجل المناسب رونالدو
وازاء شعار التحدي هذا يبرز تحد آخر يحمل لواءه زند الكرة الفرنسية زيدان المتطلع الى بصمة جديدة مشرفة يودع بها عالم كرة القدم لاعباً فذاً تتحدث عنه فصول المونديال

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة