الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 

 

في مؤتمره الصحفي عدنان حمد: ينفي اقالة الملاك التدريبي المساعد ويبرر اسباب عدم دعوته شنيشل وعبيد ويؤكد اصراره على تحقيق الفوز على اوزبكستان في الاردن

بغداد- حيدر مدلول- يوسف فعل

تصوير نهاد العزاوي

نفى الكابتن عدنان حمد مدرب منتخبنا الوطني لكرة القدم ما تردد حول نية استبدال الملاك التدريبي المساعد له بملاك جديد استعداداً لمباراته القادمة مع المنتخب الاوزبكستاني التي ستقام في العاصمة الاردنية عمان في الثالث عشر من الشهر المقبل في اطار الجولة الخامسة من التصفيات الاسيوية المؤهلة لمونديال المانيا 2006.

وقال حمد في مؤتمر صحفي حضرته (المدى) ان المدربين ياسين عمار ومعد ابرهيم وعبد الكريم ناعم بأنهم شجعان بمعنى الكلمة واشخاص امناء عملوا باخلاص وجد في ظروف صعبة طيلة مرافقتهم لي في اشرافي على المنتخب الاولمبي والوطني وهم جديرين بالثقة التي تم اعطائها لهم من قبل المعنيين بالوسط الرياضي العراقي مبيناً انه قرر دعوة (5) لاعبين جدد (الحارس احمد علي والمدافعين حيدر محمود وجاسم محمد غلام وهيثم كاظم والمهاجم لؤي صلاح لتدعيم صفوف تشكيلته وفق السياسة الجديدة التي ينتهجها في ان المركز لا يتوقف على لاعب واحد ومسألة بقاء اللاعب يحدده سلوكه ومستواه في الملعب وهذا الاجراء جفيناه في اولمبياد اثينا وقد انخرط (15) لاعباً في تدريبات المنتخب التي  يجريها على ملعب الشعب الدولي بغياب اللاعبين المحترفين الثمانية رزاق فرحان وقصي منير وحيدر جبار ويونس محمود وعماد محمد وعبد الوهاب ابو الهيل وباسم عباس وصالح سدير الذين التحقوا بالاندية التي تعاقدت معهم والذين ربما لا يشاركون في المباراة الودية مع منتخب عُمان التي ستقام في السادس من الشهر المقبل فضلاً على موافقته على السماح للاعبي الشرطة والقوة الجوية ضمن المنتخب باللعب مع انديتهم لخوض مباراتي اليوم والجمعة للتنافس على خطف بطاقة التأهل لبطولة الاندية الآسيوية إلى جانب الزوراء.

وعن اسباب عدم دعوة اللاعبين راضي شنيشل وحيدر عبيد اجاب قائلاً بأنه يحترم آراء الاعلام الرياضي في مطالبته بدعوة راضي وحيدر ولكنه يعتقد انه اختار اللاعبين الذين يحتاجهم في المباراتين القادمتين في تصفيات كأس العالم وما يعمل عليه حالياً هو الصحيح مع انه يرى ان المنتخب الوطني هو امل كل لاعب برغم صعوبة تحقيقه.

وكشف انه قدم طلباً شخصياً إلى اتحاد الكرة لنقل مكان اقامة المباراة الحاسمة مع اوزبكستان من قطر إلى الاردن وذلك لحاجته الماسة إلى الدعم الجماهيري من الجالية العراقية الموجودة في عمان فضلاً من الجمهور العراقي الذي سيرافق المنتخب من بغداد الذي اعتبره اللاعب رقم (12) في الفريق فضلاً عن اعطائه شحنة معنوية مضافة لتحقيق الفوز الذي هو خيارنا الوحيد الذي يجدد آمالنا للظفر ببطاقة التأهل عن مجموعتنا إلى المرحلة الثانية من التصفيات.

واكد حمد بأنه لا يقف حجر عثرة عندما سمح لعدد من لاعبيه بالاحتراف في الاندية القطرية والايرانية والمصرية لتحسين حالتهم المادية والاجتماعية في هذه الظروف الصعبة باعتباره المصدر الوحيد له فضلاً عن ان اللاعب لا يمكن ان يعطي ما نريد منه اذا كنا السبب في حرمانه من هذه الفرصة الثمينة له اضافة إلى الظروف الصعبة التي يعانيها المنتخب وهو يواصل تدريباته من عدم عثوره على ملعب تدريب جاهز واحد لتدريب المنتخب مما اضطرنا إلى التدريب في ملعب الشعب الذي لا يوجد فيه اهداف لحد الان وكذلك عدم وجود دوري الكرة.

وقال احمد انه في كل دول العالم توجد لجان عاملة ومبرمجة متخصصة لجميع المنتخبات الوطنية حيث تعمل هذه اللجان على تهيئة كافة مستلزمات نجاح المنتخبات من خلال جمع معلومات تفيد به جميع المدربين واعتبرها الاطر الصحيحة في العمل واعتقد اننا بدأنا  الخطوات الاولية بهذا الاتجاه بعد ان قام الاتحاد بتسمية مشرفين لمنتخبي الشباب والناشئين.

وبين حمد انه لا يستطيع الغاء المباراة الودية للمنتخب الوطني مع شقيقه العماني نظراً للقوة والمكانية والسمعة التي يتمتع بها حالياً في الساحة العربية والآسيوية الذي استطاع ان يخرج المنتخب الايراني في مباراته في بطولة امم آسيا الاخيرة وبمساعدة الحكم البحريني (تعادل معه)!! فضلاً عن انها مسألة ادبية واعتقد اننا سنجني الثمار من هذه المباراة.

وعن توقعاته الشخصية من الاقرب للتأهل العراق ام اوزبكستان قال حمد: بعد ضحكة طويلة.. العراق هو الاقرب إلى خطف نقاط المباراة الثلاث التي ستؤهله وكما قلت سابقاً إلى الدور الثاني من اوزبكستان  الذي كنا قد خسرنا معه في بطولة امم آسيا (1-صفر) في مباراة كنا الافضل فيها نتيجة لضياع العديد من الاهداف المحققة التي اهدرها لاعبينا، وقد اختارها العديد من النقاد بأنها من افضل المباريات التي لعبها منتخبنا في هذه البطولة مضيفاً انه سيعمل على الحد من خطورة بعض لاعبي المنتخب الاوزبكستاني وتركيزه على الكرات الثابتة التي يجيدها لاعبيه!!


بعد موافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم نقل مباراة منتخبنا الوطني مع أوزبكستان إلى عمان

المدى/ يوسف فعل

حصلت موافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم على نقل مباراة منتخبنا الوطني مع أوزبكستان إلى العاصمة الأردنية عمان بعد أن كان مقرراً أن تجري في الدوحة والتغير جاء بناءاً على طلب تقدم به الاتحاد العراقي لكرة القدم وسيكون موعد المباراة 13/ 10 في ملعب القويسمة في الساعة السادسة مساءاً بتوقيت عمان والسابعة بتوقيب بغداد وسيقود المباراة طاقم تحكيمي من سنغافورة ومراقب الحكام من سوريا ومشرف المباراة من ماليزيا.

وتعتبر المباراة أهم مباريات منتخبنا الوطني والفاصلة له بين إكمال مسيرته نحو شاطئ المونديال أم العودة خالي الوفاض!.

 


اتحاد كرة القدم يقرر تكملة الأدوار النهائية لدوري الشباب

المدى/ يوسف فعل

نظمت لجنة المسابقات في اتحاد كرة القدم القرعة الخاصة بالأدوار النهائية لدوري الشباب بعد أن تعذر إقامته في الفترة السابقة لأسباب مختلفة وجرت القرعة في مقر الاتحاد وبحضور ممثلي الأندية المتأهلة للأدوار النهائية عدا فريق الطلبة الذي تخلف عن الحضور ثم تمت عملية التصويت لتوزيع الفرق بصورة جديدة فنال هذا الاقتراح الأغلبية وأصبح ترتيب الفرق كالآتي:

أربع مجاميع والمباريات تبدأ الاثنين

المجموعة الاولى ضمت الاستقلال والشرطة والجوية والمجموعة الثانية تكونت من الطلبة والعدالة والولاء والمجموعة الثالثة تألفت من الكاظمية والحرية والصناعة أما المجموعة الرابعة فضمت الكرخ والزوراء والمحمودية وقال السيد صادق عبد الحسين عضو لجنة المسابقات في تصريح لـ(المدى الرياضي) سيترشح من كل مجموعة فريق واحد وتصبح الفرق الصاعدة أربعة فيلعب بطل المجموعة الأولى مع بطل المجموعة الثالثة وبطل الثانية مع بطل المجموعة الرابعة ثم يلعب الفائزان المباراة النهائية والخاسران لاعبوه على المركزين الثالث والرابع. أما في الأدوار الأولى فستجرى بنظام الدوري لمرحلة واحدة ويمنع أي لاعب شارك مع فريق آخر في الدوري من اللعب لفريق جديد. ونهيب بجميع المدربين بالالتزام بأعمار اللاعبين والابتعاد عن كل ما يسيء إلى جو المباريات التي نريد إخراجها بأفضل صورة ويتطلب ذلك من الجميع التعاون التام.

وسيبدأ الدور الأول يوم الاثنين 27/ 9/ 2004 بمباريات الاستقلال والشرطة والطلبة والولاء والكاظمية والحرية والكرخ والزوراء وستعلن أسماء الحكام وأماكن المباريات لاحقاً.

ماذا قال المدربون

وبعد إجراء القرعة قال سعد حسين مدرب شباب الكرخ والحائز على بطولة شباب العراق أكثر من مرة، إن ما يهمنا هو إنجاح وإكمال مباريات دوري الشباب لأن فيها طاقات ومواهب ستأخذ طريقها إلى عالم النجومية والشهرة وقوعنا مع الزوراء في مجموعة واحدة سيضفي جواً من المنافسة والإثارة على المباريات وأعتقد أن بعض المجاميع أصعب من الأخرى فيما تحدث كريم حسين مدرب شباب الاستقلال، مباراتنا الأولى ستكون أمام الشرطة وستحدد مسيرتنا في النهائية أتمنى النجاح لهذا الدوري ولفريقي التقدم نحو الأدوار النهائية وأعتقد أن مجموعتنا من أصعب المجاميع ولكن هذا لا يعني إننا سنقف مكتوفي الأيادي.


العداء عدنان طميس معسكر اليابان لم يخدمنا بشيء لأن الاصدقاء ركزوا على الجانب السياسي

متابعة/ جنان محمد

تواصل (المدى الرياضي) متابعتها لتسليط الضوء على الرياضيين الذين يشاركون في الدورة الرياضية العربية لتتوقف مرة اخرى عند عروس الالعاب من خلال حوار صريح مع عداء المنتخب في 1500 م عدنان طميس بعد عودته من المعسكر التدريبي في اليابان  حيث تحدث عن المعسكر قائلاً: حقيقة معسكرنا في اليابان لم يخدمنا بالشكل والتصور الذي كنا نرغب فيه فالمفروض اننا داخلون في معسكر تدريبي مدته (20) يوماًُ لكن ما حدث هو ضياع اسبوع كامل من مدة المعسكر في الاجتماعات والمؤتمرات واللقاءات الصحفية التي ركز عليها الجانب الياباني حيث اعد برنامج مزدحم باللقاءات الصحفية للحديث عن الاوضاع السياسية في العراق لذلك اضطررت للتدريب خلال هذا الاسبوع في الشارع المبلط لكي احافظ على لياقتي بعدها دخلنا في مدرسة بألعاب القوى خارج طوكيو وانتظمنا في التدريب المشترك مع العداءين اليابانيين وتمكنت خلال السباقات التجريبية احراز المركز الاول وتسجيل رقم جديد في 1500 م قدرة (3.49) ثانية وفي 800 م (1.51 ) ثانية.

*مشاركتك في الدورة العربية ستكون في 1500 م وبالتأكيد المنافسة في هذا السباق ستكون قوية؟

- اثق بقدراتي ولدي طموح في اجتياز التصفيات بنجاح بالتأكيد المشاركة ستكون بأسماء كبيرة والمنافسة قوية خاصة من المغرب والجزائر والبحرين وقطر لديهم ابطال متميزين في هذه الفعالية ولكل سباق ورياضي ظروفه ولكل مجتهد نصيب لذلك سأبذل جهدي واسعى بقوة لتحقيق نتيجة متقدمة.

* مشاركات وانجازات

- ابرز انجازات العداء عدنان طميس الحصول على المركز الاول في سباق الماراثون الدولي لمسافة 12 كم (سباق الفراعنة)  الذي جرى في مصر - خلال العام الحالي.

- حائز على المركز الخامس في بطولة آسيا داخل الصالات المغلقة في ايران عام 2003 في سباق 1500 م.

- المركز الخامس ايضا في 1500 م احرزه في البطولة العربية الاخيرة التي جرت في عمان.

 

 

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة