رياضة عالمية

الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 
 

الفيفا يحيل ملف نائب الرئيس وارنر الى لجنة الانضباط


زيوريخ/ أ ف ب: اعلن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، السويسري جوزيف بلاتر، في زيوريخ ان الفيفا قرر احالة ملف نائب الرئيس جاك وارنر الى لجنة الانضباط للاشتباه بتورطه في بيع بطاقات خاصة بمونديال 2006 الذي ضيفته المانيا، بطريقة غير شرعية.
وقال بلاتر في مؤتمر صحافي في المقر الجديد للفيفا "قررنا احالة هذا الملف الى لجنة الانضباط التي ستجتمع في الايام المقبلة".وكان جاك وارنر قدم دفاعه عبر احد المحامين ونفى فيه كل الاعمال التي نسبت اليه، حسب بلاتر.


بوكا جونيور الأرجنتيني يفوز بكأس ريكوبا


بوينس ايرس/الوكالات: توج نادي بوكا جونيور الارجنيتيني بكأس ريكوبا سوداميريكانا (كأس السوبر لقارة أمريكا الجنوبية) علي حساب ساو باولو البرازيلي يلتقي في هذه البطولة بطل كوبا سوداميريكانا وبطل الليبرتادورس. و قد تمكن نادي بوكا جونيور من الفوز بالكأس بعد ان تعادل مع ساو باولو بنتيجة 2-2 في لقاء الاياب. تقدم فريق ساو باولو بالنتيجة في الدقيقة 34 عبر اللاعب جونيور و في الدقيقة 40 سجل البوكا هدف التعادل عبر اللاعب بالاسيوس لينتهي الشوط الاول بالتعادل الايجابي 1-1 ..و في الشوط الثاني و عند الدقيقة 76 سجل مارتين باليرمو الهدف الثاني لبوكا جونيور و عادل ساو باولو النتيجة في الدقيقة 86 بعد ان سجل لاعب البوكا رودريغيز هدف في مرماه .. و لتنتهي المباراة بالتعادل الايجابي 2-2 .
و توج البوكا بكأس السوبر بعد ان تمكن من تحقيق الفوز في مباراة الذهاب بنتيجة هدفين مقابل هدف وحيد لساو باولو لتكون مجموع المباراتين 4-3 لصالح البوكا.


في قمة القمم الأوروبية بانكلترا: تشيلسي يسعى إلى الثأر من ليفربول ومانشستر يواجه الأرسنال
 

لندن/ د ب أ

مضى على الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم اربع جولات فقط و لكن مساء اليوم سيشهد مبارتين تضم اكبر اربعة فرق انجليزية و اكبر اربعة فرق مرشحين لنيل لقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.
سيواجه ليفربول الانجليزي خصمه تشيلسي على ارض الاخير، حيث لعب الفريقان قبل اقل من شهر في مباراة الدرع الخيرية الانجليزي التي تجمع بين حامل لقب الدوري الانجليزي الممتاز (تشيلسي) و حامل لقب كأس الإتحاد الانجليزي لكرة القدم (ليفربول)، و انتهت المباراة بفوز ليفربول الانجليزي بهدفين لواحد في المباراة التي أقيمت في كارديف (ويلز).
من جهة أخرى سيضيّف نادي مانشستر يونايتد الانجليزي نادي الارسنال غريمه التقليدي و عدوه الاول في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.
و انتهت مباراة تشيلسي و ليفربول الموسم الماضي بفوز تشيلسي بهدفين مقابل لا شيء، بينما انتهت مباراة مانشستر يونايتد و الارسنال بفوز مانشستر يونايتد بنفس النتيجة.
و قال كابتن نادي تشيلسي الانجليزي جون تييري حول مباراة فريقه مع ليفربول :"ليفربول سيدخل المباراة محاولاً ان يعوض خساراته في ديربي مدينة ليفربول، و انا متأكد ان لاعبيهم و جماهيرهم غير مرتاحين و سيدخلون المباراة ليحققوا شيئاً جيداً."
و فاز ليفربول على تشيلسي في ارض الاخير فقط مرة واحدة منذ عام 1989 و تييري يريد ان يمدد هذا السجل بعدم جعل ليفربول يفوزو عليهم حيث قال :"في هذه المرحلة من الموسم، علينا مواصلة الفوز، خصوصاً في المباريات التي تقام على أرضنا لان هذا العامل كان هو العامل الاساسي لقوتنا في الموسمين السابقين."
و كان ليفربول المرشح الاقوى لمنافسة نادي تشيلسي الانجليزي حامل اللقب و لكن نادي ليفربول يحتل المركز العاشر حالياً باحرازه 4 نقاط فقط من ثلاث مباريات.
و لكن مدافع نادي ليفربول ستيف فينان لم يستسلم حتى الان من احراز لقب الدوري، قال فينان :"نحتاج لضربة تجعلنا اكثر قوة في الدوري الان، فلهذا انه لامر مهم ان نفوز في هذه المباراة، و أيضاً فانني لا أوافق النظرية التي تقول اننا لو خسرنا ضد تشيلسي فيجب علينا ان ننسى امر الدوري الانجليزي الممتاز، انها فقط المباراة الرابعة لنا و نستطيع ان نقدم شيئاً ممتازاً هناك، و لكن اذا كنا نريد ان نكون منافسين على اللقب - حتى و لو كانت ليست مباراة تحدد هذا الشيء - فعلينا ان نبدأ فوز المباريات انطلاقاً من تشيلسي."
مانشستر يونايتد متقدم بثلاث نقاط على النادي الانجليزي تشيلسي، بينما هو متقدم بفارق 10 نقاط على خصمه الارسنال الذي يحتل المركز ال17 في الدوري الانجليزي الممتاز بإحرازه نقطتين فقط من ثلاث مباريات.
و يعتقد لاعب نادي مانشستر يونايتد الجديد مايكل كاريك انه من المبكر جداً ان نستبعد الارسنال من المنافسة على الدوري الانجليزي الممتاز. و قال كاريك: "انه من المبكر جداً ان نستثني الارسنال من المنافسة، لقد بدأنا بداية ممتازة جداً و كل ما نريد هو مواصلة الفوز. انها مباراة قوية جداً و اذا فزنا فيها فسنكون في مركز قوي جداً، و لكن سيكون من المبكر جداً ان نستبعد الارسنال من المنافسة."
و يتوقع ان يعود لاعبو مانشستر يونايتد سميث و فيديتس كاحتياطيين في المباراة و عودة كريستيانو رونالدو للتشكيلة الاساسية بعد غيابه في مباراة سيلتيك بدوري الابطال بسبب الايقاف الاوروبي، و بعد عودة سكولز و روني في دوري الابطال، تلقى مانشستر يونايتد ضربة موجعة جديدة باصابة جيجز و بارك.
مشاركة هنري و فان بيرسي في محل شك للارسنال، بينما كولوا توريه و ليونبيرغ سيكون مستعدين للمباراة ضد مانشستر يونايتد.
اما نادي ليفربول الانجليزي فسيلعب المباراة من دون النرويجي رييزة الذي أصيب ضد افرتون الاسبوع الماضي بعد دخوله بدقائق، و ربما نرى كراوتش جليس الاحتياط مجدداً و نفس الامر يعود لسامي هيبيا الذي يبدو انه سيجلس طويلاً بوجود المتألق الجديد دانيل أيجر.
نادي تشيلسي الانجليزي سيفتقد جهود جول كول الانجليزي الذي قال انه تلقى اصابة جديدة ستمنعه من المشاركة مع النادي ضد ليفربول، و لكن روبين الهولندي سيعود من جديد بعد تخلصه من الاصابة.
وسيتولى تحكيم مباراة تشيلسي و ليفربول مايك ريلي، بينما حكم مباراة مانشستر يونايتد والارسنال سيكون جراهام بول.


كوزنتسوفا تواجه ديفنبورت في نصف نهائي دورة بالي

المدى الرياضي

نوسا دوا / أ ف ب: بلغت الروسية سفتلانا كوزنتسوفا المصنفة اولى وبطلة عامي 2002 و2004 الدور نصف النهائي من دورة بالي الدولية لكرة المضرب البالغة جوائزها 180 الف يورو، بفوزها على الفرنسية سيفيرين بريمون المصنفة ثامنة 6-3 و6-2 في ربع النهائي. وستواجه كوزنتسوفا في نصف النهائي الاميركية ليندساي ديفنبورت المصنفة ثالثة وحاملة اللقب التي فازت بسهولة على التشيكية هانا سروموفا 6-1 و6-صفر.
وتسعى كوزنتسوفا الى لقبها الثاني هذا الموسم بعد تتويجها بطلة لدورة ميامي الاميركية الدولية، ثاني الدورات التسع الكبرى، والى السادس في مسيرتها بينها لقب كبير في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، آخر البطولات الاربع الكبرى، على ملاعب فلاشينغ ميدوز عام 2004، علما انها وصلت هذا العام الى نهائي بطولة رولان غاروس قبل ان تخسر امام البلجيكية جوستين هينان هاردين. كما فازت في الدور ربع النهائي السويسرية باتي شنايدر المصنفة ثانية على المجرية ميليندا تشينك 6-2 و6-2، لتضرب موعدا في الدور نصف النهائي مع الفرنسية ماريون بارتولي المصنفة سادسة التي فازت على الروسية اولغا بوتشكوفا 6-2 و6-4 .


إريكسون يبدأ مفاوضات مع الإتحاد الأميركي

نيويورك/ أ ف ب: ذكرت صحيفة نيويورك تايمز ان مدرب منتخب انكلترا السابق لكرة القدم السويدي زفن غوران اريكسون يجري محادثات مع الاتحاد الاميركي للاشراف على منتخبه. واعتبرت الصحيفة استنادا الى مصدر لم تكشف هويته، ان اريكسون الذي استقال بعد مونديال 2006 في المانيا، هو احد المرشحين لتولي المنصب وخلافة المدرب السابق بروس ارينا الذي لم يتم تجديد عقده بعد كأس العالم. وقد تؤثر مطالب اريكسون المالية الذي حصل على 5 ملايين دولار سنويا من الاتحاد الانكليزي، على نتيجة المفاوضات لان الاتحاد الاميركي قد لا يكون قادرا على تلبية ذلك، في حين ان ارينا اكتفى بمبلغ يصل الى 600 الف دولار. وترجح التوقعات ان يكون مدرب منتخب المانيا السابق يورغن كلينسمان اوفر حظا لانه يطالب بمليوني دولار سنويا، وكذلك الامر بالنسبة الى مدرب منتخب الارجنتين السابق خوسيه بيكرمان.


أستراليا تتأهل لنهائي كأس العالم للهوكي
 

مونشنجلا دباخ/ الوكالات: نجح المنتخب الاسترالي في التغلب على تخلفه مرتين أمام منتخب كوريا الجنوبية وفاز عليه 4/2 لتتأهل أستراليا إلى الدور النهائي ببطولة كأس العالم للهوكي المقامة حاليا في مدينة مونشنجلادباخ الالمانية
وهذه هي المرة الثالثة التي يتأهل فيها المنتخب الاسترالي بطل الاوليمبياد إلى الدور النهائي ببطولة كأس العالم للهوكي حيث أحرزت أستراليا لقب البطولة عام 1986 وخرجت من الدور النهائي في البطولة الماضية حيث خسرت أمام ألمانيا
وتقدم منتخب كوريا الجنوبية مرتين في المباراة التي شهدت الكثير من الاثارة وذلك بفضل هدفين أحرزهما يانج يونج هيون وكانج سيونج يونج في الدقيقتين 31 و.51
ومع ذلك لم يستطع الفريق الكوري الحفاظ على تقدمه لفترة طويلة حيث تعادل المنتخب الاسترالي مرتين وذلك بهدفين سجلهما بيفان جورج وترافيس بروكس في الدقيقتين 39 و.52
وكان المنتخب الاسترالي هو الافضل في الشوط الثاني واستطاع حسم المباراة لصالحه حيث تقدم بهدفين سجلهما جامي دواير ومايكل ماكان في الدقيقتين 61 و70 لينتهي اللقاء بفوز أستراليا 4/.2
وسيلتقي المنتخبان الانجليزي والباكستاني في مباراة تحديد المركزين الخامس والسادس في البطولة وذلك بعدما تغلب الاول على نظيره النيوزيلندي 4/3 وفاز المنتخب الباكستاني على نظيره الهولندي 3/2 في وقت سابق اليوم في الجولة الاولى من مباريات تحديد المراكز من الخامس حتى الثامن.
وشهدت البطولة الحالية خيبة أمل كبيرة بالنسبة للمنتخب الهولندي حامل اللقب والذي وصل إلى الدور النهائي في بطولة كأس أوروبا الماضية وذلك بعدما أخفق في التأهل للدور قبل النهائي.
وجاءت الهزيمة في مباراة اليوم لتشكل صدمة جديدة للمنتخب الهولندي الذي كان مرشحا للفوز باللقب قبل انطلاق فعاليات البطولة.
واستغل المنتخب الباكستاني الحالة النفسية السيئة للاعبي هولندا وتقدم بثلاثة أهداف سجلها شاكيل عباسي في الدقيقة العاشرة من ضربة ركنية جزائية وسهيل عباس في الدقيقة 33 من ضربة ركنية جزائية أيضا ومحمد زبير.
ومنح روب ريكرز بعض الامل للمنتخب الهولندي وسجل له الهدف الاول في الدقيقة 42 ثم سجل زميله تايك تايكيما الهدف الثاني للفريق بعد أربع دقائق فقط من ضربة ركنية جزائية.
ومع ذلك استطاع الفريق الباكستاني خلق فرص لنفسه واستطاع التصدي لهجمات نظيره الهولندي لتنتهي المباراة بفوز باكستان 3/.2

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة