الحدث العربي والعالمي

الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 
 

ميليس يثير توتراً في دمشق وارتياحاً في بيروت .. الشرع ينفي تورط سوريا مشيراً الى ان بلاده تشكل هدفاً سهلاً للجنة التحقيق الدولية

  • اعتقال لبناني مشتبه به بدعوى اجراء مكالمة هاتفية مع الرئيس لحود قبل دقائق من الحادث

العواصم /وكالات
نفى وزير الخارجية السوري، فاروق الشرع، تورط بلاده في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري مشيراً إلى أن سوريا تشكل هدفاً سهلاً للجنة التحقيق الدولية.
وأوضح الشرع، في مؤتمر صحفي عقد في دمشق لنفي ما ورد في تقرير ميليس، أن مجرد وجود عسكري سوري قوي في لبنان لا يعني أنها متورطة باغتيال الحريري.
نفي سوري
وكان المستشار بوزارة الخارجية السورية، رياض داوودي قد نفى السبت اتهامات تتعلق بعدم التعاون مع فريق التحقيق الدولي برئاسة القاضي الألماني ديتليف ميليس المكلف البحث في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري.
وقال الداوودي "كل ما ورد في [تقرير ميليس] بشأن عدم تعاون سوريا هو محض افتراء، وإنني آسف لقراءة هذا" في التقرير.
وأوضح داوودي أن نتائج التحقيق في اغتيال الحريري "تم تسييسها" بهدف استهداف سوريا عوضاً عن إيجاد الحقيقة.
وكان سعد الحريري، رئيس كتلة المستقبل في البرلمان اللبناني وابن رفيق الحريري، قد أعلن في كلمة متلفزة ، من جدة بالمملكة العربية السعودية، قبوله بنتائج تقرير ميليس، وطالب بمحكمة دولية لمحاكمة المسؤولين عن اغتيال الحريري.
وقال سعد الحريري إن تقرير ميليس يمثل بادرة في التعامل مع الجرائم التي ارتكبت على الأراضي اللبنانية، ومرت بدون تحقيقات أو عقاب.
العدل لا الثأر
وأكد سعد في كلمته أن عائلة الحريري لا تطلب الثأر بل العدل.
وفي تطور سابق، أعلنت وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس أن الرئيس الأمريكي، جورج بوش، طلب منها العمل على عقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن لمناقشة تقرير لجنة التحقيق الدولية في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق.
وقد أثار تقرير ديتليف ميليس إشادة وارتياحا فى لبنان ، في وقت فجر بدوره معارضة كبيرة لدى النظام السوري .
مجلس الوزراء
وقد أشاد مجلس الوزراء اللبناني في جلسة استثنائية عقدها بالتقرير الذي صدر عن ميليس .. وقال وزير الاعلام غازي العريضي في مؤتمر صحفي بعد الجلسة ان المجلس اكد في الجلسة المخصصة لمناقشة تقرير ميليس ان -تقرير لجنة التحقيق كان معبرا عن ذاته بقوة الحقائق كما توقعه الشعب اللبناني من دون تسييس او تحيز- .
ونقل العريضي عن رئيس مجلس الوزراء فؤاد السنيورة قوله في الجلسة- لقد كشف تقرير ميليس الملامح الكبرى للحقيقة التي انتظرها اللبنانيون بفارغ الصبر-.
واضاف السنيورة ان تقرير ميليس كان عند حسن ظن وتوقع وثقة اللبنانيين اذ ظهر معبرا عن ذاته بقوة الحقائق مشفوعا بالمهنية العالية كما توقعه الشعب اللبناني من دون مسايرة او تحيز او تسييس.
وقال ان - الشعب اللبناني ينظر بعين التقدير العالية في ما قامت به لجنة التحقيق الدولية وللدور المميز الذي قام به القاضي ميليس.
اعتقال مشتبه به
على صعيد ذي صله اكد مصدر قضائي امس الاحد ان الاجهزة اللبنانية المختصة اوقفت اصوليا لبنانيا اشار التقرير الدولي في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري الى انه اجرى اتصالا هاتفيا برئيس الجمهورية اميل لحود قبل دقائق من عملية التفجير التي اودت بحياة الحريري.
واوضح المصدر ان مدعي عام التمييز سعيد ميرزا اصدر مذكرة بتوقيف محمود عبد العال العضو في جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية (الاحباش).
وهي اول عملية توقيف لمشتبه به تجري بعد صدور التقرير.
وكانت محطة تلفزيون محلية اعلنت الاحد توقيف عبد العال بامر من القضاء اللبناني.
واوضح التقرير ان محمود عبد العال اتصل من هاتفه في 14 شباط قبل دقائق من الانفجار، بالهاتف الخليوي للرئيس لحود وبالهاتف الخليوي لريمون عازار" الذي كان مدير الاستخبارات العسكرية اللبنانية والموقوف منذ شهرين.
ونفى المكتب الاعلامي للرئيس اللبناني ان يكون تلقى "اتصالا هاتفيا من جانب مشبوه" قبل دقائق من اغتيال الحريري بينما اعلن لاحقا الناطق باسم الرئاسة ان "اتصالا قد سجل على احد الهواتف النقالة الموضوعة في الخدمة في رئاسة الجمهورية (...) لكن هذا الاتصال لم يتم مع الرئيس".


اسرائيل لن تمنع حماس من المشاركة في الانتخابات .. رفض اسرائيلي لاقتراح عباس باجراء مفاوضات سرية

القدس /اف ب
رفضت اسرائيل بصورة قاطعة امس الاحد اقتراح رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس اجراء مفاوضات سرية موازية مع الاسرائيليين بهدف اقامة دولة فلسطينية.
وقال مسؤول اسرائيلي لوكالة فرانس برس "من غير المطروح اجراء مفاوضات موازية طالما لم ينفذ الفلسطينيون تعهداتهم بتجريد المجموعات الفلسطينية الارهابية من اسلحتها".
وقال المسؤول المقرب من رئيس الوزراء ارييل شارون الذي طلب عدم الكشف عن اسمه ان "هذا الاقتراح هدفه احياء المفاوضات بدون وضع حد مسبقا للارهاب والعنف. لن نقبل ذلك ولا الولايات المتحدة ستقبله".
واتهم المصدر السلطة الفلسطينية بانها تسعى بذلك الى "الالتفاف على خارطة الطريق"، خطة السلام الدولية التي ظلت حبرا على ورق.
واقترح عباس الجمعة فتح قناة مفاوضات موازية كالمفاوضات السرية التي قادت الى اتفاقات اوسلو سنة 1993، بعد لقائه الثاني منذ كانون الثاني مع الرئيس جورج بوش في البيت الابيض.
وقال عباس بشان اقامة دولة فلسطينية "اذا بدأنا العمل بجدية لن نحتاج لاكثر من اشهر او سنة. هذا مهم لنا وللاسرائيليين ايضا اذا كانوا يريدون سلاما كاملا وليس سلاما اعرج وعندي قناعة كاملة انه اذا اشتغلنا بجد نحن والاسرائيليون لا يوجد ما يمنع" قيام دولة فلسطينية في عهد بوش.
واوضح رئيس السلطة الفلسطينية انه اقترح على الاميركيين لهذا الهدف "قناة مفاوضات بعيدة عن الاضواء وعن التأثيرات الخارجية وتتسم بالجدية (...) ونرجو ان تجد قبولا عندهم ونرجو ان يوافق الاسرائيليون ايضا على هذا الكلام".
وكان بوش قد رفض التعهد باقامة دولة فلسطينية قبل نهاية ولايته في كانون الثاني2009 بعد لقائه عباس.
من جانب آخر قللت اسرائيل امس الاحد من اهمية خلافها مع واشنطن بشأن مشاركة حركة المقاومة الاسلامية (حماس) في الانتخابات التشريعية الفلسطينية المقبلة، معتبرة ان هذا الخلاف "تكتيكي".
وقال مسؤول اسرائيلي مقرب من رئيس الوزراء ارييل شارون انه "خلاف تكتيكي. نحن نعتبر ان حماس لا يمكنها المشاركة في الانتخابات طالما انها لم تتخل عن الارهاب والولايات المتحدة تفكر بصورة مختلفة لكنها تتفق معنا على ابعاد حماس عن اي مفاوضات".
واضاف المسؤول لوكالة فرانس برس طالبا عدم الكشف عن اسمه "سنرفض اعتبار ممثلي حماس شركاء شرعيين لكننا لن نمنع حماس من المشاركة في الانتخابات لانه ليس في نيتنا التدخل فيها".
وتابع "لا يسعنا سوى معارضة مشاركة حماس كمنظمة ارهابية لكننا لا نعتزم توقيف مسؤولين سياسيين غير متورطين في تنفيذ هجمات".
وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد أكد الجمعة في واشنطن انه نجح في تليين الموقف الاميركي بشأن مشاركة حماس في الانتخابات المقررة في 25 كانون الثاني.
وقال عباس لفرانس برس غداة لقائه الرئيس جورج بوش "كانت هناك رغبة لدى الاميركيين بالحديث عن مشاركة او عدم مشاركة حماس في الانتخابات. اوضحنا لهم موقفنا ووجهة نظرنا واعتقد انهم سوف يتقبلونها لكن المشكلة هي عند الطرف الاسرائيلي".


واشنطن تتهم الخرطوم بالتراجع عن التزاماتها والبشير يدعو بوش للتعاون

واشنطن/وكالات
قالت الولايات المتحدة ان على السودان أن يقوم بالمزيد لاحلال السلام فى اقليم دارفور المضطرب.
وفي مستهل زيارة رسمية للسودان مدتها ثلاثة ايام ، اتهمت "جينداى فريزر" مساعدة وزيرة الخارجية الأمريكيه للشؤون الافريقية حكومة الوحده الوطنيه الجديده فى السودان بالتراجع عن التزاماتها ، الا انها لم تقدم ايضاحات.
واكدت المسؤولة الامريكية ان بلادها لن ترفع العقوبات التى تفرضها على السودان حتى يعود الهدوء الى دارفور.
وتهدف زيارة فريزر الى فرض ضغوط على الحكومة السودانيه ومتمردى دارفور للالتزام باتفاق وقف اطلاق النار الذى تم التوصل اليه فى نيسان الماضى. واعربت المسؤولة الامريكية عن أملها فى أن يتحقق السلام في غربي السودان بحلول نهاية العام الحالى من خلال مفاوضات السلام التي يرعاها الاتحاد الافريقي في العاصمة النيجيريه أبوجا .
وتشير تقديرات وكالات الإغاثة إلى أن حوالي مليوني سوداني قد نزحوا من أراضيهم في دارفور وقتل حوالي 180 الف شخص خلال سنتين من الصراع في دارفور بين المتمردين والقوات التابعة للحكومة.
وكانت لجنة تابعة للأمم المتحدة قد خلصت إلى أن جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية قد ارتكبت في دارفور، وقدمت قائمة بأسماء المشتبه بهم إلى مجلس الأمن الذي اصدر قرارا يفوض محكمة الجزاء الدولية بمحاكمة المسؤولين عن ارتكاب فظاعات في دارفور. الا ان الحكومة السودانية قالت انها لن توافق على مثول رعاياها امام المحكمة.
من جهة اخرى و في دعوة تمهد لفتح صفحة جديدة بين الخرطوم وواشنطن ، طلب الرئيس السوداني عمر حسن البشير السبت من نظيره الاميركي جورج بوش التعاون مع حكومته لوضع حد لازمة اقليم دارفور الغربى المضطرب.
واكد الرئيس البشير خلال لقائه هنا مساعدة وزيرة الخارجية الأميركية للشؤون الأفريقية جنداي فريزر سعي حكومته لانفاذ اتفاقية السلام وانشاء المفوضيات المعنية بتنفيذ الاتفاقية وتساءل عن جدوى استمرار العقوبات الامريكية على بلاده فى الوقت الذي تتجه فيه نحو السلام و الاستقرار.
وذكرت المسؤولة الأميركية في تصريحات صحفية عقب اللقاء ان البشير حملها رسالة لبوش حول التعاون بين البلدين لانهاء ازمة دارفور.


حملة دولية لاغلاق معتقل غوانتانامو

تونس /القناة
قال مسؤولون من منظمة العفو الدولية ان المنظمة تسعى للقيام بحملات لاقناع الرأي العام الدولي بالضغط على الولايات المتحدة لاغلاق معتقل خليج غوانتانامو.
وقال شكري بن جنات نائب رئيس فرع منظمة العفو في تونس ان المنظمة بدأت حملة تستمر حتى نيسان من العام المقبل تحت شعار (أوقفوا التعذيب وسوء المعاملة في الحرب على الارهاب) حتى يتمكن السجناء الذين يتعرضون للتعذيب في اطار ما يعرف بمكافحة الارهاب من التمتع بكامل حقوقهم كسجناء.
واضاف: معتقل جوانتانامو الاميركي في خليج كوبا غير قانوني والمعتقلون هناك يجب ان يطلق سراحهم او ان تتم محاكمتهم محاكمة عادلة في محاكم اميركية.
ويغص معتقل جوانتانامو بمئات السجناء بتهم الارهاب ابان الحرب على تنظيم القاعدة وطالبان في افغانستان واحتلال العراق.
وأشار بن جنات الى ان حملة منظمة العفو التي تتضمن ست دول تتزايد فيها الانتهاكات والتعذيب هي الولايات المتحدة وبريطانيا وايطاليا واندونيسيا والاردن واليمن تهدف لحمل هذه الدول لايقاف التعذيب وفتح تحقيقات مستقلة ومحاسبة المتورطين في تعذيب سجناء بحجة محاربة الارهاب.
وتابع ان فرع منظمة العفو بتونس سينظم عدة تظاهرات في اطار هذه الحملة تشمل القاء محاضرات واقامة معارض اضافة الى عرض اشرطة وثائقية تتضمن شهادات متضررين.


مئات الباكستانيين سيواجهون الموت اذا لم يتوفر المأوى لهم

اسلام اباد/CNN
عرضت الحكومة الهندية، ، إقامة ثلاثة مراكز إغاثة لضحايا الزلزال في المناطق التي تسيطر عليها باكستان بإقليم كشمير، على طول الحدود الفاصلة بين البلدين.
ويأتي هذا بعد النداء الذي أطلقه الرئيس الباكستاني برويز مشرف لمد بلاده بمزيد من المعونات للمتضررين من الزلزال المدمر.
وقال مشرف في مقابلة مع شبكة
CNN إن نصف مليون خيمة وبطانية مطلوبة للضحايا الذين يواجهون ظروفا مناخية قاسية، مشيرا إلى أن المئات من الباكستانيين المتضررين سيموتون في حال لم يتوفر مأوى مؤقت لهم.
وأكدّ مشرّف إنه سيشرف شخصيا على وصول المعونات والمساعدات التي يتم التبرع بها للضحايا. التفاصيل.
وقال ناطق باسم الحكومة الهندية إن بلاده ستسمح للمتضررين الذين يحتاجون للرعاية الصحية والغذاء، العبور من الشطر الباكستاني إلى الشطر الهندي من كشمير، في حال وافقت باكستان.
وأضاف أنه من المرجح أن تبدأ مراكز الإغاثة عملها، على الجانب الهندي من الحدود يوم غد الثلاثاء ، وستوفر أيضا فرصة لأعضاء الأسر الكشميرية المنقسمة للاجتماع مجددا.
وقال الناطق إن الحكومة الهندية ومنظمات خاصة أوصلت للضحايا 82 طنا من الأدوية و104.550 بطانية و 20.620 خيمة فضلا عن 35 ألف فراش و25 طنا من الأغطية البلاستيكية و100 طن من رقائق البسكويت العالية الطاقة إلى باكستان.
ووفق مكتب رئيس الحكومة الباكستانية، شوكت عزيز، فإن قرابة 53 ألف شخص لقوا حتفهم نتيجة الزلزال، فيما أصيب أكثر من 74.500 آخرين بجراح.
وكانت الهند أعلنت أن 1200 شخص لقوا حتفهم في الشطر الذي تسيطر عليه من
الإقليم المتنازع عليه.

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة