الاخيرة

الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 
 

(الماجينة) مناسبة رمضانية توحد العراقيين
 

النجف / عامر العكايشي

تعتبر عادة (الماجينة) واحدة من اهم المميزات الشعبية الفلكلورية التي تحيا في عدد من ايام شهر رمضان وتكاد تكون احدى العلامات المميزة والنكهات الجميلة لشهر رمضان في العراق.
وتمتاز محافظة النجف باحياء ليلتي الرابع عشر والخامس عشر من الشهر بصورة اكثر من باقي المحافظات وكان من عادات أهل النجف القديمة ان يكون الاحتفال في اليوم الاول للاغنياء واليوم الثاني للفقراء حيث يشترون حلويات من الدرجة الثانية وربما العاشرة. فلا يكاد يخلو زقاق من الازقة من مجموعة من الصبية وهم يحملون الطبول الصغيرة والابواق ويطرقون ابواب الدور بابا تلو الاخر وهم يستغلون الطرق بالعبارات المأثورة التي تقول:
(ماجينة يا ماجينة حل الجيس وانطينة) ويبقى هؤلاء الصبية بانتظار صاحب الدار ليفتح لهم الباب كي يبدأوا بالقاء نشيد (الماجينة) ويصاحب ترديد الانشودة الطرق على الطبول والنفخ في الابواق ثم يدخلون إلى باحة الدار تدريجيا.
يقول وهاب شريف الباحث في تراث وفلكلور الشعوب ان اصل كلمة الماجينة هي:
(لولاك ما جئنا) وهي الكلمة التي كان يرددها اصحاب الرسول (ص) وامير المؤمنين (ع) عند زيارتهم دار الامام علي (ع) لتهنئته بمناسبة ولادة الامام الحسن (ع) التي تصادف في ليلة النصف من رمضان.
ان الرد من الناس لفرقة (الماجينة) غالبا ما يكون بانواع من الحلوى مثل (الزلابية، البقلاوة، الملبّس، المسقول، الزبيب) واذا تأخر صاحب الدار عن الرد فان الصبية يرددون (يا اهل السطوح تنطونه لو نروح؟) وعندها يضطر صاحب الدار ان يعطيهم بعض المال بدلا من الحلوى اذا كانت غير متوفرة لديه.
وعندما يمنحهم الهدية فانهم يتغزلون بابنه الكبير او الاصغر بين اخوته مرددين (داده"فلان" ما حلالي مثلك.. شط الهندية ما بلل كذلتك) ويختمون الانشودةاو الاهزوجة بمقطع ينشده قائد المجموعة بقوله (الله يخلي راعي البيت) ويردد بعده باقي افراد المجموعة (امين) ليعود القائد ويقول (وبجاه الله واسماعيل) (امين) هكذا يردد بعده افراد مجموعته.
واذا امتنع صاحب الدار عن اعطاء الهدية او فتح الباب فانهم يرددون (ذبوا علينه الماي ذوله اهل الفكر) والاصل في ذلك ان صاحب الدار اذا لم يستطع ان يقدم لهؤلاء الاطفال شيئا فان اولاده يرشون الماء دلالة على الخير والبركة خصوصا اذا كان فقيرا او من ذوي الدخل المحدود.
يقول وهاب شريف: من اللافت للنظر ان العراقيين منذ قديم الزمان يحتفلون بهذه المناسبة على اختلاف مذاهبهم وقومياتهم، فيوم (الماجينة) يتوّحد فيه الشيعي والسني والكردي والعربي والتركماني..
ولم تقتصر (الماجينة) على تجوال مجموعة من الصبية في ازقة احياء ومحلات النجف بل ان مجالس الادب والشعر في محافظة النجف تحيا ليلة الماجينة اضافة الى دواوين العشائر والاسر فينشد الشعر وتوزع الحلوى وتكون تلك المجالس عامرة بهذه المناسبة حيث يجتمع الادباء والشعراء في الجمعيات الثقافية ودور الادب والفن ويبدأ الشعراء بالقاء القصائد المفرحة ويتبارى الشعراء فيما بينهم ولا ينقطع حبل اجتماعهم الا عند ساعات الفجر الاولى حيث موعد السحور وصلاة الصبح، وللشاعر النجفي الشيخ عبد المهدي مطر قصيدة طويلة بدأ في كل بيت منها بعبارة (لولاك ما جئنا) منها:
قلدت عاطلة الضحى بسلاح
يوم مولدك المنير الضاحي
لولاك ما جئنا نعّب من الهوى
نخب السرور واكؤس الافراح لولاك ما جئنا لنعقد محفلا
مرح المباسم ناعش الارواح
يقول الاستاذ الدكتور حسن عيسى الحكيم رئيس جامعة الكوفة السابق والمتخصص بالتاريخ: لاهمية موضوع (الماجينة) على توالي السنين اصبح جزءا من الحياة الاجتماعية وكان الكثير ممن يعقد احتفالا وينشد شعرا بهذه المناسبة وكانت مجالس النجف العامرة يومذاك قبل ان يضغط عليها يخصصون في الليلتين احتفالا كبيرا، وهما من الليالي المفرحة البهيجة في هذا الشهر حيث تعقبها ليال محزنة، فبعد انتهاء (الماجينة) يستعد الناس لاحياء ذكرى استشهاد الامام علي (ع) وتتحول المجالس الى مآتم.
وعن العادات القديمة لهذه المناسبة يقول الدكتور حسن الحكيم: من ضمن العادات القديمة التي اندثرت الان الا القليل هي توزيع الحلويات بين الجيران حيث يقوم كل بيت بشراء مجموعة من الحلويات ويقوم بتوزيعها على الجيران وهكذا كل الجيران. ويختتم الحكيم قوله: خصت محافظة النجف اكثر من غيرها بهذه المناسبة وسبب هذه الخصوصية يعود الى وجود مرقد الامام علي (ع)، والامام الحسن (ع) الشخصية الكبرى بعد امير المؤمنين لذلك بدأت هذه العادة في النجف ثم انتقلت الى باقي المحافظات، وعند انتقالها الى بقية المحافظات كان انتشارها اقل مما هي عليه في النجف فقلما نجد فعاليات او قل هذا اللون من الاحتفال الموجود في النجف في باقي المدن والمحافظات.


مدينة الطب: مستشفيات (take a way)
 

أحمد السعداوي

تعاني مدينة الطب من ضغط يومي هائل، تصاعد خلال السنتين الماضيتين، بسبب الحاجة المتعاظمة للخدمات الصحية المختلفة، والتي تعاني من تدهور عام في البلاد، بالاضافة الى ما اضافه الواقع الامني من ضغوط هي فوق العادة، الى الحدود التي تحول فيها مجمع مدينة الطب الى ما يشبه المستشفى العسكري أيام الحروب، فمنظر الجثث والمصابين باطلاقات نارية او الناجين من حوادث التفجير وهم يدخلون ويخرجون من هذا المجمع اصبح مشهداً يومياً معتاداً، حتى ان الكثيرين ممن يراجعون مدينة الطب من اجل اشياء اهون  كمرضى اعتياديين  يصابون بنوع من الصدمة، وتظل آثار مشاهد الدم وحكايات المصابين تدور في ذهن هذا المريض (العادي) الى وقت طويل. ولا شك ان الجهود التي يقدمها (الكادر) الطبي والتمريضي في مجمع مدينة الطب هو جهد استثنائي وكبير، خصوصاً مع تقلص هذا (الكادر) وهروب اكثر العاملين فيه الى خارج العراق، او الى كردستان.
ولكن الكثير من المرضى (الاعتياديين وغيرهم) لا يستطيعون اغماض اعينهم عن حالات يمكن ان نسميها، في اقل تقدير، بأنها غير انسانية ، وتخرق النبل المعتاد لمهنة الطب، وتقرب هذه المهنة في حالات عديدة الى مستوى التجارة وتحول صالات وردهات بعض مستشفيات مدينة الطب الى ما يشبه (العلوة) على حد تعبير احد هؤلاء المرضى.
فالشعور الذي يبادرك حال دخولك مثلاً الى الطابق الثالث (طابق الحروق) في مستشفى بغداد التعليمي بمدينة الطب، هو انك في فندق (صحي) وليس في مستشفى، يفترض ان يكون افضل مستشفيات العراق. فالدواء في اغلب الحالات لا يتوافر بسهولة، وبعبارة ادق، على (اهل) المريض شراء هذا الدواء من خارج المستشفى، والطبيب لا يحضر الى المريض الا اذا توسل به اهل المريض، وتبدو (ملائكة الرحمة) وكأنها خارج الموضوع، فهي لا تقوم بوظائفها المعتادة، وينوب مرافق المريض عن هذه الملائكة في اداء عملها.
المريض العراقي العادي او ذلك الاستثنائي، الذي اكتسب هذه الصفة بسبب سيارة مفخخة او عبوة ناسفة، يشعر بأنه (غريب) بكل معنى الكلمة، ويتمنى ان يخرج من مدينة الطب بأسرع وقت ممكن، ولا اريد التكلم عن حالة الرشاوى التي ترافق في العادة اي اجراء يمكن ان تقوم به الممرضة او الممرض، كأن تبدل (الكانونة) او المغذي مثلاً.
احد المراجعين اقترح ان نطلق على المدينة اسم (مدينة اللغف) او (مدينة الاهمال) او (مدينة من لا ناصر لهم ولا معين). نحن نتفهم ان حالة الضغط النفسي الهائل، وكثرة المراجعين تساعد على سوء تقديم الخدمات، ولكن إن سعينا الى تبرير هذا المستوى المتردي (للكادر) الطبي في مدينة الطب ولوزارة الصحة، فمن للمواطن المسكين حد العظم في اوضاعنا الاستثنائية وبالغة السوء هذه؟ وأين يمكن ان يجد هذا المواطن (الرحمة) إن لم يجدها في مستشفيات (مدينة الطب)؟


كلب يعطل طائرة سعودية في مطار القاهرة
 

القاهرة / وكالات
تسبب كلب ضال كان داخل مطار القاهرة في تعطيل الطائرة السعودية المتجهة الى جدة بعد ان فوجىء قائد الطائرة بالكلب على الممر الامر الذي دعاه الى تبليغ غرفة عمليات المطار وقد تمت مطاردة الكلب.
من جهة اخرى ووفقاً للمصادر الصحفية المصرية ان سلطات الحجر البيطري في مطار القاهرة منعت دخول نسناس كان مع راكب مصري على متن الطائرة السودانية القادمة من الخرطوم.


حرارة الأرض "الأكثر سخونة منذ 12 ألف عام"
 

الولايات المتحدة / BBC
تشير دراسة جديدة إلى أن درجة حرارة كوكبنا الآن هي الأعلى منذ 12 ألف عام نتيجة ارتفاع حرارة الكوكب بشكل متسارع خلال الثلاثين عاما الماضية. فقد قال خبراء الأحوال الجوية وأحوال الأرض في وكالة ناسا الأمريكية للفضاء إن متوسط حرارة الأرض ارتفع بنحو 0.2 درجة مئوية في كل عقد عن العقد التالي له خلال العقود الثلاثة الماضية. وحذر العلماء من أن التلوث الناجم عن النشاط البشري يدفع العالم نحو مستويات خطرة من التغير المناخي.
وقالوا إنه نتيجة لذلك فإن أنواعاً نباتية وحيوانية تجد صعوبة في الانتقال بالسرعة الكافية لأجواء أكثر برودة هربا من ارتفاع حرارة بيئاتها.
فقد حذر رئيس معهد جودارد لدراسات الفضاء التابع لناسا في نيويورك، جيمس هانسن، قائلا "الأدلة المتوافرة تشير إلى أننا نقترب من مستويات خطرة من التلوث الناجم عن نشاط الإنسان".
وأظهرت الدراسة التي قام بها باحثون من ناسا، ومن جامعة كولومبيا وجامعة كاليفورنيا سانتا باربرا، أن ارتفاع الحرارة عند أشده في دوائر العرض الأبعد عن خط الاستواء في نصف الكرة الشمالي، ويبدو بشكل أكبر على اليابسة منه فوق المحيطات.
وقال الباحثون إن السبب وراء ارتفاع درجات حرارة تلك المناطق يرجع إلى الفقد الحاصل في الثلوج والغطاء المتجمد.
فمع ازدياد دفء الأرض، تذوب الثلوج وينكشف سطح الأرض الأسمر الذي يمتص، بسبب قتامة لونه مقارنة بالثلج، كمية أكبر من الطاقة من الشمس، وبالتالي تزداد الحرارة أكثر.
وأظهرت الدراسات التي قام بها الباحثون أن المنطقة الغربية الاستوائية من المحيط الهادي والمحيط الهندي وصلت في حرارتها إلى درجات الحرارة التي كانت عندها بنهاية آخر عصر جليدي رئيسي تشهده الأرض، قبل نحو 12 ألف عام، إن لم تتفوق عليها حرارة.
ومع ذلك يشكك باحثون آخرون في مدى دقة تلك التكهنات، إذ يقول البروفيسور كيث بريفا، الأستاذ بوحدة البحوث المناخية بجامعة إيست آنجليا الإنجليزية، إن استخدام بيانات من قبيل محتوى الماغنسيوم في الأصداف البحرية وغيرها من البيانات الأخرى التي استرشد بها الباحثون، يصبح أقل دقة كلما بعدت المدة الزمنية.
ويقول فريق الباحثين في تلك الدراسة أن معدل هجرة الحيوان وانتقال النباتات أبطأ من القدرة على التأقلم مع ارتفاع درجة الحرارة.
ويضيف د هانسن قائلا "إذا ارتفعت الحرارة بمعدل درجتين أو ثلاث، سيكون من المرجح أن نشهد تغييرات تجعل من الأرض كوكبا مختلفا عما عهدناه".
وأردف بالقول "إذا لم نبطئ معدل الحرارة، فمن المرجح أن الكثير من الأنواع الحية ستنقرض، وكأننا في الواقع ندفع بهم خارج الكوكب".


المعرض الأول للسياحة في إقليم كردستان
 

اربيل/ راميار فارس

اقامت وزارة السياحة في إقليم كردستان المهرجان الأول للسياحة في مدينة اربيل وباشراف وزارة السياحة .
في الجلسة الافتتاحية القى وزير السياحة نمرود بيبو يوخنا كلمة اشار فيها الى ان إقليم كردستان يملك ركيزة سياحة كبرى وان حكومة الإقليم تسعى الى فتح المجال أمام الاستثمارات الأجنبية ودعوة جميع المستثمرين بمن فيهم المحليون والأجانب للاستثمار في القطاع السياحي.
وعزا الوزير قلة المشاريع السياحية في الإقليم الى عدم وجود بنى تحتية للسياحة في كردستان.
بدأت فعاليات المهرجان الذي سيستمر أربعة أيام حيث اقيم في المناسبة معرض للصور الفوتوغرافية للفنان سمير عقراوي تناولت المواقع السياحية المشهورة في كوردستان.


معهد للفنون السينمائية في العقبة
 

عمان /اف ب
وقع الاردن اتفاقية مع جامعة جنوب كاليفورنيا في الولايات المتحدة الاميركية لاقامة معهد سينمائي للشرق الاوسط في مدينة العقبة الساحلية.
وجاء في بيان صادر عن الجامعة ان الاتفاقية تقضي بالبدء بمشروع اقامة معهد البحر للفنون السينمائية. ووقعت هذه الاتفاقية في نيويورك خلال احتفال حضره الملك عبد الله الثاني ومسؤلون من الجامعة.
وسيقدم المعهد بحسب البيان "درجة الماجستير في الفنون الجميلة (ثلاث سنوات دراسية) من خلال اساليب متقدمة في تعليم فنون السينما والتلفزيون ومجموعة من فنون البث المرئي".
واضاف البيان ان "المعهد سيستقبل رجالا ونساء من منطقة الشرق الاوسط في بيئة تعليمية متخصصة، لتعليم مبادئ الفنون السينمائية".
وقد شجع المنتج والمخرج الاميركي ستيفن سبيلبرغ العاهل الاردني على توقيع الاتفاقية مع كلية الفنون السينمائية في جامعة جنوب كاليفورنيا لاقامة هذا المشروع.
وقال سبيلبرغ "عندما عرض علي الملك موضوع مدرسة لصناعة الافلام العالمية مقرها الاردن وتخدم دول الشرق الاوسط، رأيت فورا اهمية وميزة حدث كهذا لشعب ومستقبل المنطقة".
من جهته قال سامر المعشر، من اللجنة الملكية الاردنية للافلام التي ستساهم في المشروع، ان هذا المعهد "اناء يصهر فيه غنى الحضارة مع تنوع تقاليد السرد القصصي القديمة في الزمن".
واضاف المعشر "حتى الان الاعمال السينمائية المعاصرة في المنطقة قليلة العدد".
ويتوقع ان تباشر اعمال على اقامة المشروع مع بداية العام 2007 على ان يبدأ التسجيل والقبول في ايلول 2008.


ميل جيبسون ينتظر عرض فيلم ( أبوكاليبتو )
 

واشنطن / وكالات
أعلن النجم العالمى ميل جيبسون أنه مازال ينتظر تحديد موعد لمشاهدة العرض الخاص لفيلمه السينمائي الجديد "أبوكاليبتو" في ولاية أوكلاهوما.
ويعد "أبوكاليبتو" ثاني فيلم يخرجه ولا يظهر فيه كممثل بعد فيلم آلام المسيح، وتدور أحداثه في القرن الخامس عشر الميلادي وتتعلق بمرحلة تدهور مملكة "المايا"، ويعتقد حكامها أن الآلهة لن تكون راضية ولن تعيد التقدم والازدهار إليها إلا ببناء المزيد من المعابد وتقديم المزيد من التضحيات البشرية، وإذا لم يتحقق ذلك فسوف تغضب الآلهة وتقضي على المحاصيل.
و"المايا" هم سكان المكسيك الأصليون، على غرار الهنود الحمر في بقية أرجاء أميركا الشمالية، وسيقدم بلغة المايا مع ترجمة إنجليزية على الشريط السينمائي.


إعادة دفن امبراطورة روسية في سان بطرسبرج
 

كوبنهاجن /رويترز
نقل رفات الامبراطورة ماريا فيودوروفنا والدة آخر قياصرة روسيا نقولا الثاني تلبية لرغبتها في ان تدفن الى جوار زوجها الراحل القيصر الكسندر الثالث.
وتقول تقارير وسائل الاعلام ان إعادة الدفن تأجلت عدة مرات من قبل بسبب خلاف روسي دنمركي بشأن مؤتمر عن الشيشان عقد في الدنمرك عام 2002 وما تلاه من إفراج السلطات الدنمركية عن مبعوث للثوار الشيشان كان محتجزا لديها.
وحضرت ملكة الدنمرك مارجريت الثانية حفل تأبين للامبراطورة المنحدرة من أصول نبيلة في كتدرائية روسكيلد قرب كوبنهاجن قبل إبحار الرفات الى روسيا على متن سفينة للبحرية الدنمركية.
واعيد دفن رفات الامبراطورة في سرداب مجاور لسرداب القيصر الراحل الكسندر الثالث في كتدرائية القديسين بطرس وبول في سان بطرسبرج بعد 140 عاما من يوم وصولها أول مرة الى روسيا.
الامبراطورة ولدت في عام 1847 باسم الأميرة داجمار ابنة ملك الدنمرك كريستيان الحادي عشر. وغيرت اسمها وتحولت الى الأُرثوذكسية الروسية حين تزوجت الكسندر عام 1866.
واضطر ابنها القيصر نقولا الثاني للتنازل عن العرش في عام 1917 وأعدمه الثوار البلشفيون الذين استولوا على السلطة بعد ذلك بشهور. وبعد ان فقدت اثنين من ابنائها وخمسة أحفاد في الثورة غادرت ماريا فيودوروفنا روسيا الى انجلترا في عام 1919 ومنها عادت الى الدنمرك حيث توفيت عام 1928.

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة