رياضة محلية

الصفحة الرئيسة للاتصال بنا اعلانات واشتراكات عن المدى ارشيف المدى
 
 

خرج عن صمته ولوّح بورقة ترشيحه للانتخابات .. باسم جمال: رياضتنا سحقت بين حيتان السلطة وديناصورات العهد الجديد!

  • حسين سعيد اخترق فريق الإنقاذ ورمى لهم بـ(الجزرة)!
     

بغداد / إياد الصالحي
أكد باسم جمال أمين سر الاتحاد العراقي لكرة القدم السابق عزمه على خوض الانتخابات المرتقبة مطلع العام المقبل لاستعادة حقوقه التي اغتصبت في الدورة الانتخابية الماضية بعد أن منع من الاشتراك فيها بتوجيه من رئيس الاتحاد حسين سعيد على حد قوله.
وقال جمال في حديث خصه ل (المدى الرياضي):إن الطريقة التي حيكت بها عملية إبعادي عن دائرة الترشيح رغم استحقاقي الكامل لها عبّرت عن سوء نية القائمين على الاتحاد ولجوئهم إلى محاربة الشخصيات الرياضية النزيهة من اجل إبعادها عن المناصب المفصلة على كفاءتهم، ودفعت كرتنا ثمن ابتعاد أكثر من إداري ناجح ملّم بشجونها بسبب تقاطعه في الرأي مع رئيس وبعض أعضاء الاتحاد الذين تطرفوا في قضية الانتخابات وسيّروا آليتها لصالحهم في مؤتمر نادي الصيد الشهير في السابع والعشرين من حزيران عام 2004 سيما أن المؤشرات التي سجلت ضد الهيئة المؤقتة لاتحاد الكرة وافتضحت في قاعة المؤتمر أثارت أجواء مشحونة تحوّلت إلى جدل عاصف حول عدم شرعية الانتخابات ووجود ملابسات غير قانونية في ضوابط وتعليمات النظام الداخلي للهيئة العامة.
وتساءل جمال: لماذا لايدخل أصحاب الخبرة في قوائم الترشيح؟ثم قال:أن توجس أعضاء الاتحاد من بعض الأسماء التي خدمت الكرة العراقية وضحّت بنصف عمرها من اجل نهوضها ليس له مايبرره سوى وجود مآرب وتنسيقات رامت إلى الاستفراد بمصالح ذاتية افتضحت في الآونة الأخيرة بعد أن انشغل نصف أعضاء الاتحاد بالسفرات والإقامة الخارجية غير آبهين بمصلحة كرتنا.
وأضاف:أنا شخصيا أبعدت بمؤامرة ساهمت فيها أطراف من الأندية رضخت لتعليمات الاتحاد حيث عرقلت ترشيحي عن طريقها وأفشلت محاولة دخولي العملية الانتخابية رغم عملي أمين سر الاتحاد لمدة 12عاما سبقتهاحقبة طويلة قضيتها لاعبا وإداريا وأمين سرمساعد وتشهد لي الأندية الرياضية بسلامة عملي من الأخطاء والنوايا المغرضة كالتي نراها اليوم!
ورأى باسم جمال إن ترشيحه إلى الدورة الانتخابية القادمة مرهون بشرط توسيع الهيئة العامة وقال:إذا جرت الانتخابات المقبلة بصورة شفافة ونظامية وملبية لطموح أعضاء الهيئة العامة الذين يطالبون بزيادة مقاعدهم من 56 إلى 150 عضوا ليواكبوا مسيرة النهوض بالكرة والأندية والمنتخبات فانا ماض نحو المنافسة بروح رياضية في قائمة الترشيح،أما إذا بقي وضع اللائحة الداخلية كما هو عليه الآن فانا غير متفائل بالعمل في الاتحاد الجديد لأنه يصبح محفوفاً بالمغامرة الخطرة وهي خطوة احسب لها إلف حساب قبل أن ارمي تاريخي في البحر!
وعلّق جمال على ادعاء بعض أعضاء الاتحاد بأنهم تسلموا مناصبهم بصورة مشروعة منحتهم إياها أصوات الهيئة العامة موضحا
’’انه أمر يدعونا للضحك فعلا إذ سبق أن تمسكت حيتان السلطة بمقدرات المسؤولية في الاتحاد السابق طوال فترة التسعينيات وتعرضت الكرة العراقية لظلم كبير بفعل قرارات ملتبسة وخطط مرتبكة قوّضت أمالها في البطولات العربية والآسيوية‘‘
وتابع: بعد زوال الحيتان أطلّت ديناصورات العهد الرياضي الجديد واخترعت لها قوانين جديد مطابقة لعقولها أسهمت في سحق رياضتنا وترهل أنديتنا وضعف إعداد منتخباتنا ناهيك عن شقاء اللاعبين الدوليين في البحث عن عقود تنقذهم من الواقع المظلم الذي تعيشه الكرة العراقية ولم تر بصيص أمل يخرجها إلى الضوء لتمارس حقوقها وتستعيد ماضيها القريب!
وكشف باسم جمال عن وجود مخطط مرسوم بعناية من قبل رئيس الاتحاد حسين سعيد لتقريب ابرز أقطاب المعارضة إليه وإسكات أصواتهم التي أزعجت بيت الاتحاد كثيرا قبل وأثناء انعقاد مؤتمر بغداد الخاص بمناقشة آلية إقامة الدوري وقال: من المؤسف أن يخفت صوت المعارضة إلى درجة الصمت الغريب إزاء أوضاع الاتحاد الراهنة، وإذا تعمقنا في الأسباب سنجد إن فريق إنقاذ الكرة العراقية وتابعه فريق الإصلاح اللذين ضما شخصيات رياضية معروفة مثل احمد راضي وهادي احمد وسمير كاظم ومنعم جابر تناغموا مع وعد حسين سعيد بوجودهم في توليفة الاتحاد المقبلة بعد أن رمى الأخير (الجزرة) الضامنة لمنحهم مناصب اتحادية تتوافق مع تطلعاتهم وتنهي حدة الاستياء في خطاباتهم الإعلامية ضد الاتحاد، وبذلك أدار عناصر الإنقاذ ظهورهم عن مرمى القضية وأضاعوا نقطة الجزاء المفترض أن يسددوا منها أراءهم القوية في شبكة الاتحاد وذلك من اجل العثور على ملامح مستقبلهم في الهيكلية الجديدة التي يراهن عليها سعيد!ّ
وللامانة (والقول مازال لجمال) أن احمد راضي رفض (جزرة) سعيد لظروف شخصية أملت عليه البقاء في العاصمة الأردنية عمان إلى حين انجلاء وجهته القادمة، وهنا استدرك سعيد الموقف ورشح الأخ منعم جابر بديلا لراضي في خطوة أكدت اختراقه فريق الإنقاذ بنجاح ونسفه مقرراتهم مترقبا منهم أن يقدموا تنازلات جديدة الواحد تلو الآخر مع قناعتي الصائبة بأنه لن يسلمهم أية حقيبة تماشيا مع سياسة المناورة التي يجيدها سعيد بحرفنة خبرت افانينها في تجارب كثيرة بعد أن عملنا معا لسنين طويلة.


هذه مصداقية نادي الطلبة!
 

خليل جليل
بعد ان اعلن رئيس نادي الطلبة لجميع وسائل الاعلام الرياضية اصراره على عدم التخلي عن خدمات مدافعه الدولي باسم عباس ومنح استغناء مقابل انتقاله إلى النجمة بعقد لا يقل عن 100 الف دولار عاد النادي ليعلن بشكل صريح انتقال لاعبه ومنحه الاستغناء مقابل 50 الف دولار.
ومما اثار استغرابنا التصريحات الرنانة التي اطلقها رئيس النادي هديب مجهول عندما اطلق موقفه المزعوم بالتصدي إلى كل ما يسئ إلى العملية الاحترافية وعدم القبول بعروض من شانها ان تهدم الكرة العراقية، وتحديدا عندما قال لانريد ان يستمر مسلسل انهيار الفرق والمنتخبات بفعل الاحتراف غير المجدي.
لكن الامر يبدو قد حسم طالما يتعلق بحصص النادي والاتحاد على حساب الاهداف والاراء التي اطلقها مجهول في وقت سابق والذي وجد في النسب الممنوحة للادارة والاتحاد وفق ما يسمى(بزايد خير) من الافضل استثمارها وليكن ما يكن.
اليس كان من الاجدر ان يتأنى رئيس ادارة نادي الطلبة قبل اطلاق تلك التصريحات ووضع وسائل الاعلام بجوهر الحقيقة وعدم التسرع باعلان موقف النادي الذي تراجع عنه وقبل للاعب المذكور بالانتقال.
ما يعنينا هنا ليس الاعتراض على مسألة الاحتراف التي هي حق من حقوق اي لاعب وخاصة لاعبنا الدولي البارع باسم عباس الذي وقع ضحية ملابسات فنية ابعدته عن صفوف منتخبنا الوطني وهو بامس الحاجة لخدماته.
كما نتطلع إلى تجربة احترافية ناجحة للاعبنا الدولي باسم عباس مع النجمة وعودة واعدة ومستحقة إلى تشكيلة منتخبنا بدلا من ان يكون مادة اعلامية بعيدة عن الواقعية نتيجة عدم استقرار مواقف الادارة التي تصرح عادة بتمسكها باللاعب من اجل سواد عيون الكرة العراقية ثم تتخلى عن تلك المواقف وتمنحه الاستغناء من اجل مصلحة الخزينة للنادي والاتحاد المحلي.
ان المطب الفني والاعلامي الذي وقع فيه رئيس النادي وهو يشير إلى رفض الادارة لمنح الاستغناء بسبب قلة العرض المقدم اقل من 100 الف دولار كان يفترض ان يندرج الموقف ضمن المطالبة بحقوق اللاعب المذكور قبل ان ان ينتهي الامر بالمطالبة بحقوق الاتحاد التي جاهر بها علنا رئيس النادي وابدى ارتياحه للحصول على تلك النسبة من قيمة العقد الذي اتضح انه يبلغ 50 الف دولار.
وهنا نتساءل مع ادارة نادي الطلبة لماذا اصررتم على عدم منح الاستغناء والسماح للاعب المذكور بالانتقال بأقل من 100 الف دولار ثم تنازلت ادارة النادي عن مطاليبها.
اعتقد ان الجواب لا يحتاج إلى عناء ونتمنى ان يكون مسوؤلو النادي مستقبلا عند مواقف ثابتة لا متغيرة بفعل العقود.


اغتيال كابتن المنتخب العراقي السابق للكرة الطائرة
 

بغداد / المدى الرياضي
اغتال مسلحون مجهولون قائد المنتخب العراقي السابق للكرة الطائرة نصير شامل في منطقة المنصور غرب بغداد، على ما افاد أمس السبت مصدر في اللجنة الاولمبية العراقية.
وقتل شامل (36 عاما) امام متجره الخاص ببيع المصوغات الذهبية مساء الخميس الماضي.
الحادث يندرج ضمن مسلسل العنف والقتل الذي طال الرياضيين العراقيين".
وشامل من ابرز لاعبي الكرة الطائرة وقاد منتخبات بلاده إلى بطولات عالمية وقارية عدة منها بطولة العالم للشباب في موسكو واحترف بين عامي 1995 و1997 في قطر إلى جانب شقيقه وميض شامل الذي قضى بحادث سير في الدوحة العام 2004.
وطاول مسلسل العنف والموت العديد من الرياضيين خلال الفترة الماضية.
فبعد اختطاف 15 لاعبا من منتخبات التايكواندو في ايار الماضي لا يزال مصيرهم مجهولا، خطف لاعب فريق القوة الجوية لكرة القدم غانم خضير في الثالث من الشهر الماضي ولايزال مصيره مجهولا ايضا.
وشملت عمليات القتل بطل العراق السابق للمصارعة جاسب رحمة ومدير فريق نادي الميناء نزار عبد الزهرة في البصرة وثلاثة من لاعبي المنتخب العراقي لكرة المضرب مع مدربهم.


المنتخب الوطني يعسكر في العين استعدادا لسنغافورة

بغداد / حيدر مدلول
بدأ المنتخب الوطني معسكره التدريبي في مدينة العين الاماراتية بعد وصوله من العاصمة الاردنية عمان اثر مشاركته في بطولة ال جي الدولية والتي خاض فيها مباراة واحدة مع نظيره الايراني انتهت لمصلحة الاخير بهدفين مقابل لاشيء استعدادا لمواجهة نظيره السنغافوري مساء يوم الاربعاء المقبل المصادف الحادي عشر من الشهر الجاري في اطار الجولة الخامسة من تصفيات المجموعة الخامسة المؤهلة لنهائيات امم اسيا التي ستقام في مطلع شهر تموز من العام المقبل في ماليزيا وتايلاند وفيتنام واندنوسيا وبغياب 5 من ابرز لاعبيه الاساسيين الذين يتوقع التحاقهم بالمنتخب يوم غد الاثنين (وهم صالح سدير ونشات اكرم ونور صبري وحيدر عبد الامير ويونس محمود).
وقال حسين سعيد رئيس الاتحادالمركزي لكرة القدم انه يامل ان يستثمر المدير الفني اكرم احمد سلمان فرصة الاعداد الاخيرة في الامارات لرفع درجة جاهزية اللاعبين لخوض المباراة المرتقبة والخروج بنتيجة طيبة ولاسيما ان الفوز وحده الكفيل باعلان التاهل رسميا إلى النهائيات بغض النظر عن مباراة الاخيرة التي سيخوضها المنتخب مع المنتخب الصيني يوم الخامس عشر من الشهر المقبل في بكين التي تعتبر تحصيل حاصل مشيرا إلى ان الفريق سيعمل على تجاوز الاخطاء التي وقع فيها في مباراته الودية مع ايران ".
يذكر ان المنتخب الوطني يتصدر ترتيب فرق مجموعته برصيد 7 اهداف يليه المنتخب الصيني الذي يساويه بالنقاط ويتخلف عنه بفارق الاهداف ثم المنتخب السنغافوري والفلسطيني.
وكان المدير الفني للمنتخب الوطني اكرم سلمان قد أعلن تشكيلته الرسمية المؤلفة من 21 لاعبا بينهم 11 محترفا استعدادا لمواجهة سنغافورة، واللاعبون هم: نور صبري وسرهنك محسن وسرمد رشيد وسامال سعيد وياسر رعد وحيدر عبدالأمير وجاسم محمد حاجي وعلاء عبد الحسين وخالد مشير وهوار ملا محمد وأحمد صلاح وهيثم كاظم وأحمد كاظم وصالح سدير ويونس محمود وعماد محمد ومهدي كريم ومحمد ناصر ووسام زكي وخلدون إبراهيم ونشأت أكرم.
وفي تطور لاحق اسند الاتحاد الآسيوي لكرة القدم مهمة قياده مباراة المنتخب الوطني مع نظيره السنغافوري إلى الحكم التركمانستاني ماميد مامديوف التي ستقاوم على ملعب خليفة بن زايد في الساعة التاسعة والربع من مساء الاربعاء بتوقيت بغداد وسمي الحكم الكويتي سعد كميل لتحكيم مباراة الصين وفلسطين التي ستقام على ملعب الملك عبد الله في العاصمة الاردنية عمان فيما رشح الحكم الدولي علاء عبد القادر لقيادة مباراة السعودية واليمن التي ستقام على ملعب الامير عبد الله فيصل في مدينة جدة السعودية في الساعة العاشرة والربع بتوقيت بغداد ضمن المجموعة الاولى ويتولى الحكم الهوانغ جونجي تشيوات كونسوتا قيادة مباراة الهند واليابان والتي ستقام على ملعب سري كانتيرافا في الهند.


يونس محمود يعتذر للوكرة القطري

الدوحة / المدى الرياضي
ابدى المهاجم الدولي يونس محمود المحترف في صفوف الغرافة القطري استغرابه ودهشته من التصريحات الاعلامية التي اثارها احمد المحمود امين السر المساعد بنادي الوكرة بعد انتهاء مباراة الغرافة والوكرة بهدفين لكل منهما في اطار المرحلة الخامسة من دوري المحترفين القطري بانه عرض نفسه على ادارة الوكرة اكثر من مرة للعب في صفوف الفريق الاول لكرة القدم في النادي بعد انتهاء عقده مع ناديه السابق الخور وتم رفضه.وقال ان ادارة الوكرة قامت بالاتصال به عن طريق المدرب العراقي محمد طبرة مساعد مدرب الفريق الذي طلب منه التحدث مع احد مسؤولي النادي الذي اكد فيه رغبة النادي في التعاقد معه وذلك لاعتزازها به ولكنه اعتذر اليه نظرا لأنه ملتزم بكلمة مع ادارة الغرافة للدفاع عن الوانها في الموسم الجديد.
وعن تصريحه المثير بانه قد أدلى بتصريح بعد المباراة وصف فيه فريقي الوكرة والشمال بأنهما يلعبان بطريقة دفاعية بحتة وكل اللاعبين يدافعون عن مرماهم وأثار هذا التصريح ضجة كبيرة بعد المباراة. قال يونس بان تصريحه قد اسيء فهمه من قبل ادارة الوكرة وجماهيرها التي احترمها كثيرا مشيرا إلى انه كان يعني ان فريق الوكرة يعتمد على الهجمات المرتدة وطريقة الدفاع الضاغط واغلاق المنطقة الدفاعية في كل المباريات التي لعبها في هذا الموسم بدليل ان هدفي فريقه جاءا من حالة دربكة في منطقة جزاء الحارس محمد ايناس مؤكدا انه يعتز كثيرا بالفريق الوكراوي الذي يعتبره من افضل الفرق القطرية التي قدمت لاعبين إلى صفوف المنتخبات الوطنية القطرية بالاضافة إلى جلب لاعبين محترفين من خارج قطر لذلك فانه يقدم اعتذاره الشديد عن الكلام الذي تم تحريفه بسرعة وخلق اجواء سلبية مشحونة مع ادارة الوكرة التي تسعى دائما إلى دعم فريقها الكروي ماديا ومعنويا وانها من الادارات التي تحافظ على سمعتها في تجديد عقودها مع المحترفين.وبارك يونس في ختام حديثه فريق الوكرة بانتزاع نقطة ثمينة من فريقه في اخر لحظة من المبارة المثيرة التي ا
اعتبرها من افضل مبارياتي لحد الان لهذا الموسم على الرغم من عدم تسجيلي هدفا في تلك المباراة.


خلافات في اروقة الاتحادات

صدق أولا تصدق أن خلافات كبيرة بدأت تجتاح عدداً من الاتحادات الرياضية بسبب تسميات بعثاتها المشاركة في دورة الألعاب الآسيوية المقررة في قطر نهاية العام الحالي وهل تصدق أن بعض المدربين الذين لم يتم ترشيح أسمائهم ضمن وفود الاتحادات وكذلك بعض اللاعبين بدأوا بالتوعد لتلك الاتحادات التي تتأهب لانتخابات مجالس إدارية جديدة لها بعد الآسياد؟


أين رئيس اللجنة الاولمبية؟

برغم الإجراءات السليمة التي دأب رئيس اللجنة الأولمبية (وكالة) على ترسيخها منذ توليه المنصب بمراقبة وتقييم الاتحادات الوطنية وجس نبض استعداداتها للأسياد، إلا أن بعض رؤساء تلك الاتحادات ما زال يدير دفة شؤونه الإدارية والفنية في الخارج بحجة الإشراف على المعسكر التدريبي برغم وجود عشرات المدربين الذين يعلن سنوياً عن إدخالهم دورات الصقل.. فمن يراقب هؤلاء؟.. ولماذا لم يبادر رئيس اللجنة الأولمبية بتنبيه من تمادى في غيابه وراء الحدود كل هذه الفترة؟!

 

 

للاتصال بنا  -  عن المدى   -   الصفحة الرئيسة