فرنسا تفوز بهدية من الحكم.. واليونان تستعيد مجدها.. والبرتغال إلى النهائيات

فرنسا تفوز بهدية من الحكم.. واليونان تستعيد مجدها.. والبرتغال إلى النهائيات

عواصم/وكالاتأهدى الحكم السويدي مارتن هانسون المنتخب الفرنسي بطاقة التأهل الى نهائيات مونديال جنوب افريقيا بعدما احتسب له في الوقت الاضافي هدف التعادل 1-1 امام ايرلندا على استاد فرنسا الدولي في باريس في اياب الملحق الاوروبي وذلك رغم لمس تييري هنري الكرة بيده مرتين قبل ان يمررها الى زميله وليام غالاس

الذي وضعها داخل الشباك. وتقدمت ايرلندا في الدقيقة 32 عبر روبي كين ثم بقيت النتيجة على حالها حتى انتهاء الوقت الاصلي ليحتكم الطرفان الى التمديد لان لقاء الذهاب الذي اقيم السبت الماضي في دبلن انتهى على النتيجة ذاتها لمصلحة فرنسا. وفي الشوط الاضافي الاول منح غالاس الفرنسيين هدف التعادل في الدقيقة 103، وذلك كان كافيا لوصيف بطل مونديال ألمانيا 2006 للتأهل الى نهائيات جنوب افريقيا 2010.وسيتواجد المنتخب الفرنسي في النهائيات للمرة الثالثة عشرة في تاريخه المتوج بلقب 1998، وذلك بعدما خرج من عنق الزجاجة وتجنب سيناريو مونديال 1994 عندما تلقى هدفا قاتلا في الثواني الاخيرة من مباراته مع بلغاريا ما حرمه من الذهاب الى الولايات المتحدة. وفي المقابل، فشل المدرب الايطالي المحنك جوفاني تراباتوني في قيادة الايرلنديين الى النهائيات للمرة الرابعة بعد 1990 (ربع النهائي) و1994 و2002 (الدور الثاني). وكانت فرنسا وصيفة مونديال ألمانيا 2006 قد حلت ثانية في مجموعتها في التصفيات خلف صربيا التي حصلت على بطاقة التأهل المباشر، فيما نال المنتخب الايرلندي مركز الوصيف في مجموعته خلف ايطاليا بطلة العالم. وقاد لاعب كرة القدم السلوفيني زلاتكو ديديتش منتخب بلاده إلى نهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا إثر فوزه على ضيفه الروسي 1/ صفر في مباراة الإياب بالملحق الأوروبي الفاصل للتصفيات المؤهلة للبطولة. ورغم هزيمة المنتخب السلوفيني 1/ 2 في مباراة الذهاب على ملعب المنتخب الروسي في موسكو يوم السبت الماضي كانت نتيجة مباراة الأمس كافية لتأهله بعدما تعادل الفريقان في مجموع نتيجتي المباراتين ليحتكما إلى قاعدة احتساب الهدف الذي يسجله الفريق خارج ملعبه بهدفين. وسجل ديديتش نجم خط وسط بياتشينزا الإيطالي السابق وبوخوم الألماني حاليا هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 44 ونجح الفريق في الحفاظ على تقدمه حتى نهاية المباراة وساعده على ذلك النقص العددي في صفوف الضيوف بعد طرد اللاعب ألكسندر كيرجاكوف في الدقيقة 66 علما بأنه شارك منذ بداية الشوط الثاني. وجاء طرده بعد اعتدائه على سمير هاندانوفيتش حارس مرمى المنتخب السلوفيني. كما شهدت اللحظات الأخيرة من المباراة طرد زميله يوري جيركوف. وأصبح المنتخب السلوفيني الفريق الحادي عشر من أوروبا الذي يصل للنهائيات كما أصبح المنتخب رقم 29 الذي يصل للنهائيات بما في ذلك منتخب جنوب أفريقيا ممثل الدولة المضيفة. وجاء هدف المباراة الوحيد إثر تمريرة من فالتر بيرسا إلى ديديتش الذي سجلها مباشرة في شباك إيجوار أكينفيف حارس المرمى الروسي. وكان للهدف الذي سجله اللاعب السلوفيني نيجيك بيكنيك قبل دقيقتين فقط من نهاية لقاء الذهاب دور كبير في تأهل فريقه للنهائيات حيث كان الفوز بهدف كافيا ليضمن وصول الفريق إلى النهائيات التي تضيفها جنوب أفريقيا منتصف العام المقبل. وفشل المدرب الهولندي جوس هيدينك في قيادة المنتخب الروسي للنهائيات رغم نجاحه سابقا في قيادة منتخبات هولندا وكوريا الجنوبية وأستراليا إلى النهائيات. واصل المنتخب اليوناني لكرة القدم مفاجآته بقيادة المدرب الألماني الكبير أوتو ريهاغل وحجز بطاقة التأهل لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا اثر تغلبه على مضيفه الأوكراني 1/ صفر في مدينة دونيتسك الأوكرانية وذلك في إياب الملحق الأوروبي الفاصل بالتصفيات. وانتهت مباراة الذهاب في العاصمة اليونانية اثينا بالتعادل السلبي يوم السبت الماضي ولكن المنتخب اليوناني كان عند حسن ظن مدربه الكبير وحقق فوزا غاليا على مضيفه الأوكراني ليحجز بطاقة التأهل الأوروبية العاشرة للنهائيات. وأصبح المنتخب اليوناني الفريق رقم 28 الذي يصل للنهائيات بما في ذلك منتخب جنوب أفريقيا صاحب الأرض الذي يشارك في النهائيات دون خوض التصفيات. وكان المنتخب الأوكراني بحاجة إلى الفوز بأي نتيجة في لقاء اليوم ليتأهل إلى النهائيات للمرة الثانية على التوالي ولكن أبناء ريهاغل بددوا أمله وحققوا إنجازا جديدا بالتأهل للنهائيات بعد خمس سنوات من فوزهم المفاجئ بلقب كأس الأمم الأوروبية (يورو 2004) تحت قيادة ريهاغل أيضا. وسجل ديمتريوس سالبينجيديس هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 31 ليقود الفريق إلى النهائيات. بلغت البرتغال نهائيات مونديال جنوب افريقيا 2010 بعد فوزها على ضيفتها البوسنة 1- صفر على ملعب «بيلينو بولييه» في زنيكا في اياب الملحق الاوروبي. وسجل راوول ميريليس (56) هدف المباراة الوحيد بعد تمريرة من لويس ناني، لتجدد البرتغال فوزها على البوسنة بعد ان حسمت مباراة الذهاب بالنتيجة ذاتها السبت الماضي في لشبونة. وكان منتخب المدرب كارلوس كيروش قد حل ثانيا في مجموعته (الاولى) في التصفيات خلف الدنمارك التي تأهلت مباشرة الى النهائيات. فيما شاركت البوسنة في الملحق لاول مرة منذ استقلالها عن يوغوسلافيا بعدما حلت وصيف

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top