الاتحاد القاريّ يعلق نشاط طارق أحمد.. تحديد ضيافة نهائيات شباب آسيا بدول الفرق المتأه

الاتحاد القاريّ يعلق نشاط طارق أحمد.. تحديد ضيافة نهائيات شباب آسيا بدول الفرق المتأه

بغداد / حيدر مدلول قررالاتحاد الآسيوي لكرة القدم تعليق نشاط مراقب الحكام طارق أحمد في أعقاب قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم تجميد نشاط الاتحاد العراقي للعبة. وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» قد أعلن تجميد نشاط الاتحاد العراقي لكرة القدم في أعقاب سيطرة اللجنة الأولمبية العراقية على مقر الاتحاد.

 وجاء قرار فيفا الذي نشره الاتحاد على موقعه الرسمي استناداً للنظام الأساسي الذي يشدد على أن الاتحادات الوطنية المحلية تعتبر المسؤول الوحيد عن نشاط كرة القدم في منطقة اختصاصها، بالإضافة إلى تمتع هذه الاتحادات الوطنية بحرية التصرف بعيداً عن أي تدخلات. ويعتبر طارق احمد من مراقبي الحكام المميزين في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وذلك منذ عام 2003، وقام خلال عام 2009 لوحده بالإشراف على ست مباريات ضمن منافسات تصفيات كأس آسيا 2011 ودوري أبطال آسيا وكأس الاتحاد الآسيوي وتصفيات كأس العالم. من جهة اخرى أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن إعادة فتح باب الترشيح لضيافة نهائيات بطولة آسيا للشباب تحت 19 عاماً 2010. ونقل الموقع الرسمي للاتحاد على شبكة الانترنت ان باب الترشيح لتقديم طلبات استضافة البطولة ينحصر بين الدول التي نجحت منتخباتها في العبور إلى النهائيات. مبينا انه قد نجح لغاية الآن 13 منتخبا ( العراق والسعودية و الأردن واليمن والإمارات وسوريا وكوريا الجنوبية وتايلاند و اليابان وأستراليا والصين وكوريا الشمالية وفيتنام ) في حجز بطاقات التأهل بانتظار نتائج مباريات المجموعة الرابعة في مطلع الشهر المقبل في طهران. وتنص شروط استضافة البطولة على توفر ملعبين لاستضافة المباريات بحسب المعايير المعتمدة من قبل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، إلى جانب أربعة ملاعب تدريبية وبعض الشروط الأخرى.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top