مقتل خميس القذافي  في بني وليد

مقتل خميس القذافي في بني وليد

 طرابلس /CNN

  فند موسى إبراهيم، الناطق السابق باسم نظام العقيد الراحل معمر القذافي، مزاعم اعتقاله من قبل قوات ليبية خاصة أثناء محاولته الفرار من مدينة "بني وليد"، ونفى، في تسجيل صوتي منسوب له، وجوده داخل الأراضي الليبية، بالتزامن مع إعلان ليبيا، السبت، مقتل خميس القذافي، نجل العقيد الراحل بمعارك في مدينة "بني وليد."
وذكر إبراهيم، في رسالة صوتية على صفحته الشخصية بموقع "فيسبوك"، في وقت متأخر مساء السبت، أن إعلان اعتقاله ليس سوى محاولة لتشتيت أنظار الليبيين عما ترتكبه الحكومة من جرائم في مدينة "بني وليد"، على حد زعمه.
وتشهد المدينة، التي كانت أقوى معاقل القذافي، معارك عنيفة بين قوات حكومية وأخرى قيل إنها مؤيدة للنظام السابق.
ويأتي نفي إبراهيم بعيد تأكيد الناطق باسم رئيس الحكومة الليبية، محمد السبعي، لـCNN، اعتقاله في بلدة "ترهونة" وأنه سيجري ترحيله للعاصمة، طرابلس.
كما أعلنت  وكالة الأنباء الليبية، أن مصدراً  رسميا في الحكومة الانتقالية أعلن السبت "نبأ اعتقال قوات الجيش الوطني المدعو موسى إبراهيم، المتحدث باسم النظام السابق، أثناء محاولة فراره من مدينة بني وليد."
ويشار إلى أن مصادر مقربة من إبراهيم كانت قد أطلعت الشبكة، خلال الشهور الأخيرة المنصرمة، بأن المسؤول الحكومي السابق لا يتواجد داخل الأراضي الليبية، وهو ما أكده الأخير في تسجيله الصوتي، الذي تبلغ مدته سبع دقائق.
وقال الناطق السابق باسم القذافي: "نتواجد حالياً خارج ليبيا وليس لدينا اتصالات ببني الوليد."
ويذكر أنها المرة الثانية، خلال هذا الشهر، ينفي فيها إبراهيم تقارير حكومية باعتقاله.يشار إلى أن مدينة بني وليد كانت من بين آخر المناطق التي تمكن الثوار في ليبيا من السيطرة عليها، وكانت تعد معقلاً رئيسياً لأنصار القذافي، وقد شهدت خلال الأيام الماضية عملية خطف لعدد من أنصار الثورة، ما دفع الجيش للتدخل ومحاولة السيطرة عليها مجدداً. وبموازاة ذلك، أكدت مصادر رسمية ليبية، السبت، مقتل خميس القذافي خلال معارك دارت بين القوات الحكومية وعناصر مسلحة في "بني وليد."ونقلت وكالة الأنباء الليبية تصريح الناطق الرسمي باسم المؤتمر الوطني العام، عمر حميدان لقناة ليبيا الأحرار: "نؤكد أن المدعو خميس معمر القذافي قد أُصيب أثناء المعركة بطلق ناري.. جرح أثناء المعركة ثم بعد ذلك لقي حتفه أثناء نقله إلى مدينة مصراتة."كما نقلت تأكيد قائد ميداني بقوات درع ليبيا التابعة للجيش الوطني مقتل خميس، خلال المعارك، قائلاً إنه "شاهد خميس مبتور الساق ومشوه الوجه قبل أن يقتل في هذه المعركة"، طبقاً للمصدر.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top