الحكيم في الكويت..يؤكد ضرورة انفتاح العراق على محيطه العربي

الحكيم في الكويت..يؤكد ضرورة انفتاح العراق على محيطه العربي

بغداد / المدى اشاد رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي عمارالحكيم بما تقدمه دولة الكويت من دعم للعراق والذي ساهم في تخفيف المعاناة التي تعرض لها العراقيون على مدى اعوام طويلة ومازالوا يتعرضون لها.

 وقال الحكيم: ان زيارته للكويت تأتي تقديرا واحتراما لسمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وللشعب الكويتي لوقوفهم الدائم مع العراق. واوضح ان الزيارة تأتي ايضا في اطار التشاور في الشؤون العامة التي يمر بها العراق والمنطقة والعلاقات الثنائية بين الكويت والعراق مضيفا\" نعتقد ان هذه العلاقة يجب ان تصان وان تتعزز بشكل كبير\". واضاف:\"ان كنا نتحدث عن الانفتاح العربي في العراق ونرتب على هذا الجانب في اولوياتنا فان الكويت هي المحطة المهمة التي طالما وقفنا عندها ولمسنا فيها التفهم الكبير للواقع السياسي الجديد في العراق من قبل القيادة الكويتية والشعب\". وتابع:\"اننا نعرف ان دولة الكويت من الدول المساندة للعراق وشعبه منذ مطلع التسعينيات وحتى يوم سقوط النظام الصدامي البائد وكانت مبادرة في تقديم الدعم والمساندة للعملية السياسية الجارية في العراق وهذا ما يجعلنا ننظر باحترام وتقدير كبير لجهود دولة الكويت وموقفها تجاه الواقع العراقي وابناء الشعب العراقي\". وعن المشهد السياسي العراقي قال الحكيم: انه يشهد تطورا متزايدا وان الثقة بين الاطراف العراقية تتزايد يوما بعد اخر اضافة الى زيادة القدرة على الاتصال والتواصل مشيرا الى ان هناك رؤية مشتركة وحلولا توافقية بسبب الظروف المواتية. واضاف ان تلك الرؤية تعد افضل بكثير من السابق لافتا الى ان قانون الانتخابات الذي تم انجازه خلال اليومين الماضيين يمثل واحدة من هذه المحطات وان العراق لا يحكم من حزب واحد ولا طائفة واحدة ولا قومية واحدة وانما يدار من قبل جميع العراقيين ولابد من ان يتم تعزيز حالة الشراكة الحقيقية بين جميع المواطنين.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top