لجـان لـمـتـابـعـة الأفـران فــي كــربـــلاء

لجـان لـمـتـابـعـة الأفـران فــي كــربـــلاء

كربلاء/ المدى أغلقت لجان شكلتها محافظة كربلاء للحفاظ على البيئة 15 فرنا للصمون لمخالفتها الشروط الصحية لاستخدامها النفط الأسود في صناعة الصمون ما حدا بالمحافظة إلى تشكيل لجنة مشتركة لدراسة الأضرار الناجمة عن استخدام مادة النفط الأسود ومحاسبة لمقصرين وإحالتهم إلى الجهات القضائية.

 وقال محافظ كربلاء المهندس آمال الدين الهر لـ(المدى) امس: انه تم تشكيل لجنة مشتركة من مديرية بيئة المحافظة بالتنسيق مع المديرية العامة لصحة المحافظة لمواجهة الأضرار الناجمة عن استعمال مادة النفط الأسود في الأفران والمخابز وتأثيراتها البيئية والصحية على المدينة.. موضحا إن الأفران التي تستخدم النفط الأسود أخذت أعدادها بالتزايد ما يعرض المواطنين إلى الخطر واحتمال الإصابة بالأمراض السرطانية وهو الأهم في عمل هذه اللجان إضافة إلى تأثيراتها البيئة الناتجة عن حرق النفط الأسود وتصاعد الدخان إلى السماء وقتلها للزارعة وتلويثها للمجمعات المائية وأضرار أخرى كثيرة.. وأشار إلى إن اللجنة تضم في عضويتها ممثلين عن مديرية شؤون المواطنين والرقابة التجارية وفرع توزيع المنتجات النفطية والسلامة المهنية والبلدية والبيئية مضيفا انه جرت سلسلة من المخاطبات الموجهة للدوائر ذات العلاقة وفي مقدمتها وزارتا التجارة والنفط باعتبارهما المعنيتين بمنح إجازات الأفران لغرض معالجة الضوابط القديمة.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top