الصافي : المسؤول يعمل وفق رؤية شخصية والبلد لا يبنى بالشعارات

الصافي : المسؤول يعمل وفق رؤية شخصية والبلد لا يبنى بالشعارات

 كربلاء/أمجد علي

انتقد ممثل المرجعية الدينية في كربلاء المسؤولين في الدولة كونهم لا يعملون على بناء الدولة وإنما يعملون وفق نظرتهم الخاصة حيث الجانب المؤسساتي غائب عن تفكير المسؤولين، كاشفا عن قيام مسؤول بتأخير طائرة متوجهة الى الحج لان زوجته ستصل بعد خمس ساعات .
وقال السيد احمد الصافي في خطبة الجمعة بالصحن الحسيني إن "المؤسسات الرسمية هي التي تبني الدولة وهي تحافظ على المال والاقتصاد وتقضي على الرشوة والمحسوبية"وأضاف "العراق من البلدان الغنية ولكن مقومات البناء مفقودة بسبب غياب الدور المؤسساتي"هناك من يقول انه يريد بناء الدولة ولكن القول شيء والتفكير شيء آخر لان ما على الارض لا يقول ذلك"وأفاد "الجانب المؤسساتي في ذهن المسؤول مفقود تماما وهذا ما جعل البلد يدفع الثمن"وبين "المسؤول يتعامل مع البلد وفق نظرة خاصة وهي نظرة متأخرة وما يكون هو بناء علاقات شخصية طغت على عمل المؤسسات"وكشف" هناك مسؤول يتم تبديل الموظفين السابقين لأنهم كانوا مع الذي سبقه ولا يعتمد على الكفاءة والشهادة"ولفت "الذي يريد ان يبني الدولة عليه ان يقضي على تزوير الشهادات ويحافظ على المال ويحارب الرشوة ولكن هذا غير موجود"وتساءل" ما معنى ان يؤخر مسؤول طائرة ذاهبة الى الحج لمدة خمس ساعات لان زوجته ستصل بعد انتهاء دوامها؟"وأكد "بناء الدولة لا يبنى بالشعارات"وبحسب الصافي ان "بعض المسؤولين يفكرون كيف تحصل حماياتهم على رواتب اخرى حتى لو كانت من خلال شبكة الحماية الاجتماعية لان القانون لا يقول ان هذا الراتب لا يستحقه رجال الحمايات"واكد"الفساد ينخر في العراق وهو لا عرف ابا ولا امنا ونريد مسؤولا يحاربه "وانتهى الصافي بالقول "الجو العام يشجع على الرشوة والفساد وسوء الظن في حين نريد واقعا يشجع على النظافة ونظافة اليد والنزاهة والعمل المنتج".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top