تألق جديد لمنير في دوري النجوم القطري

تألق جديد لمنير في دوري النجوم القطري

بغداد / حيدر مدلولواصل صانع ألعاب المنتخب الوطني لكرة القدم قصي منير المحترف في صفوف قطر احد أندية دوري النجوم القطري تقديم عروضه الجيدة منذ انتقاله قادما من نادي الشارقة الإماراتي قبل موسمين حيث قاد فريقه إلى فوز جديد على نادي الشمال ضمن منافسات الجولة التاسعة عشرة بعد ان سجل الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 25 من زمن المباراة

 التي انتهت لمصلحة قطر بثلاثة  أهداف مقابل لاشيء للشمال من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء رافعا رصيد فريقه إلى 31 نقطة في المركز الرابع وتم اختياره أفضل لاعب في تلك المباراة . من جهة أخرى اكد عبد الله عيده نائب رئيس نادي السيلية الرياضي :ان الاتحاد القطري لكرة القدم وافق على تسجيل صانع ألعاب المنتخب الوطني لكرة القدم سامر سعيد في صفوف فريقه الأول المشارك في دوري النجوم القطري ليكون بديلا عن مصطفى كريم الذي تم إيقافه من اللعب حتى نهاية الموسم نتيجة مخالفته المادة الخامسة من البند الثالث لقانون الاتحاد الدولي لكرة القدم بلعبه مع ثلاثة أندية (الاسماعيلي المصري والشارقة الإماراتي والسيلية القطري ).ونقل الموقع الرسمي للنادي عن عيده قوله ان الموافقة جاءت بعد ان قدم النادي  المستمسكات المطلوبة والقانونية التي تتعلق باللاعب سامر الذي تم التعاقد معه بعد ان حصل على الضوء الأخضر من قبل الأخير  بعد موضوع مصطفى كريم، لاسيما  بعد ان تغاضى الاتحاد القطري عن المادة التي لا تسمح بتسجيل اللاعب بدلا عن لاعب آخر يتم الاستغناء عن خدماته او ايقافه لمشاركته مع ثلاثة أندية خارج فترة الانتقالات الشتوية بشرط ان اللاعب يكون حراً وغير مرتبط بعقد مع اي ناد آخر، إضافة الى ان إدارة النادي تأكدت من سلامة اللاعب من خلال الاطلاع على مشاركة اللاعب والتي كانت مع الشمال في الموسم الحالي والتي انتهت الى فسخ عقده باتفاق الطرفين فيما  مثل سامر أهلي طرابلس في الموسم المنصرم. وأشار إلى ان المهاجم سامر سعيد سيشارك مع الفريق في مباراته التي ستقام اليوم أمام فريق الخريطيات في ختام الأسبوع التاسع عشر من دوري النجوم القطري.وعلى الصعيد ذاته بين البوسني جمال حاجي انه يتمنى ان  يكون سامر إضافة حقيقية للفريق السيلاوي لا تقل عما كان قد قدمه مصطفى لاسيما وهو لاعب له ثقله مع اي فريق يلعب له او مع منتخب بلاده، وان خلق توليفة منسجمة بين سامر ومصطفى دايو سيوجد توازنا ما بين الهجوم والدفاع فضلا عن الدور الذي يقوم به الوسط من خلال وحيد محمد وعلي المري ووليد محيي الدين ، وقد حرص المدرب على ان يركز على الجوانب التكتيكية من خلال التنظيم الدفاعي في مواجهة هجوم الخريطيات، والمد الهجومي الذي يسهم في تخفيف اي عبء هجومي مضاد على الدفاعات وقد شارك جميع اللاعبين في التدريبات .

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top