رئاسة البرلمان تُشكِّل لجنة للتحقيق بمخالفات شركات الهاتف النقّال

رئاسة البرلمان تُشكِّل لجنة للتحقيق بمخالفات شركات الهاتف النقّال

 بغداد/ المدى

وجّه النائب الأول لرئيس مجلس النواب حسن كريم الكعبي، أمس الاربعاء، بتشكيل لجنة نيابية للتحقيق بمخالفات شركات الهاتف النقال وسكوت هيئة الإعلام والاتصال عن الشكاوى بحقها.
وقال الكعبي في بيان تلقت (المدى)، نسخة منه انه "بعد دراسة موسعة شملت جميع نشاطات شركات الهاتف النقال الثلاث العاملة في العراق، والنظر بأغلب الشكاوى المسجلة بحقها، وأسباب عدم إذعان هيئة الاتصالات للشكاوى، وجهت بتشكيل لجنة نيابية للتحقيق بهذه الخروق"، مبيناً انه "سيتم رفع التوصيات للرئاسة بهدف التصويت عليها خلال الفصل التشريعي المقبل بداية شهر آذار". وأضاف الكعبي انه "بحسب الدراسة فقد تم تشخيص عدة خروق بينها عدم تغطية خدمات شركة كورك عموم محافظات العراق خلافاً لبنود العقد، وأيضا تقاعس الشركات الثلاث عن طرح النسبة المتفق عليها من أسهم الشركة في مزادات سوق العراق للأوراق المالية، والتوصية بمعرفة أسباب عدم إطلاق الرخصة الرابعة لشركة العراق سيل رغم إتمام كامل الاستعداد لإطلاقها".
وأكد انه "تم تشخيص رداءة الخدمة المقدمة لعموم المناطق وإغفال الكثير من الخدمات التي تقدمها شركات رصينة في بلدان أخرى تعمل بها ذات الشركات الثلاث مثل خدمة انتقال الرقم ومعلومات الدليل والخدمة الشاملة وتعميم الخدمة"، موضحاً أن "هيئة الإعلام والاتصالات مستمرة بالسكوت عنها وهذا مخالف للقوانين". وأوصى الكعبي بـ"ضرورة ممارسة هيئة الإعلام لدورها الرقابي على الشركات وتفعيل جميع الخدمات المذكورة ومحاسبة المقصرين وتشكيل لجنة تحقيقية نيابية، وقيام مجلس النواب بإعطاء ملف استثمار الترددات التجارية غير المستثمرة أهمية خاصة والإسراع بتشريع قانون هيئة الإعلام والاتصال، وإنهاء إدارة الهيئة بالوكالة".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top