الديوانية تسجل ارتفاعاً غير مسبوق بنسبة الفقر

الديوانية تسجل ارتفاعاً غير مسبوق بنسبة الفقر

بغداد / المدى

أعلنت عضو مجلس محافظة الديوانية، بسمة كاظم، إن نسبة الفقر في الديوانية بلغت مستويات قياسية بعد أن وصلت الى 60%.
وقالت بسمة ، إن "نسبة الفقر في الديوانية بلغت نحو 60 بالمائة وهي تمثل معدلات غير مسبوقة في تاريخ المحافظة". مؤكدة إن تدهور القطاع الزراعي يعد من أبرز الأسباب وراء ارتفاع نسبة الفقر في الديوانية.
وأضافت إن انعدام أي مخطط للحكومة المحلية بالنسبة للمشاريع الصغيرة التي تساهم بشكل كبير في استقطاب العاطلين عن العمل أثرت بشكل كبير على ارتفاع معدلات الفقر.
وحمّلت بسمة، الحكومة العراقية المسؤولية لارتفاع معدلات الفقر في الديوانية بعد أن "أهملت" القطاع الزراعي بشكل كبير. مؤكدة أن الديوانية تعتمد وبشكل كبير على الزراعة لذلك من الضروري تقديم الدعم لهذا القطاع.
كانت وزارة التخطيط العراقية قد أصدرت تقريراً في 2018، بيّنت فيه أنّ نسب الفقر ارتفعت في المدن التي احتلها تنظيم "داعش" لتصل إلى 41 في المائة، بعدما لم تكن قبل ذلك تتجاوز 20 في المائة.
وأوضحت إنّ نسبة الفقر في محافظات جنوبي العراق بلغت 31.5 في المائة، وفي محافظات الوسط 17 في المائة، وفي بغداد 13 في المائة.
وفي سياق متصل أعلن وزير التخطيط نوري صباح الدليمي، أمس الإثنين، تخصيص مبلغ 30 مليار دينار لمكافحة الفقر في محافظة بغداد.
جاء ذلك خلال الاجتماع الموسع الذي ترأسه الدليمي بحضور فلاح الجزائري محافظ بغداد ورياض العضاض رئيس مجلس المحافظة والملاكات المتقدمة في وزارة التخطيط ومحافظة بغداد، وجرى خلاله بحث توفير السبل اللازمة لتنفيذ المشاريع الحيوية في أقضية ونواحي بغداد، من بينها بناء 146 مدرسة، وعدد من المراكز الصحية والمستشفيات، وتنفيذ مشاريع مياه الشرب والمجاري، وإعادة تأهيل الطرق. ودعا وزير التخطيط محافظة بغداد إلى إعداد خطة استثمارية لإتاحة المشاريع الكبيرة أو المتلكئة فرصاً استثمارية أمام القطاع الخاص، ومن بينها مشروع إعادة تأهيل المداخل الخمسة للعاصمة، وبناء مخازن ومراكز متخصصة للتبادل التجاري، والسعي من خلال ذلك لتوفير المزيد من فرص العمل.
وشهد الاجتماع الاتفاق على تشكيل فريق مشترك من وزارة التخطيط ومحافظة بغداد لمتابعة تنفيذ المشاريع الحيوية في العاصمة وفق الإجراءات والمعالجات التي تم الاتفاق عليها.
من جهة أخرى خصص مجلس الوزراء مبلغاً مالياً كـ”عيدية” بمناسبة حلول عيد الفطر لكل أسرة تحت خط الفقر في العراق.
وذكر بيان لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية “بناءً على مقترح وزير العمل باسم عبد الزمان قرر مجلس الوزراء منح عيدية ١٠٠ الف دينار لكل أسرة تحت خط الفقر للمستفيدين من إعانة الحماية الاجتماعية كافة”.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top