ظريف يصف زيارته إلى العراق بـ البنّاءة

ظريف يصف زيارته إلى العراق بـ البنّاءة

 بغداد/ المدى

وصف وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، أمس الإثنين، زيارته إلى العاصمة العراقية بغداد ولقاءاته بالسياسيين العراقيين بأنها "بنّاءة".
وقال ظريف في تغريدة على "تويتر": "في العراق… حيث عقدت اجتماعات بناءة وموضوعية مع رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب وقيادة ائتلافين برلمانيين في هذا البلد".
ووصل وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف، السبت الماضي، إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة رسمية تستغرق ثلاثة أيام.
وأكد وزير الخارجية العراقي محمد الحكيم، الأحد، أنه بحث مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف قضايا مشتركة عدة بين البلدين.
وأضاف الحكيم، في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الإيراني: "بحثنا مع الجانب الإيراني القضايا الثنائية المشتركة، وما تم التعاقد عليه خلال زيارة رئيس الجمهورية برهم صالح لطهران، وزيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني لبغداد."
وتابع الحكيم: "بحثنا في قضية حفر وترتيب شط العرب، وسمات الدخول بين البلدين وكذلك ربط سكك الحديد أيضا".
كما التقى وزير الخارجية محمد جواد ظريف برئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، وناقش الطرفان العلاقات الثنائية والتطورات في المنطقة والعالم أهمها تفاقم الوضع بين إيران والولايات المتحدة.
يذكر أن مصدراً مقرباً من رئيس الوزراء العراقي، صرح لوكالة (سبوتنيك) بأن العراق، إلى جانب روسيا وأربع دول أخرى، يتوسطون في حل النزاع بين الولايات المتحدة وإيران.
وتأزمت العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران بشكل كبير خلال الشهر الماضي، حيث فرضت السلطات الأميركية عقوبات شديدة على القطاعات الرئيسية للاقتصاد الإيراني كما تواصل زيادة توسيع العقوبات، وهدف واشنطن المعلن هو "تغيير سلوك" جمهورية إيران الإسلامية.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top