مقتل 6 دواعش واعتقال آخر مشارك  في مجزرة سبايكر

مقتل 6 دواعش واعتقال آخر مشارك في مجزرة سبايكر

 بغداد/ المدى

تمكنت قوة استخباراتية عراقية من قتل 6 عناصر من تنظيم داعش الإرهابي، غرب مدينة الموصل، فيما اعتقلت إرهابيا شارك في مجزرة سبايكر في الأنبار.
وقال مصدر أمني في نينوى إن "خلية الصقور الاستخباراتية قتلت 6 من عناصر داعش في ناحية العياضية غربي الموصل"، مضيفاً أن "القوات استولت على أسلحتهم." ولم يذكر المصدر المزيد من التفاصيل.
في سياق آخر، أعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية، يوم أمس السبت، إلقاء القبض على عنصر إرهابي قالت إنه مشارك في جريمة "سبايكر".
وذكرت المديرية، في بيان، أن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 10 وبالتعاون مع استخبارات لواء المشاة 39 وفي ضوء معلومات استخبارية دقيقة تمكنت من إلقاء القبض على أحد الإرهابيين المشاركين بجريمة سبايكر".
وأضافت أن "الإرهابي تمكن من الهرب قبل دخول القوات الأمنية، فتم نصب كمين محكم له والإيقاع به في منطقة البو شعبان بجزيرة الخالدية- الأنبار".
ولفتت إلى أن "المعتقل من المطلوبين للقضاء بموجب مذكرة قبض وفق أحكام المادة 4 إرهاب".
وتعود أحداث مجزرة "سبايكر" إلى حزيران عام 2014، بعد أن سيطر تنظيم "داعش" الإرهابي على مدينة تكريت في محافظة صلاح الدين، وقام مسلحو التنظيم باحتجاز ما يقرب من 2000 طالب في القوة الجوية العراقية، وإعدامهم جميعاً رمياً بالرصاص.
وفي أوائل آب 2017، قضت محكمة الجنايات المركزية بإعدام 27 مداناً بالاشتراك في جريمة "مجزرة سبايكر"، فيما أفرجت عن 25 متهما آخرين لعدم ثبوت الأدلة.
وأعلن العراق تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" في 10 كانون الأول 2017، بعد نحو 3 سنوات من الحرب.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top