نواب ديالى يطالبون عبد المهدي بإرسال تعزيزات عسكرية إضافية

نواب ديالى يطالبون عبد المهدي بإرسال تعزيزات عسكرية إضافية

 بغداد/ المدى

دعا نواب محافظة ديالى، يوم أمس الثلاثاء، القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي إلى إرسال قوة من جهاز مكافحة الإرهاب وتعزيزات عسكرية إلى المحافظة، مشددين على ضرورة حصر السلاح بيد الدولة.

وقال النائب عن ديالى أحمد مظهر الجبوري، في مؤتمر صحفي عقده بمجلس النواب بمشاركة نواب المحافظة، إن "هناك من يريد زعزعة الاستقرار في المحافظة، الهدف منها خلط الأوراق لإعادة المحافظة إلى الفترة المظلمة"، مؤكداً أن "نواب المحافظة، وبعد اللقاء بالأجهزة الأمنية ومن خلال متابعتنا، وجدوا الكثير من الملاحظات التي تنذر بالخطر إذا لم تعالج".

ودعا الجبوري القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي، إلى "تعزيز القطعات العسكرية في المناطق التي حصلت فيها الخروق ودعم الأجهزة الأمنية والاستخباراتية بالعدة والعدد وتجهيزها بالكاميرات الحرارية والسيارات المدرعة"، مشدداً على ضرورة "حصر السلاح بيد الدولة وعدم السماح لأية جهة بحمل السلاح باستثناء من لديه تخويل من الأجهزة الأمنية". وطالب الجبوري، بـ"دعم الأجهزة الأمنية ورفض التدخل في عملها من أية جهة، وفتح تحقيق بكل الأفعال الإجرامية التي حصلت ومحاسبة المقصرين، وإرسال قوة مكافحة الإرهاب إلى ديالى لحماية أرواح المواطنين، وتفعيل مذكرات إلقاء القبض وحسمها بشكل سريع على أي شخص خارج على القانون."

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top